صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 47
  1. #1
    الحسيني غير متواجد حالياً مشرف واحة المضيف والتراث الشعبي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الدولة
    خير البلآد ما حملك
    المشاركات
    1,868

    Thumbs up عادات وتقاليد الزواج في العراق ..


    [align=center]( الحلقة ألأولى )[/align]
    الزواج في أغلب بلدان العالم لها طعم ونكهة تختلف من بلد لآخر .. وليس بالضرورة أن تكون كل تلك العادات والتقاليد جيدة رغم أنها من التراث شأنا أم ابينا ...
    سأتعرض لعادات الزواج في جنوب العراق والوسط وبعض مناطق بغداد أي على وجه التحديد من الذين ينحدرون من مناطق جنوبية ..
    توجد وللأسف بعض العادات والتقاليد الغير جيدة في عراقنا الحبيب وهذه التقاليد وألأعراف لا أعرف من أين أكتسبها الناس هناك ..
    سأذكر تقريبا ً كل العادات والتقاليد في الزواج .
    وقد تفوتني مفردة أرجو من باقي ألأعضاء أن ينبهوني لها ..
    وكذلك علينا أن ننتقد بعض تلك العادات والتقاليد السيئة والتي " قد " تكون لدى البعض " جيدة " لأن تلك العادات والتقاليد أمورنسبية للناس .. وهو أمر قد تربو عليه مدة غير قصيرة من الزمن .. لذا ينبغي علينا عندما ننتقد مفردة ما أن نكون موضوعيين بعض الشئ ..
    وكذلك علينا أن نقدم الحلول لتلك العادات وإن كانت أغلب الحلول موجودة في التشريع ألأسلامي إلا أن أكثر الناس هناك وإن كانو متدينين لايطبقو التشريع ألأسلامي بحذافيره وخصوصا ً في أمور الزواج وتوزيع ألأراضي وغيرها من تلك ألأمور التي ينظرون اليها على أساس عرفي بحت..
    وأرجو كذلك أن لا أكون قد أجرح بعض المشاعر عندما أعرض تلك العادات والتقاليد .. وعموما ً سوف لا أنتقد مفردة ما وسأترك ذلك لباقي ألأعضاء متمنيناً منهم المشاركة الفعالة وذلك فائدة لأهلنا وذلك من خلال تصحيح تلك العادات والتقاليد ..
    وسأبدا بالأختيار وأنتهي بعد الزواج باسبوع .. وسذكر ذلك على شكل حلقات منتظرا ً منكم المشاركة الفعالة ..
    وساستخدم بعض المفردات اللغوية الشعبية الدارجة هناك وسأشرحها لنتعلم ماهي لغة أهلنا في تلك المناطق ..

    أول مايبدأ به الشاب هو ألأختيار ( الرادة ) وتطلق عادة ً على الرجل الذي يرغب بالزواج من أمرأة ويقولون عليه عنده ( رادة ) أي يريد الزواج من تلك الفتاة .. وغالبا ً يرغب الرجل بالفتاة عندما يراها في الحقل في زرع ( الشلب ) الرز أو حصاده او في رعي ( الهوش ) البقر أوباقي ( الحلال ) الغنم أو ( الهور ) وذلك في ( المشحوف ) القارب أو صيد السمك ب ( الفاله ) أو في بعض ألأعراس عندما ( يزفن ) النساء العروس الى بيت زوجها ..
    وعندها يدخل الشاب مرحلة ( العشكَ ) :heartbeat أي العشق وبعدها يتلاقون في ألأماكن التي ذكرتها ويمكن تدوم هذه الحالة لمدة من الزمن تتفاوت في أغلب ألأحيان حسب وضع البنت والشاب .. ويمكن يتحولون ( العشاك َ ) الى مرحلة أخرى وهي ( الحلف ) أي القسم أن لايتزوج غيرها ولا تتزوج غيره رغم الضروف القاسية التي يمكن أن تمر بهم قبل الزواج من معارضة أو ماشابه ذلك سنذكرها بعد ذلك ..
    بعد ذلك يدخلون في مرحلة الخطبة وعندها تذهب بعض النسوة من أهل وأقرباء الزوج الى أهل البنت لجس نبض أهل البنت ويسألون هل توجد معارضة لو تقدم فلان الى بنتكم ؟؟ .
    أي فقط جس نبض لاأكثر .. وأذا وجدو قبول وعدم ممانعة عندها تأتي النساء للخطبة الرسمية .. وبعدها تكون خطبة ( زلم ) رجال وبعدها يحدد تاريخ الزواج والعقد والخ ... هذا في ألأمر الطبيعي ولكن .. لو كان لها أولاد عم وكانو يرغبون بالزواج منها أو لآيرغبون .. عندها تبدأ المشاكل ففي خطبة النساء ... تنوه أم البنت الى أن البنت لها أولاد عم ويرغبون الزواج منها وتبدأ مرحلة أخرى وهي يأتي الرجل للخطبة الرسمية وتكون عادة ً ( المشية ) أو ( المشاية ) الخطابة من أهل الشاب والشاب وبعض ألأقرباء وبعض الوجوه المتعارف عليها أي ناس عاديين ..
    والى حلقة أخرى أن شاء الله تعالى ..


    [blink]أللهمَ أحيينا حياةَ محمدٍ وألِ محمدٍ وأمتنا مماتهم[/blink]

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    817

    افتراضي

    أحسنتم سيدنا العزيز على هذا الموضوع الشيق وإلى مزيد من الإبداع والتألق في تسجيل تراث الآباء والأجداد
    [align=center][/align]

  3. #3
    الصورة الرمزية دجلة الخير
    دجلة الخير غير متواجد حالياً مشرفة واحة التجارة والاقتصاد
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المشاركات
    2,033

    افتراضي

    الاخ الحسيني بارك الله بك على هذه المواضيع الشيقة التي تتحفنا بها في واحة المضيف التي ارتقت كثيرا باشرافكم عليها .
    سؤال بالنسبة للمشاية بالاضافة الى الشاب واهله يذهبون للخطبة معهم ناس من وجوه العشيرة يعني لهم مكانة متميزة في العشيرة أم هم من الناس العاديين ؟
    مع جزيل الشكر
    *·~-.¸¸,.-~*وبَشــــــــِّـــــــــــــــــر الصـــــــــــــــابرين*·~-.¸¸,.-~*

    [align=center][/align]

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    509

    افتراضي

    [glow1=990066]بسمه تعالى
    سيدنا العزيز
    اتحفتنا بهذا الموضوع الشيق
    والذي تنقل فيه صورة معينة لمجتمع معين في العراق وهم
    مجتمعات لاتسكن المدن كما تفضلت لان الشلب والهوش والى ماذالك
    كلها رموز تدل على مجتمع معين وليس مجمتع العراق العام او الفئة الاكبر منه
    ودمت لنا اخا وراسما لمواضيعك الجميله


    اما ماتقوله ام حمودي او تسئل عليه
    فحسب علمي
    ان المشاية
    او المشية
    تتكون من اناس يتسمون بالحكمة والمحضر الخير
    وغالبا مايكونون ذات مقام ديني او نسب او رؤساء عشائر
    ولاتخلوا مشية من سيد او شيخ معروف بتقواه وورعه وكما نقول رجل بخيت
    حتى يكون له ثقله عند اهل البنت وكلامه لايرد الا في حالات
    وكذالك للتسهيل من طلبات اهل البنت وتذليل العقبات
    ودمتم سالمين
    [/glow1]
    تـــــــــ الــــدعــاء معــــصية ــــرك

  5. #5
    الحسيني غير متواجد حالياً مشرف واحة المضيف والتراث الشعبي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الدولة
    خير البلآد ما حملك
    المشاركات
    1,868
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ألأخوة المراقب وألأخ عطر الولاء وألأخت أم محمد دامت بركاتكم جميعا .
    شكرا ً لكم ولأطرائكم اللطيف الذي ينم عن مشاعركم الطيبة ..
    ألأخت أم محمد وألأخ عطر الولاء ...
    بالنسبة للمشاية والمشية لخطبة النساء كما ذكرت في البداية تكون المشاية ناس عاديين وهذا في أول مشية أول زيارة لأهل البنت ... أقصد هنا مشاية الرجال وليس كما ذكر الأخ العزيز عطر الولاء .. وذلك تحسبا ً للرفض أو المعارضة لهذا الزواج وكما هو معروف في تلك المجتمعات من الشعب العراقي ولأسباب سأذكرها في الحلقات المقبلة أن شاء الله تعالى ..
    أما لماذا تكون المشاية " المشية " ألأولى مكونة من أُناس عاديين فكما قلت تحسبا ً من الرفض وحتى يعطو للمشية الثانية والثالثة ويمكن تستمر لعدة مرات الى أن يرضى أهل البنت " العروس " بالعريس ... وتكثر وتكبر المشاية رفعة وشرفا ً في كل مرة .. وسأذكر ذلك أن شاء الله بالتفصيل في الحلقات القادمة ..
    أما بانسبة لما تطرق اليه ألأخ العزيز عطر الولاء .. من أن هذا العادات موجودة في مجتمع خاص ومكان خاص في ومن العراق ... أقول يا أخي أني ذكرت وقلت تشمل هذا العادات والتقاليد حتى بعض من مناطق بغداد وذلك من أهلنا النازحين من الجنوب و الفرات ألأوسط .. وليس بالضرورة أن تمارس كل هذه العشائر هذه العادات والتقاليد التي ذكرتها فمنهم من تركها ونحاول بجهودنا وبوعي أبنائنا أن نترك السيئة منها ونرسخ ماهو مفيد وجيد فيها " العادات والتقاليد " هذا ورغم أني ذكرت بعض المصطلحات مثل الهور والهوش ..وهذا لايعني أن أهل مدينة الصدر مثلا ً أو مدينة الشعلة أو بعض من مدينة بغداد الجديدة النعيرية أو أبو دشير أو حي العامل أو أو أو لايمارسون هذه العادات والتقاليد لا بل لقد عشناها قبل ربع قرن ونسمع بها لحد ألأن ...
    وللحديث بيقية ولك مني فائق الود وألأحترام


    [blink]أللهمَ أحيينا حياةَ محمدٍ وألِ محمدٍ وأمتنا مماتهم[/blink]

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    الدولة
    في أرض آل ِ محمد ( ص )
    المشاركات
    257

    Thumbs up

    لك الشكر وألأمتنان سيدنا الكريم ورحم الله والديك على هيج موضوع شيق ذكرنا في أيام زمان أيام " الخير " كما يقولون .
    وضحكت عندما قرأت حول المشية ... تذكرت المشاية لأخي ألأكبر بعد اللتيا والتي قبلو وبعد أن أستعنا بسيد مالك الياسري وأخرين من شيوخ العشائر ... وكان السبب في عدم القبول في البداية أن لها أولاد عم و "عمة " عجيب هسه أولاد عم فهمناها بس أولاد عمة لديهم حق الفيتو على بنات خالهم هذا ماتعجبنا به آنذاك على العموم لاأريد أن أسرد ماكان حتى لا أفسد موضوعك ولكن سأتداخل فيه أن شاء الله ..
    مشكور مرة أخرى سيدنا العزيز .
    لك فائق أحترامي

  7. #7
    الحسيني غير متواجد حالياً مشرف واحة المضيف والتراث الشعبي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الدولة
    خير البلآد ما حملك
    المشاركات
    1,868

    Thumbs up


    [align=center] ( الحلقة الثانية )[/align]



    عندما تأتي ( المشاية ) يسلمون ويرحب بهم وعندما تقدم لهم ( الكَهوة ) يقول أكبرهم سنا ً أوشأنا ً " احنه مانشرب كَهوتكم إلا أذا كَضيتو حاجتنا " أي نحن لانشرب قهوتكم إلا اذا قضيتو حاجتنا التي نحن قادمين لكم بها ..
    فيرد عليه رب العائلة تفضلو أشربو ويصير خير أن شاء الله ولكنهم ( المشاية ) يصرو على أن لايشربو إلا أذا قال ألأب أو من بيده ألأمر حاجتكم أن شاء الله مقضية .. وهذا رب العائلة لايريد أن يجعل نفسه محل أحراج ولهذا لايقول لهم أن حاجتكم ستقضى أن شاء الله لأنه يعرف يمكن أن يتكلم أبناء عمومتها و ( ينهو ) على البنت وتسمى ب ( النهوة ) وتسمى البنت بال ( المنهي عليها ) وبهذا لايتمكن أي رجل من الزواج بها إلا اذا وافق أبن عمها وفي بعض العشائر يضاف لأبن العم أبن العمة وإن كان لايُأخذ به في كل العشائر لأنه غير متعارف عليه أقصد أبن العمة ...
    وبعدها يسأل رب العائلة عن سبب مجيئهم وماهي حاجتهم وهم لحد ألأن لم يشربو ( الكَهوة ) وإن كانت هذه العادات لايعمل بها في كل العشائر ولكنها هذه ( العادات ) موجودة في أغلب عشائرنا في المناطق التي ذكرتها في الحلقة ألأولى .. عندها يقولون له أن فلان الفلاني من العشيرة الفلانية يريد القرب منكم " يريد الزواج من بنتكم فلانه " فماذا تقول .. فيجيب ألأب ويقول إن لها أولاد عم أو " عمه " ويجب سؤال هؤلاء أولا ً ولايقول لهم يجب أن أسأل البنت عن رأيها بالرجل أو بفكرة الزواج أصلا ً ...
    ويقول لهم أشربو كَهوتكم ويرفضون شرب ( الكَهوة ) إلا اذا قال لهم نعم أني موافق ... هذا أذا كان أولاد عمها أو " عمتها " غير حاضري المجلس ( المضيف ) وأذا كانو حاضرين فبعد أن يقولون ( المشاية ) نحن نريد خطبة فلانة الى فلان أول مايتكلم أحد أولاد عمها أو " عمتها " حسب التسلسل وحسب ألأكبرعمره ويقولون أن فلانه ( منهي عليها ) لي أو لفلان أذا كان الكبير غير حاضر .. ويقول أكبر ( المشاية ) ياجماعت الخير ألكم ماتريدون بس أقضو حاجتنا ويبقى هذا السجال بين الرفض وطلب قضاء الحاجة وغالبا ً ماتنفض هذا المجلس بدون حل وتخرج ( المشاية ) من المجلس أو ( المضيف ) وهو غير راضين عن رب العائلة لأنه لم يقضي حاجتهم وقبل أن يخرجو يقولون لرب ألأسرة " أحنا النا جَيّه ثانية الكم وأحنا تره ماراضين عليك ياأبو فلان لأنك ماقضيت حاجتنا" أي أننا سنأتي لكم مرة أخرة ويرد عليهم أن ألأمر ليس بيدي بل بيد أولاد عمومتها ..
    وبعد مدة من الزمن يبحث أهل الراغب بالزواج على (مشاية ) أكبر ُ شأننا ً وجاها ً فيُأتى بأحد السادة أو من كبار شيوخ العشائر الى ( المشية ) القادمة .. ولايأتي من ( المشاية ) السابقون الى أهل البنت غير أهل الشاب لأنهم يعتقدون أنهم لم يكرمون في ( المشية ) ألأولى وذلك في عدم تلبة طلبهم .
    وكذلك في ( المشية ) القادمة يسلمون ( المشاية ) وتمارس نفس ألأمور في ( المشية ) السابقة وهنا يحرج أبو البنت لأن في بعض ( المشاية ) وجهاء وذا شأن عالي فيقول لهم أن ألأمر كما تعلمون ليس بيدي بل بيد أولاد عمها ويقول أحد الوجهاء نريد أن نتكلم معهم ويمكن أن نرضيهم بما شآؤ وغالبا ً مايطلب أبناء العمومة من ( كًعدة ) خاصة لهم لإرضائهم .. ويعتذر أبو البنت من ( المشاية ) وغالبا ً ماتتفهم ( المشاية ) ضرف أبو البنت لأنهم يعرفون هذه العادات والتقاليد التي من الممكن قد مرو بها في بيوتهم ...
    وتكون عادة ً ( كَعدة ) ( الرضوة ) أو ( المراضات ) لأولاد العمومة في بيت أولاد عم البنت .. ويتكلم كالعادة كبير الناس شانا ً ويقول لهم أطلبو ماتريدون ولكن بالمعروف وخلو الله بين أعيونكم ..
    أما كيف وبماذا يرضون أولاد عمها فهذا يحدد في ( كَعدة ) ( الرضوة ) أول مايطلب أبن العم من ( المشاية ) ( إعْداد ) أي مهر لأبن عمها أو زوجة له من أي العشائر المهم يريد زوجة مقابل بنت عَمه وبالطبع تدفع كل أمور الزواج وخصوصا ً ( العْداد ) أي المهر من قبل الشاب الراغب بالزواج من أبنة عمه !!! .
    وغالبا ً مايطلب أبن العم غير ذلك منهم يمكن يطلب بعض ( الحلال ) الغنم أو بعض ( الهوش ) البقر أو فلوس هذا أذا لايرغب أبن العم الزواج أو يكون مضافا ً الى طلبه من الزواج من أمرأة ثانية على زوجته لو كان متزوج .. وهنا تتدخل ( المشاية ) في التقليل من طلبات أولاد العم وغالبا ً مايُأخذ بطلبات ( المشاية ) وغالبا ً ما تحترم تلك َ الطلبات من قبل أولاد العم هذا في ألأمور الطبيعية .. ولكن يوجد أولاد عم مشاكسين ومعاندين ويريدون أظهار " رجولتهم " في هكذا ( كَعدات ) ويقولون عنه " هذا أبن عم ماعاف بت عمه بساع " أي أنه رجل شهم لم يترك بنت عمه بسرعة ...
    وأترك لكم التعليق على هكذا عادات وتقاليد لاأعرف من أين أتت علينا وهل هي صحية ؟؟ .
    وأذا لم تكن صحيحة فكيف نتمكن من تصحيح تلك َ العادات ؟؟ .
    والى حلقة قادمة أن شاء الله تعالى .. وساكمل لكم مفارقات ( النهوة ) و ( الرضوة ) في الحلقة المقبلة


    [blink]أللهمَ أحيينا حياةَ محمدٍ وألِ محمدٍ وأمتنا مماتهم[/blink]

  8. #8

    افتراضي

    كمل موضوعك سيدنا بارك الله بيك
    [align=center] اللهم أيدنا بنصرك
    [/align]

  9. #9
    الحسيني غير متواجد حالياً مشرف واحة المضيف والتراث الشعبي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الدولة
    خير البلآد ما حملك
    المشاركات
    1,868
    أنتظرت من ألأخوة وألأخوات المشاركة الفعالة حول هذا الموضوع الحساس وذلك بأبداء آرائهم في مفردة ٍ ما أو سؤال على بعض ألأشياء التي يمكن أن تكون غير مفهمومة على العموم سأكمل ولكم ماطلبتم أخي بيان وعذرأ من التأخير ..

    [align=center] ( الحلقة الثالثة )[/align]

    كَعدات ( الرضوة ) لأبناء العم قد تطول لبعض الوقت .. أذا أرضو أولاد العم عندها يحق للشاب المتقدم للزواج من أن يبدأ من جديد أي ( مشاية ) جديدة (خَطّابة ) وعندها يحدد المهر وما الى ذلك وسأتطرق اليه في الحلقات القادمة أن شاء الله تعالى ..
    أما مفارقات ( النهوة ) و ( الرضوة ) فهي أذا لم يقبلو أولاد العم بما يعرضه عليهم ( المشاية ) من عرض مقابل القبول بزواج بنت عمهم من رجل ليس من عشيرتهم أو في بعض الحالات من عشيرتهم ولكن ليس أبن عمها ( اللّح ) أي أبناء عمومة من الدرجة ألأولى .. أذا لم يرضو بأي شئ فأنه يلجأ الى السادة وشيوخ العشائر وأذا لم يرضو كذلك فأن ( المشاية ) تترك هذه المهمة الصعبة .. لأنهم يعرفون أنه لايجوز التجاوز على حقوق أبن العم .. وهو في عرف العشائر حق ٌ مشروع ولاتنسحب ( المشاية ) من مهمتهم إلا أذا عرفو أن أبن العم مصمم على الزواج من بنت عمه مهما تقدم من ( مراضات ) له أو لأخوته .. ويعللون أولاد العم ويمكن أن يكون تفنيدهم أو أدعائهم حقيقي بأنه أبن العم يريد الزواج من بنت عمه ولا يريد ( مراضات ) له أو لأخوانه مقابل القبول على زواج ( ألأجنبي ) وهذا مايطلقونه على الرجل من خارج العشيرة .. من بنت عمه .. ولكنها بنت العم لاتريده وهنا في أغلب الحالات وللأسف لاتوجد أي أرادة أو معارضة للبنت على هذه الرغبة !! .. لأن أرادة ألأب والعم فوق الشرع وعليه يجب عليها القبول بما يقرره ألأب أو العم في حالات أخرى .. أي يمكن أن نقول أنه زواج غير شرعي لأنها ستتزوج أبن عمها رغم أنفها ورغبتها .. وأذا لم يأخذ أبو البنت ( نهوة ) أبن أخيه على بنته مأخذ الجد ويزوج بنته الى ( ألأجنبي ) عندها يهدد أبن أو أولاد العم الشاب المتقدم للزواج بالقتل وأذا تزوج رغم هذا التهديد وطبعا ً بقبول والدها وقبولها شرعا ً ... عندها يأتي أولاد العم في ليلة الدخلة ( العرس ) على شكل ( دَكَاكَة ) دقاقة أي يريدون أن يقتلو العريس أي ( أندكَك ) لأنك لم تأخذ ( نهوتنا ) مأخذ الجد لكن في أغلب ألأحيان لم يفعلو ذلك ولكنهم يأخذون بنت عمهم من ( كلة العرس ) ويرجعونها الى بيت أبيها ويهددون أبيها عمهم لوأستمر في تجاهلهم .. أو يأخذها الذي يريد الزواج بها من أولاد عمها الى مكان أخر ويطلب من الزوج أن يطلق بنت عمه وإلا قتله ... وغالبا ً لاتجابه هذه ( الدكَاكَه ) بالقوة من قبل أهل وأقرباء العريس لأنهم يعلمون أنهم على غير حق حسب العرف العشائري المتعارف عليه بل يُهدأون ( الدكَاكَه ) ويعطوهم مايريدون .. وأذا قُتل َ الزوج من أحد أولاد العم لايكون لهذا الزوج فصل لأنه تجاهل تهديد أبناء عمها... هذا في الحالات الصعبة والفريدة جدا ً .. ويستمر الزوج الجديد ( ألأجنبي ) من أرسال ( المشاية ) على شكل ( مشية رضوة ) وغالبا ً ماتكون صعبة جدا ً وفي أغلب ألأحيان يرضون أبناء العم ولكن بمبالغ وأمرأة بديلة لبنت عمه وبعض ( الهوش والحلال ) الماشية .. وأذا رضى بذلك عندها يأخذ الزوج زوجته من بيت أبيها أو من بيت أبن عمها الى بيته ...
    هذا وأنتظر منكم المشاركة الفعالة .. :suuuuuuuu
    والى حلقة قادمة أن شاء الله تعالى


    [blink]أللهمَ أحيينا حياةَ محمدٍ وألِ محمدٍ وأمتنا مماتهم[/blink]

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2004
    الدولة
    في أرض آل ِ محمد ( ص )
    المشاركات
    257

    افتراضي

    سيدنا
    توجد كذلك بعض التقاليد لم تذكروها
    نحن ننتظر المزيد وجزاك الله خيرا ً .

  11. #11
    الحسيني غير متواجد حالياً مشرف واحة المضيف والتراث الشعبي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الدولة
    خير البلآد ما حملك
    المشاركات
    1,868

    Thumbs up


    [align=center]( الحلقة الرابعة )[/align]



    ومن مفارقات الزواج أيظا ً هو أدعاء أبناء العم الذين ليس من الدرجة ألأولى أو غيرهم من خارج نطاق ألأقرباء على أن البنت ( موكَوفة ) له منذ الصغر أو أنها ( موكَوفه له مع راية العباس ( ع ) ) .. وغالبا ً ماتحل هذه الحالة في فك الحلف عند ( المومن ) الرجل التقي المؤمن أو الشيخ بأن يصوم الذي حالف على هذا الزواج ويرضوه ببعض الفلوس أو الماشية ( الهوش والحلال ) ... أو لا .. إن " الرجل والمرأة " المتحالفين عليهم طبعا ً أبائهم الذين حلفو على ذلك الوقف .. أنهم حقا ً يريدون ألأرتباط , الزواج عندها لايقف في طريقهم إلا أولاد العم وعندها يمكن حل هذه المشكلة بألأمور التي ذكرناها إذا وافق أولاد العم على ذلك ...

    وغالبا ً ما يحلف ألأباء وألأمهات على أن تكون فلانة لفلان عندما يكبرو ويصبحو في عمر الزواج وغالبا ً مايقسم الوالدين من الطرفين للولد والبنت يقسمو برأس العباس أبن علي عليهم السلام أو براية العباس ( ع ) .. وغالبا ً مايكون ذلك عندما تكون صلة قرابة غير أولاد العم من جهة النساء أي من الخوال .. أو تكون هنالك صداقة حميمة بين الآباء وألأمهات .. ويفعلون ذلك ( الوقف ) للولد لتترسخ وصائل ووشائج الصداقة والقرابة .. ويحاولون منذ الصغر أن يقربو بين الولد والبنت على أنها ( موكَوفة ) ألك هذا قبل أن يبلغو الحُلم وبعدها ينوهو لهم أنهم لبعض ونحن ألأباء وألأمهات قد (وَكَفناها ) ألك أي حجزناها لك وفي ذلك تنويه للشاب أن يقترب من البنت طبعا ً بشرف وعفة تامة وأن يضع يده عليها لو أراد أحد ما أن يتزوج منها ويطالب بها على أنها ( موكَوفة ) له ..
    وغالبا ً الناس تحترم هذا الشئ لدخول أسم أبو الفضل العباس أو رايته في الموضوع .. وتوجد شواذ على هذه القاعدة بأن يطالب أبن العم ببنت عمه .. وإن فعل ذلك فيرضوه كما قلنا ببعض الماشية أو اي شئ يرغب به ..


    ومن المفارقات أيظا ً ( المتحالفين ) لبعضهم البعض الولد والبنت على أن لا يتزوج أحدهم غير ألآخر ويكون ذلك عندما تكون علاقة (عشك َ ) حب شريف عُذري بين الولد والبنت في أيام الصبا والشباب ... ويحلف ( العشيقان ) عادة في أحد ألأئمة ( ع ) أو في أحد السادة المدفونين بقربهم فعلى سبيل المثال يحلفون أهالي وسكنة أهوار الناصرية بسيد دخيل المدفون على مشارف ألأهوار هناك أو بسيد موسى المدفون قرب قرية الهصاصرة في مراحب آل حسن قرب سيد دخيل أو بسيد حسين المدفون في آل عواد في قرى الشطرة أو في أي سيد مدفون بالقرب منهم وذلك لأحترام الناس لهؤلاء الناس ليس لأنهم سادة وحسب بل وكذلك لأنهم أ ُناس قد خدمو قومهم في كثير من ألأمور وخصوصا ًحل المشاكل العشائرية المعقدة ويحضون بمنزلة كبيرة في نفوس الناس هناك ..

    وتواجه ( المتحالفين ) مشاكل كثيرة وكبيرة منها القيود العائلية والفيتو .. أعتراض أولاد العم لبنت عمهم أو عدم رغبة ألأب وألأم للطرفين بالزواج من هذه العشيرة أو العائلة ....
    وفي أحيان كثيرة لا يتم زواج هؤلاء ( المتحالفين ) بالزواج الطبيعي المتعارف عليه .. ولكن وللأسف يلجأون الى الزواج بدون موافقة ألأهل من الجانبين أو من جانب بيت أهل البنت في أغلب ألأحيان وعندها يهروب الشاب والبنت الى عشيرة أخرى أو بعيدة عن عشيرتهم جغرافيا ً ويتزوجون هناك أو يكونون قد تزوجو قبل اللجوء الى هذه أو تلك العشيرة حتى لا ينفضح أمرهم ويطلق على البنت الذي تفعل ذلك ب ( الناهبة ) والذي يسكن مع عشيرة جديدة غير عشيرته عندما يلجأ اليها يطلق عليه ( دخيل ) أي داخل عليهم ولا يتمكن أحد عندها من قتله أو قتل البنت لأنهم دخلاء على هذه العشيرة وغالبا ً ما تحترم هذه ( الدخلة ) أو ( ذاب جريش ) ...
    وهذا ما سأشرحه لكم في الحلقة القادمة إن شاء الله تعالى .
    أين مشاركاتكم ؟؟؟؟ .


    [blink]أللهمَ أحيينا حياةَ محمدٍ وألِ محمدٍ وأمتنا مماتهم[/blink]

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    الدولة
    هناك
    المشاركات
    26,445

    افتراضي

    سلمت يديك اخي الحسيني ،،،، بس تعرف حرامات بلد مثل العراق أرض الحضارات ومهد الديانات والغني فكريا وثقافيا وديناً تسوده بعض من العادات عشايرية لا تمت للإسلام بصلة.


    في تقليد لأهالي بغداد حبيت أدرجه بموضوعك إذا سمحت

    وهو التسابق ما بين العريس والعروس علي أيهما يسحق (رِجل) الثاني؟ ذلك يحدث حتي نري من هو الغالب المسيطر، وهو، أو هي، من سيكون صاحب الكلمة المسموعة في البيت!

    أهل العروس يعلمونها أن تدوس علي رِجل زوجها كي تكون قادرة عليه، وأهل العريس يوصونه بسحق رِجل العروس كي يكون فارسها الأبدي علي مرّ الزمان!


    (عيش يا ما تشوف)
    يا محوّل الحول والاحوال ، حوّل حالنا إلى أحسن الحال......







  13. #13
    الحسيني غير متواجد حالياً مشرف واحة المضيف والتراث الشعبي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الدولة
    خير البلآد ما حملك
    المشاركات
    1,868

    افتراضي

    نعم خويه منازار هذه العادات خارجة عن المفهوم والمنطلق ألأسلامي وتسألت في بدية الموضوع عن أسباب وكيفية تواجد هذه العادات الغير جيدة في مجتمعنا فلم أجد الجواب الشافي ... طبعا ً توجد هنالك عادات جيدة ولكنها قليلة أذا ما قارناها بالعادات التي ذكرتها ولكن ساعرج عليها أن شاء الله تعالى في الحلقات القادمة ...

    أما سباق ألأرجل للعريسين فهي موجودة في الجنوب والوسط كذلك ويكون ذلك بعد الدخلة أو في يوم الصبحة اليوم الثاني ويقدم لهم ( لَكَن ) أي طشت ويُصب على أرجلهم الماء ب ( البريج ) وفي هذه اللحظة يرفع بعضهم رجله على الثاني وكثيرا ص مايفعل ذلك الرجل وتنقاد المرأة لرغبته ... وتفظ السالفة بسلام .. اني أهلي هم وصوني بس ماسويته لأن مرتي جانت حبابه :D::


    [blink]أللهمَ أحيينا حياةَ محمدٍ وألِ محمدٍ وأمتنا مماتهم[/blink]

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    الدولة
    هناك
    المشاركات
    26,445

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحسيني

    يرفع بعضهم رجله على الثاني وكثيرا ص مايفعل ذلك الرجل وتنقاد المرأة لرغبته
    أكيد الرجال هو الل يفوز شقدرها المرأة. وهم المرأة خجولة يعني اكيد رح تفتشل عاد من أول يوم معارك بالرجايل:D::



    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحسيني

    .. اني أهلي هم وصوني بس ماسويته لأن مرتي جانت حبابه
    الله يخليها الك :)





    أذكر تقليد ثاني يخوف المرأة رح تعوف الزواج بسبته:)

    في رجال يرفعون الخناجر في ليلة الدخلة في وجه العروس حتي تخافه من أول ليلة تراه فيها، فتكون له جارية مطيعة إلي الأبد، وذلك بعد أن أفقدها - برفعه الخنجر عليها- كل إنسانيتها وتماسكها من أول ساعة، وأصابها بالذعر من ذاك الخنجر الذي يضيء ما بين عينيها!

    ( ما أعتقد هذا عاقل الل ييوس هيجي )
    يا محوّل الحول والاحوال ، حوّل حالنا إلى أحسن الحال......







  15. #15
    الحسيني غير متواجد حالياً مشرف واحة المضيف والتراث الشعبي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الدولة
    خير البلآد ما حملك
    المشاركات
    1,868
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منازار
    أكيد الرجال هو الل يفوز شقدرها المرأة. وهم المرأة خجولة يعني اكيد رح تفتشل عاد من أول يوم معارك بالرجايل:D::
    وأذا الزوجة فازت وصارت رجلها أعلى من رجله تصير مصيبة والكل يعيروه على أنه رجل ناقص الرجولة
    الله يخليها الك :)
    ويحفظلج جميع أهلج يارب

    أذكر تقليد ثاني يخوف المرأة رح تعوف الزواج بسبته:)

    في رجال يرفعون الخناجر في ليلة الدخلة في وجه العروس حتي تخافه من أول ليلة تراه فيها، فتكون له جارية مطيعة إلي الأبد، وذلك بعد أن أفقدها - برفعه الخنجر عليها- كل إنسانيتها وتماسكها من أول ساعة، وأصابها بالذعر من ذاك الخنجر الذي يضيء ما بين عينيها!

    ( ما أعتقد هذا عاقل الل ييوس هيجي )
    نعم توجد هيج عادات ولكنها محصورة في وسط قبائلي ومتشدد وجاهل جدا ً .. وقليل ماسمعت بذلك وللأسف أنها موجودة وسأذكرها في ليلة الدخلة أن شاء الله تعالى ..
    تحياتي


    [blink]أللهمَ أحيينا حياةَ محمدٍ وألِ محمدٍ وأمتنا مماتهم[/blink]

صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني