صفحة 1 من 9 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 126
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    Arrow هذه مقاومتهم! قتل الأبرياءوقطع الرؤوس والخطف والتفخيخ،حصيلة شهر من الإرهاب في العراق

    [align=center]هذه مقاومتهم !؟ قتل الأبرياء وقطع الرؤوس والخطف والتفخيخ ..
    حصيلة شهر من الإرهاب في العراق [/align]
    [align=center][/align]

    الجمعة 6/5/2005 أعدتها "مؤسـسة الأرشيـف العراقي في الدنمارك"- كل يوم تزداد العمليات الارهابية في العراق ، وبعد كل تطور سياسي نحو الديمقراطية ، نلاحظ استهداف المدنيين الأبرياء العزل وقوات الشرطة والجيش العراقي ، والفاعل والممول لهذه العمليات هي جهة واحدة اختارت طريق الارهاب لتحقيق أهدافها والتي تتمثل في عدم نشوء نظام ديمقراطي تعددي وإفشال هذا المشروع الذي هو مطلب جماهيري . ومحاولة زعزعة الامن والاستقرار في العراق وليس مقاومة قوات التحالف . والهدف الآخر هو محاولة لإعادة نظام المقابر الجماعية والكيمياوي مرة اخرى الى الحكم ، وهذا ما نلاحظه ان اغلب منفذي هذه العمليات من مناطق واحدة من العراق تحالفت معها قوى ارهابية ظلامية تكفيرية جائت من الخارج بدعم عربي حكومة وشعبي .
    والملاحظ ان هذه العمليات الاجرامية والارهابية اتخذت اسلوبا آخرا ً وكشفت عن أنيابها ونواياها الحقيقية وذلك باستهداف الطائفة الشيعية المسالمة في كل تأريخها ، والتي ذاقت الويلات من قبل ، سواء في العراق او في مناطق اخرى . العرب السنة في العراق كان لهم النصيب الاكبر في الاجرام وهذا ما نلاحظه في العمليات التي يقومون بها ضد العراقيين الشيعة مرة في الحلة وهذه الجريمة التي هزت العراق ولم يدينها أي شعب او مؤسسة عربية او اسلامية وحتى من مناطق المثلث العربي السني الذين حكموا العراق اكثر من ثمانين عاما تسببوا بكل تلك المصائب التي لحقت بهذا البلد بدءا بتوليهم الحكم عام 1921 حتى زعيمهم جرذ العوجة ونزيل الحفر .

    إن جريمتي الحلة والمدائن لهي واحدة من سلسلة جرائم قام بها انصار الدين الاسلامي المنحرف التكفيري الذي لا يقبل بوجود آخر وقتله ، وهي تمتد لتاريخ طويل من الاجرام نفذه اصحاب هذا الدين ، ضد كل من لا ينتمي اليهم . حصيلة شهر آذار من هذا العام تبين ذلك وبشكل لا يقبل الشكل نوايا وحقيقة أصحاب الدين التكفيري الذي تربى على القتل والارهاب ، وأخذ يمارس دوره بشكل واضح وهذه المرة عبر مسميات عديدة مرة باسم السنة ومرة باسم الجهاد ، ولكن لم يعلمنا الدين الاسلامي ( الحقيقي ) ان الاغتصاب واللواط في المساجد هي سنة ، أو قتل الأبرياء وقطع رؤوسهم كالاضاحي هي تعاليم قرآنية ؟؟، والانتحار وتكفير المجتمعات هي سيرة نبوية !!؟؟؟ . اليـكم الحصيلة : ـ

    1 / 3 / 2005
    قتيلاً وجريحاً في أعنف يوم بالعراق 263
    جريمة تهز العراق.. انتحاري يقتل أكثر 135 في الحلة
    الزرقاوي يتبنى اعتداء الحلة وأهالي ..الضحايا يتظاهرون ضد الأمن
    القاعدة في العراق تعلن المسؤولية عن هجوم الحلة
    14مسلحاً يهاجمون محال في شارع النهر مخلفين 4 قتلي وإغتيال رجل دين في الحرية
    هجمات في بغداد والشمال توقع 12 قتيلا بينهم جندي
    وزيرحقوق الانسان بختيار امين لـ(الزمان): 532 مسلحاً معتقلاً في العراق من 23 بلداً
    كسر في أنبوب يحرم سكنة محلة في الكرخ من مياه الشرب 4 أيام
    السابق مقبرة جماعية شمال العراق قتل فيها ضحايا عراقيين من قبل النظام المجرم اكتشاف
    رهينة فرنسية في العراق تطلب المساعدة
    مقتل حارسين لنائب محافظ ديالى بشمال العراق
    خطف ابن مدير شرطة الموصل
    صحفية فرنسية مخطوفة بالعراق تطلب المساعدة
    مواجهات بين الأمن العراقي ومسلحين سودانيين!
    برزان التكريتي ورمضان يتصدران قائمة المتهمين في مذبحة الدجيل
    اعتقال 14 مشتبها في بابل واشتباكات مع سودانيين في بغداد
    125 قتيلاً ضحايا تفجير «الاثنين الأسود»

    2 / 3 / 2005
    هجومان انتحاريان بسيارتين مفخختين يوقعان عشرات القتلى والجرحى في بغداد
    10 قتلى و36 جريحا في هجومين انتحاريين في بغداد
    اعتقال عشرات المسلحين في مداهمات لقرى قرب كركوك وفي سامراء
    اعتقال سياف عدي النجل الاكبر للرئيس المخلوع مصابا بعيار ناري في جنوب العراق
    إعدام سائقين تركيين في العراق على يد جماعة مسلحة
    اعتقال ثمانية اشخاص في كربلاء كانوا يعدون لتفجيرات
    القبض على عصابات للتسليب تعترف بسرقة اكثر من 80 سيارة
    اليوم حداد على شهداء الحلة
    اغتيال قاض في محكمة خاصة تحاكم صدام ومقتل 13 في انفجارين
    مسلحون يقتلون قاضيا في محكمة خاصة تحاكم صدام ببغداد
    مقتل شخص واحد على الاقل في انفجار سيارة ملغومة ببغداد
    الأمم المتحدة وحكومات تندد بقوة بالاعتداء الإرهابي في الحلة .. ولم يندد بها العرب والمسلمين ؟
    الزرقاوي يتبنى اعتداء الحلة وأهالي ..الضحايا يتظاهرون ضد الأمن
    الزرقاوي يتبنى اعتداء الحلة وأهالي ..الضحايا يتظاهرون ضد الأمن

    3 / 3 / 2005

    مقبرة جماعية جديدة في كركوك
    استشهاد خمسة من رجال الشرطة على الاقل في تفجيرين ببغداد
    مقتل مدني واصابة 14 في انفجار سيارة ملغومة في بعقوبة
    العراق :القبض على 48 مطلوبا بينهم مسئول سابق بحزب البعث بكركوك
    مخربون يهاجمون خط أنابيب للغاز في شمال العراق
    انفجار سيارة ملغومة في بعقوبة
    وفد الائتلاف العراقي يستنكر ضعف الخدمات المتوفرة للمصابين في الحلة

    4 / 3 / 2005

    قتلى وجرحى في هجومين انتحاريين بسيارتين مفخختين استهدفا وزارة الداخلية..
    قتيل و3 جرحى بانفجار سيارة مفخخة واعتقال 10 مشبوهين بينهم مصري في بعقوبة
    مدير الاستخبارات العراقية: البعثيون هم الأنشط في الهجمات ويختبئون وراء الزرقاوي
    البنتاغون: تراجع في عدد الجنود الأميركيين القتلى وارتفاع متزايد في عدد العراقيين ضحايا الاعتداءات . هذه هي المقاومة ؟؟
    واشنطن تتهم أردنياً بالتجسس لصالح صدام العرب هم عبيد الدكتاتورية وعبيد المال
    بختيار أمين: خاطفو اوبينا صداميون علي علاقة بشبكات في فرنسا
    مقتل 11 عراقياً و3 أميركيين وعلاوي يمدد «الطوارئ» 30 يوماً
    اعتقال أحد مساعدي الدوري في كركوك .وأعضاء خلايا تكفيرية ناشطة في الموصل.
    اعتقال 17 مشتبها في كركوك بينهم قيادي بعثي...الحكومة العراقية تمدد حالة الطوارئ
    مخربون يهاجمون خط أنابيب للغاز في شمال العراق

    5 / 3 / 2005

    مقتل ستة جنود عراقيين في هجومين شمال بغداد
    قتيلان في تلعفر والعثور على اربع سيارات مفخخة بالموصل
    مناشدة لإطلاق سراح مهندس عراقي مختطف
    سويسرا تعتقل 5 أصوليين يديرون موقعا لصور ذبح الرهائن بالعراق
    تحذير إيطالي من تجنيد إرهابيات عن طريق "الإنترنت"
    قتيل و3 جرحى بانفجار سيارة مفخخة واعتقال 10 مشبوهين بينهم مصري في بعقوبة
    مدير الاستخبارات العراقية: البعثيون هم الأنشط في الهجمات ويختبئون وراء الزرقاوي
    أحلام النساء العراقيات في عيد المرأة: فليصمت الرصاص.. وليتوقف دوي الانفجارات

    6 / 3 / 2005

    مقتل ستة جنود عراقيين في هجومين شمال بغداد
    أول أغتيال لعضو في الجمعية الوطنية العراقية المنتخبة
    مجموعة مسلحة تحتجز موظفين يعملان في قاعدة عسكرية عراقية
    القبض على 32 إرهابيا من السلابة في البصرة
    العراق يرحل 10 آلاف عربي لا يحملون اقامة شرعيه .. ماذا كان يفعل هؤلاء !؟
    ضبط أربع سيارات مفخخة واعتقال 7 مشتبهين غرب الموصل
    مفتشو الأمم المتحدة: 90 موقعا خطيرا تعرضت للنهب في العراق!
    العثور على 4 سيارات مفخخة جاهزة للاستخدام في الموصل

    7 / 3 / 2005

    25 قتيلا من الجيش والشرطة العراقيين في بعقوبة وبلد ..الزرقاوي على قيد الحياة
    مقتل 15 وإصابة 23 آخرين بإنفجار سيارة مفخخة في بعقوبة
    عاشوراء جديدة في الحلة الجموع تتوجه إلى مكان الانفجار يومياً مستنكرة الجريمة الإرهابية
    17 شهيد في أعمال عنف بالعراق .. واغتيال مسؤول امني كبير ببغداد
    الزرقاوي يتبنى هجوماً مزدوجاً في بعقوبة
    مع افراد شبكة ارهابية في بابل يقتلون الابرياء ويشربون حتى الثمالة احتفالاً .. واحتفلنا بشرب الخمور في بيت رزاق سلطان الذي كان مقراً للجهاد الاسلامي .. وماهو دور المرأة الارهابية جمهرة الرفيض
    مزراق لـ«الحياة»: جهات في الحكم كانت تحرك الأحداث واستخبارات دولة أجنبية عقّدت الأزمة (1)
    قوات الأمن تعتقل عضواً بارزاً في حزب البعث يقود خلية إرهابية في بعقوبة
    معلومات خاصة بـ (المدى): محمد يونس الاحمد يعيد تشكيل الشبكات الارهابية من القامشلي
    مسلحون يقتلون سبعة من أفراد قوات الامن العراقية
    التجمعات الإسلامية في ألمانيا مصدر إمداد للارهاب في العراق
    سكان سلمان باك يطالبون: أنقذونا من الزمر الإرهابية
    سقوط قذيفتي هاون على المنطقة الخضراء.. واختطاف مقدم شرطة في بيجي
    القوات العراقية تعثر في مدينة النجف على شبكة صاروخية
    احراق ثلاث شاحنات لنقل المواد الغذائية منطقة سلمان باك
    الحلة : القبض على 1700 إرهابي أدلى 700 منهم باعترافات كاملة
    عصابات الارهاب في نينوى تستبدل قياداتها وتلجأ الى تلعفر والقرى المحيطة بها
    مجرمون ارهابيون يقتلون سبعة من أفراد قوات الامن العراقية
    محاكمة يمنيين بتهمة دعم المسلحين في العراق

    يـومــي 8 و 9 / 3 / 2005

    العثور على 15 جثة لشهداء شيعة قتلهم الارهابيون في اللطيفية القذرة
    اكتشاف 15 جثة بلا رأس واعتقال 4 انتحاريات اغتيال لواء شرطة بالرصاص في بغداد
    هجمات بسيارات مفخخة وأسلحة توقع أكثر من 25 قتيلا و35 جريحا
    مقتل نقيب بالشرطة ومترجمة ..العثور على 27 جثة لعراقيين قتلوا في القائم واللطيفية
    ملازم أول في الشرطة يعترف بارتكابه 113 جريمة قتل بنفسه
    قتيلان و28 جريحاً في عملية انتحارية ببغداد
    مقتل ضابط شرطة وجرح ثلاثة بانفجار عبوة ناسفة في البصرة
    مقتل مساعد مدير دائرة الجنسية في بغداد وخطف نجل مدير بلدية الناصرية
    تنظيم الزرقاوي يعترف: صور «سي إن إن» غير مزيفة
    القبض على اربع نساء مومسات عربيات تحملن احزمة ناسفة بردن قتل العراقيين بها
    اغتيال مسؤول كبير في وزارة الداخلية قبيل سفره إلى إيران لمتابعة قضية اللاجئين
    اثر مجزرة مدينة الحلة قائد الشرطة ومعاون مدير حماية المنشآت يبرران اخفاقاتهم الامنية
    القبض على عصابتين لسرقة السيارات والتزوير في العمارة
    نجاة الوزير مهدي الحافظ من محاولة اغتيال
    اكتشاف أكبر مخبأين للأسلحة في الموصل واعتقال عدد من المسلحين
    انفجار سيارة مفخخة وقذائف الهاون العشوائية تتساقط في الشوارع تفجر الوضع في الرمادي
    البعثي محمد يونس الأحمد يعيد تشكيل الشبكات الإرهابية في القامشلي
    النروج تقرر طرد مؤسس جماعة «أنصار الإسلام» العراقية الارهابية
    انفجار خط أنابيب في جنوب بغداد
    اغتيال مسؤول أمني وانفجار ..التحالف يبحث عن مساعدين للزرقاوي..في عملية موسعة جديدة
    عائلات الضحايا تلتقي قاتليهم في معتقلاتهم
    مقتل 5 جنود عراقيين واعتقال 4 نساء انتحاريات
    مقتل مسؤول رفيع في وزارة الداخلية العراقية
    مصادر استخبارية عراقية: الجماعات الإرهابية تعيد تنظيم نفسها وتتخذ من القرى القريبة من تلعفر
    القوات العراقية تعثر في مدينة النجف على شبكة صاروخية

    10 / 3 / 2005

    جريمة أخرى يقترفها الارهابيون التكفيريون القتلة بحق شيعة آل البيت في الموصل ويذهب ضحيته العشرات
    أكثر من خمسين شهيدا واكثر من مئة جريح نتيجة عمل انتحاري في مجلس عزاء ( فاتحة ) ضد الشيعة في الموصل
    «انتحارية» الموصل قتلت أكثر من 50 شيعياً وأصابت العشرات وضبط 10 مساعدين للزرقاوي
    العنف يوقع 77 قتيلا وجريحا بينهم 31 جثة عثر عليها جنوب بغداد
    30 قتيلاْ وعشرات الجرحى في هجوم على جنازة شيعية بالموصل
    عاجل ..انفجار جنازه مفخخه فيالموصل واستشهاد العشرات
    مقتل قائد شرطة الصالحية في كمين ببغداد
    مقتل ضابطين عراقيين
    مسيحيو الموصل بين مطرقة المتشددين وسندان البيشمركة
    العثور على 30 جثة في القائم الحدودية
    اعتقال شبكة (دعارة ) مرتبطة بتنظيم ارهابي .. مقاومة على الطريقة الوهابية السلفية العربية
    وثيقة تكشف الفساد الاداري في وزارة الدفاع
    مجموعة إرهابية تخطف سودانيين في العراق
    القبض على (57) مجرما في بغداد والبصرة
    إرهابي يعترف بالمشاركة في اغتيال محافظ بغداد وتفجير عدد من الجوامع الشيعية
    مقتل مترجمة عراقية في كركوك
    القاء القبض على متمردين ومخابىء اسلحة في الموصل
    يوم حافل بالسيارات المفخخة في بغداد والبصرة والحبانية والهدف هو أجهزة الأمن والشيعة
    بينهم سعوديون وسوريون ويمني صدور أحكام بحق 15 إرهابيا
    العراق يعتقل 61 مصرياً ارهابيا
    السجن لسعوديين وسوريين ويمني ...متورطين في أعمال العنف
    العثور على 30 جثة في القائم وانفجار ..سيارتين مفخختين في بغداد والحبانية
    مقتل ضابط شرطة وجرح ثلاثة بانفجار عبوة ناسفة في البصرة

    11 / 3 / 2005

    عشرات القتلى والجرحى شرق الموصل و«تواطؤ» في وزارة الدفاع مع المقاومة
    ارتفاع عدد ضحايا انفجار الموصل إلى 47 قتيلا
    اغتيال قائد شرطة في بغداد ومدير تلفزيون في كركوك
    سقوط قذيفة هاون يلغي التشييع الجماعي لضحايا عملية الموصل
    تصريح صحفي ..المؤتمر الوطني العراقي يطالب علماء الامة الاسلامية بموقف صريح من الفئة الضالة
    توقيف 4 موظفين في وزارة الدفاع العراقية للاشتباه في اتصالهم بالمسلحين
    مسلحون يتسللون إلى صفوف الشرطة العراقية لتسهيل قتل الضباط
    اغتيال قائد شرطة الصالحية ومساعديه ونجل شيخ عشيرة المكادمة

    12 / 3 / 2005

    اعتقال مسؤول سوري كبير في الشبكات الارهابيه والقبض على سيافَين سودانيين
    منظمة إرهابية تهدد بقطع رأس زعيم الحزب الديمقراطي المسيحي في العراق
    القوات الأمريكية تعثر على مخابئ سلاح بالموصل
    تفجير أنبوب نفطي في شمال العراق
    5 منهم وُجِدوا في مستودع للأسلحة و4 كانوا يسعون لتهريب أفلام لعمليات إلى دول خليجية عبر البصرة
    مانيلا تسعى لإطلاق سراح رهينة فلبيني في العراق
    إلغاء تشييع ضحايا التفجير الانتحاري في مأتم الموصل بعد سقوط قذيفة
    اعتقال امرأة من جماعة الزرقاوي كانت تسعى للقيام بعمل ارهابي ضد المدنيين العراقيين
    المرجعية غاضبة من تزايد الاعتداءات الإزهابية على الشيعة في مناطق السنة
    أنصار صدام يعقدون مؤتمرا اليوم في برلين
    وتخفي بيانات 100 معتقل «شبح» من السجلات الرسمية!
    عائلة البنا في السلط تتقبل التهاني باستشهاد ابنها رائد بعملية للمقاومة العراقية . بعد ان قتل 200 عراقي في الحلة ..اتفوو عليكم يا عرب

    13 / 3 / 2005

    استشهاد 12 شخصاً في هجمات متفرقة والعثور على 12 جثة باللطيفية
    مقتل 6 عراقيين بينهم 3 من رجال الشرطة وتظاهرة في الموصل تندد بالتفجير الانتحاري
    مقتل 4 مدنيين و3 رجال شرطة وإصابة 4 جنود عراقيين بجروح في اعتداءات
    استشهاد شرطي وجرح ثلاثة بإنفجار هاون في بغداد
    عاجل..كركوك ..القبض على ارهابي سعودي قبل تنفيذ عمليته الارهابية
    استغربت صمت علاوي على تدخل عمان في شؤون العراق.حوزة النجف: العلاقت مع الاردن مهددة بالخطر.
    القبض على إرهابي في السماوة يذبح الشخص مقابل عشرة الاف دينار
    خطفت ابن أمير كويتى في بادية السماوة القبض على ثلاث عصابات
    الخارجية المصرية : 61 ارهابيا مصرياً معتقلين في العراق
    وزارة التخطيط العراقية: مرتكبو الاعتداء على الحافظ استخدموا عتادا محرما
    مقتل 4 مدنيين و3 رجال شرطة وإصابة 4 جنود عراقيين بجروح في اعتداءات
    خاطفو الرهينة الفلبيني يمددون المهلة النهائية لإعدامه
    أقارب ضحايا التفجير الانتحاري في الموصل يريدون الانتقام وزعماؤهم يحثون على ضبط النفس
    اعتقال عشرات المطلوبين بينهم 3 أفغان في الموصل وسوري في كربلاء
    اعتقال مسؤول سوري كبير في الشبكات الارهابيه والقبض على سيافَين سودانيين
    القوات الأمريكية تعثر على مخابئ سلاح بالموصل
    منظمة إرهابية تهدد بقطع رأس زعيم الحزب الديمقراطي المسيحي في العراق
    تفجير أنبوب نفطي في شمال العراق
    مصدر مسؤول..اعتقال ضابط مخابرات في نظام صدام في كركوك
    العثور على جثث واعتقال مسلحين عرب جنوبي بغداد
    أميركا تتهم مصر بمساعدة صدام
    الأرهابيون يستغلون التوتربين العرب والأكراد في كركوك
    القبض على ارهابي سعودي قبل تنفيذ عمليته الارهابية
    خطفت ابن أمير كويتى في بادية السماوة القبض على ثلاث عصابات لتهريب الآثار والمتاجرة بالحشيشة
    أعتقالات بالجملة للأرهابيين في مناطق عديدة من العراق , وقواعدهم تتساقط
    الفلسطينيون يقبضون التعويضات عن عدوان صدام , ويمجدون به ويرسلون الأرهابيين لقتل العراقيين .. هذي شلون أخوة عربية ؟؟!!!!!

    14 / 3 / 2005

    «جند الصحابة» تتبنى هجوم الموصل وتتوعد الشيعة! .. كما قتل الصحابة اهل البيت والشيعة من قبل ، جاء جندهم اليوم .
    إستشهاد 15عراقيا بينهم رئيس مهندسي مطار بغداد
    استشهاد أربعة في انفجار سيارة ملغومة جنوبي بغداد
    العثور علي مخبأ كبير للاسلحة في ميسان - احباط محاولة لخطف نجل محافظ الناصرية
    ضبط رسالة موجهة من بن لادن إلى الزرقاوي يدعوه على قتل العراقيين
    اغتال مسلحون المصور التلفزيوني حسام هلال سرسم
    اكتشاف مخبأ كبير للأسلحة وهجمات متعددة في العراق
    مصر متهمة بتزويد صدام بأسلحة كيميائية
    مقتل عراقيين في انفجار سيارة مفخخة جنوب بغداد
    القبض على شقيقين ارهابيين في الكوفة
    اعتقال 21 ارهابيا في الموصل بينهم أعضاء من” أنصار السنة”
    متظاهرون يقتحمون الوزارة ويطردون الموظفين من مكاتبهم هذه الحرية .. هل تعني الفوضى !!؟؟
    مقتل أربعة في انفجار سيارة ملغومة جنوبي بغداد
    «هآرتس»: سعود الفيصل صافح بيريس في مدريد
    لصوص محترفون نهبوا المنشآت العسكرية العراقية
    اعتقال 4 مسؤولين في وزارة الدفاع بتهمة التعاون مع المسلحين
    التحقيقات تكشف تورط "أبو دجانة" اليمني في تفجير الشرقاط
    القبض علي انتحاري سعودي حاول تفجير مركز للجيش بكركوك
    الشرطة العراقية تعتقل سوريين في الجنوب وانتحاريا سعوديا.. ويمني نفذ عملية
    استشهاد شرطي وجرح ثلاثة بإنفجار هاون في بغداد
    استشهاد 12 شخصاً في هجمات متفرقة والعثور على 12 جثة باللطيفية

    15 / 3 / 2005

    اعتقال منفذ اغتيال الحكيم وهو من الموصل التي يكثر فيها الارهابيون والموالين لابن العوجة
    4 جرحى بانفجار سيارة ملغومة بباب المعظم في بغداد
    انفجار بباب المعظم وسط بغداد
    إعتقال 48 مشتبها وتحرير إبن محافظ ذي قار والقبض على أفراد العصابة
    اغتيال إعلامي في تلفزيون كردستان
    أردني متهم بالارهاب يشيد بالزرقاوي وابن لادن أمام المحكمة
    العثور علي مخبأ كبير للاسلحة في ميسان - احباط محاولة لخطف نجل محافظ الناصرية
    العمليات المسلحة في العراق هي عمليات جريمة منظمة

    16 / 3 / 2005

    اعتقال منفذ تفجير النجف الذي قتل فيه باقر الحكيم
    قاتل الحكيم خطط لاغتيال السيستاني
    اكتشاف مقبرة جماعية جديدة
    3 هجمات بسيارات مفخخة في بغداد توقع قتيلين أحدهما أميركي و16 جريحا
    استشهاد 5 جنود عراقيين في هجوم انتحاري ببعقوبة
    سيارات ملغومة تسفر عن مقتل عدد من الأشخاص في بغداد
    قاتل الحكيم خطط لاغتيال السيستاني
    استهداف المنشآة النفطية شمال العراق
    تحقيق عن تورط أردني في عملية انتحارية
    مسؤول عراقي يتهم المخابرات الأردنية بدعم الارهاب في العراق ونائب أردني يقول ان الشعب الأردني (ضد الدولة الحالية في العراق) ويدعم (المقاومة) يقصد بها الارهابيين
    العتوم من جبهة العمل الاسلامي عضو البرلمان: البرلمان الأردني يدعم العمليات المسلحة وافتخر من حقيقة ان الكثير من الشباب الأردني يشارك في (المقاومة) ! !
    مقتل جنديين أميركيين و4 عراقيين بينهم ضابط .اتفاق محتمل على الـحكومة العراقية اليوم .
    اللواء غالب الجزائري يؤكد اعتقال ...منفذ عملية اغتيال محمد باقر الحكيم

    17 / 3 / 2005

    الملك عبد الله يعترف لشبكة تلفزيون ABC الامريكية بكون جزار الحلة هو اردني
    العثور على مقبرة جماعية جديدة في كركوك
    انفجار سيارتين مفخختين في بغداد وبعقوبة يوقع 4 قتلى و23 جريحا
    استشهاد تسع عراقيين بمناطق مختلفة بالعراق نتيجة الاعمال الارهابية
    الجيش الأميركي يعتقل مسلحين يمنيين
    انفجار عبوة ناسفة في منزل لمهاجرين أكراد عراقيين في اليونان
    البرلمان العراقي المنتخب يفتتح على دوي قذائف الهاون
    الملك عبد الله يعترف لشبكة تلفزيون ABC الامريكية بكون جزار الحلة هو اردني
    انفجاران في صحيفة "بغداد ميرور" ودورية .جماعتان عراقيتان تنضمان إلى الزرقاوي .
    القبض علي 9 من مروجي المخدرات في الكوت وإعتقال 7 مسلحين في البصرة والعمارة
    متعددة الجنسية: القبض علي مسلحين في المنصورية
    منظمة الشفافية العالمية مصدومة بحجم الفساد في العراق
    هذا نص الرسالة التي وزعها العميل نصير البنا شقيق الارهابي الاردني المجرم
    مسؤول عراقي يتهم المخابرات الأردنية بدعم الارهاب في العراق
    استشهاد 5 جنود عراقيين في هجوم انتحاري ببعقوبة

    18 / 3 / 2005

    أقرأ هذا الرقم بكل دقة وتمعن
    مقتل 11 الف عراقي و1500 من التحالف في 1500 تفجير واشتباك
    مقتل 11 الف عراقي و1500 من التحالف في 1500 تفجير واشتباك
    مقتل آمر فوج في بلد وستة ..عراقيين في هجمات متفرقة
    الأمن الكردي يقبض على 6 إرهابيين في أربيل ومقتل 9 عراقيين في هجمات
    إبطال عبوة في حي العامل وقنبرتي هاون في كركوك
    قائد شرطة واسط: القضاء يتساهل مع المسلحين
    تعرض ابن شقيق محافظ نينوي لمحاولة اغتيال
    مدير المخابرات الامريكية: ايران وسوريا متورطتان والهجمات تقلصت
    الدكتور علي العتوم ..الشعب الأردني متعاطف جدا مع المقاومة وقتل العراقيين
    توالي أعمال العنف وإطلاق النار على طلبة جامعة البصرة المتظاهرين..
    مجموعة مسلحة تهاجم طلاباً في البصرة
    تهديد إرهابي جديد لدول الخليج «القاعدة في السعودية» مستعدة لإرسال مجاهدين إلى العراق
    اعتقال 37 مشتبهاً بينهم 6 في أربيل.
    تظاهرة بالنجف تطالب بمحاكمة عائلة منفذ عملية الحلة
    المعارضة الأردنية تدعو لعدم الاعتراف بالانتخابات العراقية . لان انتخاباتهم نزيهة ؟

    19 / 3 / 2005

    استشهاد أربعة من رجال الشرطة العراقيين في كركوك
    مقتل أربعة من رجال الشرطة في انفجار قنبلة بالعراق
    مقتل 3 وإصابة 7 في هجوم على جنازة بكركوك
    السلطات العراقية تعتقل أسرة سورية من «بقايا» حركة الإخوان المسلمين الارهابية
    «أنصار السنة» تتبنى قتل ضابط كلداني في شرطة كركوك
    هولندا: بدء محاكمة متهم بمساعدة صدام في ارتكاب جرائم الحرب والإبادة الجماعية
    مقتل 5 في هجمات وحوادث والعثور على جثة أحد جنود الجيش العراقي
    البشمركة تعتقل رئيس حزب تركماني
    اعتقال ضباط مخابرات سوريين
    دعوة لتشكيل ميليشيا عربية في كركوك
    اشتباكات شمال بغداد.. واعتقال إرهابي قيادي في اللطيفية
    "التايمز": نملك الأدلة على تورط دمشق
    شيخ الأزهر: جمهور الفقهاء ....يرفض تولي المرأة رئاسة الدولة .. مبروك للأزهر .. ولكن كيف تولت بناضير بوتو الحكم في باكستان وهي دولة مسلمة .. فأي جمهور هذا الذي يرفض !!؟؟؟
    إبطال عبوة في حي العامل وقنبرتي هاون في كركوك
    جهات غير متخصصة في المنافذ الحدودية تصعد الازمة

    20 / 3 / 2005

    العراقيون الذين راحوا ضحايا التفجيرات قد بلغ عددهم 12000 فيهم الكثير من الاطفال والنساء والشيوخ مقابل 1500 جندي أجنبي
    معارض اردني: المخابرات الاردنية تعرف من يذهب الى العراق لتدمير الشعب العراقي وشهد شاهد ٌ من أهلها أيها الاردنيون الاقذار
    مقتل 7 عراقيين في هجمات والعثور على جثتين شمال بغداد وجنوبها
    في الذكرى الثانية للحرب: مقتل 8 عراقيين
    استشهاد مدني عراقي في البصرة وجرح اخر بانفجار عبوة ناسفة
    اغتيال مسؤول كبير بالشرطة العراقية في الموصل
    مقتل أربعة من رجال الشرطة في انفجار قنبلة بالعراق
    جماعة عراقية تعلن احتجازها رهينتين مصريين
    عبدالاله المُعَلّى المعارض الأردني المقيم في أميركا: المخابرات الأردنية تعرف من يذهب إلى العراق
    باقر: جاهزون لتقديم ملفاتنا لمـحاكمة مجرمي الـحرب العراقيين
    استشهاد أربعة من رجال الشرطة العراقيين في كركوك
    مقتل 3 وإصابة 7 في هجوم على جنازة بكركوك
    استشهاد أربعة من رجال الشرطة في انفجار قنبلة بالعراق

    21 / 3 / 2005

    مقتل سبعة اشخاص والعثور على ثمانية جثث في حوادث منفصلة في العراق
    إصابة 22 شخصاً بينهم 10 جنود عراقيين في انفجارين
    متعددة الجنسية : اعتقال مخططي الهجوم الانتحاري علي وزارة الزراعة
    صنعاء: السجن لستة متطرفين زوروا وثائق للانضمام للمتمردين في العراق
    المرأة العراقية بين سندان صدام ومطرقة التطرف !!
    مقتل جنديين وجرح 3 في كركوك والانبار
    شرطة كركوك: اعتقال 13 مشتبهاً بعمليات خطف وقتل
    القبض علي مشتبهين ومصادرة أسلحة وسيارات في قلعة صالح
    والقبض علي سوري وفلسطيني قرب كربلاء
    تصاعد وتيرة هجمات الارهابيين في العراق
    قتلى الـجرائم العادية أكثر --من ضحايا السيارات المفخخة
    من حرب «التحرير» إلى حرب «العصابات والإرهاب» وحدهم العراقيون يدفعون الثمن
    مواطن عراقي: قبل عامين واجهنا شبح الموت في حرب «التحرير» واليوم نواجهه في السيارات المفخخة
    1500 مقاتل سعودي ضمن ...الجماعات الإرهابية في العراق
    1500 مقاتل سعودي ضمن ...الجماعات الإرهابية في العراق
    مقتل العميد كشمولة بالموصل وفتح النار علي موكب تشييعه
    هجوم انتحاري على دائرة الفساد الاداري واعتقال عدد من الارهابيين
    اعتقال منفذي عملية فندق السدير الانتحارية

    22 / 3 / 2005

    سبعاوي اعترف بقتل 607 أسرى كويتيين وسرقة .500 سيارة من شركتي "الساير" و "بهبهاني".
    القبض على ارهابيين احدهم سوري وسقوط صواريخ في الاسكندرية
    تفكيك شبكتين ارهابيتين والقبض على عصابات خطف واغتصاب في ديالى
    توقيف 13 مشتبهاً في كركوك ...اعتقال 30 شخصا من قاطعي الرؤوس شمال بغداد
    العام الأكثر دموية للصحافة مقتل 78 صحافيا بينهم 32 في العراق
    اتهم الاردن بالتساهل مع منفذي جريمة الحلة زيباري يدعو إلى وجود عربي اكبر
    صحيفة اردنية تسمي الجلبي شيطانا وترفض تقديم الاعتذار للشعب العراقي!!! أيها الكلاب يا قوم لوط
    العثور على مخبأ للأسلحة في تكريت واعتقال إرهابيين
    سبعاوي التكريتي يعترف بتمويل المسلحين

    23 / 3 / 2005

    استشهاد 12 شرطياً عراقياً في عملية بتكريت
    سبعاوي يعترف بقتل 607 كويتيين واغتيال أربعة وزراء خارجية عراقيين
    قوات المغاوير العراقية أبادت معسكرا إرهابيا قرب بحيرة الثرثار
    الأخ غير الشقيق لصدام يعترف بقتل 4 وزراء خارجية
    اختطاف 6 شرطيين.. وهجوم على حافلة مدرسية
    15 معتقلا يعترفون بارتباطهم بمنظمات خارجية وتلقيهم أموالا من بعض دول الجوار
    إلقاء القبض على 30 من عناصر جماعات متهمة بأعمال قتل وقطع رؤوس واغتصاب في بعقوبة
    "جند الشام" تهدد بضرب الكنائس ..والقواعد الأميركية في قطر
    توقيف 13 مشتبهاً في كركوك ...اعتقال 30 شخصا من قاطعي الرؤوس شمال بغداد
    سبعاوي اعترف بقتل 607 أسرى كويتيين وسرقة .500 سيارة من شركتي "الساير" و "بهبهاني".

    المصادر : وكالات الأنباء العالمية وصحف ومواقع عربية . اقتبست من المواقع العراقية ( صوت العراق ، الجيران ، النهرين )
    www.iraker.dk
    www.hadi.dk





  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center](الانتحـــاريون الجـــدد) [/align]

    [align=center]سبب رئيسي للانتحار هو التحريض وتعبئة النفوس باستخدام مفردات الحور العين والاصدارات التي تدعو المسلمين الى ترك الدنيا والتأمل في محاسن نساء أهل الجنة [/align]

    [align=center][/align]


    الجمعة 6/5/2005 "الشرق الأوسط" لندن: محمد الشافعي -هل أشرفت قدرة التنظيمات الاصولية العنيفة على تجنيد «انتحاريين» على الانتهاء؟ سؤال تردد خلال الاسبوعين الماضيين بعدما كشفت التحقيقات المصرية ان منفذ عملية تفجير الازهر حسن رأفت بشندي، تعرض لعملية خداع منظمة من قائد الخلية الارهابية أوهمته بأن العملية ليست انتحارية، كما تردد مع تورط فتاتين مصريتين، للمرة الاولى على الاطلاق، فى هجوم على حافلة للسياح فى منطقة السيدة عائشة تلاها انتحار الشابتين. وكان هذان الحادثان الأحدث فى سلسلة من عمليات انتحارية كان من المفترض ان تتم في العراق وفلسطين واماكن اخرى، غير ان القائمين عليها «هربوا» فى اللحظات الاخيرة، كاشفين انهم تعرضوا للخداع بطريقة أو بأخرى. فهل هذا دليل على «شح» الانتحاريين؟ أم دليل على ظهور نوع آخر من الانتحاريين لا ينتمي بالضرورة الى أي جماعة، كما لا يمانع ان يتساوى مع النساء في «الموت».

    تفاوتت آراء المختصين فى الظاهرة الاسلامية، ففيما اعتبر البعض ان هذين التطورين تعبير عن «شح» قدرة المنظمات الارهابية على تجنيد «انتحاريين» بسبب فقدان جاذبية الخطاب العنيف، يقول البعض الآخر ان «الانتحاريين الجدد» لا يعدون دليلا على فقدان المنظمات الارهابية قدراتها الدعائية والتجنيدية، بل على العكس هي دليل على القدرة لجذب اعضاء، او عضوات جدد، الى تنظيماتهم. اللواء فؤاد علام نائب رئيس جهاز مباحث أمن الدولة المصري السابق، قال في اتصال هاتفي أجرته معه «الشرق الاوسط» ان «ثقافة الانتحار» غير مؤصلة بين المنظمات الاصولية المتطرفة في مصر. واشار الى ان تفجيرات طابا الاخيرة في سيناء التي وقعت في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي لم يمكن الجزم حتى الان بان منفذيها اقبلوا على الانتحار في مدخل الفندق. غير ان الاسلامي المصري ياسر السري، مدير «المرصد الاسلامي» بلندن قال: ان العمليات الانتحارية عرفت من قبل في مصر، مشيرا الى أن محاولة اغتيال حسن الالفي وزير الداخلية المصري الاسبق بتفجير «موتوسيكل» مفخخ في موكبه عام 1993 كانت عملية انتحارية وقتل فيها المنفذ ضياء الدين حافظ على الفور. وكذلك نزيه نصحي راشد الذي كان يشرف على تنفيذ العملية وهو رئيس المجموعة الاصولية. وأشار الاصولي المصري الى دراسة شرعية عن العمليات الانتحارية أعدها ايمن الظواهري زعيم «الجهاد» المصري نائب بن لادن زعيم «القاعدة»، معروفة واسمها «العمليات الاستشهادية.. اسباب تفجير السفارة المصرية في اسلام اباد عام 1995». إلا أن الباحث في شؤون الجماعات الاسلامية يوسف الديني أشار الى ان هناك دوافع دينية حقيقية تكمن وراء الفعل الانتحاري المتعمد تتجاوز العامل الاقتصادي او الشخصي للمنفذ.

    واضاف «الانتحار بدافع عقائدي ظاهرة معقدة ومتعددة الوجوه وذلك بالنظر إلى طبيعة حياة الانتحاري ووضعه الاقتصادي والاجتماعي والنفسي، فكثير منهم لا يعاني من أي مشاكل، بل إن قراءة وصيته قبل العملية الانتحارية توضح مدى حالة الاستقرار النفسي التي تملؤ قلبه، مما يحيلنا إلى أهمية قراءة الانتحار من زاوية الدافع الديني، الذي يتحول إلى ما يسمى بـ«الفكرة المسيطرة» بحيث تنتهي قيمة الوجود لديه لأنه يأمل في حياة أخرى محفوفة بالحور العين ورغد جنات عدن وكل أدبيات الاستشهاد التي يظل الانتحاري يتداولها ويحدث بها نفسه ليغيب عن وعي ما سيقدم عليه». ولفت الديني الى اهمية التركيز على مسبب الهجمة الانتحارية الاصولية الرئيسي وهو «مسبب ايدلوجي» بالدرجة الاولى، ويقول «الانتحار الذي يلون واقعنا المعاصر بالسواد هو انتحار من نوع آخر لأنه بدافع عقائدي أيدلوجي يمارس عن وعي وقصد طلباً في تغيير الواقع من خلال بوابة العنف، إضافة إلى الرغبة في الوصول إلى مرتبة آخروية عالية عبر تضحوية ذاتية لا يستطيعها إلا الخلص والكمل وفقاً للتصور الايدلوجي المغلوط لجماعات العنف المسلح». ويتفق الاسلامي المصري الدكتور هاني السباعي، مدير مركز «المقريزي» للدراسات بلندن مع الباحث السعودي الديني في ان «ثقافة الانتحار» عقيدة دينية في الاساس ولا تعود الى ظروف اقتصادية او ضيق اجتماعي او احتقان سياسي. وأشار السباعي في اتصال هاتفي اجرته معه «الشرق الاوسط» الى ان انتحاري الدوحة عمر احمد عبد الله علي، الذي نفذ عملية التفجير في العاصمة القطرية نهاية الشهر الماضي ضد مسرح احدى المدارس الاجنبية، وأدت الى مقتل بريطاني وجرح 16 شخصا، لم يكن يعاني من ظروف اقتصادية صعبة بل كان يعمل مهندسا في مؤسسة النفط القطرية لنحو عشرين عاما وكان يتلقى راتبا كبيرا. وقال ان معظم الانتحاريين الذين سافروا من السعودية والكويت الى العراق لتنفيذ عمليات تحت راية ابو مصعب الزرقاوي كانوا من عائلات ميسورة ماديا. وبالنسبة للعمليات الارهابية الاخيرة التي ضربت القاهرة وكان منفذوها من عزبة عثمان بشبرا الخيمة ومن عوائل فقيرة، قال إن الفقر لم يكن الدافع او المحرك لعودة تلك العمليات الى الشارع المصري، وأضاف «ربما كان السبب الرئيسي هو التحريض وتعبئة النفوس باستخدام مفردات الحور العين والاصدارات التي تدعو المسلمين الى ترك الدنيا والتأمل في محاسن نساء أهل الجنة». وأرجع السباعي تنقل «ثقافة الانتحار» من بلد الى اخر، الى «العولمة الدعوية» عبر الإنترنت، عبر ما يشاهده الشباب من احداث في فلسطين والعراق، فيكون الرد ضد السياحة باعتبارها «صيدا سهلا». وحول تأثير الإنترنت قال الباحث المصري «الانتحاريون يجدون على الإنترنت إجابة على كثير من الشبهات التي لا يجدونها عند مشايخهم الذين يخافون من عيون ورقابة أجهزة الأمن في بلدانهم». ففي المواقع الاسلامية على الإنترنت حديث لا ينقطع عن السلف الصالح وآخر عن «الحور العين»، وهناك مجلد مشهور لعبد الله عزام الزعيم الروحي لـ«الافغان العرب» على الإنترنت اسمه «عشاق الحور»، تعرض فيه لحياة وسيرة عدد من المجاهدين العرب الذين قتلوا في افغانستان. ومجلد عزام هذا بمثابة «ميثاق للحركات المتطرفة» وهو تحريضي تعبوي في الاساس، موضحا ان الاشرطة الاصولية على الإنترنت، وما أكثرها، تدخل ضمن باب الترغيب في الجهاد والتحريض والحث عليه. وقال ان اوصاف الحور العين موجودة على الإنترنت ويحفظها الانتحاريون عن ظهر قلب. واشار الى ان ما يصبو اليه الانتحاريون في العراق وافغانستان والشيشان هو النعيم في الجنة بحورها وأنهارها وعسلها وألبانها. ويمد الإنترنت الانتحاريين بالمواد الشرعية والفقهية التي تبرر تلك العمليات، بالاضافة الى انه يفتح نافذة واسعة أمام المتطرفين للحصول على المعلومات الكاملة حول صناعة المتفجرات وانواع الاسلحة وتفكيكيها». وقد تكررت «ثقافة الانتحار» من قبل بصورة أوضح في السعودية في عمليات 12 مايو 2003 الارهابية في الرياض، حيث قام مهاجمون انتحاريون بتفجير أنفسهم داخل 3 مجمعات سكنية في الرياض. واسقطوا معهم عشرات الضحايا المدنيين من قتلى وجرحى. وفي عملية مسجد الصوير في شمال السعودية التي حوصرت في الخامس من يوليو 2003 قتل تركي الدندني بعد ان فجر نفسه ومعه الكندي الكويتي الاصل عبد الرحمن جبارة ، المدرجان ضمن قائمة المطلوبين الـ 19. ويبدو أن الهدف من تفجير أنفسهم لم يكن ايقاع قتلى في صفوف القوات السعودية، بقدر ما هو التخلص من خطر الاعتقال. ومن جهته، قال قيادي اصولي مقيم في بريطانيا طلب عدم الكشف عن اسمه، ان خلية بشندي كانت متاثرة عبر الإنترنت بشرائط الفدائيين في فلسطين والعراق «بل انهم يفتخرون بمثل هذه العمليات»، وقال ردا على سؤال حول مغزى العثور على أيادي منفذي العمليات الانتحارية بالعراق مربوطة الى مقود السيارات المفخخة التي تم تفجيرها، بقوله «حكاية الايادي المربوطة في مقود السيارات هي من باب الثبات عند اللقاء من وجهة النظر الشرعية». غير ان اخرين يقولون ان مثل هذه التفسيرات لا تحاول ان تفهم الظاهرة، بل تتعامل مع قشورها السطحية للظاهرة.





  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    طائر لا أرتضي الأرض مسكنا
    المشاركات
    4,760

    افتراضي

    اليوم فقط سقط 70 قتيلا بسلسلة مفخخات بالعراق

    شهد العراق هجمات دامية خلفت ما لا يقل عن 70 قتيلا وعشرات الجرحى، وقالت مصادر طبية عراقية إن 58 شخصا على الأقل قتلوا وجرح 45 آخرون عندما فجر انتحاري سيارة مفخخة في سوق للخضروات وسط مدينة الصويرة.

    كما لقي ثمانية من رجال الشرطة مصرعهم وجرح أربعة آخرون بانفجار مفخخة ثانية، وفي الموصل أدى تفجير مفخخة استهدفت حافلة عسكرية إلى مقتل أربعة من عناصر القوات الخاصة بالداخلية العراقية (المغاوير) وجرح عدد آخر.

    واغتال مسلحون مجهولون قائد الدفاع المدني في المحمودية العميد ميرزا حمزة وشقيقه.

    تأتي هذه الهجمات في إطار تصاعد أعمال العنف في العراق منذ إعلان رئيس الحكومة العراقية إبراهيم الجعفري تشكيل حكومته الجديدة، وأودت هذه الأعمال منذ ذلك الوقت بحياة نحو 269 عراقيا بينهم العشرات من أفراد الشرطة

    الجزيرة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]القبض علي 16 مشتبهاً وضبط 6 سيارات معدة للتفخيخ في بهرز [/align]

    السبت 7/5/2005 "الزمان" ديالي - أديب أبو نوار- نفذت قوات اللواء الثالث (اسد الصحراء) حملة دهم طالت مركز ناحية بهرز بحثاً عن مطلوبين صباح اول امس. وذكر مصدر في اللواء فضل عدم الإشارة الي اسمه لـ(الزمان) امس ان (16 مشتبهاً بهم جري اعتقالهم فضلاً علي مصادرة مدفع 106 و دوشكا احادية و 15 قذيفة مدفعية عيار 155 ملم). الي ذلك انفجرت سيارة مفخخة عصر اول امس في منطقة الغابات جنوب غدب بعقوبة دون ان يسفر الإنفجار عن وقوع خسائر.
    فيما تعرضت دورية عسكرية امريكية الي إنفجار عبوة ناسفة لدي مرورها قرب كلية الطب مساء الأربعاء الماضي.
    وذكر مراسل (الزمان) ان (4 من افراد الدورية اصيبو بجروح. فيما قامت القوات الأمريكية باقتحام مبني الكلية بحثاً عن منفذي الهجوم).
    ونقل عن مدير اعلام جامعة ديالي الدكتور سعدون العجيلي قوله ان (عملية الإقتحام اسفرت عن خلع 4 ابواب لقاعات دراسية ومختبرات الي جانب التحقيق مع حراس الكلية) من دون الإشارة الي مزيد من التفاصيل.





  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]أنباء عن مقتل السعوديين الثنيان والشبرمي في العراق
    أن الشابين كانا قد أوهما أسرتيهما بأنهما متوجهان إلى داخل المملكة ولكنهما سافرا إلى سوريا ومنها إلى العراق [/align]

    الجيران: صحيفة الوطن السعودية أوردت في نص خبرها الاصلي عن اعمال هذان المجرمان تسمية (اعمال قتالية ضد القوات الأمريكية) , فيما الحقيقة ان معظم الاعمال الارهابية التي يقوم بها امثال هؤلاء المجرمين موجهة ضد المدنيين العراقيين, فقد كان الاجدر بهما القيام بنشاطهما ضد التواجد الامريكي في السعودية ان كان ذلك جهادا يدخلهم الجنة حسب اعتقادهم الظلامي .. جدير بالذكر ان (الوطن السعودية) دأبت على تسمية مثل هذه الجرائم بـ (الارهابية) ان حصلت داخل السعودية.
    السبت 7/5/2005 بريدة - ذكرت صحيفة "الوطن السعودية" ان عائلتا الثنيان والشبرمي المقيمتان في محافظة البدائع نلقن عدة اتصالات من أشخاص مجهولين من خارج السعودية، تزعم مقتل ابني العائلتين وهما زياد إبراهيم الثنيان، وراشد حمد الشبرمي (26 عاما) وذلك خلال اشتراكهما في عمليات ارهابية في العراق. وقال لـ "الوطن" خالد الثنيان شقيق "زياد" إن أخاه ترك المنزل فجأة قبل نحو أسبوعين، زاعما أنه سيسافر إلى الرياض، ثم اتصل بعد أيام من خارج المملكة، مؤكدا أنه موجود في الخارج الآن ولا يدري متى يعود ثم أغلق سماعة الهاتف. ولم يتصل "زياد" بأهله مرة أخرى، وإنما تلقت الأسرة اتصالا من شخص مجهول قال فيه إن "زياد" قتل في العراق. ثم عاود المجهول الاتصال مرة أخرى بعد طلب الأسرة تأكيد الخبر، ليقول لهم اسم المتوفى كاملا ثم أغلق السماعة على الفور.
    وتكرر نفس الأمر مع عائلة الشبرمي، حيث تلقى حمد الشبرمي والد "راشد" خبر مقتل ابنه في العراق بنفس الطريقة. وقال الأب لـ "الوطن" إن ابنه غادر محافظة البدائع قبل 3 أسابيع دون أن يعلموا عنه شيئا، بل إنه لم يبلغ زوجته بوجهة سفره. وأضاف أنه تلقى قبل أيام خبرا من مجهول بمقتل ابنه في العراق. وأشار شقيق زياد ووالد راشد إلى أن الأسرتين لم تتلقيا أي بلاغ رسمي من أية جهة يفيد مقتل الشابين السعوديين. وأفادت أنباء صحفية أن الشابين كانا قد أوهما أسرتيهما بأنهما متوجهان إلى داخل المملكة ولكنهما سافرا إلى سوريا ومنها إلى العراق. وقتل الشاب الأول فور دخوله إلى العراق في تبادل لإطلاق النار، فيما قتل الثاني في عملية ارهابية شارك فيها. وقد أقامت أسرتا الشابين عزاء منذ يوم الثلاثاء الماضي.





  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]الإرهابيون أحرقوا شاحنة محملة بالكتب قادمة من بغداد الى السليمانية [/align]
    يدل على دناءة وإجرام تلك الجماعات التي تسمي نفسها بالمقاومة وتحرق الكتب

    السبت 7/5/2005 PUKmedia - وكعادتهم دائما فهم خفافيش الظلام وأعداء العلم والفكر والثقافة, حدث اليوم السابع من مايو آيار إنفجار في ساحة التحرير ببغداد حيث إحترقت شاحنة محملة بآلاف الكتب من أحدى دور النشر والطباعة في بغداد والتي كانت مهيئة لنقلها الى محافظة السليمانية وذلك للمشاركة في المعرض العالمي للكتب الذي سيعرض في يوم الحادي عشر من الشهر الجاري بمشاركة (63) دورا لنشر الكتب وجهات ثقافية وإعلامية عالمية في هذا المعرض العالمي. وهذا ان دل على شئ انما يدل على دناءة وإجرام تلك الجماعات التي تسمي نفسها بالمقاومة وتحرق الكتب.





  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]استشهاد 17 في انفجار سيارة ملغومة في العراق [/align]

    [align=center][/align]

    السبت 7/5/2005 "الجيران" بغداد- اعلنت الشرطة العراقية وشهود عيان ان سيارة ملغومة انفجرت عند تقاطع مزدحم بوسط بغداد يوم السبت مما أسفر عن استشهاد ثلاثة عشرة عراقيين وأربعة أجانب على الاقل واصابة 35 اخرين. وعقب الانفجار اشتعلت النيران في اثنتين على الاقل من السيارات وانتشلت الشرطة الجثث المتفحمة من الحطام. وترنح رجل غربي في موقع الانفجار حيث تدفق الدم من رأسه.
    وأدى الانفجار الى تصاعد الدخان الاسود وهرعت سيارات الاسعاف الى موقع الانفجار الذي يعد واحدا من أكثر التقاطعات ازدحاما في العاصمة العراقية.
    وقال شهود من رويترز كانوا على مقربة من الموقع ان انفجارين كبيرين وقعا غير أنه لم يتضح بعد ما اذا كان الانفجار الثاني ناجما عن انفجار سيارة ملغومة أم نتيجة انفجار خزان وقود احدى العربات.





  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    Arrow

    [align=center]موجة العنف في العراق تمتد الي رغيف الخبز
    أصحاب الأفران يستغربون إستهدافهم ويطالبون بحماية مكثفة
    [/align]

    [align=center][/align]


    الأثنين 9/5/2005 "الزمان" بغداد- محسن جاسم - عدنان عبد الحسن- محمد صلاح -طالت موجات العنف والاغتيالات مواطنين بسطاء يمتهنون العمل في الافران والمعجنات وابدي هؤلاء استغرابهم من سفك دمائهم واستهدافهم وهم الذين لا يمتون بصلة الي اية جهة حكومية او يدعمون اية كيانات سياسية مطالبين وزارة الداخلية بضرورة تكثيف دورياتها خاصة في المناطق المتوترة فيما اشارت وزارة الداخلية الي القائها القبض علي عصابات اعترفوا بشنهم هجمات مسلحة ضد الافران. وقال حيدر عبد الهادي (22عاما) (اغتيل ابي مساء احد الايام داخل الفرن في منطقة السيدية علي يد مسلحين مجهولين تقلهم سيارة نوع (اوبل) مع اصابة صديقه) مشيرا الي (ان اربعة اشخاص اقتحموا الفرن واطلقوا العيارات النارية من اسلحة مزودة بكاتم صوت وحاولوا قتل البقية لكني فاجأتهم بسلاح كنت اضعه داخل مبني الفرن وبادرت بفتح النار فاجبرتهم علي الهروب) مضيفا (لم يكن والدي ينتمي الي اي جهة سواء كانت تيار اسلاميا ام سياسيا اذ كان لا يعرف سوي عمله فقط) مطالبا الحكومة بتوفير الامن من خلال تكثيف دوريات الشرطة في الشوارع المشبوهة).

    مصدر الرزق
    واشار عادل احمد بطباطي (عامل) ان (مثل هذه الحالات تزرع الخوف لدي العاملين في وقت لايعرف احد سبب استهداف اماكن لها اتصال مباشر مع الناس بل وحتي المجرمون ياتون لشراء الصمون فما هي الغاية لا احد يمكن ان يجيب علي هذا السؤال) مضيفا (من اين نعيل عوائلنا اذا تركنا العمل ولاسيما انها المهنة الوحيدة التي نمتلكها؟).
    واكد قاسم الكعبي عن ترك العمل في الافران بسبب الاعمال الارهابية والاغتيالات التي طالت اصحابها مضيفا ان (مهنة الافران طالما احببتها وكانت مصدر رزقي الوحيد في ظل ازدياد البطالة وصعوبة الحصول علي وظيفة) مشيرا الي لجوئه الي اعمال حرة لمساعدته في تغطية متطلبات المعيشة. ويري ابو رافد صاحب فرن في بغداد الجديدة (ان استهداف الافران زاد من مخاوف اصحابها بشكل كبير الامر الذي جعلنا ننهي اعمالنا منذ وقت مبكر مما ادي الي تراجع مردوداتنا المادية). موضحا ان (الغريب بالامر عدم وجود اسباب مقنعة لاستهدافنا). واكد عمر وليد صاحب فرن في بغداد الجديدة علي مواصلة بيعهم الصمون صباحا ومساء وعزا تعرض بعض الافران لهجمات مسلحة لاحتمال وجود نزاعات شخصية بينهم وبين المهاجمين فضلا علي هدوء منطقة بغداد الجديدة اكثر من مناطق الباب الشرقي والسيدية والتي تنتشر فيها العصابات بدليل شهادة اصحابها الذين شكوا من تصرفات وتهديدات السراق والعصابات.
    توفير الحماية
    وقلل محمد فاضل صاحب فرن في منطقة الطالبية من اهمية ما تعرضت اليه الافران واضاف ان ( ما حدث من عمليات استهدفت الافران امر لا يمكن تعميمه او البحث في اسبابه لعدم وجود شخص يمكنه ابراز دافع منطقي الا ان الواقع العراقي يحمل الكثير من المتناقضات والمجتمع اصبح باجمعه مهددا من قبل الارهابيين الذين احدثوا اعمالا تخريبية بالماء والكهرباء والطرق والجسور انتهاء بالافران) مشددا علي (اهمية توفير الحماية بقدر حجم تهديدات الارهابيين الذين لم يتركوا شريحة الا وناصبوها العداء).
    توجس ومخاوف
    واضاف نايف مصحب (20 عاما) طالب جامعي ان (استهداف الافران والمخابز امر يدعو للاستغراب وحتي لو كان لاغراض نزاعات شخصية فما ذنب الزبائن الذين يقفون امام المخبز وحقيقة بت اخشي الوقوف في الطوابير خوفا من تعرضنا لهجوم مسلح في اية لحظة فما هو الحل ونحن طلاب نسكن في الاقسام الداخلية؟!).
    من جهته قال مسؤول في وزارة الداخلية فضــــــل عدم الكشف عن اسمه ان (الهدف من استهداف الافران هو العبث بامن واســـــــتقرار البلد وان مثل هذه الاعمال الاجرامية التي توجه ضد الابرياء لا يمكن التغاضي عنها) مؤكدا (القبض علي بعض المتورطين في مثل هذه العمليات الاجراميــــة التي استهدفت الافران في منـاطق البـلديات وبغداد الجديدة).





  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]قائد مجموعة ارهابية مسلحة: الانتحاريون يأتون الي العراق مدربين ومستعدين لتنفيذ عملياتهم [/align]

    [align=center][/align]

    الأثنين 9/5/2005 "الزمان" لندن - نقلت صحيفة بريطانية أمس عن (أحد قادة حركة التمرد) في العراق، علي حدّ وصفها، قوله إن (إقبال الانتحاريين العرب الشبان، الذين يأتي غالبيتهم عبر الحدود السورية، علي القيام بهجمات في العراق أمر يصعب فهمه، فهم يأتون بقناعة وإيدولوجية لا تقبل التفاوض أو المرونة)، مضيفاً أن الانتحاريين يأتون إلي العراق وهم (مستعدون ومدربون لمهمتهم).
    ولم تذكر صحيفة (صنداي تايمز) التي نشرت في عددها الصادر أمس هذه المقابلة، اسم هذا المسلح الذي قالت إنه (أحد قادة حركة التمرد النشطين)، وأنها التقته الأسبوع الماضي لـ (إلقاء الضوء علي الهدف من وراء التفجيرات الانتحارية وكيفية التخطيط لها)، مشيرة الي أنه (شارك في تنسيق هجمات شنتها جماعات مسلحة مختلفة في جميع أنحاء العراق).
    ونقلت الصحيفة عنه قوله بشأن الفترة التي تسبق تنفيذ المهمة الانتحارية، إن (الانتحاري يتلقي تدريباً عسكرياً أخيراً يستغرق يوماً أو أكثر)، مضيفاً أن (الانتحاري يقضي ليلته الأخيرة وهو يقرأ القرآن وفي الصلاة، وفي بعض الأحيان يقيم زملاء الانتحاري حفلاً يطلقون عليه زفة الحور، في حين يفضل بعضهم الآخر قضاء ليلته الأخيرة معتكفاً). وأشارت الصحيفة الي أن (أعمار الانتحاريين تتراوح بين 19 و40 عاماً، وترجّح القوات متعددة الجنسية في العراق أن غالبية هؤلاء الانتحاريين من أصول عربية وأفريقية، كما يوجد أيضاً متطوعون من الجاليات الإسلامية في أوروبا). وأضافت الصحيفة أن مسؤولي متعددة الجنسية في العراق (يعترفون بأن هناك قلقاً بشأن تغير طبيعة التكتيكات التي يستخدمها الانتحاريون، وصعوبة التعامل معهم، لكن مسؤولين آخرين يرون بعض المؤشرات المشجعة التي تدل علي أن الخيارات العسكرية بدأت تنفد أمام الانتحاريين)، ونقلت عن مسؤول أمريكي في واشنطن قوله إن الانتحاريين (بدأوا بمهاجمة قوات التحالف، ثم ركزوا علي قوات الأمن العراقية والآن يستهدفون أي مدني عراقي قد يكون مهتماً بإقامة مجتمع ديمقراطي في العراق، وهو ما يعني أن أهدافهم باتت واضحة للجميع، فهم يناهضون إقامة ديمقراطية في العراق ولا يناهضون القــــوات الأمريكية والبريطانية فقط).
    من جهة أخري، نقلت صحيفة (الأوبزرفر) أمس عن أبو أسامة السائق الخاص بالزرقاوي، وصفاً للحظات التي سبقت اعتقاله في شباط الماضي بعد دقائق من هروب الزرقاوي من السيارة التي كان يقودها، موضحاً أن الزرقاوي (أصيب بحالة هستيرية فلم يكن يعرف أين هو لأنه كان يسألني مراراً مَنْ يعيش في هذه المنطقة ومَنْ هي العشائر التي تعيش هنا؟)، وأضاف (ثم اختطف الزرقاوي بندقيته الأمريكية الصنع والتي كان بها خزان ذخيرة واحد وكمية من الدولارات الأمريكية ثم هرب، وترك وراءه جهاز كمبيوتر وأسلحة والمزيد من الذخيرة)، مرجّحاً أنه عاد ليختبأ مع مجموعة من رجال العشائر المحلية الذين يوفرون له المأوي والدعم).





  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]محكمة كويتية تقضي بسجن 20 شخصا بتهمة تجنيد مقاتلين إلى العراق
    أمرت بترحيل سعودي وتغريم 3 آخرين في القضية [/align]

    الأثنين 9/5/2005 الكويت: «الشرق الأوسط»- حكمت محكمة الجنايات الكويتية أمس على 20 شخصا بالسجن (من 3 الى 5 سنوات) بتهمة تجنيد مقاتلين لمحاربة القوات الاميركية في العراق، فيما قضت على ثلاثة آخرين بدفع غرامات لعلاقتهم بالقضية، وابعاد اثنين. وحكم على احدهم ويدعى عبد الله مطر الشمري بالسجن خمس سنوات اضافية بتهمة السفر الى العراق وتزوير جواز سفر. وبدأت محاكمة هؤلاء الاصوليين في نوفمبر (تشرين الثاني) 2004. ووجهت اليهم تهم «الشروع في عمل عدائي ضد دولة اجنبية صديقة وتمويل ناشطين اسلاميين يقاتلون القوات الاميركية في العراق وحيازة اسلحة بدون ترخيص».
    كما حكمت المحكمة على ثلاثة متهمين آخرين بدفع غرامة قيمتها ثلاثة آلاف دينار كويتي (أكثر من عشرة الاف دولار) وعلى رابع بدفع الف دينار (3400 دولار) كغرامة لعلاقتهم بالقضية.
    وحوكم المتهمون الـ24 في قضيتين منفصلتين اصدرت محكمة الجنايات برئاسة القاضي عادل الهويدي امس احكامها بشأن المورطين فيهما. وتورط في القضية الاولى 22 متهما والثانية ثلاثة متهمين، غير انه حكم على واحد من المتهمين لتورطه في القضيتين مما يختصر عدد المتهمين الى 24 متهما. واوقفت السلطات الكويتية المتهمين في يوليو (تموز) الماضي بعد ان سلمتها سورية اربعة كويتيين اعتقلت اثنين منهم في سورية لدى عودتهما من العراق، والاثنين الاخرين فيما كانا يحاولان التسلل الى العراق.
    وجميع الذين صدرت بحقهم احكام كويتيون باستثناء شخص واحد يحمل الجنسية السعودية واثنين آخرين من «البدون» الذين لا يحملون جنسية في الكويت. وثلاثة من المتهمين مراهقون.
    وامرت المحكمة بترحيل السعودي والثلاثة الآخرين البدون حال قضاء مدد محكومياتهم. واعلن المحامي اسامة المناور الذي تولى الدفاع عن 14 من المتهمين انه سيستأنف الاحكام. واضاف انه سيقوم اليوم باستئناف الاحكام التي اعتبرها «قاسية»، مشيرا الى انه لا توجد اثباتات عدا الاعترافات التي حصلت عليها اجهزة الأمن من المتهمين.
    وبقي احد المتهمين رهن الاحتجاز لدى الشرطة بينما افرج عن 21 آخرين لقاء كفالة بقيمة 300 دينار كويتي (1000 دولار). وهناك اثنان فاران.
    واحد الفارين خالد الدوسري المتحدث باسم جمعية الدفاع عن ضحايا التعذيب والاعتقال التعسفي. وهو ملاحق ايضا لعلاقته بسلسلة مواجهات دامية جرت في يناير (كانون الثاني) الماضي في الكويت. ووجهت لبعض المتهمين تهمة التخطيط للقيام بعمل عدائي ضد بلد اجنبي مع مغادرة الكويت بنية محاربة قوات اجنبية في العراق، مما عرض علاقات الكويت الخارجية للخطر. كما حوكم بعض المتهمين بتهمة تدريب بعض المتهمين الاخرين على استخدام السلاح والمتفجرات ولحيازة اسلحة بدون ترخيص.
    واعتقل العديد من الكويتيين السنة الماضية بعد ادانتهم بالمشاركة في هجمات ضد القوات الاميركية في الكويت التي استخدمت نقطة عبور للقوات الاميركية والقوات الحليفة لها التي تنتشر في العراق. كما يتمركز حوالي 25 الف اميركي في الكويت. وتم توقيف الشيخ حمد العلي في مارس (اذار) بتهمة الدعوة الى الجهاد في العراق ولعلاقاته المفترضة بناشطين متورطين في مواجهات يناير.
    كما تم استجواب اكثر من ثلاثين ناشطا من قبل المدعي العام لعلاقتهم بهذه المواجهات قبل ان تتم احالتهم على القضاء. وقتل اربعة من عناصر الأمن وثمانية من المسلحين الاسلاميين في مواجهات يناير في الكويت. وتوفي الزعيم الروحي للمجموعة عامر العنزي حين كان رهن الاعتقال في فبراير.





  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]استشهاد 66 على الأقل في أربعة هجمات انتحارية في العراق [/align]


    [align=center][/align]

    الأربعاء 11/5/2005 بغداد- اوردت وكالة (رويترز) تقريرا جاء فيه ان أربعة تفجيرات انتحارية اسفرت عن سقوط 66 شهيدا على الأقل في العراق يوم الاربعاء في أحدث هجمات في اطار تصعيد أعمال العنف من المتمردين والتي أدت الى سقوط نحو 400 قتيل منذ الاعلان عن تشكيل حكومة جديدة قبل اسبوعين. وفي بلدة تكريت مسقط رأس صدام حسين فجر انتحاري سيارته الملغومة وسط جمع من العمال الشيعة القادمين من جنوب العراق سعيا للحصول على فرص عمل في مواقع البناء. وقالت الشرطة ان 28 على الاقل استشهدوا وأصيب أكثر من 60.
    وذكر رجل شرطة في موقع الحادث في تكريت الواقعة على بعد نحو 175 كيلومترا الى الشمال من بغداد أن الانفجار وقع قرب مركز للشرطة ولكن الهدف كان حشدا من العمال.
    وقال ابراهيم محمد وهو عامل وفد من بلدة الكوت وشهد الانفجار "ما رأيته كان مأساة. البعض قطعت رؤوسهم بسبب الانفجار واحترق البعض وتمزقت أجساد اخرين الى أشلاء."
    وعادة ما يستهدف الارهابيون الذين يمثل السنة أغلبهم الشيعة مما أثار مخاوف من احتمال أن يكون هدفهم اشعال حرب أهلية.
    وفي بلدة الحويجة الواقعة الى الجنوب الغربي من مدينة كركوك الاستراتيجية الغنية بالنفط في شمال العراق توجه مهاجم انتحاري الى مركز لتجنيد الجيش وفجر حزاما من المتفجرات وقالت مصادر طبية ان الهجوم أسفر عن استشهاد 32 على الاقل واصابة 34.
    وفجر مهاجم انتحاري ثالث سيارته قرب مركز للشرطة في حي الدورة بجنوب بغداد مما أدى الى استشهاد ثلاثة مدنيين على الاقل. وذكرت الشرطة أن المهاجم كان يحاول الوصول الى مركز الشرطة ولكنه فجر سيارته قبل الوصول الى الهدف.
    وقال مسؤولون بوزارة الداخلية ان انفجار سيارة ملغومة في عملية انتحارية استهدف دورية للشرطة في حي المنصور ببغداد مما أسفر عن استشهاد اثنين من الشرطة ومدني.
    وشن المتمردون سلسلة من الهجمات منذ اعلان ساسة العراق عن تشكيل حكومة جديدة في 28 ابريل نيسان.
    كما خطف المتمردون رهينتين أجنبيتين اخرين وهما مهندس استرالي خطف في بغداد في أواخر ابريل نيسان ومتعاقد أمني ياباني خطف يوم الاحد في غرب العراق.
    وطالب خاطفو الرهينة الاسترالي دوجلاس وود (63 عاما) بأن تسحب استراليا قواتها من العراق بحلول يوم الثلاثاء.
    وأصرت كانبيرا على عدم تفاوضها مع الخاطفين ومرت المهلة دون معرفة مصيره.
    وفي الاسبوع الماضي عرض خاطفو وود شريط فيديو للرهينة وكان يبدو عليه الذهول في الوقت الذي كان يصوب فيه ملثمان بندقيتين اليه. وحلقت رأسه وكان هناك كدمة تحت عينه فيما يبدو.
    وخطف الرهينة الياباني أكيهيكو سايتو (44 عاما) عندما نصب كمين لمجموعة من سيارات الامن الاجنبية في غرب العراق مساء الاحد. وأعلنت جماعة جيش أنصار السنة مسؤوليتها عن خطف الرهينة الياباني.
    وقالت وسائل اعلام يابانية ان سايتو كان يعمل في صفوف الفرقة الاجنبية بالقوات المسلحة الفرنسية لمدة 20 عاما وقضى عامين في الجيش الياباني.
    وقتلت أنصار السنة الارهابية عشرات الرهائن بينهم أجانب من دول لا صلة لها بحرب العراق. وفي أغسطس اب الماضي قتلت الجماعة 12 عاملا نيباليا فقطعت رأس أحدهم وقتلت الاخرين رميا بالرصاص.
    وتصر اليابان واستراليا وكلاهما حليف للولايات المتحدة في العراق على عدم سحب قواتهما. وخطف قبل ذلك ستة مواطنين يابانيين في العراق أفرج عن خمسة منهم بينما قطعت رأس السادس الذي كان يدعى شوسي كودا.
    كما خطف ارهابيون محافظ الانبار ويطالبون بأن تفرج عشيرته عن مقاتلين موالين لحليف القاعدة في العراق أبو مصعب الزرقاوي.
    وقال حامد نواف شقيق المحافظ ان رجا نواف الذي أصبح محافظا قبل عدة أيام فقط خطف ومعه أربعة من حراسه الشخصيين على الطريق من بلدة القائم قرب الحدود السورية الى الرمادي معقل المقاتلين.
    وشنت القوات الامريكية هجوما كبيرا في الصحراء الى الشمال من القائم التي تقول انها قاعدة رئيسية للمتمردين الاجانب الذين يدخلون العراق من خلال سوريا. ويقول الجيش انه قتل أكثر من مئة متمرد منذ بدء الهجوم.
    وقتل 14 جنديا أمريكيا على الاقل في العراق منذ يوم السبت وهو عدد كبير غير معتاد بالنسبة للجيش الامريكي. من اندرو مارشال.





  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]استشهاد 12على الاقل واصابة أكثر من 20 في انفجار في حي شيعي ببغداد [/align]


    [align=center][/align]

    الخميس 12/5/2005 بغداد - في نبأ لوكالة (رويترز) ان الشرطة العراقية قالت إن اثنى عشر على الاقل استسهدوا وأصيب أكثر من عشرين يوم الخميس في انفجار سيارة ملغومة بسوق في حي بغداد الجديدة الذي تقطنه غالبية شيعية الى شرق بغداد. ووقع الانفجار قرب مسجد ودار للسينما.





  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]اغتيال قاض عراقي كبير ونجله بعد حضوره مجلس عزاء [/align]
    الأثنين 16/5/2005 بغداد ـ «الشرق الأوسط» : اغتيل أمس القاضي العراقي الكبير مهدي ابو المعالي الذي كان يعمل قبيل وفاته مفتشا عاما في وزارة التربية بعد ان عمل لأشهر في المحكمة الجنائية المركزية في بغداد. وكان ابو المعالي يحضر مجلسا للعزاء لأحد أصدقائه، وبعد خروجه من المجلس أردي قتيلا في الطريق من قبل مسلحين مجهولين مع ابنه هاني، 32 عاما، وسائقه.
    وقال مصدر مسؤول في وزارة التربية العراقية، ان القاضي ابو المعالي كان مثال المفتش النزيه والقاضي العادل في عمله، بينما اشار احد زملائه ممن عمل معه في المحكمة الجنائية المركزية الى ان ابو المعالي لم تكن له صلة بأية جهة او حزب وكان يتوخى المصداقية في عمله وأعماله في القضاء او خارجه كمفتش عام في وزارة التربية، وكان القضاة العراقيون يكنون له كل احترام وتقدير.





  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    [align=center]الحكومة العراقية: 400 قتيل و70 انفجارا خلال أسبوعين وبؤر التكفيريين في السعودية والأردن [/align]

    الأثنين 16/5/2005 "السياسة" بغداد: الوكالات- اعلنت الحكومة العراقية امس ان ضحايا موجة العنف منذ تولت السلطة قبل اسبوعين بلغ عددهم 400 قتيل ومئات الجرحى في 70 انفجارا مشيرة الى ان رئيس الوزراء ابراهيم الجعفري سيبحث في زيارة لعدد من دول الجوار قطع الامدادات عن الجماعات التكفيرية لافتة الى وجود بؤر لهم في السعودية والاردن وملمحة الى امكانية اجراء حوار مع بعض المسلحين. ويأتي ذلك في الوقت الذي عثر فيه على 34 جثة ونجا محافظ ديالى من انفجارين قتل فيهما اربعة من عناصر الشرطة ومدنيون وتواصلت الهجمات المتفرقة.

    تصريح حكومي
    وقال المتحدث الرسمي باسم رئيس الحكومة العراقية ليث كبة في مؤتمر صحافي ان »هناك تصاعدا في العمليات التفجيرية العشوائية في المدن العراقية عموما وبغداد تحديدا منذ تشكلت الحكومة العراقية الجديدة قبل نحو اسبوعين قتل 400 عراقي واصيب مئات آخرون في سبعين انفجارا ما بين سيارة مفخخة وقنبلة« متهما »شرذمة من الناس من الذين مارسوا عمليات القتل في الماضي ضمن سياسة مدروسة في عهد النظام المقبور لغرض ادخال الرعب في قلوب الناس وشل حركتهم الفكرية وادخال روح اليأس واظهار عجز الحكومة عن ادارة البلد وحماية امن المواطنين«.
    واوضح »انها مدرسة في التكفير والحكم انتهت والآن تقاتل في آخر مواقعها بحجة خروج القوات الاجنبية من العراق« مشيرا الى ان »افكارهم بدأت في الانتقال لدى بعض شبابنا«, مؤكدا ان »الفكر التكفيري وباء جاء من الخارج وبدأ في الانتشار في بعض شبابنا«.
    وتابع ان »من يريد مغادرة تلك القوات عليه ان يدعم العملية السياسية في البلاد والتعاون من اجل بناء الاجهزة الامنية لان هذا هو الطريق الصحيح لخروج القوات متعددة الجنسيات من العراق.. هذه الجماعات التكفيرية التي اتت من خارج الحدود تريد عرقلة خروج تلك القوات من البلاد وجعل العراق مسرحا دائما للعنف. كل من يقف في طريقهم مباح دمه ويتصورون ان لهم رخصة من الله للقيام بهذه الجرائم« متوقعا ان »تستمر هذه الجماعات من خبراء القتل الجماعي بعملها واستخدام كل ما في جعبتها واستهداف اي منشأة تقع تحت ايديهم«.
    وحول خطط الحكومة لمواجهة هذه الجماعات قال كبة »لا يوجد حل سريع سوى الاستعانة بالمواطنين العراقيين عن طريق توعيتهم وفتح قنوات اتصال للاخبار عن هؤلاء ليس لتجنيب العراق المعاناة بل حتى لا تتحول مناطقهم الى ساحات حرب هذه الجماعات لا مكان لها في العراق والحكومة مصممة على اجتثاثها لان لا برامج سياسة لديها قابلة للتحاور«.
    واوضح كبة ان »رئيس الوزراء شكل منذ اول يوم تسلم فيه السلطة غرفة عمليات خاصة وهناك خطوط هاتفية مفتوحة امام العراقيين« مشيرا الى ان »الاتصال تضاعف الان بواقع عشرين مرة عن شهر مارس الماضي«, مؤكدا ان »90 في المئة من الحرب ضد هذه الجماعات يتعلق بالجانب الاعلامي الاستخباراتي و10 في المئة مادي عن طريق السلاح«.
    وحول اعداد المتمردين قال كبة »من الصعب التكهن بالعدد لكن اعداد المتعاطفين معهم يتناقص بشكل كبير« مشيرا الى ان »قسما منهم قرر التخلي عن العمل بالكامل« دون ان يعطي المزيد من التوضيحات معتبرا ان »عملية القائم التي انتهت السبت كانت جزءا من هذه الستراتيجية الحكومية التي تعمل على قطع الامدادات عن هذه الجماعات«.
    واشار الى ان »العملية قادت الى وضع اليد على الكثير من جوازات السفر لمواطنين من دول الجوار لم يتم التمكن من القاء القبض عليهم«.
    من جانب آخر, اكد كبة ان الجعفري سيقوم قريبا بجولة تقوده الى عدد من دول المنطقة, موضحا ان »على جدول اعمال رئيس الوزراء في زيارته لعدد من دول المنطقة الحديث عن وضع خطط لقطع الامدادات عن هذه الجماعات, الكل يعرف ان هناك بؤرا في الاردن والسعودية يخرج منها فكر تكفيري عدواني يريد دخول الجنة في اقرب مركز شرطة يصادفه«.
    وفيما يتعلق بامكانية فتح حوار بين الحكومة العراقية والمسلحين قال كبة ان »فكرة الجعفري جربت في جنوب افريقيا واحدى الدول اللاتينية وتجرب حاليا في المغرب وهي محاولة خلق اطر لهيئات ومحاكم الحقيقة والعدالة والانصاف الغرض منها طي صفحة الماضي والبدء بصفحة جديدة.. ان هذا حصل بنجاح كبير جدا في جنوب افريقيا حينما كانوا يأتون بشخص مارس التعذيب مع الشخص الذي عذب«.
    واوضح ان الفكرة »لا ترتكز على ثقافة الانتقام والعزل والاقصاء وانما على ثقافة قبول شيء حصل في الماضي, شيء سيئ, كانت له اسبابه ونحاول طيه ونسيانه لان مصلحتنا كلنا في المستقبل الذي يمكن ان نصنعه« معا.

    عشرات الجثث
    في هذه الاثناء اكدت مصادر امنية وطبية العثور على 34 جثة بينها عشر لجنود عراقيين في اماكن متفرقة من البلاد.
    واعلنت وزارة الدفاع العراقية في بيان صحافي انه تم العثور السبت على عشر جثث لجنود عراقيين كانت مذبوحة وملقاة في منطقة البوعبيد احدى ضواحي الرمادي«.
    كما اعلن مصدر من وزارة الداخلية العراقية »لقد تم العثور صباح امس على 13 جثة لرجال مدنيين في اطراف مدينة الصدر في منطقة لطمر النفايات شرق بغداد, كانت لرجال تم قتلهم بالرصاص وكانت ايديهم موثوقة وبدت عليهم اثار التعذيب وقد كانت بعض الجثث مقطوعة الرأس, من تحديد موقع طمر الجثث والاطلاع عليها تمكن رجال الشرطة من التعرف على فترة تنفيذ الجريمة التي لا تتجاوز اليوم او اليومين«.
    وفي ناحية مدينة الاسكندرية (45 كلم جنوب بغداد) اكد النقيب يحيى المعموري من شرطة المدينة »لقد تم العثور على 11 جثة لرجال مدنيين قتلوا بالرصاص عند منطقة زراعية تبعد 2 كلم غرب المدينة بعد معلومات وردت من ساكني المنطقة«.

    محاولة اغتيال
    وفي بعقوبة اعلن مصدر ان ستة عراقيين قتلوا بينهم اربعة عناصر من الشرطة وجرح 39 بينهم تسعة شرطيين في تفجيرين انتحاريين.
    وقال محافظ ديالى رعد حميد الملا جواد ان »الانتحاري الأول كان مزنرا بالمتفجرات ويرتدي لباس الشرطة. ولما اقترب من مقر المحكمة سأله ضابط في الشرطة عن سبب وجوده فقام بتفجير نفسه«.
    واضاف جواد »ان انتحاريا ثانيا قام بعد لحظات من الانفجار الأول بتفجير سيارة مفخخة استهدفت موكبي« ما أدى إلى اصابة اثنين.
    وفي الشرقاط (300 كلم شمال بغداد) اصيب خمسة اشخاص هم جندي واربعة من عمال البناء بجروح ليلة السبت-الاحد اثر سقوط عدد من قذائف الهاون على قاعدة عسكرية للجيش العراقي تقع على بعد 18 كلم غرب المدينة.
    وفي بيجي (200 كلم شمال بغداد), افاد الرائد فواز الجنابي من الجيش العراقي ان عراقيا يرافق سائق شاحنة عراقيا كانت ضمن رتل تحميه القوات العراقية قتل برصاص قناص في منطقة المالحة (5 كلم شمال بيجي).
    وفي منطقة الناعمة (155 كلم شمال بغداد), عثر على جثة شرطي عراقي يعتقد انه قتل قبل عشرين يوما بسبب تحلل كبير اصاب الجثة.
    وفي سامراء (120 كلم شمال بغداد), افاد النقيب سلام هادي من الجيش العراقي ان »جنديا عراقيا اصيب بجروح اثر سقوط عدد من قذائف الهاون على قاعدة مشتركة تقع على بعد 11 كلم غرب سامراء« مشيرا إلى جرح جنديين عراقيين اثر انفجار عبوة ناسفة لدى مرور دورية مشتركة للجيشين العراقي والاميركي بالقرب من منطقة الركة 9 كلم جنوب سامراء .
    وفي الضلوعية (70 كلم شمال بغداد) , افاد النقيب اسد سداد من الجيش العراقي ان »جنديا عراقيا قتل واصيب اثنان اخران بينهم مدني كان يريد التطوع اثر سقوط عدد من قذائف الهاون على مقر للقوات العراقية والاميركية في مطار المدينة.
    وفي الطارمية (30 كلم شمال بغداد), افاد الملازم حسين عباس من الجيش العراقي ان »جنديا عراقيا اصيب اثر انفجار عبوة ناسفة على الطريق العام لدى مرور دورية للجيش العراقي«.
    وفي بغداد قتل ضابط برتبة عقيد وسائقه على يد مسلحين مجهولين .
    واوضح مصدر ان »مسلحين مجهولين اقدموا صباح أمس على اغتيال العقيد جسام محمد جمعة معاون مدير أمن منشآت وزارة الصناعة العراقية وسائقه«.
    وفي كركوك قامت طائرة مروحية عسكرية اميركية بقصف سيارة مدنية بصاروخ جو-أرض ما تسبب في تدمير السيارة بشكل كامل وقتل اربعة أشخاص كانوا بداخلها بينهم طفلة عمرها خمس سنوات.
    وأفاد شهور عيان بأن الحادث وقع بعد تعرض مدرعة اميركية لتفجير باصابة مباشرة من جانب عناصر المقاومة العراقية اثناء مرورها في حي الواسطي بمدينة كركوك ما أدى لتدميرها تماماً وسط تأكيدات على وقوع عدد كبير من الاصابات في صفوف الجنود الاميركيين. واثر تعرض الطائرة لاطلاق نار قامت باطلاق صاروخ مباشر باتجاه المجموعة المسلحة لكنها اخطأت الهدف وأصابت السيارة المدنية.
    من جهة ثانية أعلن بيان صادر عن وزارة الدفاع العراقية عن اعتقال 9 اشخاص مشتبه بهم خلال حملة اعتقالات قام بها الجيش العراقي في مدينتي بعقوبة والبصرة السبت.





  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,586

    افتراضي

    زيادة ملحوظة في أعمال الذبح والقتل على الهوية .. عنف العراق يتخذ اتجاها طائفيا يهدد بحرب أهلية

    الثلاثاء 17/5/2005 "الشرق الأوسط" بغداد: اشرف خليل وباتريك ماكدونيل *- كان اكتشاف جثث ما يزيد على 30 قتيلا عراقيا في العاصمة العراقية أول من أمس، آخر فصل في قصة النزاع الطائفي المتصاعد الذي يغذيه التمرد العنيف في البلاد. وقد اكتشفت عشرات الجثث في الأسابيع الأخيرة في أماكن مختلفة، طافية في مياه دجلة أو مرمية في مجاري المياه أو متروكة على الطرق. وتحمل هذه المذابح سمات عنف طائفي، فمجموعة الـ 13 جثة المعصوبة العيون التي وجدت في مجرى لتصريف المياه في منطقة شيعية قيل إنها لأفراد من العرب السنة. ووجد ما لا يقل عن 11 جثة أخرى في شرق بغداد أيضا لم تتوفر تفاصيل عنها، بينما يبدو أن 11جثة أخرى وجدت في جنوب بغداد كانت لأفراد شيعة قتلوا بالرصاص على أيدي رجال حرب العصابات من السنة.
    ويوم السبت الماضي وجدت 10 جثث لجنود عراقيين في الرمادي التي تعتبر معقلا للمسلحين، وفيها أغلبية من العرب السنة. وبعد ما يزيد على ثلاثة اشهر ونصف الشهر على الانتخابات العراقية، التي جرى الاحتفاء بها على نطاق عالمي واسع كدليل ملهم على إرادة شعبية ضد العنف، ما تزال التوترات الطائفية متصاعدة. ويبدو أن الانتخابات والحكومة الجديدة بدلا من أن توحدا العراقيين أديتا إلى مزيد من تمزق النسيج الاجتماعي. وتترافق أعمال الاغتيال والقتل في الوقت الحالي مع التفجيرات الانتحارية.
    وفي حادثين منفصلين أول من أمس قتل مسلحون الشيخ قاسم الغراوي، أحد ممثلي المرجع الشيعي آية الله علي السيستاني، وحامد مخلص الدليمي رجل الدين السني والعضو في هيئة علماء المسلمين. ويتوجه عدد كبير من الشيعة إلى مراجعهم الدينية في النجف طالبين الإذن لهم بالانتقام. وقال مؤيد كاظم عبادي، السائق منطقة غماس الشيعية التي ينتمي إليها الصيادون الـ 19 الذين وجدوا مذبوحين في ملعب رياضي بمدينة حديثة السنية أواخر الشهر الماضي، انه «إذا ما أعطتنا المرجعية إشارة واحدة فسنبيد السنة من الحلة إلى الموصل».
    وما من أحد واثق إلى أي مدى يستطيع السيستاني أن يوقف جماهير الشيعة من ممارسة أعمال الانتقام، بل إن كثيرا من العرب السنة يعتقدون أنها بدأت الآن. وقال حسين الشهرستاني نائب رئيس الجمعية الوطنية العراقية، إن «تعريف الحرب الأهلية يعني عندما يبدأ الشيعة على الأرض برد الهجمات»، مضيفا أن «الناس متألمون بعمق ويشعرون انه يتعين السماح لهم بالدفاع عن أنفسهم. ومن الطبيعي أنهم يشعرون بأنهم قادرون على الدفاع عن أنفسهم. ومن النادر أن نجد بيتا عراقيا يخلو من أسلحة مختلفة الأنواع».
    وقالت السلطات الأميركية والعراقية إن أحد أهداف التمرد تتمثل في إثارة حرب أهلية بين الشيعة والسنة. ولكن المسؤولين يقللون من احتمال اندلاع حرب طائفية. وقال مسؤول أميركي كبير رفض الكشف عن اسمه، ان «الزعماء السياسيين والدينيين الشيعة متمسكون بموقفهم المناهض للقيام بأعمال عنف انتقامية لأنهم يعرفون أن ذلك سرعان ما سيؤدي الى حرب أهلية بين الطرفين».
    وتأمل إدارة الرئيس الاميركي جورج بوش في أن يشارك السنة في الانتخابات المقبلة بما يقلص من التوترات الطائفية ومن الدعم المقدم للتمرد. غير ان مسؤولين يعترفون بأنه ليس هناك ما يضمن عدم تعمق العداوات بين الطائفتين الرئيسيتين. وقد هيمنت الانتماءات الدينية والإثنية، أي السنية والشيعية والكردية، على نتائج الانتخابات الى حد كبير، حيث فاز الشيعة والأكراد بحصة الأسد، ولم يقترع معظم العرب السنة إما احتجاجا أو خشية من انتقام المتمردين.
    وهكذا فان الحكومة الجديدة تزيد من انقسامات البلاد بدلا من أن تردم الفجوات. وقد تراجعت السياسات والآيديولوجيات والبرامج الى الخلف لتخلي المكان لصراعات السلطة الطائفية والاثنية حيث قسمت الوزارات وفق محاصصات ضيقة مما أثار مخاوف من «لبننة» العراق. وفي الغالب يتحدث الزعماء الشيعة عن الحاجة لتسوية لكنهم يشنون حملة متصاعدة تهدف الى تطهير الأعضاء المتشددين السابقين في حزب البعث الذين يعتقد كثير من الزعماء الشيعة انهم عادوا الى أجهزة الدولة. وقال أحمد الجلبي، نائب رئيس الوزراء العراقي المتحمس لسياسة التطهير «سنطبق قانون اجتثاث البعث».
    ويحذر زعماء العرب السنة من أن مثل هذه الكلام المتشدد لن يؤدي الا الى تعميق ابتعاد الطائفة السنية، وفق ما قاله سعدون الزبيدي، المسؤول في مجلس الحوار الوطني، والذي عمل مترجما لصدام حسين قبل الحرب، معتبرا ان «اجتثاث البعث» ذريعة لابعاد العرب السنة. ان الارتياب المتزايد بين الشيعة والسنة مسألة محسوسة، فبينما تؤبن العوائل موتاها يدعو السنة والشيعة الى الانتقام، وتحمل كل جماعة الأخرى المسؤولية عن المذابح.
    وخارج مشرحة الجثث ببغداد الأسبوع الماضي تجمع رجال قبائل سنة غاضبون لتسلم جثث أقاربهم المذبوحين. وقد سخر أحدهم من وعود الأمن والاستقرار التي طرحها رئيس الوزراء الجديد إبراهيم الجعفري، زعيم حزب الدعوة الشيعي، وقال «مبروك على الجعفري. مبروك له وللقوات التي جاء بها لقتلنا! مبروك!».
    * خدمة «لوس أنجليس تايمز» ـ خاص بـ «الشرق الأوسط»





صفحة 1 من 9 123 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني