النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    العراق بين الأرض والسماء
    المشاركات
    1,980

    افتراضي الصحف المعارضة والرأي المعارض

    الصحف المعارضة والرأي المعارض
    واحدة من أسباب فشل صدام ونظام صدام هي منع الرأي المعارض والصحف المعارضة
    قاعدة دائمة في الحياة صاحب الخطأ لا يرى خطأه , كنا قد جربناها على الأقل في ميدان التعليم ما أن نسمك بالورقة ونبصر فيها رأسا الكلمة الخطأ كما لو أنها قد تم تكبير حجمها مرات ومرات بواسطة مجهر وبدت واضحة للعيان . كم من مرة ومرة وقد جربتها مع كتاباتي مثلا كأن اترجم قصيدة شعر أو أكتب موضوع أدبي أو ثقافي أراجعه أربع أو خمس مرات لكن مرات كثيرة يفوتني كلمة أو عبارة إملائها خطأ فلا أبصرها فيأتي الصديق أو الزميل فينبهني عليها وهكذا أنا الأخر لأول وهلة ما أن أنظر في كتابة لغيري أرى الخطأ واضحا وجليا.
    وهكذا كلنا يحتاج الأخر وكلنا يحتاج رؤية الأخر وكلنا جزء من جزء ...

    الآن أيضا يستمر القول أن الصفحة الفلانية معادية أو بعثية ؟؟

    أخي أنت صاحب الخلل أو العيب لا تريد عيبك ينقده أحد أو أنك لا تنشره في منشوراتك أو أن الصفحة الموالية لك تغطي دائما على عيوبك .... فليس من الطبيعي أن تعلن عيوبك نفسك بنفسك ::
    كما يقول المثل العراقي (محد يكول لبني حامض)
    في كل الدول الناجحة توجد أحزاب معارضة كما في بريطانيا ( حزب العمال )
    في أمريكا توجد أوساط معارضة في كلا الحزبين الرئيسين الجمهوري والديقراطي
    وتوجد في كل الدول صحف حرة
    نحن نظامنا ديمقراطي ويسمح لهذه النظرية , نعم قد تكون بعض الأراء مضرة فنشجبها في حينها ونسد أذاننا عن المسيء فيها لكن لو وجدنا فيها خيرا فما المانع لو سمعنا الحسن فيها ,هذا لو كنا فعلا نؤمن بديمقراطية متكاملة أصلها وبناؤها الإنسان أي إنسان في المجمتع :: طالب أو استاذ , فلاح أو عامل
    العولمة الواسعة التي نعيشها تجعلنا في محك دائم مع الشعوب وحضارات الشعوب ومن المعيب أن يقال كنتيجة لدوافع دينية أو بيئية : أن حضارة الشعب الفلاني هي أفلح وأنحج من حضارة الشعب ذاك , فكلنا بني البشر ننشأ وفق تلك البيئة التي نعيشها فنتفاوت أو نتياين وفق الظروف والمعطيات .
    أنا لا أرى مانعا أن نمنع اي ثقافة تسير وفق ضوابط أصولية لا نرى فيها هدما للوطن أو إثارة للنعرات ..
    قد تكون هنالك عيوب كثيرة في رجالات الدولة الحاضرة ومناهجهم أو مناهج أحزابهم لا يرونها هم بأعينهم ولو كانت لدى غيرهم لما قبلوا بها بل لعابوها على الفور ولقالوا بئس التجربة وبئس الثوب.
    قد يعحب إنسان ما بنفسه ويقول لأنزع ثوبي وأخرج ( بطرك اللباس إلى الشارع ) لكن لو رأى غيره بهذا الزي أو بهذا الشكل سيندم ويعيب وهكذا الكثير ينقد عيب غيره ولا ينقد نفسه أولا.
    الدولة التي نعيشها الآن فيها مفكرون وفيها نخبة لكن لا يسمع لهم لأنه ايضا الأحزاب الحاكمة أو السياسة الحالية أيضا تستخدم نفس طريقة تكميم الأفواه والأبصار التي كان يفعلها صدام فلا فرق ولا جديد.

    نستغفرك اللهم أن نكون من الآثمين
    لا تحقرن عدوا لان جانبه -- ولو يكون قليل البطش والجلد
    فللذبابة في الجرح المد يد --- تنال ما قصرت عنه يد الأسد ِ
    Never scorn an enemy
    For his friendliness,
    Even if he’s little strong
    And almost powerless—
    So it is the tiny fly
    That leaves a wound to rot,
    Thus completing what the lion’s
    Mighty hand could not.


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    العراق بين الأرض والسماء
    المشاركات
    1,980

    افتراضي

    وهكذا نماذج النقد تكون : امثلة وشواهد

    رئيس حزب الحل جمال الكربولي، اليوم ، على زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، قائلا: “رمتني بدائها وانسلت”.ووجه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في وقت سابق، رسالة الى رئيس تحالف الفتح هادي العامري، فيما طرح خيارين للعامري اما المضي على الاتفاق او “يأخذوا كل مغانمهم”، بحسب قوله.وكتب الكربولي في تغريدة على موقع تويتر ، “رمتني بدائها وانسلت، وهو مثل يضرب لمن يتهم صاحبه بأمر هو فيه ولا يراه من نفسه”.واوضح ان “بعض السياسيين يفعل ذلك، ولا يخدعون سوى انفسهم، وهم لا يشعرون



    لا تحقرن عدوا لان جانبه -- ولو يكون قليل البطش والجلد
    فللذبابة في الجرح المد يد --- تنال ما قصرت عنه يد الأسد ِ
    Never scorn an enemy
    For his friendliness,
    Even if he’s little strong
    And almost powerless—
    So it is the tiny fly
    That leaves a wound to rot,
    Thus completing what the lion’s
    Mighty hand could not.


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    العراق بين الأرض والسماء
    المشاركات
    1,980

    افتراضي

    عبد المهدي:لا استطيع الخروج من نظام المحاصصة



    وجه رئيس الوزراء عادل عبد المهدي رسالة الى تحالفي الاصلاح والبناء لتجاوز المحاصصة في ادارة الدولة فيما اشار الى ان النظام الانتخابي هو من رسخ المحاصصة.وقال عبد المهدي خلال لقائه عدداً من النخب العراقية انه ” يدعو تحالفي الاصلاح والبناء الى حالة مؤسساتية تجمعهما تتجاوز المحاصصة في تسمية المناصب وادارة الدولة “.واوضح ان ” كتلتا الإصلاح والبناء فيهما تنوع جيد، ويا حبذا لو استطاع التحالفان بناء حالة مؤسساتية كاملة، بحيث الانتخابات الكاملة نجد أمامنا طرفين يتنافسان، بحيث من يفوز في الانتخابات المقبلة، يأخذ الحكومة بمنهاجه، ويحكم هذه الفترة بمنهاجه ايضاً”.وأكد ان هناك ” نزعتان طرحتا في ملف تشكيل الحكومة الاولى التمسك بالمحاصصة والثانية تسمية وزراء مستقلين والامر الثاني تبنته قوى سياسية مهمة للخروج من المحاصصة”.واشار كذلك الى ان ” النظام الانتخابي الموجود والمعمول به في العراق هو من سمح للاحزاب بالتصدر ورسخ المحاصصة ويجب تغييره والظروف مواتية لتحقيق هذا الهدف وهناك وعي يسير بهذا الاتجاه”.وأكد عبد المهدي ان “مفهوم الفصل بين الدولة والحكومة يجب أن يسري، هناك حكومة تتغير، ودولة لها ثبات نسبي، وإذا أردنا تغيير الهياكل جميعها مع كل حكومة، من هذا الاتجاه الى ذاك الاتجاه، فإننا سنوجد التناقضات ، والقوى السياسية يجب أن تعلم أن المصلحة تقتضي الذهاب نحو بنية تنسجم مع العملية الديمقراطية”

    تعليق
    المحاصصة التي هم بنوها وأختاروها كيف يتمكنون من الخلاص منها ؟
    لماذا أختاروها المحاصصة الحزبية ليست سني أو شيعي أخاف واحد ما يفهمها ؟؟
    المحاصصة هذه الوزارة من وزيرها إلى بوابها لي وحتى الشارع الذي أمامها وكل علاقة لها أو ميدان في أي مكان في العراق كأن يكون نهر أو جسر أو ممتكات , عمارات , مسابح , انشطة أخرى أي شيء سيكون لذاك الحزب المتحاصص الذي خرج ناجحا من العملية التحاصصية كما السراقون واللصوص يقتسمون الغنائم هذا هو حال العراق اليوم والقسم والله هاي صفحة بعثية ؟؟
    ( هو يسميها بعثية ) لأنه لا يقبل بالصحيح ويريد الأعوج يظل قائم ...
    هو الأخر بطريق أو بأخر يريد يغطي عل الفساد أو على نتائج التحاصص
    لا تحقرن عدوا لان جانبه -- ولو يكون قليل البطش والجلد
    فللذبابة في الجرح المد يد --- تنال ما قصرت عنه يد الأسد ِ
    Never scorn an enemy
    For his friendliness,
    Even if he’s little strong
    And almost powerless—
    So it is the tiny fly
    That leaves a wound to rot,
    Thus completing what the lion’s
    Mighty hand could not.


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    العراق بين الأرض والسماء
    المشاركات
    1,980

    افتراضي

    مشعان:المرشح لرئاسة النزاهة النيابية نصاب وسارق (هم هذه الشكولات رجالات العراق الحاضر )

    مشعان وطركان ونعال من إنعالات أيام زمان حاشا الوجوه الطيبة الشريفة في الصورة تحت
    قال السياسي العراقي النائب السابق مشعان الجبوري ،الاربعاء، ان مرشحاً مدعوماً من سنّة تحالف البناء لرئاسة لجنة النزاهة النيابية استولى على 94 مليار دينار بوثائق مزورة.وذكر الجبوري في تغريدة على موقعه بتويتر ان “ما تضمنته رسالة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى الامين العام لمنظمة بدر هادي العامري، من معلومات وتهم فساد وبيع للمناصب حقيقية وابطالها ان لم يكن يعرفهم (ابو حسن)، هم قادة واعضاء في المحور الوطني الذي هو احد اركان تحالف البناء”.واشار الى انه “لأمر معيب انضمام عتاة الفاسدين السنة الى تحالف البناء واحدهم ساعد اخرين بالحصول على تقاعد ومنح دون وجه حق كلفت الدولة ترليون دينار “.واضاف انه “من المعيب ايضاً، انضمام اخر ادانه القضاء بالفساد وعليه 200 قضية قيد التحقيق، وثالث استولى على 94 مليار بوثائق مزورة ويحظى بدعم التحالف لرئاسة لجنة النزاهة في البرلمان


    لا تحقرن عدوا لان جانبه -- ولو يكون قليل البطش والجلد
    فللذبابة في الجرح المد يد --- تنال ما قصرت عنه يد الأسد ِ
    Never scorn an enemy
    For his friendliness,
    Even if he’s little strong
    And almost powerless—
    So it is the tiny fly
    That leaves a wound to rot,
    Thus completing what the lion’s
    Mighty hand could not.


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني