النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    العراق بين الأرض والسماء
    المشاركات
    2,460

    افتراضي الظالمون يسلط الله بعضهم على بعض ولكن ماذا بعد الغزو التركي

    الظالمون يسلط الله بعضهم على بعض ولكن ماذا بعد الغزو التركي
    حقا نتألم عندما نرى مشاهد العنف والقتل من على شاشة الحدث التي أضهرت مشاهد الجنود الأتراك وما يسمى بالجيش الوطني السوري( المرتزق معهم ) يقتلون الناس بشكل بشع في المناطق التي دخلها واستحلها الجيش التركي في سوريا
    وربما كانت هذا الحالات من القتل البشع موجودة منذ الحروب البيزنطية وأحتلالات الدول الغاشمة للدول الضعيفة , فلم يكن هناك تلفاز ينقل الأحداث صورة وصوت كما اليوم
    والله وحده يدري كم دماء سالت على هذه الأرض ومنها أرض العراق
    فقط أتذكر من خلال قراءة التاريخ (جنكيزخان ) المغولي بعد أن قتل ودمر تحول مسلما !
    أسمع من خلال الفيديو أصواتا تنادي ( الله أكبر , الله أكبر )
    صحيح أن كلمة الله أكبر كلنا نرددها في الصلاة وهي شعيرة صحيحة لكن هؤلاء يكررونها من بعدها يطلقون النار على الضحية كما يفعل ( الدواعش ) , وربما دواعش حقيقون أيضا مع جيش أردوغان لأنه وكما أسمع من الأذاعات يسمون أردوغان ( الخليفة )
    يريد يرجع الدولة العثمانية إلى ما قبل ( آق قوينلو وقره قوينلو ) الخروف الأسود والخروف الأبيض
    وليس مستبعد بعد أن يحرز أنتصارا في سوريا سيهاجم ( شمال العراق ) خائف مستحي !!
    طبعا نشوة النصر تدفع بالغازي أي غازي أن يستثمر الفوز ويحقق النجاح ثم يتفاوض ومهما خسره بالتفاوض سيبقى رابحا ( هذه شيمة الحروب )
    لكن الكرد الذين يؤلمني قلبي علي عوائلهم وصرخاتها وأطفالهم وصرخاتها ( من خلال القصف المدفعي العنيف للقرى والمدارس وكذلك قصف الطيران المستمر ) , وبعض أسراهم الذين يقعون بيد حلفاء الأتراك يقتلون على الطريق وتتناثر جثثهم التي نراها من خلال المشاهد التلفازية
    الكرد ( قوات سوريا الديمقراطية ) أيضا مجرمين
    لأنه مئات الأسرى من العرب السوريون ( لا داعش ولا جيش بشار ) ناس مواطنين بل أن داعش سحقهم والكرد أيضا ينتقمون منهم , وسجونهم أي سجون قوات سوريا الديمقراطية ملئى بالسجناء من الدواعش ومن هؤلاء المواطنون العاديون أيضا , لا بل يعذبونهم بشدة أو يطلقونهم مقابل فدية ( وهم لا ذنب لهم أي الناس الأبرياء في سجون الكرد وليس الدواعش )
    وهكذا الله يسلط الظالمين بعضهم على بعض
    فمتى يا عين الإنسان القوية الجامحة تبرأين إلى الله
    أما الحكام فهم في نعيم دائما وكل ضرر الحرب يتلقاه الفقير
    يرحل من بيته الذي لا ملك له غيره
    ينهدم أو يقتل هو وعائلته ويُشرد
    كما رأيت في المشهد أما كردية تبكي طفلتها الصغيره وتضعها في حضنها وتناشد ( تناشد من !!)
    أي قلب رحيم بقي في هذه الأرض !!
    نحن الحمد لله لنا قلب رحيم وهكذا معظم العراقيين الإنسانية لا تفارقنا
    -----
    لكن الذي أتوقعه ربما أردوغان يتمادى وسوريا في حالة ضعف تام لا تستطيع الدفاع
    وحالة أخرى ليست بعيدة عن الحسبان في موازين الغرب
    فكما ورطوا صدام في غزو الكويت يفعلونها مع أردوغان ؟؟؟؟
    سيرجع عليه التحالف الأمريكي الأوربي وتظهر حرب كبرى طاحنة جديدة
    ويحدث تقسيم جديد كالذي حدث في سايكس بيكو وربما أكثر !!
    سيغزون المنطقة تحت حجة محاربة المستعمر التركي ( وهم لا يحاربونه أصلا وليس في خطتهم حربه)
    لكن الغاية شرق أوسطي جديد
    أما كرد العراق وبشمركة مسعود فهم أضعف من أن يواجهوا تركيا أويدعمون بقوة أو بسلاح كردا رفاق لهم
    لا بل يصطفون مع الترك لأنه ليس في وسعهم محاربته
    أما أصواتهم فقط تعلو علينا أحيانا ويطالبون حكومة العراق بالمزيد وتقطع الحكومة العراقية من أفواهنا وتضع في افواههم .....
    وهكذا يسلط الله ظالما أقوى على ظالم أقل منه
    وهكذا هي الدنيا مذ خلقها الله
    الخلاصة والعبرة مرات ينزلق المرء أو يخطأ وينكسر طرف له ولا يعتبر حتى يجلس على الفراش مشلولا وإلى الأبد
    فشوف بشار الما تفاهم مع شعبه وصار يضربهم بالبراميل المتفجرة والكيمياوي
    شوف وين الله وداه
    صدام أيضا ظلم وأنتهى عرشه
    وهكذا مصرع الظالمين
    يأتي دورهم
    اللهم نحن براء إليك مما يفعله من يسمون أنفسهم ( إسلام )
    كانوا في الشرق أم كانوا في الغرب
    لكن الكوارث والعواقب الوخيمة لا يفكر بها الآثمون
    ولا يتصورون في إذهانهم أن قتل نملة
    يأخذ الله بثأرها فتقتل شعوب
    اللهم نجي بلدنا من كيد الإعداء
    أما أمريكا ومن يتبعها أو يتصور واهما أنها تحميه
    "أمريكا لا صاحب ولا صديق "


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    3,293

    افتراضي

    هكذا هي الحروب اخي الربيعي لاترحم صغير ولا كبير ... ولاتحكمها القوانين كما حصل عندنا زمن اصديم من مصائب في ثلاث حروب مدمرة انتجها الحكم البعثي الصدامي ... وماتلاها من احتلال سافر وفتنة الاقتتال الطائفي وداعش وتوابعها .... ليس افضل من السلم والسلام والمصافحة والوئام . اليوم اقرأ الاخبار ان الملك سلمان يطلب قوات من ترامب و بدوره ترامب يرسل فورا 3000 جندي امريكي كدفعة اولى .... لاندري لمن هذا الاستنزاف ؟ حرب باليمن انتم من اعلنتموها !!!! العداْء مع ايران انتم من اسستموه فهو بعيد عنكم جغرافيا .... الحرب ستطحن المنطقة ولاتبقي احدا بعيدا عنها .... العرب الى الجحيم يقتلون المرء ويمشون بجنازته هم من ابعدو سوريا عن الجامعة العرية اليوم يجتمعون لاعادتها سوريا تحطمت و تقسمت و الاكراد منذ عام 2012 انفصلو شمال شرق سوريا واسسو دولة وليس اقليم طردو العرب ونزح عشرات الالاف واليوم يتباكون الاكراد ان الاتراك احتلتهم ....... متناقضات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني