النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    طائر لا أرتضي الأرض مسكنا
    المشاركات
    4,760

    آلام الظهر (مهم)

    أسباب آلام الـظـهــر !!


    * أسباب ألم الظهر الشائعة

    * الحالات الأخرى التي تسبب ألم الظهر



    الأسباب الشائعة
    أكثر أسباب ألم الظهر السفلي انتشارا هي التمطط والالتواء.



    الالتواء

    بالرغم من حجمها وقوتها ، فإن العضلات القطنية قد تتمزق وتتهتك . وهذا ما يسمى التواء العضل .

    يحدث الالتواء بسبب حمل ثقيل أو قوة فجائية تضغط على العضلات قبل أن تكون متهيئة للنشاط . تتمزق العضلة والأوعية الدموية الممتدة في أنسجتها . وقد يسبب ذلك نزيفا داخليا .

    قد يستغرق الأمر ساعتين إلى ثلاث ساعات قبل أن يتفشى النزيف أو التهيج ويبدأ الألم . هذا يفسر سبب استطاعة بعض الناس مواصلة العمل الذي قد يكونون منهمكين في القيام به ، ولكنهم يعانون ألما حادا فيما بعد .


    تمزق نسيج العضل يتبعه أعراض كالتالية :

    * ألم .

    * ورم .

    * تشنج عضلي .



    تـمـطـط الـعـضـل


    هو مـط العضل هو انشداد مفرط في رباط (نسيج ليفي) واحد أو أكثر من أربطة الظهر . قد تتمطط أو تنشد الأربطة أكثر من طبيعتها ، وفي بعض الحالات تتمزق .

    من الممكن أن يحدث تمطط (انشداد) الرباط والتواء العضل معا في وقت واحد . يحدث هذا بصورة خاصة في حالات الوقوع الشديدة وفي حوادث السيارات .



    يستحسن معرفة ما يلي :

    ألم الظهر السفلي الحاد والشديد ينتج غالبا عن انشداد والتواء غير محددين . ألم الظهر السفلي الناتج عن الالتواء والانشداد قد يرافقه ألم العصب الوركي (عرق النسا) ، وهو تعبير يعني الألم الذي يمتد إلى الردف والرلجل بسبب تهيج عصب أكبر حجما يخرج من العمود الفقري السفلي ويدعى العصب الوركي (عرق النسا) .




    حالات أخرى تسبب ألم الظهر ، منها :

    * اصابة أحد الأقراص الغضروفية .

    * تضيّق في العمود الفقري.

    * ترقق عظام العمود الفقري .

    * التهاب فقرات الظهر .

    * تصلّب/تيبس مفاصل العمود الفقري .

    * هشاشة العظام بسب كسر في العمود الفقري السفلي .

    * الحمل .

    * التهاب الأنســجة .



    أصابة القرص الغضروفي(Disc)



    القرص المنفتق ، وأحيانا يسمى القرص المنزلق ، هو قرص بين فقرتين يخرج عن موضعه . توجد أربعة أنواع من الأقراص المنزلقة ، وهي :



    * القرص الغضروفي الناتيء هو نتيجة بروز القرص من بين فقرتين دون تمزق الغلاف المحيط به ، ويدعى السوار الليفي .

    * القرص الغضروفي المتدلي يحدث عندما ينزلق الجزء الداخلي الهلامي من القرص (النواة) إلى الغلاف الخارجي (السوار الليفي) .

    * انبثاق القرص يحدث عندما يتمزق الغلاف الخارجي للقرص ويخرج الجزء الهلامي الداخلي إلى خارج القرص .

    * القرص المنعزل . تستخدم هذه التسمية عند ما تنفصل شظايا من القرص عنه وتستقر خارج محيط القرص في القناة الشوكية.

    يحتمل أن يضغط القرص المنفتق على أحد الأعصاب فيسبب الألم العصبي ، ويدعى أيضا الألم الوركي (عرق النسا) . سبب هذا الألم هو الضغط على الأعصاب في موضع خروجها من العمود الفقري . وقد يشعر المصاب بالألم وكأنه يشع إلى الورك والرجل وقد يصاحبه خدران أو تنميل في الرجل .



    تضيّق العمود الفقري

    هذه العبارة تعني إنقباض أو تضيّق . يحدث هذا التضيق في القناة الشوكية ويصيب

    عادة الأشخاص فوق سن الخمسين . ينتج هذا التضيق في معظم الحالات عن تغيرات خلقية (تحدث مع الوقت) ، أو تآكل في العظام ، تحدث في العمود الفقري بسبب نمو عظمي غير سويّ (زوائد عظمية) يتكون حول مفاصل العمود الفقري . هذه الزوائد العظمية غير الطبيعية ، مع تضخم الأربطة الليفية داخل القناة الشوكية، يتضيّق الحيّز الموجود داخل القناة التي يمتد فيها الحبل الشوكي وأعصابه مما قد يسبب ضغطا على هذه الأجزاء .

    قد تسبب هذه الحالة ألما في الظهر ، والفخذ أو الرجل لمدة طويلة ، غالبا ما يسوء مع الوقوف ، أو المشي خاصة في المنحدرات ،. كما يسبب ذلك ضعفا في الرجل .

    عندما تكون الأعراض حادة ومستعصية ، ولا تستجيب للعلاج التقليدي ، قد تصبح الجراحة ضرورية لإزالة الضغط عن الأعصاب المضغوطة .


    تآكل في العمود الفقري

    هذا التآكل هوعبارة عن تلف يصيب المفاصل بسبب البلى والتمزق(استعمالها) . قد يصاب الغضروف (الأنسجة التي تبطن المفاصل) المجود بين الفقرات بتلف متزايد في مفصل واحد أو أكثر من مفاصل العمود الفقري . الصفات الرئيسية لتآكل عظام العمود الفقري هو نمو (نتوء) عظمي ، يدعى المهماز ، يظهر على طول ملتقى الفقرات أو الأقراص . يعتقد أن هذا نتيجة طبيعية للضغط الذي يتعرض له العمود الفقري على مدى الحياة . من صفات التآكل الأخرى تضيّق المفصل بسبب فقدان الغضروف من بين الفقرات ، يصحبه أحيانا تآكل بسيط في العظم المجود تحت المفصل .



    يستحسن معرفة ما يلي :
    التغيرات الخلقية التي تطرأ على القرص الغضروفي تتعلق غالبا بتقدم العمر . أية إصابة تحدث إلى جانب هذه التغيرات قد تسرّع عملية الاعتلال (التغير الطبيعي) مثلا ، الإصابة التي تسبب كسرا في إحد ى الفقرات قرب القرص الغضروفي تزيد احتمال حدوث اعتلال فيه في المستقبل.



    المرض المفصلي الذي يسببه تآكل سطح العظم يسمى البلى والتمزق ، أو تآكل العظام ، اللذين يحدثان في سطح مفاصل العمود الفقري (المفاصل الواقعة بجانب العمود) . الإنحناء الى الخلف والاستدارة تزيد الحالة سوء .

    للإطلاع على مزيد من المعلومات عن تآكل العظام ، راجع: Osteoarthritis



    إنزلاق الفقرات

    في هذه الحالة تنزلق إحدى الفقرات فوق الفقرة الواقعة تحتها . ويحدث ذلك لعدة أسباب ، منها إصابة تلحق بالعمود الفقري ، أو تآكل في العظام (البلى والتمزق)، أو ربما تكون موجودة منذ الولادة . قد تكون مسافة الانزلاق بسيطة وقد تكون كبيرة جدا :



    * قد لا يكون هناك أعراض ، وقد يوجد ألم أو تيّبس في الظهر .

    * إذا كان الانزلاق قد سبب ضغطا على جذر العصب ، قد يشعر المصاب بألم في الردف والفخذ .

    * إذا كان الانزلاق حادا يزداد تقوس الظهر السفلي بشكل ملحوظ ( القعس أو ازدياد الانحناء إلى الأمام) .


    تصلب/تيبّس المفاصل والتهاب الفقرات

    هذا نوع من التهاب المفاصل يصيب العمود الفقري ، فيسبب تصلب المفاصل والحد من حركتها مع التهاب فقرة أو أكثر .

    تسبب هذه الحالة التهاب الأربطة التي توصل الفقرات ببعضها ، وينتج عن ذلك التحام موضع الإصابة في العمود الفقري . يحدث ذلك لأن الالتهاب يسبب تلفا في العظام ، ويشفي الجسم هذا التلف بنمو عظم جديد يحل محل النسيج الطري المطاطي الموجود في مؤخرة العمود الفقري . ويؤدي ذلك إلى التصلب والألم . في بعض الحالات يتطور الالتحام فينحني العمود الفقري إلى الأمام فيحدودب ظهر الشخص المصاب .

    أحيانا يحدث تصلب المفاصل والتهاب الفقرات في الأشخاص المصابين بالصدفية وأمراض الالتهابات المعوية .

    يحدث التيبس والألم عادة في الورك وفي قاعدة العمود الفقري ، ويتقدم إلى أعلى الظهر والعنق . يكون الظهر عموما متيبسا في الصباح ويتحسن أثناء النهار . باكتشاف الحالة وعلاجها مبكرا قد تتم السيطرة على الألم والتيبس .

    للإطلاع على معلومات مفصلة عن تصلب المفاصل والتهاب الفقرات ، راجع :

    Ankylosing Spondylitis



    هشاشة العظام وكسر العمود القطني

    هشاشة العظام هي حالة تنقص فيها كثافة العظام وقوتها ، فيصبح الشخص المصاب عرضة للكسور بسهولة . وهذا هو السبب الرئيسي لكسر العظام لدى النساء في سن اليأس والأشخاص المتقدمين في السن عموما .

    نظرا إلى أنه يصعب تمييز الأعراض التي تدل على وجود هشاشة العظام ويسهل تخطيها ، نجد أن الكثيرين من الناس لا يعرفون أنهم مصابون بها إلى أن يحدث لهم كسر فعلا . في الكثير من الحالات يكون الكسر في إحدى الفقرات فينتج عن ذلك ألم في الظهر أو تشـوّه . كما أنه كثيرا ما يحدث الكسر أيضا في الورك والرسغ بسبب هشاشة العظام .

    يزداد انتشار هشاشة العظام بين النساء بعد تخطي سن اليأس . نقصان كثافة عظام العمود الفقري يؤدي إلى نقصان قوة العظام ، وقد يؤدي ذلك إلى كسور في العمود الفقري .

    لمزيد من التفاصيل عن هشاشة العظام ، راجع : Osteoporosis



    الـــحـــمـــل

    تجري تغييرات هرمونية وصحية مهمة في جسم المرأة خلال تسعة شهور الحمل . يلحق بمعظم النساء الحوامل ألم ظهر لا مفر منه باعتباره تأثير جانبي للحمل .

    تحدث في وقت مبكر من الحمل تغيرات هرمونية معينة تسبب زيادة ليونة المفاصل، لذلك يحدث تغيّر في عضلات العمود الفقري والبطن والظهر ، وفي وضع الظهر السفلي ، وتصبح أكثر استرخاء .

    سوء الوقفة وضعف العضلات قبل الحمل تؤثر على تكيّف الظهر . يبدأ التقوس القطني في أسفل الظهر يزداد قليلا مع ميلان الحوض إلى الخلف . يأخذ هذا الوضع بالتأثير على عضلات الظهر السفلي الضعيفة والتي تكون في هذا الوقت أصبحت منهكة . قد تبدأ المرأة بالشعور بتشنجات مؤلمة بعض الشيء ، مما قد يكون أول دليل على ألم ظهر متواصل في وقت مبكر من الحمل .

    تحدث الأشياء التالية مع تقدم الحمل :

    * يبرز (يكبر) البطن .

    * تواصل عضلات الظهر السفلي والعمود القطني الاسترخاء بمفعول التغيرات الهرمونية وتغيّر الوزن .

    * ازدياد التقوس القطني يضغط على عضلات الظهر السفلية والعمود القطني .

    * يزداد احتمال ألم الظهر كثيرا مع ازدياد النشاط .

    * قد يزداد تكرار تشنج العضل والألم إذا تركت الحالة بدون علاج .



    يمكن تدبر أمر ألم الظهر أثناء الحمل بالطرق التالية :

    * استخدام وقفة /هيئة أفضل .

    * معرفة ميكانيكية الجسم (الجلوس الصحيح والانحناء والرفع ...إلخ ) .

    * استعمال مقو خارجي أو أداة داعمة

    * اتباع خطة تمارين صحيحة .

    قد ينشأ العصب الوركي (عرق النسا) أثناء الحمل بسبب ازدياد حجم الطفل نفسه . قد يحدث الجنين اثناء نموه ضغطا مباشرا على الأعصاب في المنطقة القطنية فيسبب الألم والضغط . دائما يزول العصب الوركي بعد الولادة .



    تليّف العضلات


    قد يسبب تليف العضلات ألم مزمن في الظهر نتيجة التهاب الأنسجة الواصلة بين أجزاء الجسم . تتميز هذه الحالة بانتشار ألم في العضلات والإرهاق وتعدد نقاط في الجسم تكون حساسة ومؤلمة عند اللمس .

    ينتشر هذا التليّف أكثر مما يدركه الناس . يتواصل الألم معظم الوقت وقد يدوم لسنوات . تزداد حدة الألم مرة وتخف مرة أخرى وتختلف مواضع ألم الظهر والألم العام .

    ألم الظهر السفلي الذي يسببه التليّف قد يكون ألما حقيقيا وقد يكون ألما وهميا . يجد الكثيرون ممن يعانون من هذه الحالة أن الضغط الانفعالي يفاقم الألم . الإجهاد أيضا يشكل مظهرا من مظاهر هذه الحالة . الألم المستعصي والقلق بشأن هذه المشكلة وبشأن الشفاء منها يسبب الإجهاد بحد ذاته . علاوة على أن وجود الإلتهاب داخل الجسم يولد عناصر كيماوية يعرف عنها أنها تسبب الإجهاد .


    يستحسن معرفة ما يلي :

    قامت الكلية الأمريكية للرومتيزم في عام 1990 بوضع معيار ليستعمله أخصائيو العناية الصحية لتشخيص التليّف . بناء على هذا المعيار يعتبر أن الشخص يعاني من التليّف إذا كان يشعر بالألم عند اللمس في ما لا يقل عن 11 من الثماني عشر ة نقطة الحساسة .




    ما مدى خطورة ألم الظهر ؟


    تتوقف خطورة ألم الظهر على أسبابه . الورم والإلتهاب والكسور كلها خطيرة ، لكنها نادرة . علة ذيل الحصان ، التي يحدث فيها ضغط على أعصاب الجزء السفلي من القناة الشوكية لأي سبب من الأسباب قد يؤدي إلى سلس بول دائم إذا لم يعالج ذلك الضغط بالجراحة . عموما ، عندما يفحص الطبيب مريضا يشكو من ألم الظهر يعتبر أن سبب الألم شيئا خطيرا إذا :


    * كان الألم يوقظ الشخص من النوم .

    * كان الألم يحدث للأطفال (مع أنه ثبت أن العديد من آلام الظهر عند الأطفال ليس خطيرا) .

    * رافق الألم فقدان المقدرة على السيطرة على التبول أو التبرز .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    طائر لا أرتضي الأرض مسكنا
    المشاركات
    4,760

    افتراضي

    ألم الظهر

    آلام الظهر من أكثر الأمراض شيوعا، ويتعرض معظم الناس إلى الشعور بآلام الظهر في مرحلة ما من حياتهم ولكن سرعان ما تختفي هذه الآلام دون الحاجة إلى استعمال عقاقير معقدة. ومن غير الطبيعي تداخل آلام الظهر لفترة طويلة مع النشاطات اليومية ، ومن غير الطبيعي أن تستمر آلام الظهر لأكثر من أسبوع أو أسبوعين.، ونادر جدا أن تكون هنالك ضرورة لعمل جراحة لإزالة هذا الألم. ويمكن أن تعاود الأعراض ولكن من غير الطبيعي أن تؤدي هذه الأعراض إلى الإعاقة.

    العمود الفقري هو شبيه بعمود الطوب. ترتبط الفقاريات ببعضها بواسطة الطبقات البيفقارية ورباطات قوية. مادة الطبقات مرنه بطريقة كافيه بحيث تسمح بالحركة. والمفاصل السطحية الموجودة على ظهر العمود الفقري تساعد في السيطرة على هذه الحركة. توازن جسم الإنسان يعتمد على فقرات العمود الفقري ، ولكن الجهد الأكبر يقع على منطقة أسفل الظهر. حركة الجسم الغير متوازنة ، المفاجئة ، أو الحركة الخاطئة تعرض الظهر لعدة عوامل سلبية ، مثل شد العضلات وتمزق الأربطة والضغط على المفاصل وبالتالي تؤدي إلى آلام ظهر مبرحة . ومن أسباب آلام الظهر الأخرى ، التهاب المفاصل والعيوب الخلقية، والجلوس غير الصحيح، والسمنة المفرطة، وتآكل العظام. كما أن العضلات المشدودة قد تؤدي أيضا إلى حدوث آلام الظهر.

    [align=center][/align]

    الأعراض:
    ربما يكون هنالك سبب واضح لآلام الظهر مثل رفع أشياء ثقيلة الوزن أو الالتواء المفاجئ. ومن ناحية أخرى يكون هنالك سبب واضح لألم الظهر الذي قد يتطور خلال أيام وأسابيع. وعادة يتم الإحساس بالألم في جزء صغير من الظهر إما في الوسط أو في جانب واحد. والشعور بالألم ربما ينتشر وينتقل إلى الأرداف والفخذ أو الجزء الأعلى من الرجل، ويعرف هذا النوع " بالألم المتحول ".

    وتكون هذه الأعراض مؤلمة عند الوقوف لفترات زمنية طويلة أو الجلوس في أوضاع غير سليمة أو النوم على فرشة رديئة. والألم الذي ينتقل إلي الأرجل يسمى " ألم النسا ، عرق النسا أو العصب الوركي " ويمكن حدوث هذا الألم نتيجة للألم المتحول أو الضغط! الموضعي في أحد أعصاب الظهر. ويمكن حدوث هذا الألم حتى عندما يكون هنالك ضرر طفيف في الطبقات البيفقارية أو المفاصل السطحية . الكدمات الموضعية ربما تضغط على العصب وتسبب الألم الذي يظهر للمريض كأنه صادر عن الرجل. السعال والعطس والانحناء ربما تؤدي إلى تدهور هذا الألم.

    [align=center][/align]

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    طائر لا أرتضي الأرض مسكنا
    المشاركات
    4,760

    افتراضي



    آلام الظهر



    * آلام الظهر:
    - ماذا يجب أن تعرف عن آلام الجزء الأسفل من الظهر، كيفية منع حدوثها وعلاجها؟


    * منع حدوث آلام الجزء السفلي من الظهر:
    - ممارسة التمارين بشكل منتظم لبقاء عضلات الظهر قوية ومرنة.
    - استخدام الأسلوب الصحيح لحمل الأشياء الثقيلة (اجعل الأشياء التي تحملها قريبة من جسدك وتجنب الإمالة أو الانحناء إلى الأمام).
    - بقاء الجسم في وزن معتدل.
    - بقاء الجسم في وضع سليم أثناء الجلوس أو الوقوف.
    - تجنب التدخين.

    * متى يجب استشارة طبيب:
    - إذا كانت الآلام قوية ومستمرة لعدة أيام.
    - إذا كانت الآلام تمنعك من القيام بالأعمال اليومية.
    - إذا كنت تعانى من مشاكل في الأمعاء أو المثانة.
    - إذا كنت تشعر بتنميل في المنطقة الإربية أو المستقيم.
    - إذا كنت تشعر بضعف أو تنميل في الأرجل.

    * طرق العلاج:
    - العلاج بالعقاقير:
    في الأعراض البسيطة وحتى المتوسطة يمكن أن تستخدم المسكنات المعروفة مثل الأسبرين.
    ولكن إذا كانت الأعراض شديدة، فيجب استشارة الطبيب لتناول العقاقير السليمة.

    - تسكين الألم بالماء البارد أو الدافئ:
    في خلال 48 ساعة من الشعور بأعراض الألم يمكن استخدام الماء البارد لمدة (5 - 10) دقائق للتسكين.
    أما الآلام التي تستمر أكثر من 48 ساعة فيمكن استخدام الماء الدافئ أو حمام دافئ.

    - العلاج الطبيعي للعمود الفقري:
    طريقة العلاج اليدوي يجب أن يقوم بها متخصص. وهى فعالة لبعض المرضى في الشهر الأول من بداية الآلام.

    - الاحتياج للتدخل الجراحي:
    يمكن لمعظم آلام الظهر أن تعالج بدون أي جراحة. ولكن السبب الأساسي للجراحة هو محاولة تخفيف الضغط على القرص المنزلق أسفل الظهر والذي يسبب آلام الأعصاب والأرجل.

    * طريقة تشخيص آلام الظهر:
    أثناء الزيارة الأولى لطبيبك، سوف يقوم بالاستفسارات عن بعض الأمور الهامة بالنسبة لتاريخك المرضى ووصف دقيق للأعراض التي تشعر بها.
    يقوم الطبيب بعد ذلك بالفحص الجسدي، وهذه الخطوات ستساعد الطبيب في معرفة سبب الألم ومعرفة أيضا احتمالية وجود مشاكل أخرى.
    سيقوم الطبيب بفحص الظهر جيداً، وفحص مستوى الحركة في الظهر والأرجل والقيام باختبار لقياس مدى رد الفعل في الركبة والكاحل وذلك للتأكد من عدم وجود مضاعفات أخرى في العمود الفقري مثل: وجود أي ورم، أو التهاب، أو مرض وراثي أو كسر.
    آلام الظهر في بعض الأحيان النادرة تكون دليلاً على وجود مشاكل في مناطق أخرى من الجسم لذلك سيكون طبيبك يقظ لأي أعراض غير طبيعية.
    في حالة عدم وجود أية علامات مقلقة، سيقوم الطبيب بتشخيص الحالة على أنها ألم من آلام الظهر العادية أو عرق النسا إذا كانت هناك آلام في الرجل.
    يتوقع بعض المرضى أن يقوم الطبيب بعمل بعض الأشعة على الظهر مثل أشعة إكس (الأشعة السينية)، رنين مغناطيسي أو أشعة مقطعية. ولكن في الحقيقة مثل هذه الأشعة لا تفيد كثيراً في تشخيص سبب آلام الظهر.

    * الأشياء التي يهتم بها طبيبك:
    يهتم الطبيب أولا بالتأكد من عدم وجود ارتفاع في درجة الحرارة أو نقص في وزن الجسم، حيث يشير ذلك إلى وجود بعض المشاكل مثل الالتهابات أو الأورام، ولكن مثل هذه الحالات نادرة الحدوث.


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    طائر لا أرتضي الأرض مسكنا
    المشاركات
    4,760

    افتراضي


    الإسعافات الأولية
    لآلام الظهر



    * الإسعافات الأولية لآلام الظهر:

    * الإجراءات الأولية للإسعافات الأولية لآلام الظهر:
    - هل يعاني في الماضي من مشاكل في الظهر؟
    - تحديد سبب الآلام: هل هو القيام بحركة خاطئة أو عند رفع حمل ثقيل أم فجائيا؟
    - متي وأين وكيف حدث الألم وعلاقته عند القيام بنشاط ما أو عند أخذ وضع معين أو عند الاسترخاء؟
    - تغير في لون البول وكميتة وتكرار حدوثه.
    - وجود تنميل أو ضعف أو إرتخاء في الأرجل.
    - هل يمتد الألم من الظهر للأرجل أو إلى منطقة البطن السفلي أو الفخذ؟

    * التقييم:

    - ملاحظة حركة الشخص المصاب عند الوقوف والجلوس.
    - تقييم توازنه وسهولة الحركة أو صعوبتها.
    - هل يوجد ورم في الظهر.
    - ملاحظة الضعف أو عدم الإحساس بالأطراف.
    - فحص منطقة البطن عما إذا كانت توجد أية كتل محسوسة أو ألم.

    * تحذيرات:

    - تسبب الذبحة الصدرية ألم يمتد من الظهر إلى عظم الكتف.
    - كما أن أمراض الأوعية الدموية تؤدي إلى الشعور بهذه الآلام.
    - لكن حصوات الكلى تسبب آلاما تمتد من الظهر إلى عظمة الفخذ.

    * بروتوكول الإسعافات الأولية لآلام الظهر:

    - المريض الذي يعاني من آلام يستطيع تحملها ينبغي عليه أن يأخذ قسطاً من الراحة بين كل فترة وأخرى مع تجنب رفع الأشياء الثقيلة، يمكنه تناول بعض المسكنات للتخفيف من الألم.
    - أما المريض الذي يعاني من الآلام الحادة ينبغي عليه:
    أ - الراحة على سطح صلب مسطح مع ثني الركبتين واستخدام كمادات دافئة أو باردة على مكان الألم.
    ب - تناول بعض المسكنات.
    ج - عدم الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة.

    * اللجوء إلى الطبيب:
    - يتم اللجوء إلي الطبيب عند:

    - ظهور أعراض للألم الحاد والتي تتمثل في: ارتفاع متزايد في درجة الحرارة - قئ - ضيق في التنفس - رجفة - إفراز العرق - أو عند وجود ألم أو كتلة محسوسة في منطقة البطن.
    - إذا استمر الألم في حدته.
    - إذا كانت هناك صعوبة في المشي.
    - وجود دم في البول أو آية أعراض أخرى تتصل بالجهاز البولي.


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    طائر لا أرتضي الأرض مسكنا
    المشاركات
    4,760

    افتراضي



    علاج آلام الظهر




    * آلام الظهر:
    - يعانى كثير من الناس من آلام الظهر وإذا شعرت أنك تعانى من هذه الآلام ستجد الكثير يشاركونك نفس هذه المشكلة.. ولكن ماذا نعرف عن إصابات الظهر؟

    والذى يعانى هذه المشكلة يتساءل ... ماذا يمكن أن يفعل لتخفيف هذه الآلام!! يمكن أن نقول أن آلام الظهر غالباً لا تستمر لفترة طويلة ويمكن علاجها بسهولة.

    * ما هي أفضل وسائل علاج آلام الظهر؟
    يرى بعض الأطباء أن الراحة التامة في السرير لا تعتبر علاج جيد لآلام الظهر، حيث أن الراحة التامة في السرير سوف تشعرك بإرتخاء في عضلاتك وأفضل شئ هو مواصلة نشاطاتك اليومية بشكل طبيعي حيث أن بقاء العضلات في حالة نشاط وقوة يحفز على إفراز المواد الطبيعية القاتلة للآلام في الجسم ويساعد على زيادة ضخ الدم في الظهر وبذلك يساعد على تخفيف الآلام.

    * هل من الأفضل استخدام الماء الدافئ أم البارد بعد الإصابة؟
    - يجب استخدام الماء المثلج بعد الإصابة مباشرة حتى تمنع تورمها. لكن بعد مرور من 24-48 ساعة من الإصابة من الأفضل استخدام الماء الدافىء لتليين العضلات.
    - يساعد الماء الدافئ على الشفاء واستعادة الدورة الطبيعية لهذه المنطقة ولكن يجب استخدامه بعد اختفاء أي ورم في المنطقة المصابة.
    - يستخدم سواء الماء الدافئ أو البارد لمدة 20 دقيقة فقط.
    - أما إذا كنت مصاب إصابة كبيرة في ظهرك أو تشعر بألم مستمر، فيجب اللجوء إلى طبيب العلاج الطبيعي.
    - أما بالنسبة لدعامات الظهر وغيرها من هذه الأشياء، فالأطباء ليسوا على يقين تام بفائدتها علي الظهر مثل الكورسيه الطبي (دعامة الظهر للنساء) لأنه يؤذى الظهر حيث أنة يقوم بالوظيفة التي تقوم بها العضلات، الأمر الذى يؤدى إلى ضعفها.
    - يقول الأطباء أن سبب آلام الظهر غير محدد ولكن كل ما يحتاجه المريض هي فترة قصيرة للشفاء لأنها غالباً تنتهي سريعة.
    - يبدو أن العلاج غامضاً ولكن تجنب هذه الآلام بسيط:
    1- حافظ على وزنك.
    2- مارس التمارين الرياضية بانتظام.
    3- ولكن إذا كنت تعانى من آلام شديدة خاصة الشعور بالتنميل في الرجل فيجب استشارة طبيب في هذه الحالة.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    الدولة
    طائر لا أرتضي الأرض مسكنا
    المشاركات
    4,760

    افتراضي

    تمارين بسيطة لتجنب آلام الظهر

    أهمية صحة الظهر لباقي أنحاء الجسد أمر مفهوم ومقدّر عند الجميع، لكننا نادرا ما ننتبه لهذا الجزء الكبير والمهم من أبداننا، ولا نعطيه ما يستحق من رعاية واهتمام، ولا نتذكره إلا عندما نتعرض إلى عارض صحي فيه.
    فمن المعلوم أن هناك الملايين ممن يعانون من مشاكل الظهر المختلفة والمتأتية من الجلوس لفترات طويلة في العمل أو البيت أو وراء مقاعد الدراسة، أو حتى التكاسل، وما إليه.

    ويفاقم ذلك ظواهر جديدة نسبيا من أهمها السمنة والترهل، والسفر اليومي الطويل من البيت إلى العمل. كما لا يجد الناس النصائح الكافية التي تدعوهم وتشجعهم على العناية بظهورهم وبجذور المشاكل التي تتعرض لها.

    وهناك من الخبراء من يفضل هذا الأسلوب في العناية بالظهر عن ذاك، ويقول بعضهم إن الفراش الجيد والوسادة الصحية هما الأهم، في حين يشدد آخرون على أن التدليك باستخدام قوة المياه، وممارسة بعض تمارين اللياقة هي الوسيلة الأمثل للمحافظة على ظهر صحيح.

    إلا أن خبراء آخرين يرون أن حل المشكلة، في حال وجودها، ليس بالأمر الصعب أو المُجهد كما قد يظن البعض منا، وخصوصا ممن هم أقل نشاطا من غيرهم.

    ويؤكدون على عدم وجود نظام تدفق للدم في العمود الفقري، وهو لذلك لا يحتاج إلا إلى تحريكه لإبقائه نشيطا وحيويا، فالحركة هي التي تبعث الحياة فيه من خلال دفع السوائل والأوكسجين إلى داخل المفاصل.

    وتنصح الخبيرة سارة كيلي بالتعود على ممارسة بعض التمارين البسيطة التي من شأنها المحافظة على سلامة الظهر، ولا تحتاج إلى مصاريف باهظة أو وقت طويل.

    وتركز كيلي على أربعة تمارين مهمة، في رأيها، يمكن ممارستها حسب الطلب ومن دون بذل جهد أكبر مما يجب، وهي:

    التعود على تمديد الذراعين إلى الخلف بوضع الوقوف في جميع الأوقات على نحو يجعلك تشعر بطقطقة الفقرات وتمددها، وخصوصا في منطقة الفقرات السفلية، بفعل شد الذراعين.

    على عكس ما هو شائع، يعتبر تمرين ملامسة أصابع القدمين بأصابع اليدين، عدة مرات في اليوم، بمثابة جرعة ماء لذيذ للفقرات، إذا ما تذكرنا أن الفقرات هي عبارة عن وسائد مملوءة بالماء.

    في كل ليلة تحتاج إلى التمدد على الأرض مع ثني الرجلين إلى داخل الفخذ، وبعدها ترفع العجيزة ويوضع تحتها كتاب بسماكة خمسة سنتيمترات، ومنها يتم تمديد كل رجل على حدة كل مرة، وهذا التمرين يشد الجزء العلوي من العمود الفقري بدون الحاجة إلى تعريضه لضغوط غير عادية.

    محاولة الاستلقاء على الظهر ودفع الرجلين إلى الأعلى والأسفل بالتناوب، على أن تكون الأيدي وراء الرقبة، ومن المفضل أن توصل الركبتين إلى أقرب نقطة للوجه أو الفكين، وهذا التمرين يمكن أن يمارس بين 15 إلى 20 مرة يوميا.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني