النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    32

    افتراضي فتاوى الإمام اية الله العظمى السيد محمد صادق الروحاني (دام ظله) باستحباب التطبير

    فتوى الإمام المجاهد سماحة اية الله العظمى السيد محمد صادق الروحاني (ادام الله ظله)







    باسمه جلت أسماؤه
    لا إشكال ولا شبهة في أن التطبير في اليوم أو ليلة العاشر من المحرم من الشعائر وأوكد السنن... وأنا أتحسر شديداً من عدم التوفيق لهذا العمل، ولكن أحب الشباب المتطبرين وأسأل الله أن يحشرني معهم.
    24 محرم 1422 هـ

    سؤال :
    هل يوجد دليل شرعي ينص على إستحباب الضرب بالزنجيل و القامة (التطبير) عند مراسيم العزاء الحسيني و التي ذهب السيد الخوئي(قده) إلى إستحبابه؟
    الجواب :
    بإسمه جلت أسمائه
    هذه الامور في انفسها جائزة و في مراسيم العزاء الحسيني من الشعائر الحسينية التي بها بقاء الدين تكون مستحبة قطعا لاأقول واجبة كفائيا و لا ألوم من قال بها .

    سؤال: هل التطبير في الظروف الحالية يوجب وهن المذهب الشيعي؟
    الجواب :
    في الرد على الذين يعتقدون أن التطبير يوجب وهن المذهب يقال أن أعداء الإسلام يتهجمون على جميع شعائرنا الدينية و الحسينية و لا يختص الأمر بالتطبير، يجيبون لو تعرضت الواجبات فقط للهجوم فلا تسقط.

    سؤال: هل في هذه الموارد يوجد فرق بين العمل الواجب و المستحب؟
    الجواب:
    التطبير في عزاء حضرة سيدالشهداء سلام الله عليه لهو من أحب الأمور لأنه من الشعائر الحسينية التي بواسطتها بقيت شعائر الإسلام و المعارضين لأنهم يعلمون مدى تأثيرها في بقاء و قوة الإسلام لذلك و تحت ذرائع واهية يلقون هذه الأقوال غير المنطقية لتشويب أذهان السذج. و أنا في الأواخر تقوّى رأيي على فتوى ذلك المرجع الكبير الذي كتب إن إفتى أحد بالوجوب الكفائي للتطبير في هذه الزمن فإني لا أعترض عليه.
    و الأسوأ من هذا الإعتراض هو أن يقال لو كان عمل مستحب يوجب وهن المذهب فإن هذا العمل يسقط عن الإستحباب، نستجير بالله، المسلم كيف يمكن أن يتكلم هكذا أمام الروايات الدالة أن حلال محمد حلال إلى يوم القيامة و حرامه حرام إلى يوم القيامة

    سؤال : هل برأي سماحتكم يمكن أن يكون التطبير واجب كفائي في هذا الزمن ؟
    الجواب :
    بسمه جلت أسمائه
    التطبير من الشعائر الدينية ومن المستحبات الأكيدة .. ولا أستبعد أن يكون من الواجبات الكفائية ، بل مع الحملات الأخيرة لو أصدر فتوى بوجوبه الكفائي لهو في محله ..

    سؤال : هل التطبير أفضل أم التبرع بالدم ؟
    الجواب :
    التطبير أفضل ، والتبرع بالدم لا يرتبط بعزاء سيد الشهداء عليه السلام
    من الواجب المفروض على المسلمين الاهتمام بإقامة المجالس الحسينية ، وعلى الخطباء الاعتناء بمنابرهم ، وبيان الأحكام الدينية ، والمسائل الاعتقادية ، والأهداف التي من أجلها ثار الإمام الحسين (عليه السلام ) ، وعلى الجميع المشاركة في تأسيس وإحياء المواكب الحسينية من مواكب اللطم وضرب السلاسل وغير ذلك ..
    وليعلم الناس أن هذه الأصوات المشؤومة التي ترتفع وتقول لا تقيموا المآتم ، لا تلطموا لا تضربوا السلاسل وأن التطبير عمل غير صحيح .. إنما هي من المخططات السيئة ومن مؤامرات الأجانب وأعداء الدين.
    21/ذي الحجة الحرام/ 1399 هجرية

    السؤال :
    البعض يدعي ان التطبير بدعة و أنه يشوه سمعة الاسلام لدى الديانات الاخرى ما هو رأيكم الشريف ؟ الجواب :
    بإسمه جلت أسمائه
    التطبير من الشعائر و هو أمر مستحسن جدا و لا يوجب تشوه سمعة الاسلام بل نرى بالوجدان انه يوجب ميل المخالفين الى التشيع و ينظرون اليه نظر التكريم و الاحترام .


    (موقع سماحته الالكتروني، الاستفتاءات الشرعية ، الشعائر الحسينية المباركة)



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,002

    افتراضي

    سؤال يوجهه المشايخ عموما الذي لايجدون نص صريح بالتطبير ولانص مكتوب ولاموجه !
    أنما هو أسحباب التضحيه وعنوان للتضحيه في سبيل حب آل البيت وألأمام الشهيد ابا عبد الله والسؤال
    السؤال الذي لن ولن ولن يجيب عليه أحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــدا ؟؟
    لم تمنع أيران التطبير في طوس وتبريز وطهران وفي عموم أيران لماذا ؟؟؟؟؟؟؟
    وتسمح به للنقاش والمفاصله في العراق والشام ؟؟؟؟؟

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني