صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 30 من 43
  1. #16
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    265

    افتراضي

    اعترافات احد عناصر اليماني المنحرفة: لقد سعينا لاثارة الفتنة في البلاد..

    اعترف احدُ عناصرِ جماعةِ اليماني المنحرفةِ التي سعتْ لاثارةِ الفتنةِ في البصرة وذي قار اعترفَ بأن قادةَ هذه الجماعةِ عَمِلواْ على تغليفِ افكارِهم بشعاراتٍ دينيةٍ لتوريطِ البُسطاءِ في مستنقعِ الانحراف. وقال المدعو حسن الموسوي الذي اعتقلتْهُ السلطاتُ الامنيةُ في النجفِ الاشرف قال إن ادعاءاتِ قائدِ المجموعةِ باطلةٌ ولا اساسَ لها من الصحة .
    هذا وعرضت القواتُ الامنيةُ في النجفِ الاشرف صورَ المجرمِ احمد اسماعيل كاطع الذي سمّى نفسَهُ احمد بن الحسن اليماني مؤكدةً أنه احدُ عناصرِ المخابراتِ الصدامية. وقالت مصادرُ امنية إن المجرمَ ينحدرُ من اسرةٍ سيئةِ الصيتِ في قضاءِ الزبير بمحافظةِ البصرة. كما عُرضت صورٌ لعددٍ من المعتقلينَ المنتمينَ الى هذه الجماعةِ المنحرفة. يذكرُ أن القواتِ الامنيةَ في النجفِ الاشرف اعتقلتْ جميعَ عناصرِ المجموعةِ المنحرفةِ في الاولِ من شهرِ محرمٍ الحرامِ في اثناءِ استعدادِهم لاثارةِ اعمالِ شغبٍ بالمحافظةِ في يومِ العاشرِ من المحرمِ ذكرى استشهادِ الامامِ الحسينِ عليهِ السلام.

    رابط الخبر..

    http://www.alforattv.net/index.php?s...ticle&id=16833
    غفاري الربذة

  2. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    265

    افتراضي

    اعترافات احد عناصر اليماني المنحرفة: لقد سعينا لاثارة الفتنة في البلاد..

    اعترف احدُ عناصرِ جماعةِ اليماني المنحرفةِ التي سعتْ لاثارةِ الفتنةِ في البصرة وذي قار اعترفَ بأن قادةَ هذه الجماعةِ عَمِلواْ على تغليفِ افكارِهم بشعاراتٍ دينيةٍ لتوريطِ البُسطاءِ في مستنقعِ الانحراف. وقال المدعو حسن الموسوي الذي اعتقلتْهُ السلطاتُ الامنيةُ في النجفِ الاشرف قال إن ادعاءاتِ قائدِ المجموعةِ باطلةٌ ولا اساسَ لها من الصحة .
    هذا وعرضت القواتُ الامنيةُ في النجفِ الاشرف صورَ المجرمِ احمد اسماعيل كاطع الذي سمّى نفسَهُ احمد بن الحسن اليماني مؤكدةً أنه احدُ عناصرِ المخابراتِ الصدامية. وقالت مصادرُ امنية إن المجرمَ ينحدرُ من اسرةٍ سيئةِ الصيتِ في قضاءِ الزبير بمحافظةِ البصرة. كما عُرضت صورٌ لعددٍ من المعتقلينَ المنتمينَ الى هذه الجماعةِ المنحرفة. يذكرُ أن القواتِ الامنيةَ في النجفِ الاشرف اعتقلتْ جميعَ عناصرِ المجموعةِ المنحرفةِ في الاولِ من شهرِ محرمٍ الحرامِ في اثناءِ استعدادِهم لاثارةِ اعمالِ شغبٍ بالمحافظةِ في يومِ العاشرِ من المحرمِ ذكرى استشهادِ الامامِ الحسينِ عليهِ السلام.

    رابط الخبر..

    http://www.alforattv.net/index.php?s...ticle&id=16833
    غفاري الربذة

  3. #18
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    DEARBORN
    المشاركات
    1,419

    افتراضي

    السلام عليكم ..

    أولا .. أعتذر للجميع عن هذا الخطأ الغير مقصود .. حيث كنت أعتقد بإن هذا المعتوه هو نفسه المدّعي اليماني .. وذلك لتقارب الافكار الضالة فيما بينهم ..

    لكني في نفس الوقت , أتخوف من سرعة بروز حركة جديدة لصاحب هذا الفلم .. حيث إن إنتفاخ شخصيته

    وأفكاره المتطرفة والمنحرفة كفيلة بفتح شهية الكثير من مخابرات دول الجوار لتبنيه ودعمه ..:::

  4. #19
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    المشاركات
    1,845

    افتراضي

    http://www.youtube.com/watch?v=Y1UtV2Yv6i4
    الرابط مرة ثانية

    هذا الذي ظهر في الفيلم وهو الرباني فاضل عبد الحسين المرسومي الهاشمي وليس أحمد الحسن
    وهو دجال الخالص - قرية الكرعة لبس العمامة عام 2003 بعد سقوط الطاغية وله مؤسسة الداعي الاسلامية في بغداد - البلديات يقودها المدعو نصير وهو دجال مثله يخرب عقول العامة بمثل هذه الترهات ويتهجم علانية على العلماء
    المصيبة أن الدولة الآن تقف متفرجة أمام هذا الفكر الضال والمدعوم من أعراب الخليج .

  5. #20
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    مابلد خير لك من بلد وخير البلاد ماحملك
    المشاركات
    7,463

    Arrow

    بصراحة لقد عجزت الحكومة حتى الآن عن تقديم صورة مقنعة لما جرى في عاشوراء .. والرواية التي ساقتها هي رواية من طرف واحد .. مثلما عجزت من قبل في تقديم تفسير مقنع لقضية " جند السماء " والإعلام يتصرف بالطريقة الصدامية البعثية دون أن يتيح الفرصة لوجهة نظر مستقلة ومحايدة .. من قبل كنا نسمع الخونة والعملاء .. ثم الغوغاء وصفحة الغدر والخيانة وغيرها من التسميات التي تتفتق عنها عبقرية الدعاية الصدامية .. واليوم نسمع عنهم أنهم فئة ضالة .. وكفي .. من هي هذه الفئة الضالة .. ماهي خلفيتها .. أين الجهة المحايدة .. قضاء وما شابه التي تقدم لها صورة يوثق بها .. في الخبر المقتضب الذي نقله الأخ أبو ذر الكثير من الأمور التي تثير الشك .. لماذا يقال المدعو حسن الموسوي وكأن معد الخبر يريد إخفاء الشخصية الحقيقية لصاحب الصورة .. أي السيد حسن الحمامي الذي ينتمي لعائلة مرجعية معروفة .. ولا ننتظر من شخص في قبضة الأمن أن يقدم لنا نفسه بطريقة أمينة وحرة .. وقد عرضت القوات الأمنية في النجف صورة للمدعو فلان الفلاني .. بينما من المفترض أن هذا الفلاني يقيم في البصرة وشرطة البصرة أكثر معرفة به .. ثم ينحدر من عائلة سيئة الصيت .. ولنفرض أنها كذلك فهل هناك مبرر قانوني أو شرعي للتشهير بعائلة شخص بهذه الطريقة دون تقديم أدلة وإثباتات وما معنى عائلة سيئة الصيت .. هل تمارس الدعارة مثلا .. هل تحترف السرقة .. هل تعتدي على الناس .. ثم أنه احد عناصر المخابرات الصدامية .. ولكن عبد الكريم خلف نفسه قال في مؤتمره الصحفي أن أحمد اليماني شخصية وهمية لا وجود لها .. فكيف يكون وهما وأحد عناصر المخابرات الصدامية .. بل هناك رأي بأن السيد حسن الحمامي الظاهر في صورة خبر فضائية الفرات هو نفسه أحمد اليماني ولا أحد غيره .. الخلاصة التي نريد الذهاب اليها .. أن احداثا أمنية جسام .. تزهق فيها أرواح وتهرق فيها دماء لا يجب أن تقدم بهذه الطريقة الساذجة والتافهة وعلى الطريقة البعثية الصدامية .. نعم كانت الناس لا تملك أن تحاسب النظام على بضاعته التي يقدمها لهم وتتظاهر بالتصديق رغم أنوفها .. ولكن أن تريدنا الحكومة أو قناة الفرات أن نصدق الأخبار وهي تقدمها بهذه الإسلوب السخيف والمبتذل وبدون أدلة وبراهين فهذه بصراحة مهمة فاشلة ومستحيلة .. ولسنا في معرض مناقشة أفكار مثل هذه الجماعات والظروف التي أدت الى نشوئها وتطورها ومن المؤكد أم من بينها خطط للمخابرات الصدامية .. ولتدخلات دول عربية .. ولكن هناك أيضا جانبا آخر وهو أن حالة الفراغ السياسي والفكري التي يعيشها العراق وندرة الشخصيات الدينية منها والسياسية التي تنظر للأمور بعين مسؤولة وتعيش الهم الإجتماعي والسياسي والديني وتواجه المشاكل بمثل هذه الهم وتحلها به أيضا .. فضلا عن الحاجة والصراع على المكاسب التي تشهده الساحة الشيعية فضلا عن الكثير من العوامل الأخرى ووقوع شباب كثيرين ضحايا لمثل هذه الحركات يدفعون ثمن تورطهم حياتهم نفسها كل هذه الامور تتطلب معالجة مختلفة بعيدة عن هذا الاسلوب البعثي السخيف مع الإشارة الى ان المجلس وفضائيته ومواقعه الالكترونية هو أكثر الاطراف تحمسا للحديث بلغة بعيدة عن القانون والعقل ولعل تناول الفرات وموقع براثا لهذا الحدث يكشف أن في دوافع الموقف هذا قد يكون هناك صراع قديم او مستتر بين عائلتين في النجف أو أنه إنتقام من طرف لم يتم إحتواءُه بعد من قبل آل الحكيم وهم يحاولون بسط سيطرتهم على ما يسمونه دويلة جنوب بغداد .. ولو كان لهم أن يضحكوا علينا بمثل هذه الأخبار المقتضبة لكان لصدام أن يستطيع ذلك وقد قدم الكثير من رواياته للأحداث بطريقة أكثر تماسكا وحبكة ..

    http://www.burathanews.com/news_article_34419.html
    التعديل الأخير تم بواسطة منازار ; 28-01-2008 الساعة 20:47
    خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ، وَإِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ.
    nmyours@gmail.com


  6. #21
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    مابلد خير لك من بلد وخير البلاد ماحملك
    المشاركات
    7,463

    Arrow



    والده آية الله السيد محمد علي الحمامي




    جده آية الله السيد حسين الحمامي
    خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ، وَإِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ.
    nmyours@gmail.com


  7. #22
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    مابلد خير لك من بلد وخير البلاد ماحملك
    المشاركات
    7,463

    Arrow

    إعلام النجف الاشرف تعقد مؤتمرا صحفيا حول الأحداث الأخيرة لجماعة اليماني في المحافظة



    المركز الإعلامي للبلاغ _ خضر الياس

    عقد الناطق الاعلامي باسم محافظة النجف الاشرف الأستاذ احمد دعيبل مؤتمرا صحفيا تناول فيه مجريات الاحداث الاخيرة التي حدثت في المحافظة والتي ادت الى اعتقال عدد من عناصر مايسمى جماعة جند السماء بينهم قيادات في التنظيم .

    وقال دعيبل عن اهداف التنظيم :" ان من بين اهداف هذا التنظيم الارهابي بعد فكرة القضاء على المراجع القضاء على الحكومات المحلية والاجهزة الامنية ، ومن ثم دعوة كافة حكومات العالم الى التاييد والانتماء الى هذا التنظيم ."

    وبخصوص عملية اعتقال افراد التنظيم قال الناطق الاعلامي :" توفرت معلومات لدى غرفة العمليات في رئاسة الوزراء بعد التدقيق والدراسة كان هناك توجيه من قبل تلك الغرفة الى المحافظات الثالثة ( الناصرية والنجف والبصرة) من ان هنالك مجموعات مسلحة تنوي القيام بضرب المواكب الحسينية ومن ثم الدخول الى النجف والقضاء المرجعية الدينية ومن ثم السيطرة على باقي مناطق العراق ، تم مداهمة اوكارتلك المجاميع الارهابية والقاء القبض عليهم في حركة استباقية حيث القي القبض على 45 بضمنهم 15 قيادي في التنظيم ، كما تم العثور على مجموعة من الاعتدة ومجموعة من الاسلحة والمتفجرات الشديدة الانفجاروالسي فور واجهزة تفجير ."

    مضيفا بقوله ان :" من العمليات الارهابية التي قام بها هذا التنظيم وحسب مواقعهم على الانترنت تفجير مرقد طلحة في البصرة ."

    وفي اشارة الى امتداد التنظيم وصلته باحداث محافظتي البصرة والناصرية قال " بعد الاحداث التي شهدتهما المدينتين القي القبض على المتهمين في مناطق البصرة والناصرية ، كما تم القاء القبض على 13 ارهابي بينهم الزعيم الديني والروحي لهذا التنظيم وهو حسن الحمامي في النجف الاشرف.

    وحول وجود دعم خارجي لهذا التنظيم قال دعيبل :" من بين الاعترافات التي ادلى بها المتهمون والمستمسكات الثبويتة اكدت وجود دعم مالي من خارج العراق ، وقد اكد زعيمهم الحمامي بوجود دول عربية داعمة ومشتركة بهذا التنظيم وكان التنظيم يروم القيام بهجمات ارهابية على النجف وكربلاء ."

    مشيرا بقوله ان :" ان هناك خلايانائمة لهذا التنظيم اذ يتصف التنظيم بان لديه خلايا نائمة واخرى فاعلة " مستدركا " لكن الضربة الاستباقية التي حصلت لخلايا هذا التنظيم في النجف خاصة في يوم 2 محرم ، تم القاء القبض على مجموعة من قيادي هذا التنظيم في النجف والناصرية والبصرة ايضا تم ارسال المعلومات الكاملة الى غرفة العمليات الموجودة في رئاسة الوزراء ."

    مضيفا ان المدعو اليماني لم يتم القاء القبض عليه لحد الان ."

    ومن الاعمال الارهابية التي اعترف بها الارهابيون قال دعيبل " هنالك العديد من العمليات التي قام بها التنظيم ومن اهمها عملية تفجير مرقد طلحة واغتيال قائد شرطة بابل اللواء قيس المعموري ومن بين المواد المكتشف للتنظيم الارهابي وحسب تقرير المعمل الجنائي مواد تفجيرية سي فور والعديد من القاذفات والبي كي سي ."

    تصريح الزعيم الروحي لتنظيم اليماني مع المؤتمر الصحفي الناطق الاعلامي باسم الادارة المدنية في النجف :

    فيما اكد المسؤول الروحي لجماعة اليماني في النجف حسن الحمامي في تعليقه على التنظيم قوله :" ظهرت في الاونة الاخيرة حركة منظمة تدعو الى الجهاد ولتهيئة القاعدة الدينية للجهاد وهي 10 الاف مقاتل كقوة جهادية وهذه التنظيمات والحركات كانت موجودة منذ زمن نظام صدام يقودها احمد بن الحسن اليماني وهو يدعي اليمانية تبين فيما بعد ان غايته ضرب المرجعية والعلماء وزعزعة الامن والاستقرارووضع الحكومة سياسيا ."

    مضيفا ان :" في بداية الامر كانت الحركة والامر الذي ظهر به اصلاحيا ولكنه تطور الى تنظيم عسكري لجمع السلاح وزعزعة امن البلاد وقتل العلماء وهو موقف بعيد وقد انسحبنا منه ."



    مشيرا بقوله :" ان هناك مسؤولين لهذا التنظيم مسؤول اعلامي ومسؤول للمالية وانا كنت مسؤول الجمعة والجماعة والتدريس في الحوزة "

    مضيفا بقوله :" انني امنت به منذ 3 سنوات ونصف تقريبا وكنت اريد من خلال التنظيم الاصلاح الحوزوي والدعم المالي ، والتنظيم كان من الخارج ومن الامارات بالتحديد ، وشعاره النجمة الاسرائيلية ."


    http://www.belagh.com/news.asp?id=5&sId=5940
    خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ، وَإِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ.
    nmyours@gmail.com


  8. #23
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    مابلد خير لك من بلد وخير البلاد ماحملك
    المشاركات
    7,463

    Arrow

    اسرائيليون في الجنوب لقتل مراجعنا الكرام بتمويل اماراتي خليجي عربي


    الزعيم الروحي لجماعة احمد الحسن يعترف بتمويل الامارات لاعمالهم الارهابية




    الهدف الثقافي - وكالات - علي محسن راضي
    الإثنين 21 يناير 2008 06:10 GMT




    احمد الحسن احد المعترفين بحقيقة التنظيم الارهابي الجديد وتمويل دولة الامارات له

    اعترف ما يسمى بالزعيم الروحي لجماعة الضال المضل احمد الحسن ان التمويل الذي كان ياتيهم من عدد من الدول العربية وخاصة من الامارات , وقال الضال المضل المدعو حسن الحمامي خلال حديثه امام الصحفيين أن التنظيم كان يسعى لاستهداف المرجعيات الدينية في النجف وضرب مواكب العزاء في عاشوراء.
    وأضاف الحمامي: "القوة الضاربة الجهادية مكونة من عشرة آلاف مجاهد وكانت غايتها ضرب المرجعية وضرب العلماء وزعزعة الأمن والاستقرار في البلاد."

    وعن الهيكلية التنظيمية والتمويلية لجماعة الضال المضل احمد الحسن أضاف الحمامي قائلا: "هناك مسؤولين مختلفين لهذا التنظيم، من مسؤولين للإعلام والمالية ومسؤول للعلمية، وكنت أنا مسؤول الجمعة والجماعة. واضاف يبدو أن التمويل من الخارج وخاصة الإمارات، وكان شعارنا نجمة داوود، النجمة الإسرائيلية".


    الوثيقة التي كان يوزعها على من يريد كسبة لدعوته المجنونه ونجمة داوود نطرز خدها الايسر

    وكانت السلطات المدنية في محافظة النجف الاشرف قد اعتقلت 45 مجرما من أتباع الضال المضل احمد الحسن واسمه الحقيقي أحمد اسماعيل كامل وكان من بين المعتقلين 15 قياديا في هذا التنظيم الارهابي من ضمنهم حسن الحمامي الزعيم الروحي لهذه الجماعة الضالة

    من جانبه، قال أحمد دعيبل الناطق الإعلامي لمحافظة النجف إن جماعة الضال المضل احمد الحسن هي امتداد لجماعة جند السماء، مشيرا إلى وجود تمويل مادي للتنظيم من دول مجاورة. وقال:"من خلال هذه المعلومات التي وردت من غرفة العمليات في رئاسة الوزراء ووزعت إلى هذه المحافظات الثلاثة (البصرة و الناصرية و النجف)، قامت لجنة أمنية بمداهمة أوكار هؤلاء الارهابيين، وتم إلقاء القبض على 45 إرهابي من بينهم 15 قياديا وتم العثور على أكداس من العتاد ومجموعة من الأسلحة وعلى مواد شديدة الانفجار من الـTNT والـC-4 والعثور على أجهزة تفجير".


    اسلحته وجلاوزته في قيضة العدالة

    وأكد الناطق الإعلامي لمحافظة النجف أن جماعة الضال المضل احمد الحسن ضالعة في العديد من العمليات المسلحة ومن بينها تفجير مرقد الصحابي طلحة بن عبيد الله في مدينة الزبير جنوب العراق.

    http://aliraqi-80.maktoobblog.com/77...B1%D8%A8%D9%8A
    خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ، وَإِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ.
    nmyours@gmail.com


  9. #24
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    مابلد خير لك من بلد وخير البلاد ماحملك
    المشاركات
    7,463

    Arrow

    القائد العسكري في جماعة اليماني: انتظرنا الإمام المهدي والمدد السماوي ولم يأتيا


    قال قائد الجناح العسكري في جماعة اليماني سعدي حمد القطراني المعتقل لدى القوات العراقية في كربلاء إن جماعته تلقت أوامر وصفها بالعليا لتنفيذ عملياتها المسلحة في الناصرية والبصرة، وأنها كانت تنتظر في أثناء ذلك خروج المهدي المنتظر وإمدادها بعون من السماء.

    وأشار القطراني في لقاء مع "الحرة" إلى أنه تسلم مبالغ مالية رجح أنها من الإمارات، على حد قوله.

    وأضاف القطراني أن من نعته بالإمام أحمد الحسن وجههم بالخروج إلى الشوارع والتصدي لكل من يحمل السلاح ضدهم، مشيرا إلى أنه اتصل به هاتفيا بعد 15 دقيقة من المواجهات متسائلا عن المدد السماوي الذي وعدهم به.


    http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=2010673
    خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ، وَإِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ.
    nmyours@gmail.com


  10. #25
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    مابلد خير لك من بلد وخير البلاد ماحملك
    المشاركات
    7,463

    Arrow

    وكيل وزارة الداخلية اللواء حسين كمال يرأس لجنة التحقيق مع (المهداوية) في البصرة .. ونجمة اسرائيلية يتوسطها اسم ( اليماني)
    مصدر امني لـ ( الملف برس) : المعتقلون اعترفوا بمسؤولية ( انصار المهدي) باغتيال ممثلي السيستاني والصدر والنخب العلمية


    البصرة والنجف / الملف برس

    اعلن مصدر امني رفيع المستوى في قيادة شرطة البصرة ان اللجنة التحقيقية التي يرأسها اللواء حسين كمال وكيل وزارة الداخلية بدأت اليوم الاثنين بالتحقيق مع المعتقلين من جماعة احمد بن الحسن الملقب باليماني.

    وكشف المصدر لوكالة ( الملف برس) عن اعتراف المعتقلين البالغ عددهم 120 شخصاً في البصرة فقط، بمسؤولية الجماعة عن اغتيال ممثلي المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد السيستاني وكذلك ممثلي مكاتب الشهيد الصدر، كما اعترفوا بضلوعهم بعمليات قتل لاطباء واساتذة جامعيين بالاضافة الى اعترافهم بالقيام بالعديد من الاعمال الاجرامية في المحافظة خلال الفترة الماضية.

    ورجح ارتفاع عدد المعتقلين خلال الساعات القادمة في ضوء الاعترافات التي بدأوا بالادلاء بها. واوضح أن بعض أفراد التنظيم الذين تم اعتقالهم هم من حملة الشهادات العليا ومن ضمنهم أطباء وأساتذة جامعيين بالإضافة إلى عدد من التجار الكبار.

    واضاف ان المعتقلين كانوا كأنهم تحت تأثير مخدر او سحر فهم لايشعرون لا بالمكان او الزمان او حتى وقوعهم بالاعتقال من قبل الشرطة، وكانوا دائما يرددون عبارة ( لبيك يا احمد اليماني ) ..

    واشار الى ان المعتقلين اعترفوا بان احمد الحسن اليماني هو ابن الامام المهدي وهو اليماني الموعود حسب معتقدات الشيعة الامامية الاثني عشرية ، وبهذا فهم يختلفون مع جماعة جند السماء التي نفذت في العام الماضي هجمات على الاماكن المقدسة في النجف واشتبكت مع القوات الامنية في منطقة الزركة، حيث كانت تلك الجماعة تقول ان احمد ابن الحسن اليماني هو ووصي وولي الامام المهدي ، اما انصار الامام المهدي او المهداوية فهو تدعي بان اليماني هو ابن الامام ، ولديها ختم شبيه بالنجمة الاسرائيلية يكتب في كل طرف من النجمة اسم ( الله-محمد-علي-فاطمة –الحسن-الحسين) وفي وسط النجمة يكتب اسم احمد اليماني بخط كبير وواضح . وألمحت المصادر الى نفي المعتقلين أي صلة لهم بالبعثيين ،حيث وصف المعتقلون البعثيين وحزب البعث بالكفار الواجب الاقتصاص منهم .

    وكان مكتب السيد السيستاني قد بين في وقت سابق ان حركة المهداوية او انصار الامام المهدي هي حركة مذهبية معروفة منذ زمن وليست جديدة .

    ولفت عدد من المختصين بالمذاهب الاسلامية الى وجود اكثر من 12 جماعة مذهبية (سنية وشيعية) مجهولة في العراق وخصوصا المحافظات الجنوبية لم تعلن عن اسمها اغلبها مدعوم من جهات اجنبية غير معلومة وهذه الجماعات قد تكون متطرفة ويجب البحث عنها ومعرفة حقيقتها. واضافوا ان احمد اسماعيل الملقب باليماني له علم بالجن والسحر والشعوذة وهو يستخدمه للسيطرة على اتباعه، لكن الامر الذي اثار استغراب الجميع هو وجود عدد من اساتذة الجامعة والاطباء والمفكرين ضمن هذه الحركة.

    واضاف المصدر الامني انه تم ظهر اليوم الاثنين القاء القبض على اطفال يستقلون دراجات نارية ويقومون باطلاق النار العشوائي على المدارس في الجبيلة والجنينية، مشيراً الى ان هذه الحادثة اثارت الخوف لدى الاهالي.

    المصدر ذاته كشف ايضا بعضاً من ملابسات الاحداث التي جرت في الناصرية بالتزامن مع ما شهدته البصرة، وقال انه تم اعتقال ابن عم العقيد ناجي رستم المعروف بـ (ابو لقاء الجابري) بتهمة تسهيل عملية اغتيال الجابري لجماعة احمد بن الحسن، مشيراً الى استمرار المداهمات والاعتقالات في مدينة الناصرية على خلفية احداث الجمعة. وبشأن ما اثير حول اعتداء القوات الامنية بالضرب على الجرحى من جماعة المهداوية قال المصدر ان التحقيقات ما زالت مستمرة.

    وفي النجف قال اللواء عبد الكريم مصطفى قائد شرطة المحافظة في اتصال هاتفي اجرته معه وكالة (الملف برس ) : ان عملية القاء القبض على المدعو حسن الحمامي القيادي في تنظيم مايسمى ب( انصار المهدي ) جاءت بعد ورود معلومات استخبارية عن وجود هذا التنظيم الذي قال انه اخذ الطابع العسكري ( الارهابي ) بعد تحوله من التنظيم العقائدي والفكري والديني الى التنظيم العسكري الذي يهدف الى اسقاط الحكومة والقضاء على المرجعية الدينية.

    واضاف مصطفى : ان عملية المراقبة كانت مستمرة لهذا الشخص وجماعته خلال طيلة الفترة الماضية خصوصا انه سبق وان تم القاء القبض عليه في العام الماضي وخلال فترة التصدي لتنظيم جند السماء الذي يعتبر تنظيم ( انصار المهدي ) امتداد له واطلق سراحه حينها لعدم ثبوت أي حالة ادانة ضده، لاسيما وانه نجل احد رجل الدين المعروف محمد علي الحمامي احد اعلام الحوزة العلمية في النجف.

    واوضح ان ابقاء الحمامي تحت المراقبة كان لها اسبابها الخاصة بعد ان تطور عمله ليصبح مسلحا وبمساندة من جهات خارجية لم يسمها بالاسم واكتفى بالقول انها تربط بدولة خليجية مبينا ان الحمامي يعتبر احد الزعماء الرئيسيين لتنظيم انصار المهدي الذي كان يطلق علي نفسه لقب اية الله العظمى من خلال ماتوضح ذلك بالاقراص التي عثرنا عليها ومناداة اتباعه له بذلك.

    واشار قائد شرطة النجف الى ان التحقيقات مازالت مستمرة مع الحمامي علما ان بعض من اتباعه ممن تم القاء القبض عليهم سابقا اعترفوا بقيامهم باعمال الاغتيالات لعدد من الشخصيات الدينية والسياسية في النجف والناصرية والبصرة .

    وعن اسباب انتقال العمل العسكري الى الناصرية والبصرة قال اللواء مصطفى : ان عملية القاء القبض على 12 شخص من قيادات التنظيم يوم الثاني من شهر محرم في مدينة النجف والاجراءات الاستخبارية والامنية التي قامت بها الاجهزة الامنية في التصدي لاي عمل كان من المقرر القيام به خلال خلال عاشوراء لاستهداف المواكب الحسينية والاعتداء على الحوزة العلمية هي التي جعلت بقايا التنظيم واتباعه في هاتين المحافظتين يلجأون الى استثمار ليلة العاشر من شهر محرم الحرام لتنفيذ مايدور في بالهم من افكار مريضة وارهابية لاعلاقة لها بالدين او الفكر العقائدي بل كانت افعال مشينة الغرض منها محاربة الدولة وعدم الاعتراف بسلطة القانون فيها وعدم احترام الدستور .

    الى ذلك قال احمد دعيبل المتحدث باسم الادارة المدنية في النجف لوكالة ( الملف برس ) : ان معلومات استخبارية وردت الى غرفة عمليات رئاسة الوزراء افادت بنية تنظيم مايسمى ب ( انصار المهدي ) للقيام باعمال ارهابية باستغلال شهر محرم الحرام للدخول لمدينة النجف الاشرف على شكل مواكب حسينية يتم بعدها تصفية رجال الدين والمراجع العظام واسقاط الحكومة المحلية والدعوة الى تبعية الزعيم الروحي للتنظيم المدعو احمد اسماعيل كامل الملقب باليماني الذي كان مساعدا لضياء الكرعاوي قائد جند السماء الذي تم قتله في معركة الزركة في العام الماضي.

    واضاف انه وحال ورود هذه المعلومات تمكنت الاجهزة الامنية في النجف بالقيام بعمل استباقي وتوجيه ضربة قاصمة لهذا التنظيم وذلك يوم الثاني من شهر محرم الحرام والقبض على قياداته واتباعه في البصرة والناصرية والنجف حيث تمكنت الاجهزة الامنية الخاصة من القاء القبض على 12 قياديا في التنظيم اضافة الى 45 شخص من اتباعهم .

    واشار دعيبل الى الاعترافات الاولية التي ادلى بها الحمامي الذي اكد فيها ان تنظيمه كان في بداية الامر عقائديا ودينيا انحرف بعد ذلك ليكون ارهابيا مستغلا حالة الدعم والتمويل التي قامت بها جهات عربية لم يسمها دعيبل بالاسم وقال ان ذلك يتبع لاجراءات امنية ولغرض الحفاظ على سرية التحقيق مشيرا في الوقت نفسه الى ان تنظيم (انصار المهدي ) يعتبر امتداد لتنظيم (جند السماء ) وان اليماني حمل نفس افكار ضياء الكرعاوي.






    المصدر : الملف برس - الكاتب: الملف برس


    http://almalafpress.net/index.php?p=143&id=49857
    خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ، وَإِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ.
    nmyours@gmail.com


  11. #26
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    374

    افتراضي

    الى معالي وزير الداخلية والاوفياء ابناء الناصرية .. اليكم اسباب الخسارة القاسية !



    كتابات - مخلص الجابري



    في اول ليلة جمعة وقد توسدت الاجساد الطاهرة للنخبة من قادة شرطة الناصرية ثرى الغري،الى جوار مولانا امير المؤمنين علي.

    اقف باجلال متضرعا الى الله تعالى ان يتغمدهم برحمته وان يمن عليهم بلطفه وان يسكنهم فسيح جنانه.

    الناصرية نكست اعلامها وهي اليوم مذهولة مشدوهة حزينة ولسان حال اهلها يقول.ماذا حدث بالضبط؟

    وسؤال جلها يتكرر اما يكفي 17 الف شرطي للتصدي لمئة شاذ عاق والقضاء عليهم؟

    ولسان يقول مافائدة الشرطة.التي تقتل قادتها في معركة صغيرة؟

    ويردد الكثيرون (كم على حساب النوع) او غياب الحرفية.

    وتطول القائمة ،اسئلة يسألها الشارع يحار منها يلح فيها الجميع / العدو مثل الصديق يسألها ،الشامت والمنكوب يسألها.

    في الحقيقة ووفقا لاهمية القضية وشرف اليوم الذي اختارته العصابة المارقة.فانني اؤمن ان الخسارة المفجعة لم تمثل ابدا هزيمة.

    بل لقد جسدت ملحمةبطولة ،كانت عنوانا للتضحية والحماسة ومثالا للحمية والايمان الذي جعل النخبة من القادة تندفع وتنزل جنودا في الساحة.

    تذهب دفعة واحدة.

    اما التحليل الواقعي في جوانبه الاخرى الواضحة والذي لم تقف عليه لجنة حسين كما ل واللغزالذي ابتعد المعنيون في الولوج فيه اي الجانب الاساس في الواقعة .فهو يتمثل بماذا ومتى تعتمد الشرطة على نفسها؟

    ماذا تحتاج شرطة الناصرية لتنجح؟

    ولابد من مراجعة بقدر مناسب لنحلل وربما نستنبط الحلول .

    بعدما نعرف اسباب الكارثة والخسارة والفاجعة.

    واذا كان الاختصار غير ممكن في هكذا قضية فيمكن القول الكارثة التي وقعت أمس وستتكرروهي جائت.بسبب مايلي:

    اولا الجفوة المستحكمة بين مدير الشرطة والمحافظ.

    ثانيا.الشجاعة الفائقة للعقيد ناجي المقترنة بتمرده السافر .

    ثالثا .التفريط الفاحش بالقوة .

    رابعا .غياب مركز القرار.

    خامسا. عدم الالتزام بالخطط.

    وسادسا.ضعف الاستخبارات.

    هذه النقاط تركت اثارا متراكمة ،وافرزت تشظيا مخيفا في نظام القيادة والسيطرة.

    في النقطة الاولى.جاء محافظنا متوجا بجهاد طويل ولاقى مدير شرطة متوج بمجد عسكري طويل ولكن المدرستين الجهادية والاحترافية اختلفتا من دون سبب فمدير الشرطة رجل ملتزم نزيه والمحافظ لايفتقر الى شيء من ذلك ،اختلفا في اشياء بسيطة في البداية ثم تفرقا على كل شيء في النهاية ،وتولى السيد المحافظ قيادة اربعة افواج ارتبطت به روحيا كونه وراء تطوعهم وعسكريا كونه اراد التحرر من هيمنة القائد وذيلية القيادة.وبغض النظر عن الاسباب والنوايا المخلصة لرؤيته.لكنه من ناحية عملية جعل مامجموعه اربعة الاف رجل خارج نظام معركة المديرية هذه الافواج تتقاضى رواتبها من الشرطة ولايربطها بالمديرية شيء اخر،اوامرهم الادارية والحركات من شخص المحافظ.

    وهناك ثلاثة افواج بامرة المرحوم العقيد ناجي ،في مايسمى تشكيل لواء الطواريء.ايضا خرجت من نظام قيادة المديرية.بل ولاتمتثل لاي امر من المديرية.هذه الافواج تضم ثلاثة الاف مقاتل.

    هناك فوج درع المحافظة .خارج من المديرية.هناك قوة الحماية الشخصيةتتراوح بالفي شرطي هم كما يلي

    حماية المحافظ ونوابه 300 شرطي بضمنهم حماية داره ودورهم ومبنى المحافظة،حماية اعضاء المجلس الف شرطي (حماية كل عضووعضوة عشرين والمبنى سرية)

    هناك حمايات اعضاء المجالس البلدية ومدراء النواحي في كل مكان من المركز حتى القصبات وهناك المكاتب الحزبية وحتى شيوخ العشائر.

    هناك ايضا سرايا ارتبطت بالقائمقامين لاتمتثل لقيادة الشرطة.

    سيكون المجموع المؤكد حوالي 12 الف خارج سيطرة السيد قائد الشرطة.

    ولان الجفوة مستحكمة ولكي لايفسد مدير الشرطة اخر الخيوط انكر هذه الحقائق امام لجنة الوزارة.

    لنذهب الى النقطة الثانية.

    رحمة الله والف رحمة ورضوان عليك ابا لقاء فقد فجعتنا واحزنتنا وخسرناك بطلا مجربا وسيفا مجردا للدفاع عن المدينة وعن الدين .

    كان شجاعا العقيد الجابري وهل يختلف في شجاعة ابا لقاءاثنان .اتوسل اليه تعالى ان يكرم مثواك.

    ولكن هذا البطل لم يكن ليهاب الموت فوقع فيه.

    اظن ان ثائرته ثارت حيث جاء في النداء تعرض المواكب لاطلاق نار،ذهب بثوبه البسيط وخاض غمارها.

    هذا لايعني ان ابو لقاء يمتثل لقواعد الحماية او لسلسلة القيادة،ان روحه المتمردة اخذته بعيدا.لم يكن يتردد في قول لا للمحافظ وقد سمعته قالها له مرات وبصوت حاد.اما مع مدير الشرطة فالامر يطول،ان المحافظ والمدير يتراجعان في مقاطعته او مواجهته فجهاده يحيل غضبهم رضا انه يجود بمهجته كل يوم.

    دخل المعركة ابو لقاء جنديا يقاتل لاامر لواءيقود!

    تقدم الجنود او حتى تقدم بدون جنود وسقط في اول طلقة.

    النقطة الثالثة.وهذه النقطة بيت القصيد واخطرمافي الموضوع.ان المرحوم ابو لقاء كان سخيا جدا،سخاءه جعله يفعل ما لم تفعله الاوائل,هو في الاخير البطل الذي فرط بقوته وبروحه.

    لقد جعل ابو لقاء اجازات اللواء كالاتي فوجين نزول يومين وفوج في الواجب.بمعنى ان الشرطي يداوم عشرة ايام وياخذ اجازة عشرين يوما.في النتيجة يكون المتبقي ثلث القوة.اي ان اللواء في الحقيقة ليس لواء ولاحتى فوج؟كيف؟

    لان الفوج المتبقي لايحافظ على موجوده لايبقى كل رجاله فالضباط يمنحون مساعدات من قبلهم ،كل ضابط يساعد من يطلب مساعدة.

    هذا الامر اغرى بقية الشرطة بالتمرد.وصار نظام دوام الشرطة يومين نزول يوم دوام.

    في كل العالم الجند تدوام 21 يوم تتمتع بسبعة ايام اجازة.

    فاذا ماتذكرنا ان مامجموعة من رجال الشرطة خارج سيطرة القائد 12 الف والمتبقي بامرة المحافظ وابو لقاء اقل من الثلث الكلي.امكننا معرفة لماذا تكون نسبة الشهداء الضباط 80 بالمئةو مرتفعة الى هذا الحد بالقياس للمراتب.

    النقطة التالية.مركز القرار.تعدد القيادات انتج تعدد مراكز القرار.

    ولهذا ولان القائد او مدير الشرطة يلتفت يمينا وشمالا فلايجد ناصر ولامعين نجده يلجأ الى ضباط غير معنيين بالقتال ممن تاخذهم الحمية فيذهبون الى المعركة بدون لامة حرب يستشهدون بلا مبرر.هكذا استشهد ابو عبدالله رحمه الله مدير الارهاب واليوم زامل وهكذا فقد العقيد رحيم سلمه الله عينه،في فاجعة تاسوعاء الناصرية.

    الخامسة.لااحد في الشرطة يعودلتمارين القتال و لاستحضارات المعركة .يقينا لو كان المرحوم عبدالامير او ابولقاء او حتى المقدم علي صافي قد لبسوا الخوذ والدروع لتغير الامر.مع انني اؤمن ان الساعة اذا حانت حتفت.

    لم نجد خططا .وان كان ماتقوم به الشرطة في الناصرية يتجاوز مهمة الشرطة ان من غير المنصف ان نلوم الشرطة ان اخفقت في قتال المدن.

    سيادة الوزير .قتال المدن وحرب الشوارع يحتاج الى قوات نخبة متمرسة ومحترفة،ان الشرطي في الاصل ينفذ اوامر القبض أويحمل الاوراق الى المحاكم لاان يقتحم ويركب الدبابة.

    ومع ذلك ولما اسسنا وحدات مغاوير فان مغاوير الشرطة في الناصرية هم رجال بلا سلاح وجنود بلا ضباط هناك نقص في ضباط الفصائل لايوجد امري فصائل شرطة العشائر يحملون بنادق صدئة جلبوها من بيوتهم هي من جملة تركات اسلحة ابائهم.ليست لدينا اسلحةبمعدل قياسي او بربع القياس حتى،ليست لدينا خطط ونحرك فوجا.فافواجنا وقد شرحنا حالها ومرجعيتها بالكاد تغطي نقاط السيطرات المترامية المبعثرةعلى اطراف المدينة القصية من حدود واسط الى البصرة ومن حدود ميسان الى القادسية والمثنى.

    فقرةالاستخبارات.فشل استخباري ذريع وراء الخسارة مع لامبالاة واستهانة بحجم العدو وفي تقدير حجم قوته ونوعية سلاحه.

    ومع خالص اجلالي لرجال الاستخبارات في الناصرية ولجهادهم الحقيقي في مقارعة الدكتاتورية.لكن أي منهم لاعهد له بالعمل الاستخباراتي،أي منهم لايعرف ان ميدان الاستخبارات يبدا من حيث تنتهي قوتنا الى حيث عمق العدو.

    ان الاستخبارات الحالية جوقة حمايات وسيارات فارهة ومسدسات نصف مخبئة.

    مع سواق صغار من الاخوة والخلان،وحصادمعلومات لايتجاوز معلومات الصحفي وابن الشارع.

    هذه اسباب وقفت عليها.اظنها وراء الخسارة الفادحة والمصاب الجلل.

    واذا اعود لانعى النخبة الباسلة.اقول :

    كانوا ابطالا وكانوا مجاهدين وكانوا ابناء بررة للمحافظة،

    واقول ان الناصرية شيعتهم ومنحتهم وداعا لم يحظ به رئيس دولة عراقي ولانائب ولا وزيرولا رجل دين ولاسياسي ولارئيس عشيرة،وهذامنتهى السؤدد والمجد،و قمة الشرف،فالموت لابد ات ساعة، ولكن موت العز المقترن بحب الناس وحسرات الاهل اشرف انواع الموت.

    اقول الناصرية وقيادة الشرطة وقائدها السيد الشريف ومحافظها المخلص المحترم قد اسهموا بصناعة البطولة التي اخذت رجالنا الى الشهادة فالبطولة تساوي الشهادة.الجميع اسهم في ان يكون عبدالامير بطلا وابو لقاء بطلا وزامل وعلي وابو عبدالله وعلي قادرابطالا..

    اتمنى ان يطّلع الجميع على هذه الرؤيا وان لايمتعظ احد لما جاء فيها وان نتولى معالجة اخطائنا ونتحمل بعضنا فالناصرية باعناقكم ياسيادة المحافظ وسيادةقائد الشرطة.

    ولسيادة الوزير دعوة مخلصة لتسليح الشرطة وتحسين نوعية سياراتها.اهيب بكم ان تذكر ان الفوج ليس قطيع جند بل منظومة بشر ومعدات وسلاح وخطط.

    لقد طوعتم الرجال وعددتموها مكرمة ثم تروكوا بلا سلاح فذبحهم الشذاذ وسيتحملون غضب الله.

    الى روح ناجي المجاهد الناجي من اللوم وزامل العاقل وعبدالامير الامير والصافي علي الرحمة.

    والله يحفظها ويراعاها يحفظ الناصرية.

  12. #27
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    الدولة
    بـغـــــــداد
    المشاركات
    3,195

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نصير المهدي مشاهدة المشاركة
    بصراحة لقد عجزت الحكومة حتى الآن عن تقديم صورة مقنعة لما جرى في عاشوراء .. والرواية التي ساقتها هي رواية من طرف واحد .. مثلما عجزت من قبل في تقديم تفسير مقنع لقضية " جند السماء " والإعلام يتصرف بالطريقة الصدامية البعثية دون أن يتيح الفرصة لوجهة نظر مستقلة ومحايدة .. من قبل كنا نسمع الخونة والعملاء .. ثم الغوغاء وصفحة الغدر والخيانة وغيرها من التسميات التي تتفتق عنها عبقرية الدعاية الصدامية .. واليوم نسمع عنهم أنهم فئة ضالة .. وكفي .. من هي هذه الفئة الضالة .. ماهي خلفيتها .. أين الجهة المحايدة .. قضاء وما شابه التي تقدم لها صورة يوثق بها .. في الخبر المقتضب الذي نقله الأخ أبو ذر الكثير من الأمور التي تثير الشك .. لماذا يقال المدعو حسن الموسوي وكأن معد الخبر يريد إخفاء الشخصية الحقيقية لصاحب الصورة .. أي السيد حسن الحمامي الذي ينتمي لعائلة مرجعية معروفة .. ولا ننتظر من شخص في قبضة الأمن أن يقدم لنا نفسه بطريقة أمينة وحرة .. وقد عرضت القوات الأمنية في النجف صورة للمدعو فلان الفلاني .. بينما من المفترض أن هذا الفلاني يقيم في البصرة وشرطة البصرة أكثر معرفة به .. ثم ينحدر من عائلة سيئة الصيت .. ولنفرض أنها كذلك فهل هناك مبرر قانوني أو شرعي للتشهير بعائلة شخص بهذه الطريقة دون تقديم أدلة وإثباتات وما معنى عائلة سيئة الصيت .. هل تمارس الدعارة مثلا .. هل تحترف السرقة .. هل تعتدي على الناس .. ثم أنه احد عناصر المخابرات الصدامية .. ولكن عبد الكريم خلف نفسه قال في مؤتمره الصحفي أن أحمد اليماني شخصية وهمية لا وجود لها .. فكيف يكون وهما وأحد عناصر المخابرات الصدامية .. بل هناك رأي بأن السيد حسن الحمامي الظاهر في صورة خبر فضائية الفرات هو نفسه أحمد اليماني ولا أحد غيره .. الخلاصة التي نريد الذهاب اليها .. أن احداثا أمنية جسام .. تزهق فيها أرواح وتهرق فيها دماء لا يجب أن تقدم بهذه الطريقة الساذجة والتافهة وعلى الطريقة البعثية الصدامية .. نعم كانت الناس لا تملك أن تحاسب النظام على بضاعته التي يقدمها لهم وتتظاهر بالتصديق رغم أنوفها .. ولكن أن تريدنا الحكومة أو قناة الفرات أن نصدق الأخبار وهي تقدمها بهذه الإسلوب السخيف والمبتذل وبدون أدلة وبراهين فهذه بصراحة مهمة فاشلة ومستحيلة .. ولسنا في معرض مناقشة أفكار مثل هذه الجماعات والظروف التي أدت الى نشوئها وتطورها ومن المؤكد أم من بينها خطط للمخابرات الصدامية .. ولتدخلات دول عربية .. ولكن هناك أيضا جانبا آخر وهو أن حالة الفراغ السياسي والفكري التي يعيشها العراق وندرة الشخصيات الدينية منها والسياسية التي تنظر للأمور بعين مسؤولة وتعيش الهم الإجتماعي والسياسي والديني وتواجه المشاكل بمثل هذه الهم وتحلها به أيضا .. فضلا عن الحاجة والصراع على المكاسب التي تشهده الساحة الشيعية فضلا عن الكثير من العوامل الأخرى ووقوع شباب كثيرين ضحايا لمثل هذه الحركات يدفعون ثمن تورطهم حياتهم نفسها كل هذه الامور تتطلب معالجة مختلفة بعيدة عن هذا الاسلوب البعثي السخيف مع الإشارة الى ان المجلس وفضائيته ومواقعه الالكترونية هو أكثر الاطراف تحمسا للحديث بلغة بعيدة عن القانون والعقل ولعل تناول الفرات وموقع براثا لهذا الحدث يكشف أن في دوافع الموقف هذا قد يكون هناك صراع قديم او مستتر بين عائلتين في النجف أو أنه إنتقام من طرف لم يتم إحتواءُه بعد من قبل آل الحكيم وهم يحاولون بسط سيطرتهم على ما يسمونه دويلة جنوب بغداد .. ولو كان لهم أن يضحكوا علينا بمثل هذه الأخبار المقتضبة لكان لصدام أن يستطيع ذلك وقد قدم الكثير من رواياته للأحداث بطريقة أكثر تماسكا وحبكة ..

    http://www.burathanews.com/news_article_34419.html
    هذه واحدة من مآسي الوضع الفوضوي الذي خلقه الاحتلال الامريكي والمتعاقدين معه .. بحيث تم إغراق العراق وتضييعه وترك المواطن يسبح لوحده في تكهنات وريبة وتعقيدات عجيبة غريبة ..
    مجلس النواب التشريعي يجب أن يؤسس لقضاء مستقل ومحايد بحيث يقوم هذا القضاء بدراسة القضايا وعرض التحقيقات على المواطن بصورة شفافة وواضحة لا لبس فيها ( زيد من الناس مذنب أو غير مذنب ) .. فما تفعله الحكومة ووزارة داخليتها من تخبط واضح لا يبشر بخير .. وفي ظل هذه التكهنات وعلامات الاستفهام وضرب الاسداس بالاخماس تطلع علينا قنوات فضائية لتبين لنا حقائق متضاربة ( الفرات ، الحرة ، الجزيرة ) !! لتزيد من الريبة والتكهنات ..
    ونتسائل أين هي القناة الرسمية العراقية ؟ وما هو دورها ؟ وأين التحقيق المستقل والمحايد للقضاء ؟
    فلماذا يُترك المواطن في وسط تلاطم الامواج والتكهنات بين أن فلان هذا هو الحمامي أم اليماني أو هل في الصورة هو الرباني أم المرسومي .. الخ ؟؟ وبين تضارب تصريحات الاجهزة الامنية للمحافظة مع محافظة أخرى فضلاً عن التضارب مع وزارة الداخلية في بغداد .. ناهيك عن التصريحات الضبابية كـ "أن دولاً إقليمية وراء هذا التنظيم" .. ولا أدري لماذا لا يسمي هذه الدول بالاسم ويكشف الوثائق لكي يتم فضحها ..
    التعديل الأخير تم بواسطة منازار ; 28-01-2008 الساعة 20:49

  13. #28
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    الدولة
    بـغـــــــداد
    المشاركات
    3,195

    افتراضي


    وزير الامن الوطني يعلن اعتقال قائد المجاميع العسكرية لاتباع اليماني


    امني/عراق/يماني/اعتقال
    وزير الامن الوطني يعلن اعتقال قائد المجاميع العسكرية لاتباع اليماني

    بغداد - 26 - 1 (كونا) -- اعلن وزير الامن الوطني العراقي شيروان الوائلي اليوم السبت اعتقال قائد الجناح العسكري لتنظيم اتباع اليماني والذي يدعى محمد حسن الحريشاوي في عملية عسكرية قرب بغداد.

    وعرف وزير الامن الوطني الحريشاوي بانه "قائد المجاميع العسكرية لتنظيم اتباع اليماني".

    واضاف "ان الحريشاوي اعتقل عصر يوم امس مع اثنين من مرافقيه في ضواحي بغداد الجنوبية بعد ان تم استدراجه الى منطقة في ضواحي بغداد بينما كان في الطريق الى النجف".

    وتابع "ان تحقيقات تجري الان مع الحريشاوي" مشيرا الى انه بالتاكيد سيعطي معلومات مهمة كونه قائد الجناح العسكري لتنظيم اتباع اليماني.

    وكان المتحدث باسم الحكومة العراقية الدكتور علي الدباغ اعلن يوم امس ان الحكومة العراقية اعتبرت جماعة (انصار المهدي) التي ظهرت في البصرة والناصرية "حركة محظورة" واعتقال جميع المنتمين اليها مشددا على انها تختلف عن جماعة (جند السماء) التي برزت في احداث الزركة العام الماضي الا انه لفت الى وجود اتصالات سابقة بين قائدي التنظيمين.

    وشدد على ان الحكومة ستقوم "بملاحقة كل من ينتمي الى جماعة اليماني لكون الحركة اصبحت محظورة وخارجة عن القانون بعد رفعها السلاح".

    من جهته كشف المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية عبدالكريم خلف عن إعتقال اكثر 378 من أتباع اليماني في البصرة وذي قار ومقتل وإصابة مالايقل عن 90 منهم بعد التحقيقات التي اجرتها لجنة عليا من وزارة الداخلية.

    (النهاية)

    م ح غ

    كونا261859 جمت ينا 08

  14. #29
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    411

    افتراضي

    في مناسبات كثيرة تحدث سماحة السيد حسن نصر الله حفظه الله وحسب ما ينقل اليه من الداخل الفلسطيني عن الدوائر الصهيونية ان اسرائيل معنية بالشان العراق وهي تخشى من تطورات في الوضع العراقي بين قوسين ( لا تريد عراق موحد تريد تقسيم العراق)

    مخاوفهم تاتي من عقدة تاريخية وحقد دفين اتجاه العراق منذ غزو نبوخذ نصر لارض فلسطين
    و تدمير الكيان الصهيوني القائم آنذاك .
    ومع تطورات الوضع الايراني والتنامي المتصاعد للقدرة الايرانية العسكرية والصناعات الحربية
    فهي ترى ان ضرب التشيع في العراق سوف يمنع اي تلاقي او تعاون شيعي عراقي ايراني
    وبالتالي سوف تبقى اسرائيل في مامن من تهديد جدي لامنها.

    يعني نلخص خطة اسرائيل
    العمل على فصل شمال العراق واعطاه للاكراد مع تقوية العلاقات الاسرائيلية الكوردية
    2- العمل على تقسيم بقية العراق الى دولة طائفية سنية ودولة طائفية شيعية
    3- اغراق العراق بالمشاكل الطائفية بين الشيعة والسنة قبل تقسيم العراق وجر ايران لهذه الحرب
    4طلب المساعدة من الولايات المتحدة لتنفيذ هذه المخططات بشكل لا يثير الشكوك حول التدخل الاسرائيلي بالموضوع بشكل مباشر
    ___________________ النتيجة
    ان جند السماء والقاعدة واليماني ومن ياتي بعدهم ما هي الا ادوات الموساد الذي لطالما تحدث سماحة السيد حسن نصر الله ناصحا العراقيين بخطورة التدخل الصهيوني بالعراق
    الذي يسعى الى اغراق العراق والمنطقة بحرب طائفية اسلامية تنتهي بتدمير اي قوة تشكل مصدر تهديد للكيان الصهيوني
    بعد هذه السنوات هل استوعبنا هذه الحقائق
    هل تصرفات الساسة وخصوصا عبد العزيز الحكيم ومن يسير معه نحو تنفيذ المخطط من حيث لا يدرون هي تصرفات يجب ان تقابل بالصمت ام تقابل بالاعتراض بكافة الوسائل المتحضرة والمقنعة لكي يتراجعون من اخذ العراق نحو الهاوية .
    امريكا ادخلت اسرائيل للعراق والاكراد تعانوا معهم والخاسر هم الشيعة وادوات تنفيذ الجرائم هم احزاب وجماعات اخواننا السمنة ( السنة)

    البصري(الاحصائيات)

  15. #30
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    الدولة
    بـغـــــــداد
    المشاركات
    3,195

    Arrow صناعة صدامية مخابراتية بإمتياز


    فضلاً عن جاذبية الفكرة وغموضها.. وربما جهات خارجية أيضاً
    محللون: الفقر والجهل وراء ظهور الحركات »المهداوية« المتطرفة في جنوب العراق

    بغداد ـ أصوات العراق: شكل ظهور واختفاء الحركات المهداوية، خلال السنوات الأخيرة، ملمحا بارزا من ملامح المشهد العراقي، خصوصا مع اتخاذها أساليب عنيفة في الترويج لأفكارها مثل حركة (جند السماء) التي دخلت في مواجهات مسلحة مع الأجهزة الأمنية في ذكرى (عاشوراء) من العام الماضي، وحركة (أحمد الحسن اليماني) التي خلفت اشتباكاتها مع القوات العراقية مئات القتلى والجرحى في البصرة والناصرية، في المناسبة نفسها هذا العام،
    وتعددت طروحات الباحثين والساسة حول أسباب نشوء تلك الحركات، ففي حين يرى باحث أن جاذبية وغموض فكرة »المنقذ.. أو المخلص« وغياب التثقيف حول فكرة »المهدي المنتظر«، هي التي تدفع فئات معينة الى الانخراط في هذه الحركات المتطرفة، يرى آخرون أن الفقر وسوء الأضاع المعيشية يمثلان السبب الأبرز في اتساع هذه الظاهرة.
    ويرى النائب عن كتلة (الائتلاف العراقي الموحد) حميد المعلة، أنه »من غير المستبعد أن تكون هناك جهات خارجية تعمل على بروز هذه ظاهرة الحركات المتطرفة، سعيا الى عدم استتباب الامن في العراق«، معلنا رفضه للأصوات التي تحمل الحكومة العراقية مسؤولية ظهور هذا النوع من الجماعات.
    ويعتقد النائب عن كتلة (الائتلاف الموحد) جابر حبيب جابر، ايضا، أن »هناك جهات خارجية تحاول استثمار هذه الحركات، التي تكون موجودة أصلا في الداخل العراقي«.
    ويقول جابر ان »الأوضاع الاقتصادية المتردية تساهم، الى حد بعيد، في نشوء الحركات المهداوية، وكلما اتسعت دائرة الفقر كلما ازداد حجم التأثير الذي تمتلكه هذه الحركات في مجتمع يمر بتحولات سريعة وخطيرة مثل المجتمع العراقي«.
    ويضيف المعلة، أنه »من المهم دراسة هذه الظاهرة بطريقة علمية ودقيقة، لمعرفة الاسباب الحقيقية التي جعلتها تتنامى يوما بعد آخر، وبهذا الشكل الخطير«.

    شخصيات غامضة

    الباحث في الدراسات الاسلامية قاسم جبار، يرى ان الدراسات التي تناولت الحركات المهداوية »ما زالت بعيدة عن الوصول الى حقيقة هذه الظاهرة«، فهي برأيه »تعتمد على شخصيات غامضة وعناوين مرمزة، تتمكن في النهاية من استقطاب مريديها من داخل الفئات المتدنية الثقافة، وهم الأكثر اندفاعا في اعتناق الأفكار المتطرفة«.
    ويضيف جبار أن »الحركات المهداوية برزت الى سطح الاحداث عقب سقوط النظام السابق في ابريل 2003«، محيلا الظاهرة الى »جاذبية فكرة المخلص أو المهدي المنتظر (الامام الثاني عشر عند المسلمين الشيعة) الذي ينشر العدل بدلا من ظلم الحاكمين، وهو ما استندت اليه الحركة اليمانية التي أثارت العنف في مدن الجنوب خلال احتفالات عاشوراء«.
    وتقول مصادر عليمة ان تنظيم أحمداليماني هو مجموعة شيعية تطلق على نفسها اسم »أنصار المهدي«، ويرأسها شخص يسمى أحمد بن الحسن، ويطلق على نفسه لقب »اليماني«.
    وتروي المصادر التاريخية والأدبيات عند الشيعة أن »اليماني« يفترض أنه الشخص الذي يمهد لظهور (المهدي المنتظر)، أي الامام الثاني عشر عند المسلمين الشيعة.
    ومن غير المعروف، حتى الآن، مصير (أحمد بن الحسن اليماني) زعيم الجماعة، والذي كان يظهر علنا وسطأتباعه قبل الأحداث. وتقول مصادر أمنية انه هرب واختفى عن الأنظار.
    ويعود الباحث قاسم جبار ليقول »حركة أحمد بن الحسن اليماني هي من أسبق الحركات التي ظهرت في العراق، مطلع العام 2004، وتعتمد على فكرتين احداهما هي ان اليماني هو ابن الامام المهدي، والثانية تقول انه اخر سفراء المهدي للتبشير بقرب ظهوره«.
    ويكشف جبار عن أن شخصية أحمد الحسن اليماني »مازالت غامضة، وليس (عمليا) هناك نتاجات يمكن الاستناد عليها في فهم شخصية اليماني سوى كتاب منسوب اليه يحمل عنوان (العجل)، وشريط تسجيل بصوته، وكلاهما يكشفان عن سذاجة الطرح الذي يقدمه، ويشيران الى امكانية أن يكون (اليماني) طالب سابق وغير ناجح في احدى مجالات الدراسات الدينية«.

    النجمة السداسية

    ويلفت الباحث الى أن »اتخاذ اليماني لـ (النجمة السداسية) شعارا له دون أن يخشى من أي رد فعل معاكس قد يسببه هذا الشعار، وهو شعار الدولة العبرية (اسرائيل)، اضافة الى الامكانات المادية التي تمتلكها حركته مثل سائر الحركات المهداوية الأخرى، يدفع بالضرورة الى الاعتقاد بانها حركات (مصنوعة) لتمرير مجموعة أفكار، وتقويض أي فرصة لاستقرار الاوضاع في جنوب العراق«.
    ويوجز جبار المشتركات التي تجمع حركة اليماني بالحركات المهداوية الأخرى، في أنها »تعتمد على الفئات العمرية الصغيرة، سواء على صعيد القيادات أو الاتباع«، مضيفا بأن »الشخصيات المهداوية هي، في الغالب، شخصيات مغمورة اجتماعيا وسياسيا ودينيا، وقريبون من الأوساط الدينية دون الحصول على شهادات أو تحصيل علمي مقبول«.
    ويتابع »وكلها تتركز في المذهب الشيعي، وأغلبها تظهر فجأة.. وتختفي فجأة، ويكون العنف هو وسيلتها للتغيير، وترفض الاعتراف بأي مرجعيات سياسية أو دينية، ما عدا زعماء تلك الحركات المهداوية، وأفكارهم في الغالب متطرفة في رفض الواقع الحالي جملة وتفصيلا«.
    ويورد الباحث قاسم جبار نماذج من هذه الحركات، قائلا »لدينا مثلا حركة (فاضل عبد الحسين المرسومي)، وفكرته تنص على انه محمد هذا الزمان، وان لكل زمان محمد جديد، وهو يدعو الى تخلي الناس عن الدراسة بكل اشكالها وترك القراءة واللجوء اليه ليمنحهم العلم بواسطة الفطرة، ونقد المرسومي موجه بالاساس الى المذهب الشيعي الذي يعتبره قائما على عقائد خاطئة رغم استناده هو شخصيا اليه، وهذا ما يشترك به مع المذهب الوهابي السلفي الذي يرى البعض أنه يسنده في دعوته«.
    ويمضي جبار قائلا »هناك حركة أكثر خطورة، بدأ نشاطها يتنامي خلال الأشهر الاخيرة في بغداد ومدن الوسط، وهي حركة (حبيب الله المختار).. والتي يدعي القائم بها الى ما يسميه (ثورة الحب الالهي)، وأفكاره تتلخص في أنه (بعد فشل كل المذاهب والديانات قمنا بهذه الثورة التصحيحية للوصول الى الله مباشرة)، وهذا يعني محاولته نسف كل المذاهب والديانات، وهو ما يجعله يقترب، الى حد بعيد، من الحركة الماسونية التي تنتهج نفس الطرح«.
    ويختم الباحث حديثه بأن الحركات المهداوية »لن تنقطع خلال الفترة القادمة، ان لم تكن أساسا مرشحة للتوسع وشغل حيز كبير من الأحداث في العراق« في السنوات المقبلة.

    سنوات القمع

    أما الباحث سعيد عبد الهادي، فيحيل ظاهرة (الحركات المهداوية) الى »سنوات القمع الطويلة التي تسببت قي غياب الفاعلية الثقافية على المستوى السياسي، والعودة الى هيمنة الطقوسي ـ الشعبي، فضلا عن الدمار الاقتصادي الكبير الذي خلق هامشا اجتماعيا كبيرا طوق معظم المدن الكبرى«.
    ويضيف عبد الهادي ان هذا الهامش »هو المتحكم الفعلي بمصائر هذه المدن بعد سقوط النظام السابق، نتيجة لتغلغل ثقافة العنف في تربيته الاجتماعية، ودورها في تغذية حلقة العنف من خلال تأكيدها على اقصاء المرجعيات الثقافية، وحتى الدينية المعتدلة«.
    ويتابع »في جو كهذا، كان من الطبيعي ولادة مرجعيات ترتبط بالامام (المهدي المنتظر) مباشرة، على العكس من المرجعيات الشيعية التقليدية التي حافظت على الفاصل الزمني واحترمته«.
    ويقول الباحث »لا يمكن أن نتصور نشوء هذه الحركات على أنها نتيجة للصراعات الاقليمية في العراق وعليه فقط، فهذه الصراعات دعمت وعززت من قدرة حركات متطرفة أنجبها الواقع الاجتماعي العراقي نفسه«.
    النائب محمد الدايني، عضو البرلمان عن (جبهة الحوار الوطني)، يشاطر عبد الهادي رأيه، فهو يرى أن »ما يحدث في العراق من نشوء حركات التطرف في مناطق الجنوب، نتيجة للظلم والجور من قبل السلطة.. مما دفع الناس الى الثورة ضد الظلم«.
    ووصف الدايني أتباع تلك الحركات بأنهم »أناس ثوريون، أرادوا التغيير«، ويضيف انه »من المرجح ظهور الكثير من هذه الحركات، اذا استمرت الحكومة (الحالية برئاسة نوري المالكي) في سياستها الخاطئة، وما حدث في البصرة والناصرية يدل على فشل الأجهزة الأمنية في ادارة الملفات الساخنة«.


    الاسباب الاقتصادية

    من جانبه، يرى باحث في مركز دراسات الخليج العربي، أن »الأسباب الحقيقية لظهور حركات شيعية متطرفة في منطقتي الوسط والجنوب، هي أسباب اقتصادية بالأساس«.
    ويضيف الباحث، الذي رفض الكشف عن اسمه، لـ (أصوات العراق) بأن »هناك فئات مهمشة ماديا تحاول ايجاد موطئ قدم لها، عبر اعادة احياء منظومة فكرية قديمة أهم منطلقاتها أن (الحاكمية لله)، وهي تمتد الى حركة الخوارج في التاريخ البعيد والى المفكر الاسلامي حسن البنا في التاريخ الحديث، ولأن الفضاء الذي ترعرت فيه فضاء شيعي، فكان المهدي المنتظر هو المخرج الوحيد أو المخلص، لأن حركات التمرد عادة تحتاج الى جانب عقائدي تجتذب من خلاله القواعد المساندة«.
    ويتابع الباحث قائلا »هناك احساس متنام لدى هذه الفئات، التي انخرطت ضمن دوائر عقائدية متطرفة، بأن الحركات والاحزاب الشيعية استولت على الحكم والثروات، مدعومة بالمرجعية الدينية.. أو بموافقة منها على الأقل، لذلك وصفوها بـ (الفاسدة) لأنها تساهم بالفساد الاداري، على حسب زعمهم«.
    واشار الى أن هذه الحركات »ترفض أسس الديمقراطية، وترفض العملية السياسية برمتها، ويسعون الى قتل رجال الدين الذين يسيرون في هذا الاتجاه«.

    البداية في »السهلة«

    ويكشف الباحث أن »بداية ظهور أحمد بن الحسن (اليماني)، كانت في منطقة السهلة في الكوفة عام (2004)، وتمكنت حينها القوات الأسبانية من قتل أغلب أتباعه، فيما فر هو الى البصرة..ووجد فيهاملاذا آمنا، اذ سكن حسب الكثير من المطلعين في مناطق شرق البصرة، أي بعيدا عن المدينة.. في البساتين وغابات النخيل المعزولة في الجانب الشرقي من شط العرب«.
    ويواصل قائلا ان اليماني »راح من هذا الأماكن شبه المعزولة يعمل على اعادة ترتيب صفوفه وتنظيم جماعته، خصوصا في البصرة والناصرية، ويعمل على نشر أفكاره من خلال موقع على شبكة الانترنت (اسمه موقع أحمد بن الحسن اليماني) الذي أغلق أخيرا. وتشير طبيعة التركيبية الاجتماعية لأنصاره أن أغلبهم من الفقراء البسطاء، لكن بينهم متعلمون وخريجو جامعات«.
    ويوضح الباحث في مركز دراسات الخليج العربي، أن اتباع اليماني »نشطوا العام الماضي (2007) بشكل ملحوظ في البصرة، اذ أقاموا سرادقا (أمام مكتبي) في أهم مكان وسط مدينة البصرة، استمر لأسبوع كامل.. دون تدخل أطراف حكومية أو أي أطراف حزبية دينية، على الرغم من دعواتهم الصريحة لأحمد بن الحسن وتكفير الآخرين«.
    واضاف »أقام هؤلاءالأتباع، خارج السرداق، معرضا لكتبهم ومنشوراتهم التي علقت على لوحات، وكلها تقول صراحة ان أحمد بن الحسن هو (ابن الامام المهدي)«.
    ويمضي الباحث قائلا »تسجل التقارير المتوفرة أن أحمد بن الحسن يمارس ما يشبه عمليات غسيل مخ لاتباعه، عبر اظهار (معجزات)، ربما يلجأ خلالها للسحر لاقناع من يشك بدعوته«.
    وكان الناطق الرسمي باسم جماعة أحمد بن الحسن اليماني في البصرة، قال لـ (أصوات العراق) أثناء (أحداث الزركة) العام الماضي، ان حركة اليماني »ليس لها أي صلة بالجماعة المسماة جند السماء«، مشيرا الى »حدوث خلط بين السيد أحمد بن الحسن، وبين من ادعى أنه (قاضي السماء) الذي يدعي أنه المهدي«.
    واضاف »أما السيد أحمد الحسن، فهوابن الامام ووصيه ورسوله الى الناس كافة« حسب كلامه.
    .

    تاريخ النشر: الاحد 27/1/2008

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني