النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الدولة
    عراق المظلومين من قبل الانتهازيين والوصوليين
    المشاركات
    7,082

    افتراضي دَينٌ لايمكن رده !!





















  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    الدولة
    هناك
    المشاركات
    28,197

    افتراضي

    بارك الله بك اخينا بابل على هذه الحوار المعبر ،،، يستحضرني حديث سمعته من احد الخطباء ، كان يقول أن شخصا أتاه وقال له ان والديي عاصيان لله في جميع اعمالهما وأنا انسان مؤمن لا استطيع البقاء معهما أو تحملهما ،،، نهاه الخطيب عن ذلك وقال له " عاشرهم في الدنيا بالمعروف" فالباري عز وجل قد فرض طاعتهما حتى وإن كانا عاصيان ،،،

    كم من رجل أغضب والدته وخاصمها بسبب زوجته

    وكم من رجل خاصم والده بسبب نصائحه له وردعه عن رفقاء السوء

    حينما يتوفوا لن يعيشوا هؤلاء الا بندم وحسرة...
    يا محوّل الحول والاحوال ، حوّل حالنا إلى أحسن الحال......








  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الدولة
    عراق المظلومين من قبل الانتهازيين والوصوليين
    المشاركات
    7,082

    افتراضي

    قصة جميلة رائعه

    منذ زمن طويل كانت هناك مدينة يحكمها مَلِكْ،
    وكان أهل هذه المدينة يختارون الملك بحيث يحكم فيهم لمدة سنة واحدة فقط، وبعد ذلك يُرْسَل الملك إلى جزيرة بعيدة حيث يكمل فيها بقية عمره، ويختار الناس مَلِكْ آخر غيره وهكذا !

    كان الملك الذي تنتهي فترة حكمه، يلبسونه أفخر الثياب، ويودعونه ثم يضعونه في سفينة حيث تنقله إلى تلك الجزيرة البعيدة، وكانت تلك اللحظة هي من أكثر لحظات الحزن والألم بالنسبة لكل مَلِكْ...

    ووقع الاختيار في إحدى المرات على شاب من شباب المدينة، وكان أول شيء فعله هذا الشاب أن أمر وزراءه بأن يحملونه الى هذه الجزيرة التي يرسلون اليها جميع الملوك السابقين

    رأى الشاب الجزيرة وقد غطتها الغابات الكثيفة، وسمع أصوات الحيوانات المفترسة، ثم وجد جثث الملوك السابقين عليه، وقد أتت عليها الحيوانات المتوحشة

    عاد الملك الشاب الى مملكته، وأرسل على الفور عدد كبير من العمال، وأمرهم بإزالة الأشجار الكثيفة، وقتل الحيوانات المفترسة، وكان يزور الجزيرة كل شهر ويتابع العمل بنفسه، فبعد شهر واحد تم اصطياد جميع الحيوانات وأزيلت أغلب الأشجار الكثيفة

    وعند مرورالشهر الثاني كانت الجزيرة قد أصبحت نظيفة تماما، ثم أمر الملك العمال بزرع الحدائق في جميع أنحاء الجزيرة، وقام بتربية بعض الحيوانات المفيدة مثل الدجاج والبط والماعز والبقر ... الخ ومع بداية الشهر الثالث أمر العمال ببناء بيت كبير ومرسى للسفن وبمرور الوقت تحولت الجزيرة الى مكان جميل
    وكان المَلِكْ مع ذلك يلبس الملابس البسيطة، وينفق القليل على حياته في المدينة، و كان يُكَرِس كل أمواله التي وُهِبَت له في إعمار هذه الجزيرة
    واكتملت السنة أخيراً، وجاء دور الملك ليتنقل إلى الجزيرة فألبسه الناس الثياب الفاخرة ووضعوه على الفيل الكبير قائلين له وداعاً أيها المَلِكْ ! ولكن المَلِكْ على غيرعادة الملوك السابقين كان يضحك ويبتسم

    سأله الناس عن سر سعادته بعكس جميع الملوك السابقين، فقال: بينما كان جميع الملوك منشغلين بمتعة أنفسهم أثناء فترة الحكم كنت أنا مشغولاً بالتفكير في المستقبل، وخططت لذلك، وأصلحت الجزيرة وعمرتها حتى أصبحت جنة صغيرة، ويمكن أن أعيش فيها بقية حياتي في سلام وسعادة

    ذكرتني هذي القصة بالدنيا وكيف انغماسنا في ملاذتنا وعدم استعدادنا للأخرة
    اسأل الله القادر أن يمن علينا بعافية ما بعدها ضرر وأن يرزقنا نعيمآ ما بعده كدر وأن يجمعنا ووالدينا ومن نحب بجوار خير البشر ، في مقعد صدق عند مليك مقتدر
    ستمر عليك سفينة المستغفرين فإن أحبببت أن تكون من الركاب المستغفرين ، قل :

    ( أستغفرُ الله الذي لا إله إلا هُوَ الحيُّ القيوم وأتوب إليه عدَدَ خلقه ورضىٰ نفسه وزنة عرشه ومِداد كلماتهْ )

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    الدولة
    عراق المظلومين من قبل الانتهازيين والوصوليين
    المشاركات
    7,082

    افتراضي

    !! قصــــة ثــــلاث شجــــرات ... وحلــــم !!






    في يوم من الايام ..

    كان هناك ثلاث شجرات فى غابة. يناقشن آمالهن وأحلامهن .. قالت الشجرة الأولى : " يوما ما سأكون ...صندوق كنـز ، مليئ بالذهب والفضة والأحجار الكريمة ، سأكون صندوقا ملفتا بجماله وتألقه " .

    قالت الشجرة الثانية : " يوما ما سأكون أعظمـ سفينة ، سأبحر بالملوك عبر أرجاء العالمـ ،سيشعر الجميع بالأمان بي بسبب قوتي وصلابتي " .

    قالت الثالثة : " أريد أن أبقى عالية على التلة حتى يراني الناس ، أريد أن أكون طويلة قريبة من السماء ، عندها سأكون رمزا لأطول شجرة وموضع رمز لدى الناس " .

    بعد بضع سنوات من الدعوات لأن تتحق أحلامهن .. مر بهن مجموعة من الحطــابين ..

    اقترب أحدهمـ الى الشجرة الأولى وقال : " يبدو أنها شجرة قوية .. سأكتسب من بيعها على نجار " فبدأ بقطع الشجرة .. بينما كانت هي سعيدة لأنها تعتقد بأن النجار سيجعل منها صندوقا للكنز ..

    وقال حطاب آخر عن الشجرة الثانية :" تبدو قوية .. سأبيعها على بنّاء السفن " ... ففرحت الشجرة وعلمت بأنها في طريقها لأن تصبح سفينة الملوك .

    ولما اقترب حطابٌ من الشجرة الثالثة ، شعرت بالخوف لأنها أدركت بأن حلمها لن يتحقق طالما قطعت …

    عندما أفاقت الشجرة الأولى وجدت أجزائها في مربع تأكل من مافيه الحيوانات ..فابتأست لأن ذلك لمـ يكن هو حلمها الذي طالما تمنته ..

    أما الثانية جُعلت قطع صغيرة داخل قارب صيد صغيـــر .. فحزنت على ضياع حلمها بأن تكون سفينة الملوك والعُظماء …

    الشجرة الثالثة قُطعت الى أجزاء كبيرة وتركت وحيدة على مدى سنوات ..حتى نســــيت الشجرات الثلاث أحلامهن السابقة …

    في يومـ ما رٌزق صاحب الحضيرة مولودا .. فأخذ صندوق الأعلاف ونضفه جيدا وزينه ليكون سرير لأهمـ ضيف أقبل عليهمـ .. عندها شعرت الشجرة الأولى بأهميتها.. وفازت بحمل من هو أهمـ وأغلى من كنـــــوز الدنيا لدى صاحبها …..

    ويومـ آخر ركب الصياد كعادته في القارب المصنوع من الشجرة الثانية .. فطالت رحلة صيده حتى حلّ المساء على غير ماعهدته طوال سنوات .. فأحيا ذلك الصياد لياليه في ذكر ودعـــاء وصلاة بخشوع .. بلا كلل ولا ملل ..

    فأدركت أنها تحمل من هو أعظمـ من الملوك وأقواها على نفسه ..

    وأخيـــــــرا .. جاء رجل الى أجزاء الشجرة الثالثة فنصبها على تلة وجعل على كلٌ منها فانوسا لينير الطرقات عند المساء .. فسرها ماتقومـ به وحاجة الناس إليها وعلوها وقربها من السماء .. فهذا أفضل مماكانت تتمناه .. -------------------------------------------



    العبرة : قد يتغير مسار خطة رسمتها لنفسك .. فلا تيأس .. لأن الله قدر لك اقدار افضل ..

    فتوكل على الله وثق به وارضى بقدره

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني