النتائج 1 إلى 14 من 14
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي انجازات حكومة المالكي في عام

    [align=justify] عام على تشكيل أول حكومة منتخبة في تأريخ العراق الحديث ، وقد حظيت بدعم القوى والكتل النيابية المشاركة في العملية السياسية التي اجمعت على تأييد برنامج الحكومة الذي أعلنه رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي ونال موافقة مجلس النواب والثقة لأعضاء الحكومة .

    واعتمدت الحكومة مبادرة المصالحة والحوار الوطني كخيار ستراتيجي يكرس ثقافة الحوار والتسامح والتعايش السلمي ونبذ سياسة التهميش والاقصاء والتمييز بما يساهم في تعزيز الوحدة الوطنية واقامة دولة المؤسسات وفرض سلطة القانون واحترام حقوق الانسان ، وفي هذا الاطار عقدت العديد من المؤتمرات للمصالحة الوطنية التي شاركت فيها منظمات المجتمع المدني والمثقفون والعشائر وعلماء الدين والقوى السياسية والضباط ، كما قدمت الحكومة مشروع قانون المساءلة والعدالة الى مجلس النواب ليكون بديلا عن هيئة اجتثاث البعث ، وقد حرصت الحكومة على احترام استقلالية القضاء ووفرت الظروف المناسبة لضمان محاكمة نزيهة وعادلة للدكتاتور واعوانه الذين حرموا مئات الالاف من شهداء العراق وعوائلهم واقاربهم من ابسط الحقوق .

    ولم تثن التحديات الامنية التي تواجه البلاد، الحكومة عن مواصلة عملية اعادة البناء والاعمار ، حيث اقرت اكبر ميزانية في تأريخ العراق الحديث ، كما قدمت مشروع قانون الاستثمار الذي اقره مجلس النواب ، و مشروع قانون النفط والغاز ، واطلقت برنامج الاسكان الوطني الى جانب عشرات القرارات التي اتخذتها الحكومة لتحسين الاوضاع الاقتصادية ورفع المستوى المعاشي للمواطنين .

    و تصدت القوات المسلحة لجميع الخارجين عن القانون في بغداد وباقي المحافظات دون النظر الى خلفياتهم المذهبية والقومية والحزبية ، وعلى الرغم من التضحيات التي يقدمها ابناء الشعب في مواجهة الارهاب الذي يستهدف المواطنين من شتى اتجاهاتهم ويدمر البنى التحتية وقطاع الخدمات ، فان الحكومة وبالاتكال على الله سبحانه وتعالى وثقة الشعب، عقدت العزم على استئصال آفة الارهاب وتفكيك منظماته الاجرامية .

    وتواصل حكومة الوحدة الوطنية عملية بناء القوات المسلحة على اسس وطنية ومهنية يكون فيها ولاؤها للوطن اولا وليس لطائفة او قومية او حزب ، وقد تمكنت قواتنا المسلحة من تسلم الملف الامني في عدد من المحافظات من القوات متعددة الجنسيات ، وهي اليوم على اتم الاستعداد لتسلم كامل المسؤولية في باقي المحافظات .

    التحديات الكبيرة التي تواجه البلاد لم تمنع حكومة الوحدة الوطنية من تطوير علاقات العراق الخارجية ، وقام السيد رئيس الوزراء بجولات شملت العديد من الدول العربية ودول الجوار الاقليمي وعدد من دول العالم افلحت في تطوير علاقات العراق في المجالات المختلفة ، ويعد مؤتمرا العهد الدولي ودول الجوار في شرم الشيخ تظاهرة دولية – اقليمية كبيرة لدعم العراق سياسيا واقتصاديا وامنيا وكان من بين ثمار مؤتمر العهد الدولي اطفاء قسم كبير من ديون العراق واستعداد الكثير من الدول للمشاركة في عملية البناء والاعمار .

    ويستعرض هذا الايجاز اهم الانجازات التي حققتها حكومة الوحدة الوطنية في عامها الاول :





    المكتب الاعلامي

    لرئيس الوزراء

    لمزيد من المعلومات

    www.iraqi-pm.org









    برنامج حكومة الوحدة الوطنية

    أولاً: الأهداف السياسية للحكومة

    الهدف السياسي الرئيس للحكومة هو بناء عراق مستقل، ذي سيادة، و ديمقراطي، و موحّد، و إتحادي، يكون متكاملاً مع محيطه الإقليمي والدولي.

    وتسعى الحكومة من خلال تنفيذ مشاريع سياسية مختلفة الوصول إلى خلق جو من التوافق والإستقرار السياسي لتتمكن من توسيع قاعدة المشاركة في العملية السياسية و إنشاء بنية تحتية سياسية تؤهل العراق لأن يكون ورشة للبناء والإعمار وعلى كافة الأصعدة.

    وتعتمد الحكومة في برنامجها السياسي الخطوط العامة الآتية، والتي تؤطر كافة المشاريع السياسية التي تتبناها وتسعى إلى تنفيذها:

    بناء عراق ذي سيادة، وديمقراطي، وموحّد، واتحادي.

    الإلتزام بدستور العراق، والقوانين العراقية كمرجع رئيس لعمل الحكومة وحل كافة الخلافات والإشكالات العالقة بين الأطراف السياسية المختلفة.

    نبذ العنف بأشكاله كافة، سواء الموجّه ضد الدولة أو المجتمع أو البنى التحتية للبلاد.

    نبذ العنف بين الجماعات الطائفية و الجماعات العرقية.

    إحترام سيادة القانون.

    إحترام الحريات المدنية وحقوق الإنسان.

    البناء المؤسساتي لهياكل الحكومة المختلفة.

    التقاسم العادل للموارد بين العراقيين بلا تمييز.

    تقوية و توثيق العلاقات بين العراق والمجتمع الدولي وخاصةً مع جيرانه على أسس الإحترام المتبادل، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية.

    تشرع الحكومة منذ تشكيلها في تنفيذ المشاريع السياسية الآتية:

    مشروع الحوار والمصالحة الوطنية

    تعتبر هذه المبادرة إحدى أهم المشاريع التي تتبناها الحكومة لإحلال السلم الأهلي و الإستقرار والأمن في العراق، وترتكز خطة الحوار والمصالحة الوطنية على الخطوط الرئيسية التي تتبناها الحكومة في برنامجها السياسي، والذي يشكل الإلتزام بنبذ العنف ضد المواطنين ومؤسسات الدولة وأجهزتها وقواتها من جيش وشرطة وغيرها مرتكزاً رئيسياً في منطلقاتها. و تقوم الحكومة بما يلي:

    تطبيق برنامج المصالحة الوطنية، والبرنامج يمثل عملية تشاورية مستمرة على المستوى السياسي. و قد قامت الحكومة بتشكيل لجنة المصالحة الوطنية، التي شكلت بدورها لجاناً فرعية ومؤتمرات تدعو إلى نبذ العنف بجميع أشكاله والإلتزام بحل الخلافات بوسائل سياسية ودستورية. إضافة إلى توسيع عملية الحوار وترسيخ النتائج الإيجابية المترتبة عنه. كما تبذل الحكومة جهوداً مستمرة في حث الأطراف المختلفة للدخول في برنامج الحوار والمصالحة الوطنية. وماتزال الجهود مستمرة للوصول للأهداف المخطط لها. لقد قطع مشروع الحوار والمصالحة الوطنية اشواطاً مهمةً بعد انعقاد مؤتمرين أحدهما للعشائر العراقية، والآخر لمنظمات المجتمع المدني إلى جانب الكثير من المؤتمرات واللقاءات على صعيد المصالحة المناطقية في أحياء بغداد، والمحافظات لترسيخ مبادئ التفاهم والتسامح وإدانة منهج التكفير بشكل واضح وصريح، ونبذ الإرهاب بكافة أشكاله والتكاتف من أجل إيقاف العنف وتطبيق قوانين مكافحة الإرهاب في مؤسسات الدولة وإشاعة أجواء سياسية وإعلامية وتعبئة شعبية لإنجاح مشروع المصالحة الوطنية، وإشاعة بيئة الوفاق الوطني من أجل إيجاد حوارات اتفاق وتفاهم بين أبناء الشعب الواحد.

    تدعم الحكومة كافة الجهود المخلصة للدفاع عن حقوق الإنسان العراقي بغض النظر عن الإنتماء، و تبذل الجهود لملاحقة كل من ينتهك تلك الحقوق قضائياً.

    تبذل الحكومة جهوداً كبيرة لحل مشكلة التهجير الداخلي على كافة المستويات.

    إلتزام الحكومة بإيجاد حل سلمي وعادل لمدينة كركوك، وكافة المناطق والمدن الأخرى التي تعرضت أو تتعرض إلى التطهير العرقي أو الطائفي. آخذةً بعين الإعتبار آراء مكونات المجتمع ووفقاً للدستور.

    إعتماد الكفاءة والنزاهة كأساسين في التوظيف بدلاً من الإنتماء الحزبي والطائفي والعرقي.

    تشجيع ودعم منظمات المجتمع المدني في جهودها لتعزيز الوحدة الوطنية، والديمقراطية، و نبذ العنف كأسلوب في حل الخلافات.

    السعي الجاد لتطبيق قانون (91) الخاص بحل الميليشيات.

    إقامة مديرية مختصة بالكيانات المنحلة (الدفاع والأمن والمخابرات و الحرس الجمهوري). وقد باشرت المديرية بجرد وتحديد الرواتب لأفراد هذه الكيانات أو الإستفادة من تجاربهم.

    إصدار عفو عام لمدة محدّدة ومشروط بإدانة الإرهاب، ودعم مبادرة المصالحة الوطنية، والإلتزام بالقانون، ووضع آلية لمنع الإنتهاكات في السجون.

    البرنامج السياسي- التشريعي

    تشجيع الأطراف السياسية المختلفة والتي تمثل الشعب في مجلس النوّاب على مراجعة الدستور، وتنقيحه، بشكل سلمي ودستوري، بما يساهم في بناء عراق ذي سيادة وديمقراطي وموحد وإتحادي.

    تضمن الحكومة تفعيل التشريعات الضرورية في الدستور من أجل تنفيذها.

    تحدد الحكومة تاريخاً محدداً لإجراء إنتخابات بلدية على مستوى المحافظات.

    جـ. التعاون الإقليمي والدولي

    تلتزم الحكومة العراقية بالقوانين والأعراف الدولية وبما يحفظ مصالح العراق وأمنه واستقراره.

    تلتزم الحكومة بإقامة علاقات ودية مع دول الجوار، وهذ الإلتزام يبنى على مبدأين. مبدأ عدم السماح باستخدام الأراضي والموارد العراقية بشكل يتعارض مع مصالح أي من دول الجوار ومبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية لدول الجوار، ورفض أي تدخل في شؤون العراق الداخلية.

    تعمل الحكومة العراقية بجد مع شركائها الإقليميين والدوليين للحفاظ على وحدة الأراضي العراقية وتحصين الحدود إلى جانب عقد اتفاقيات أمنية ثنائية أو مشتركة مع دول الجوار، بما يضمن حفظ أمن واستقرار العراق و تلك الدول من الإرهاب.

    توسيع التمثيل الدبلوماسي للعراق في الخارج و إعادة فتح 30 سفارة، إضافة إلى تعزيز ملاك البعثات الدبلوماسية من أجل تعزيز موقع العراق الإقليمي، والدولي و توسيع المشاركة الدولية في برامج الإعمار والبناء وتخفيض الديون والتعويضات.

    ثانياً: الأهداف الأمنية للحكومة

    يعتبر توفير الأمن للعراقيين، ومنع الجريمة هدفاً رئيسياً للحكومة العراقية يؤطر كافة المشاريع التي تنفذها الحكومة بهذا الشأن . كما تعتبر حماية سيادة العراق وحدوده من الأهداف الأمنية الهامة للحكومة. وعملاً على تحقيق هذين الهدفين فإن الحكومة تسعى إلى:

    بناء وتعزيز قدرات القوات الأمنية العراقية

    تعزيز سلطة الدولة بشكل فاعل، وذلك من خلال إيجاد قوات أمن غير مسيّسة، وغير منحازة، تتسم بالمهنية والإحتراف والإنضباط، يكون ولاؤها الأول والأخير للوطن . ويكون تفعيل هذا الأمر من خلال برامج عملية عند تنظيم وتفعيل القوى الأمنية والقوات المسلحة.

    تزويد القوى الأمنية والقوات المسلحة بالأسلحة والمعدات اللازمة التي تحتاجها لأداء مهماتها على أفضل وجه.

    تلتزم الحكومة بتفعيل جانب الإلتزام بالقانون و حقوق الإنسان من جانب الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة العراقية.

    تعتزم الحكومة تنفيذ جدول زمني لتطوير وتعزيز القدرات الأمنية والقتالية للأجهزة الأمنية والقوات المسلحة بما يضمن جاهزيتها للسيطرة على الملف الأمني.

    تعتزم الحكومة إستعادة سيادتها على الملف الأمني كاملاً في جميع محافظات العراق، وتبعاً لجدول زمني.

    تقوم الحكومة بتنفيذ خطط أمنية مرحلية، ومناطقية لضرب مواقع الإرهاب والجريمة التي تعبث بأمن وأرواح المواطنين، وتقديم المجرمين إلى العدالة.

    مكافحة الجريمة الإقتصادية والفساد المالي والإداري وهي تعتبر من أولويات السياسة الأمنية للحكومة.

    نظراً لأهمية الجانب الوقائي والتفاعل الجماهيري مع سياسة الحكومة الأمنية، فإن الحكومة تسعى إلى نشر برامج توعية لضمان دعم واستمرارية هذا الدعم للسياسة الأمنية بخطوطها العريضة، و الخطط الأمنية.

    إنهاء الوجود المسلح الخارج عن القانون

    يحظر الدستور وجود أية قوة مسلحة تعمل خارج نطاق القانون. و تسعى الحكومة للحصول على دعم جميع الأطراف لتفعيل برنامج حل الميليشيات و نزع سلاحها و دمجها في مؤسسات الدولة.

    تخطط الحكومة برنامجاً وطنياً شاملاً لحل الميليشيات، ونزع السلاح غير المرخص.

    تراجع الحكومة التشريعات المعمول بها حالياً والمتعلقة بحيازة السلاح، بشكل يقنن و يحد من انتشار الأسلحة بأيدي الأفراد غير مخولين بحملها.

    ثالثا : معالجة الفساد الاداري والمالي

    يعتبر الفساد الإداري والمالي الآفة الأكثر فتكاً - بعد الإرهاب – بجهود التنمية وتطوير حياة المواطنين ومصادر رزقهم وسعيهم نحو عيش آمن ورغيد، وقد اتخذ الفساد الإداري والمالي أشكالاً شتى مما يدفع الحكومة إلى الإصرار على مواجهته.

    وقد أصبحت لدى الحكومة ثلاث جهات رقابية مختصة تلاحق أنواع الفساد كافة، متمثلة بديوان الرقابة المالية، وهيئة النزاهة، و دائرة التفتيش العام. وتبذل الحكومة جهداً كبيراً في معالجة الفساد الإداري والمالي من خلال الآتي :

    تسهيل مهمة هذه الهيئات المستقلة وتذليل الصعوبات التي تعترض عملها ووضع آليات ميسرة للتنسيق والتعاون بين هذه الجهات.

    تفعيل دور الجهاز القضائي من أجل الإسراع في البت بهذه القضايا كي يكون للقانون كلمته في ردع المفسدين.

    تفعيل الجانب الإعلامي الذي يفضح ممارسات الفساد بكل إشكاله لتعبئة المواطنين في التصدي للمفاسد والإخبار عنها.

    اتسمت الخطة الرقابية لديوان الرقابة المالية باستخدام (70%) من الطاقات الرقابية في إنجاز مهام تدقيق المشروعية, وتوجيه (20%) من هذه الطاقات لإنجاز مهام تقويم الأداء. ومن الخطط إنجاز (1503) عملية تدقيق للحسابات الختامية سنة 2007, وسوف تبلغ الجهات والإدارات الخاضعة للرقابة عام 2007 (2773) إدارة فضلاً عن إشراك منتسبيه بدورات في مجال الخصخصة ليتسنى لهم الحفاظ على سلامة القيمة الحقيقية للأصول العامة المزمع خصخصتها, واستكمالاً لعمل اللجنة العليا للعقود في رئاسة الوزراء التي تتولى تدقيق وضبط الشروط القانونية والتجارية والمالية للعقود الكبيرة.

    عمد الديوان إلى الحصول على نسخة من كافة العقود التي تزيد مبالغها عن (150) مليون دينار عراقي لتدقيقها وأحالتها إلى الهيئة الرقابية العاملة في نشاط الجهة المتعاقدة, فضلاً عن الانضمام إلى المنظمات المهنية المعنية بمحاربة الفساد ونشر ثقافة وأدوات مهنية تساعد على اكتشافه والحد منه.

    تتولى هيئة النزاهة متابعة (5000) قضية فساد لإعطاءها التكييف القانوني الملائم, وكذلك متابعة أموال وعقارات مسؤولي النظام السابق وأرصدتهم المالية بحدود (203) قضية وهنالك (1852) قضية مفتوحة من اصل (4094) قضية أحيل منها (245) قضية للمحاكم الجنائية و(256) قضية محالة للمحاكم الأخرى وبلغ عدد الموقوفين (655), وتبذل الحكومة جهوداً لإعادة النظر في المادة (136) التي تعيق عمل الهيئة من اجل تفعيل دورها في ملاحقة الفساد وتنفيذ العقوبات المتعلقة بالمفسدين, كما تسعى الحكومة إلى تفعيل عمل التفتيش العام من اجل الإسراع في كشف حالات الفساد وتضمينها تقاريرهم وبما يسهم في الحد من حالات الفساد قبل وقوعه.

    رابعاً : الاقتصاد والمال والتجارة

    لم تكن الموازنة العامة لعام 2006 قادرة على توفير أرضية مناسبة للإصلاح الاقتصادي. وقد بقيَ الدعم الحكومي كبيراً والنفقات التحويلية متزايدة والنفقات الاستثمارية منخفضة. ولا يزال قطاع النفط يغطي (92.7%) من الايرادات العامة ، وقد أدى ذلك إلى نشوء سياسة مالية غير فعالة في الإصلاح الاقتصادي لأن برنامج الإصلاح يترتب عليه كلفة اجتماعية آنية عالية تنعكس سلباً على الوضع الامني، حيث لايزال دعم البطاقة التموينية ودعم استيراد الوقود يمثل (17 %) من اجمالي الإنفاق العام، فضلاً عن ترهل في الاجهزة الحكومية وتدني الاستثمارت، و معدلات التشغيل المنخفضة، و نسبة البطالة المرتفعة، و زيادة الاعباء المالية لاستحداث قوات مسلحة جديدة، وتزايد الإنفاق على الجوانب الأمنية، و دفع مرتبات الجيش السابق، ورعاية ذوي الشهداء والعوائل المهجرة، وضعف البناء المؤسساتي للوزارات، واستشراء الفساد الاداري والمالي، الأمر الذي جعل الكثير من الموازنات الاستثمارية رغم توفر التمويل. وفي ضوء تباطؤ الاصلاح الإقتصادي تتباطأ الدول المانحة عن الوفاء بإلتزاماتها. وتتبنى الحكومة برنامجاً جاداً للإصلاح الاقتصادي يتضمن الآتي:

    خفض تدريجي للدعم الحكومي وتوجيه الأموال التي يتم توفيرها نحو الخدمات الأساسية كالصحة والتعليم، إضافة إلى زيادة الانفاق الاستثماري في القطاعات غير النفطية، ومعالجة الاختلال الهيكلي في الاقتصاد العراقي.

    إنجاز موازنة طموحة لعام 2007 واعتبار إنجاز الوزارات لموازناتها الاستثمارية معياراً مهماً في تقييم أدائها.

    إيجاد آليات سلسة لإطلاق صرف التخصيصات من وزارة المالية ، فضلاً عن إنشاء مصارف للتنمية في الاقاليم لمنح القروض الميسرة.

    تشجيع القطاع الخاص للمساهمة في الإستثمار بالتزامن مع تشريع قانون الإستثمار، واقامة هيئة للإستثمار تتولى التعريف بالفرص الإستثمارية، وإعطاء تسهيلات للمستثمر العراقي والاجنبي من أجل زيادة التشغيل وتخفيض معدل البطالة .

    يعاني الاقتصاد العراقي من تضخم ناشئ عن أسباب هيكلية وأخرى تتعلق بتصدع العرض السلعي. وسيساهم الإصلاح الاقتصادي في تخفيضه. كما يعاني الإقتصاد من تضخم زاحف بسبب ارتفاع اسعار الوقود والطاقة. وتسعى الحكومة الى معالجته من خلال ايجاد حل جذري لمشكلة النفط والطاقة، وتم تشريع قانون استيراد المشتقات النفطية وضبط عمليات التهريب وايجاد فرق متخصصة بالإصلاح والتأهيل الفوري لعمليات التخريب التي تطال المنشأت النفطية. وسوف تشهد الاعوام (2007 و 2008) تحسناً كبيراً بهذا الاتجاه.

    إنفاق (2.9) ترليون دينار من اصل (4.5) ترليون دينار تخصيصات مالية لتوفير مستلزمات البطاقة التموينية ، واستمرار دعم العوائل الفقيرة والعاطلين عن العمل ضمن شبكة الحماية الاجتماعية بواقع مليون عائلة. وتخطط الحكومة ان يشمل الدعم مليوني عائلة في عام 2007.

    تخصيص (450) مليار دينار لتعويض ضحايا الإرهاب.

    تخضع أوجه الدعم للدراسة والتقييم المستمر، وهنالك خطط لتغيير شكل الدعم بما يضمن الخدمات، ورفع مستوى معيشة المواطن وبما ينسجم مع برنامج الإصلاح الاقتصادي .

    تخصيص مبلغ (77.07) مليار دينار لتغطية النفقات التشغيلية لمجالس الإدارات المحلية، وكذلك تقديم منحة مالية بمبلغ (1.5) ترليون دينار لتنمية المحافظات والاقاليم حسب الكثافة السكانية، وهنالك خطط لزيادة هذا المبلغ مستقبلاً.

    تم الشروع بكتابة مسودة قانون النفط والغاز الذي يتضمن توزيع عائدات النفط على اساس الكثافة السكانية ودرجة الضرر والحرمان .

    تسعى الحكومة لإلغاء تعويضات الحرب على الشقيقة الكويت البالغة (5%) من الصادرات النفطية أو تأجيل دفعها لحين تعافي العراق.

    تسعى الحكومة من خلال إجراءات متوازنة للإصلاح الاقتصادي العمل على معالجة الديون الخارجية وفقاً لاتفاقية نادي باريس وكذلك عقد اتفاقيات مع الدول خارج نادي باريس ودول الخليج العربي .

    تسعى الحكومة إلى تعزيز التعاون الدولي ودعم القطاع الخاص بما يتيح المجال لاعتماد نظام السوق الحرة، وتطوير التخطيط التربوي والقوة العاملة، والتنمية البشرية، والتنسيق مع الوزرات المعنية لوضع تفاصيل البرنامج الاستثماري للحكومة والاشراف على تنفيذه.

    تسعى الحكومة لإيجاد سياسة تجارية تواكب حركة التجارة العالمية من خلال السعي للدخول الى منظمة التجارة العالمية .

    تنظيم عمل المنظمات غير الحكومية ذات الانشطة التجارية من أجل دعم القطاع الخاص وتمكينه من ممارسة العمل التجاري وفق أسس سليمة ، وإعداد تعليمات ملائمة لتسجيل الشركات واعادة تأهيل صندوق دعم التصدير.

    تأهيل الاسواق المركزية وتنفيذ مشروع المعلومات التجارية بنسبة إنجاز (90%) وتنفيذ مشروع النظام الالكتروني لتسجيل ومتابعة الشركات بنسبة إنجاز (75%).

    تلتزم الحكومة باستمرار وزارة التجارة باستيراد مفردات البطاقة التموينية بحدود (2) مليون طن سنوياً وتوزع على (4,998,240) عائلة.

    خامساَ: النفط والطاقة

    تعرض القطاع النفطي الى التخريب اثناء العمليات العسكرية وعمليات النهب فإنخفضت الطاقة الإنتاجية الى اقل من (1,5) مليون برميل في اليوم ، وبفعل الجهود الحثيثة وإعطاء الاولوية لهذا القطاع تم تأهيل العديد من المنشآت النفطية الأمر الذي أدى إلى زيادة الانتاج الى (2,5) مليون برميل باليوم ،وازداد التصدير إلى أكثر من (1,9) مليون برميل باليوم ، ولا زلنا نتسابق مع الارهاب في اصلاح وتأهيل كل ما يتعرض للتخريب وبوقت قياسي. ويمكن تلخيص جهود الحكومة في إصلاح قطاعي النفط والطاقة بما يلي:

    تنفذ الحكومة الآن الكثير من العقود الخاصة بمشاريع الغاز الجاف والسائل بما يوفر طاقة إنتاج وتوزيع للغاز السائل بحدود (3) الاف طن في اليوم في مطلع عام ،2007 وبما يؤدي الى تقليص الاستيراد أو إيقافه، كما شرعت وزارة النفط بتنفيذ خطة استثمار الغاز المصاحب في المنطقة الجنوبية، هذه الثروة التي بقيت تهدر وتحرق لحقب طويلة ستستغل الآن في مد محطات الكهرباء بالطاقة اللازمة .

    بفضل جهود الصيانة اصبح لدينا طاقة تكررية ( 400) الف برميل في اليوم وسوف تزداد بمعدلات أكبر في 2007 ، كما ازداد إنتاج المشتقات النفطية الى (29.5) مليون لتر في اليوم، ولدى الحكومة خطة طموحة لإنشاء مصافي ومعامل غاز بما يجعل انتاج المشتقات النفطية مساوياً لحجم الطلب في عام 2009، وسوف يساهم قانون استيراد المشتقات النفطية في زيادة عرضها بوقت قصير، وقد أعدت وزارة النفط تعليمات كاملة لمنح اجازات الإستيراد وفتح محطات التعبئة لهذا الغرض .

    تعكف لجنة النفط والطاقة في مجلس الوزراء على كتابة مسودة قانون الثروة (الهيدروكاربونية) من اجل الاستغلال الأمثل لهذه الثروة وادارتها وتطويرها وتوزيع عوائدها بشكل عادل يكفل حق العراقيين جميعاً ويضمن تطوير المناطق وفقاً للكثافة السكانية ودرجة الحرمان وبما يضمن تنفيذ خطط التنمية الشاملة والتكامل القطاعي والمكاني في مجال الطاقة وتوليد القدرات الكهربائية .

    على الرغم من ارتفاع مستوى إنتاج الطاقة الكهربائية إلى (4600 ) ميكا واط فإن الطلب عليها ازداد بمعدل أسرع بفعل تحسن مستوى الدخول ليصل الى (8333) ميكا واط، ولذا فإن نصف حاجة المحافظات من الطاقة الكهربائية يتم تغطيته بإستثناء بغداد التي تتعرض للتخريب المكثف بما يعيق ايصال الطاقة الكهربائية إليها من مناطق إنتاجها. وتقدّر وزارة الكهرباء أن إنتاج الطاقة الكهربائية سيزداد من خلال تأهيل محطات التوليد البخارية والغازية بما يضيف (350) ميكا واط عام 2007، و(960)ميكا واط عام 2008، و(420) ميكا واط عام 2009 فضلاًً عن إنشاء محطات جديدة ستضيف (1238)ميكا واط عام 2007 و(1658)ميكا واط عام 2008 و (5110) ميكا واط عام 2009 و (3440) ميكا واط عام 2010. وبذلك فإن انتاج الطاقة الكهربائية سيكون مساوياً للطلب عام 2009. وقد استنفدت وزارة الكهرباء كامل ميزانيتها الإستثمارية لهذا العام في تنفيذ هذه المشاريع الضخمة بعيدة الأمد، وهي متواصلة في اعتماد الحلول الآنية من خلال استيراد الطاقة من دول الجوار والاسراع في اصلاح ما يحدثه التخريب .

    وفي إطار التكامل القطاعي تشرع وزارة الموارد المائية بتنفيذ (9) سدود كبيرة ينتهي العمل بها خلال الفترة (2007 - 2015) وبمبلغ (11.5) ترليون دينار عراقي فضلاً عن (9)سدود صغيرة بمبلغ (172) مليار دينار، وستساهم في تطوير مشاريع انتاج الطاقة الكهرومائية. وفي ذات الوقت تشرع وزارة البيئة بمراقبة الملوثات للماء والهواء الناجمة عن الانشطة لانتاج واستهلاك النفط والطاقة ووضع الحلول لمعالجتها.

    سادساً : الخدمات العامة

    يعاني العراق من تدن كبير في الخدمات العامة ، ولمعالجة هذا الواقع والنهوض به كماً ونوعاً، فقد تم اعداد خطط طموحة تنفذها الوزارات المعنية من خلال الآتي :

    تخصيص مبلغ (37.5) ترليون دينار للسنوات الاربع القادمة لزيادة نسبة المناطق المزوّدة بالماء الصافي من (72%) للحضر و ( 48%) للريف الى (92%) للحضر و (65%) للريف .

    تخصيص مبلغ (6,99) ترليون دينار لزيادة نسبة المواطنين الذين يشملهم نظام الصرف الصحي من (8%) الى (47%).

    تخصيص مبلغ (14.5) ترليون دينار لتخفيض العجز في الشوارع المبلطة من( 57%) الى(12,2%) وتخفيض العجز في إكساء الشوارع من (42%)الى (8,1%) وتخفيض العجز في إدارة النفايات الصلبة من ( 75%) الى (صفر%) .

    وضع خطة لتطوير الخدمات الصحية وتلبية الإحتياجات العاجلة من الادوية والمسلتزمات الطبية وتعزيز خدمات الطوارئ ونقل الدم والرعاية الصحية وتأهيل المؤسسات الصحية واستحداث مراكز صحية في مختلف المحافظات، ولدى الوزارة خطة مستقبلية لتطبيق النظام الصحي المتكامل وإنشاء المركز الوطني لتشخيص العوق.

    يتم حالياً تنفيذ (548) مشروعاً في مجال المباني والطرق والمجمعات السكنية بمبلغ ( 1,7) ترليون دينار، وهنالك (27) مشروعاً اخرى في طور التنفيذ وبمبلغ (625) مليار دينار. ولدى الحكومة خطة إعمار تمتد حتى عام 2010. وتتضمن الخطة تأهيل الطرق السريعة وربطها بمدن بغداد والحلة وكربلاء وتبليط الطرق الريفية بطول 2000 كيلومتر وإنشاء (20) جسراً بمعدل (5) جسور سنوياً وإنشاء (350) الف وحدة سكنية في مختلف المحافظات.

    وفي مجال النقل تقوم الحكومة بتنفيذ (55) مشروعاً للموانئ والمطارات والنقل البري بلغت كلفتها الكلية (898.7) مليار دينار. ستؤدي إلى زيادة كمية البضائع المنقولة عن طريق سكك الحديد الى (14) مليون طن سنوياً و(8) ملايين مسافر سنة 2015. وسيتم ربط العراق بتركيا والكويت وايران.

    أما ما يتعلق بطاقة التفريغ والشحن، فإن الحكومة تسعى إلى زيادة طاقة التفريغ والشحن للموانئ الى (40) مليون طن سنة 2015 وتأهيل وبناء الارصفة والقنوات الملاحية.

    تسعى الحكومة إلى تطوير قدرة النقل البري الى (11) مليون طن في 2015 وتعزيز الاسطول البري للنقل بــ (5000) شاحنة. وسيتم بناء 30 مرآباً كبيراً في المحافظات.

    تحديث النقل الجوي الداخلي والخارجي بطاقة (450) الف مسافر في الرحلات الداخلية و(2.75) مليون مسافر في الرحلات الخارجية وحمولة (90) الف طن سنة 2015 .

    على صعيد الإتصالات، فإن المحافظات سيتم ربطها بمنظومة كابل ضوئي حديثة ذات سعة عالية وتنفيذ الخدمة الهاتفية وتأمين خدمة لاسلكية هاتفية لزيادة الكثافة الهاتفية من 4% الى 10%، وتوفير خدمة الانترنيت بسعة عالية للصورة والصوت الى (100) موقع في بغداد لتشمل كافة الوزرات والجامعات والمصارف.

    سابعا :الصناعة والزراعة ً

    تعرضت البنى التحتية في قطاعي الصناعة والزراعة إلى التدمير والتخريب أثناء حروب النظام الطويلة مما أدى إلى تدنٍ كبير في مساهمة القطاعين في الناتج المحلي الإجمالي، وحصول اختلال هيكلي في الاقتصاد العراقي، وللخروج من خانة التخلف في القطاع الصناعي استوجب الأمر أن تضع الحكومة خطة طموحة تتضمن زيادة مساهمة القطاع الصناعي في الدخل القومي إلى 25% في سنة 2030 وهذا يتطلب معدلات نمو صناعي سنوية تزيد على 10% وقد تحقق ذلك في عام 2006 من خلال إدخال تكنولوجيا ونظم عمل متطورة ملائمة لعمل إقتصاد السوق ووضع برنامج تنمية شاملة للصناعات العراقية، وبناء القدرات الحديثة للصناعات الإقليمية وتشجيع تكوين شركات إقليمية كبرى، وللوزارة خطة طموحة لتنفيذ (55) مشروعاًفي السنوات الأربع القادمة بكلفة تخمينية (1.4) مليار دولار.

    أما في القطاع الزراعي فإن النهوض بالقطاع يتطلب إيجاد البنى التحتية الكفيلة بتخفيض كلفة الإنتاج في هذا القطاع وزيادة الإنتاجية فيه ، وقد سعت وزارة الزراعة لتحقيق هذين الهدفين من خلال الآتي:

    لفعيل دور الوزارة الإرشادي وتطوير مهارات العاملين في الزراعة وإنتاج وفحص وتصديق البذور ووقاية المزروعات من خطر الآفات الزراعية والمباشرة بإعادة النظر بالقوانين والقرارات المتعلقة بالعمل الزراعي بما ينسجم وتصحيح التشريعات الزراعية المتعلقة بالملكية والحيازة وتثبيت حقوق المغارسة والبساتين والأراضي وأنماط الاستغلال الزراعي بما بلائم المرحلة القادمة.

    تأمين المستلزمات الزراعية الأساسية للإنتاج النباتي والحيواني وتقديم الخدمات المختلفة بتنمية الثروة الحيوانية، و إعادة تشغيل مشاريع الدواجن ورفع مستوى الخدمات البيطرية وتنمية الثروة السمكية ووضع خطة لاستعادة ما فقد من إعداد النخيل والمحافظة على أصناف التمور وإنشاء بساتين أمهات النخيل في (13) محافظة و(26) موقع وبمساحة (3413) دونماً ، وتطوير زراعة الفواكه الخضروات والمحاصيل الصناعية، ولتحقيق ذلك تضمنت الموازنة الاستثمارية لعام 2007 تنفيذ (121) مشروع وبكلفة تخمينية (812,5) مليار دينار .

    من اجل زيادة المساحات المزروعة تتولى وزارة الموارد المائية استصلاح وتطوير مشاريع الري التكميلي بمساحة (1,34) مليون دونم وتطوير المشاريع الاروائية القائمة على حوضي دجلة والفرات بمساحة إجمالية (7.88) مليون دونم، وهذا يتطلب تخصيص ( 2250) مليار دينار سنويا حتى عام 2015، وكذلك تنفيذ مشروع المصب العام الذي يؤمن نقل مياه البزل للأراضي المروية بمساحة (6) مليون دونم وإنشاء (4) شبكات بزل للفترة (2007 – 2015) وهي مبزل الفرات الشرقي، ومبزل الفرات الغربي، ومبزل شرق الغراف، ومبزل شرق دجلة ، وكذلك إقامة مشاريع كري الأنهر الرئيسة كدجلة والفرات وكري مقدم السدان للفترة (2007-2015) بكلفة تقدر بــ (777.75) مليار دينار .

    ثامناً : التعليم والتكنولوجيا والثقافة

    تولي الحكومة إهتماماً كبيراً في مجال التربية والتعليم ونقل التكنولوجيا والمعارف والثقافة العامة باعتبارها عملية وطنية شاملة من خلال البرنامج الآتي :

    وضع نظام تربوي جديد واصلاح المناهج وفقاً لمبادئ الدستور ، والتوسع بكل مراحل التعليم. حيث ازداد الالتحاق برياض الاطفال بنسبة (10%) وبالتعليم الإبتدائي بنسبة (98%) والثانوي بنسبة (60%) ، فضلاً عن زيادة المدارس النموذجية من (84 الى 200) مدرسة موزعة في جميع المحافظات. وقد تم بناء (2000) مدرسة جديدة في المناطق النائية، وترميم (2000) مدرسة بنسبة إنجاز (100%) واستمرار الحكومة في رفع المستوى المعاشي للهيئات التعليمية.

    وعلى مستوى التعليم العالي تسعى الحكومة إلى إصلاح وتطوير جوانبه المختلفة بدءاً بالاستاذ والطالب والمناهج والمستلزمات المادية ، وسيتم زيادة عدد الطلبة المقبولين في الدراسات الاولية من( 101804) طالب وطالبة عام 2006 الى اكثر من (121100) في عام 2009 في مختلف جامعات العراق، وزيادة اعداد الطلبة المقبولين في الدراسات العليا داخل العراق، والبعثات للدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه من (5327) في سنة 2006 الى (6501) سنة 2009 ، فضلاً عن استحداث (17) كلية في الجامعات الحكومية و(13) كلية وجامعة أهلية للسنوات الاربع القادمة.

    وفي مجال العلوم والتكنولوجيا تقوم الحكومة بتنفيذ (44) مشروعاً استثمارياً و(250) بحثاً علمياً في مجالات كشف المتفجرات والمعادن والانذار المبكر واعمار البنى التحتية لمحطات الكهرباء وشبكات الاتصالات والمنشآت الصناعية وتأثيرات التلوث الاشعاعي وادامة محاصيل الحبوب واصنافها وتقنيات التسميد ومكافحة الحشرات ومعالجة المياه وتنقية الزيوت النفطية وتصميم وتصنيع منظومة تقنية الحوامض والمواد العضوية واللاعضوية وتحضير المركبات الكيمياوية الصناعية والطبية. إضافة إلى تنفيذ مشروع الحكومة الالكترونية وغيرها من المجالات العلمية والتقنية.

    تتواصل النشاطات الثقافية الهادفة الى الحفاظ على الإرث الثقافي العراقي والإهتمام بكافة أنواع الإبداع وإقامة الإحتفاليات والمهرجانات والمسابقات داخل العراق وخارجه، فضلاً عن إصدار ببلوغرافيا بالكتب والدوريات العربية والاجنبية، والإنتاج السينمائي والوثائقي والإستعراضات ، وفتح المراكز الثقافية في المحافظات.


    تاسعاً : البناء الاجتماعي والعدالة الانتقالية

    إن العراق بحاجة الآن إلى عدالة إنتقالية تنتصر للمظلوم وتعيد له ولو جزءً من حقوقه المسلوبة وهذا ما تعمل الحكومة على تحقيقه في الأمد القريب ، فضلاً عن ضرورة إيجاد استراتيجة ذات دعائم مؤسساتية لإعادة البناء الإجتماعي من خلال إعتماد البرنامج الآتي:

    بناء المجتمع المدني العراقي من خلال تعديل قانون المنظمات غير الحكومية بما ينجسم مع الدستور والقوانين الوطنية والدولية، وإيجاد مصادر تمويل لها ودعمها معنوياً ومادياً وإنشاء معاهد متخصصة لتطويرها تتوزع على المحافظات لغرض تدريب وتأهيل كوادرها بما يمكنها من لعب دورها الفاعل في إنضاج البناء المجتمعي المتحضر والدفاع عن حقوق الفئات والشرائح والتكوينات المهنية المكونة لهذه المحافظات.

    السعي الجاد لتمكين الانسان العراقي من التمتع الكامل والفعال بالحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية ، دون تمييز على أساس عرقي أو طائفي ، وتعديل التشريعات التي تتعارض مع حقوق الانسان ونشر ثقافة جديدة بديلة عن ثقافة العنف والديكتاتورية والاضطهاد ووضع آليات محددة لتعويض ضحايا النظام السابق وأسرهم و إعادة حقوقهم وممتلكاتهم المصادرة وتعويضهم عن ما لحق بهم من ضرر مادي ومعنوي، والسعي لانضمام العراق لكافة الاتفاقيات والمعاهدات الدولية المعنية بحقوق الانسان ومناهضة التعذيب ، وارساء قواعد ومتطلبات التعايش السلمي.

    ترسيخ استقلالية القضاء وتوسيع الرقعة الجغرافية للخدمات القضائية والعدلية والإرتقاء بمستواها ونوعيتها ، وتنفيذ مشروع إنشاء شبكة المعلومات القانونية والعدلية للسيطرة على المعلومات وسرية البيانات، و ترميم وإعادة تأهيل السجون الحالية وفقاً للمواصفات العالمية وإنشاء سجون حديثة تراعي توفر المستلزمات الضرورية للسجناء.

    الإهتمام بالمرأة ورفع الحيف الاجتماعي عنها والسعي لإصدار قانون لوزارة المرأة وشؤون الأسرة وإلغاء النصوص القانونية والصحية والتخطيط الاسري ، واعادة تأهيل النساء المعتقلات والمهجرات وحل مشاكلهن وتوفير الحماية لهن.

    تأسيس مؤسسة الشهداء وفق تعريف الدستور للشهيد من اجل اعطاء حقوق ضحايا النظام السابق في المقابر الجماعية والأنفال وحلبجة والشهداء في السجون والمعتقلات .

    تطوير الحركة الشبابية والرياضية من خلال تنفيذ مشاريع متنوعة. وتتمثل المشاريع بإنشاء (28) ملعباً رياضياً متنوع الأحجام والاغراض، و(18) مسبحاً و(10)قاعات و(16) مدرسة تدريب رياضية و(137) منتدىًًً شاملاً و(34) مركزاً لتعليم الحاسبات و(33) داراً للثقافة والفنون وورشاً حرفية للشباب خلال الاعوام الأربع القادمة موزعة على جميع المحافظات وبكلفة تخمينية مقدارها (351,65) مليار دينار، فضلاً عن تخصيص (122) مليار دينار لتوفير المستلزمات الشبابية والرياضية و(90,14) مليار لأقامة بطولات رياضية ومعارض وملتقيات شبابية.

    أما فيما يتعلق بالمشاكل المتعلّقة بالمهجّرين والمغتربين واللاجئين وفاقدي الجنسية فإن الحكومة تسعى إلى حل مشاكل هذه الفئات من خلال إيجاد حلول مرحلية واخرى جذرية وذلك عن طريق:

    متابعة هيئة نزاعات الملكية وقانون الجنسية.

    توفير السكن اللائق للعائدين واقامة مجمعات سكنية على مساحة (20) دونم في مختلف المحافظات وتنفيذ (37) مشروعاً صغيراً للعائدين والنازحين .

    توزيع المساعدات الانسانية على اللاجئين العائدين من مخيم رفحا وتوزيع مساعدات غذائية على العوائل التي هجّرها الارهاب.

    إعتماد خطط أمنية متكاملة في المناطق الساخنة تتضمن ارجاع العوائل المهجرة بسبب الإرهاب الى مدنها وقراها وتأمين الحماية لهم ولممتلكاتهم.





    [/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي

    [align=justify]

    رئيس مجلس الوزراء

    نشاطات ومتابعات

    دأب مكتب السيد رئيس الوزراء على فتح ابوابه للمواطنين والمؤسسات وفئات المجتمع كافة ، تنفيذاً لتوجيهات دولة رئيس الوزراء بإدامة العلاقة والتواصل مع مختلف الشرائح الاجتماعية، ومتابعة هموم المواطن وإحتياجاته بشكل مباشر ومن خلال ما ينشر في وسائل الاعلام ، وإسناد جهود المصالحة الوطنية ، الى جانب تقديم المساعدة لضحايا الارهاب والمهجرين قسرياً، ودعم ورعاية الكثير من الأنشطة الثقافية و الإجتماعية والإنسانية خلال السنة الأولى من تسنم سيادته مهام رئاسة الوزراء.. ونورد بالأرقام جانباً منها :

    ضحايا الارهاب والتهجير :

    صرف مبلغ2.219.385.000 (ملياران ومائتان وتسعة عشر مليون وثلاثمائة وخمسة وثمانون ألف دينار) كمساعدات لعوائل ضحايا العمليات الإرهابية وعمليات التهجير القسري وتجهيز الكثير من العوائل المهجرة بالمستلزمات الضرورية والعلاح

    المؤسسات الاجتماعية :

    صرف مبلغ 1.579.343.680 ( مليار وخمسمائة وتسعة وسبعون مليون وثلاثمائة وثلاثة وأربعون ألف وستمائة وثمانون دينار) للإسهام في النشاطات الإجتماعية من خلال دعمه لمنظمات المجتمع المدني والمساهمة في إنجاح الكثير من المشاريع الإجتماعية خاصة مشروع الزواج الجماعي ودعم مشاريع رعاية الأيتام ودور العبادة.

    المصالحة الوطنية :

    صرف مبلغ1.466.194.820 (مليار وأربعمائة وستة وستنون مليون ومائة وأربعة وتسعون ألف وثمانمائة وعشرون دينار) لدعم مشروع المصالحة الوطنية وتغطية الكثير من الفعاليات السياسية داخل وخارج العراق والتي تصب في إثراء العملية السياسية وتقوية النسيج العراقي السياسي من حيث دعم جميع فعاليات التواصل من مؤتمرات في المحافظات ومهرجانات منظمات المجتمع المدني ذات العلاقة مع مشروع المصالحة الوطنية مثل المهرجانات الشعرية والمعارض الفنية والندوات السياسية للنخب والعشائر بما فيها وسائل توعية جماعية.

    المساعدات الانسانية

    :صرف مبلغ841.638.000 (ثمانمائة وواحد وأربعون مليون وستمائة وثمانية وثلاثون ألف دينار) كمساعدات إنسانية لكثير من المرضى ورعاية الكثير من الأيتام والأرامل والمعوقين من داخل وخارج العراق وإرسال الكثير منهم للعلاج خارج العراق ومساعدة الكثير من المعوزين من ابناء شعبنا.

    الشباب والرياضة :
    صرف مبلغ223.300.000 (مائتان وثلاثة وعشرون مليون وثلاثمائة ألف دينار) لدعم النشاطات الرياضية ورعاية الكثير من الرياضيين القدماء والمساهمة في معالجة البعض منهم خارج العراق ، وتقديم مكافآت لأكثر من فريق كروي وطني حقق إنتصارات خارج العراق وتقديم مساعدات للنوادي والإتحادات والفرق الرياضية.

    الأنشطة الثقافية :

    صرف مبلغ406.640.500 (أربعمائة وستة مليون وستمائة واربعون ألف وخمسمائة دينار) لدعم النشاطات الثقافية من مهرجانات شعرية ومنتديات ثقافية وتكريم رموز الثقافة العراقية ودعم مشاريع إعلامية وصحفية والمبادرة لتطوير بعض القدرات الفنية والعلمية وتحمل تكاليف الكثير من الدورات التثقيفية الخاصة بمقتضيات المرحلة مثل إشاعة ثقافة الديمقراطية وفن لغة الإشارة وتكريم الكثير من عوائل شهداء الصحافة والإعلام وتحمل كلفة علاج بعض الجرحى والمرضى من الوسط الثقافي وإرسال البعض منهم للعلاج خارج العراق.

    عوائل شهداء الصحافة :

    صرف مبلغ 50،0000000( خمسون مليون دينار) لذوي شهداء الصحافة العراقية ، وزعت خلال احتفال اقيم بالمناسبة برعاية السيد رئيس الوزراء .

    الأنشطة الخارجية :

    صرف مبلغ 1.379.800.000 (مليار وثلاثمائة وتسعة وسبعون مليون وثمانمائة ألف دينار) لتفعيل دور العراق في المحافل الدولية من خلال تعزيز حضوره في كثير من النشاطات العالمية والزيارات والمؤتمرات والمعارض والمساهمات الأخرى ، ودعم الكثير من المؤسسات والمنظمات العراقية حكومية أو غير حكومية على حد سواء ومن العاملة خارج العراق خاصة التي ترفد المجتمع العراقي والحياة السياسية بعناصر القوة والدعم وعموم هذه النشاطات عبرت عن سيادة وإستقلال العراق.



































    أهم القرارات التي إتخذتها حكومة الوحدة الوطنية



    إنضمام العراق إلى إتفاقية حظر إستعمال وتخزين وإنتاج ونقل الألغام المضادة للأفراد وتدميرها

    إقتراح مشروع قانون تعديل قانون المرور

    منع النشاطات السياسية في المؤسسات الحكومية كافة

    إجازة توقيع السيد وزير الخارجية على الإتفاق المبرم بين العراق والأمم المتحدة حول نشاطات بعثة المساعدة التابعة للأمم المتحدة في العراق

    إقتراح مشروع قانون الإستثمار

    منع النشاط الحزبي داخل الأجهزة الأمنية

    إنضمام العراق إلى إتفاقية رامسار للأراضي الرطبة

    شمول العوائل المهجرة قسراً بالمعونات التي تقدمها وزارة العمل والشؤون الإجتماعية من خلال شبكة الحماية الإجتماعية

    إقتراح مشروع قانون إنضمام العراق إلى إتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية

    الإنضمام إلى إتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة المنظمة

    تخصيص مبالغ إضافية إلى وزارة التجارة لشراء مواد البطاقة التموينية

    تصديق إتفاقية منظمة الصحة العالمية في إطار مكافحة التبغ

    إنضمام العراق إلى البروتوكولين الأختياريين الملحقين بإتفاقية حقوق الطفل

    إنضمام العراق إلى مشروع الإتفاقية الدولية لزيت الزيتون وزيتون المائدة

    إقتراح مشروعي قانون أصول المحاكمات العسكرية وقانون العقوبات العسكرية

    إنضمام العراق إلى إتفاق السكك الحديد في المشرق العربي

    فتح (15) بعثة دبلوماسية عراقية في بعض الدول الصديقة والشقيقة

    أنضمام العراق إلى إتفاقية المؤسسة الأسلامية لتأمين الإستثمار وأئتمان الصادرات

    إنشاء (10) مستشفيات في المحافظات وبمعدل (400) سرير للمستشفى الواحدة

    إنضمام العراق إلى إتفاقية المنظمة العربية لتكنولوجيات الإتصال والمعلومات

    إنضمام العراق إلى معاهدة المؤتمر الأسلامي لمكافحة الإرهاب الدولي.

    إعادة الطلبة المرقنة قيودهم للدراسات الأولية والعليا في الجامعات والكليات والمعاهد للعام الدراس (2005-2006)

    الموافقة على مسودة العهد الدولي مع العراق

    زيادة أجور المستخدمين المحلين العاملين في البعثات العراقية في الخارج

    إقتراح تعديل قانون التقاعد والضمان الإجتماعي للعمال رقم (39) لسنة 1971

    إطلاق المشروع الوطني للإسكان وتمويله بمبلغ مليار دولار

    إقتراح مشروع قانون الموازنة الفيدرالية لجمهورية العراق لسنة 2007

    إقتراح مشروع قانون التعديل الأول لقانون التقاعد الموحد رقم (27) لسنة 2006

    إقتراح مشروع قانون تعديل قانون أصول المحاكمات الجزائية رقم (23) لسنة 1971

    إقتراح مشروع تعديل قانون إنضباط موظفي الدولة والقطاع الأشتراكي رقم (14) لسنة 1991

    إنشاء بناية جديدة مجهزة بتقنيات حديثة لمعهد الطب العدلي

    إقتراح مشروع قانوني العقوبات وأصول المحاكمات الجزائية لقوى الأمن الداخلي

    إعتبار يوم 16/5 من كل عام يوماً لاحياء المقابر الجماعية .

    اعتماد تعليمات تنفيذ المقاولات و العقود التي تبرمها دوائر الدولة و القطاع العام .

    تحويل دائرة السينما و المسرح من نظام التمويل الذاتي إلى نظام التمويل المركزي من حيث المبدأ .

    إقتراح مشروع قانون النفط والغاز

    المصادقة على إتفاقية خفض الديون المبرمة مع نادي باريس .

    إقتراح مشروع تعديل قانون الخدمة المدنية رقم 24 لسنة 1960 .

    إقتراح التعديل الأول للأمر رقم 17 لسنة 2004 (الحقوق التقاعدية الممنوحة للموظف الشهيد و المتوفين من الوزراء و ذوي الدرجات الخاصة و المدراء العامين ) .

    قيام وزارة المالية بدفع الزيادات الحاصلة في سلم رواتب موظفي الدولة كسلفة لحين إقرار مجلس النواب العراقي لسلم الرواتب الجديد .

    المصادقة على توصيات اللجنة الخاصة بحقوق منتسبي الجيش و الكيانات المنحلة .

    اعتبار العقود المرفوعة إلى لجنة الشؤون الإقتصادية عقود مصادق عليها بصورة تلقائية في حالة عدم البت في العقد من قبل اللجنة آنفا ً خلال (3) أسابيع .

    الموافقة على قرارات لجنة تنفيذ المادة 140 من الدستور بشأن محافظة كركوك و إحالتها إلى مجلس الرئاسة للموافقة عليها ليتسنى عرضها إلى مجلس النواب العراقي .

    التزام الحكومة العراقية في ضمان إعادة القروض إلى المصارف في حالة عدم إعادتها من قبل المقترضين و بحدود المبلغ المقررو البالغ خمسين مليون دولار .

    زيادة مخصصات الخطورة إلى القضاة و المدعين العامين بنسبة 100% من رواتبهم الإسمية إعتباراً من 1/5/2007 .

    إحالة مشروع محطة النجف الغازية إلى شركة الحرة الدولية الأردنية .

    تخصيص مبلغ قدره ستمائة مليون دينار يتم توزيعها على شكل منح للأندية الرياضية غير الممولة من قبل المؤسسات الرسمية الحكومية .

    إقتراح مشروع قانون تعويض متضرري الإنتفاضة الشعبانية لسنة 1991 .

    تأسيس مكاتب في الدول التي يتواجد فيها أعداد كبيرة من العراقيين مع تخصيص مبلغ قدره خمسة و عشرون مليون دولار لتغطية كافة نشاطات المكاتب .

    إقتراح مشروع قانون فك إرتباط أكاديمية الخليج العربي للدراسات البحرية من وزارة النقل و إلحاقها بوزارة الدفاع .

    إقتراح مشروع قانون الإتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب الموقع عليها في الإجتماع المشترك لوزراء العدل و الداخلية العرب في القاهرة بيتاريخ 22/4/1998 .

    إقتراح مشروع قانون الخدمة و التقاعد العسكري .

    إعتماد المزايدة في منح تراخيص الهاتف النقال .

    إقتراح مشروع قانون تعديل أمر تعويض الشهداء و المصابين نتيجة الأعمال الإرهابية رقم 10 لسنة 2004 .

    إقتراح مشروع قانون تعديل قانون أصول المحاكمات الجزائية .وفق الصيغة التي أعدها مجلس القضاء الأعلى .

    العمل بالنصوص التشريعية النافذة بمنح الإجازات الدراسية للموظفين من حملة الشهادة الجامعية الأولية .

    قيام وزارة التربية بصرف رواتب مدراء المدارس العراقية المعينين خارج البلاد.

    قيام مجلس شورى الدولة بإعداد مشروع قانون للعطلات الرسمية .

    إعتبار 1/10 من كل عام يوما ً للطالب .







    وزارة الدفاع



    حققت وزارة الدفاع زيادة في عدد المنتسبين مقارنة مع منتصف عام 2006 ف،في رئاسة اركان الجيش ازداد العدد بنسبة 19،8% عدد الضباط ازداد بنسبة 69،7% و عدد المراتب ازداد بنسبة 12،4 % بينما انخفض العدد في مقر الوزارة نتيجة اعادة الهيكلة.

    زيادة عدد الوحدات العاملة في الميدان الى 10 فرق وفرقة تحت التشكيل ، الى جانب 17 فوجا لحماية انابيب النفط وقيادة العمليات الخاصة والحمايات الخاصة و8 قواعد للاسناد تحت التشكيل وازداد عدد المنتسبين في هذه الوحدات بنسبة 2،6% مقارنة مع منتصف عام 2006 .

    تحقيق نسبة تكامل عالية للمراتب في كل من الفرقة الرابعة والفرقة الثامنة والعاشرة وقواعد الاسناد بنسب 101% و 108% و130% و 661% على التوالي في حين ترواحت نسبة التكامل للمراتب بنسبة 57% للفرقة السابعة و 94% للفرقة الثانية .

    المعينيون والخارجون من الخدمة :تم تعيين 33096 منتسبا عسكريا ومدنيا بمختلف المراتب والاختصاصات ، وبلغ عدد المعينين 7 مرات بقدر الخارجين عن الخدمة . كما بلغ عدد المعينين الجدد من العسكريين 15 مرة بقدر الهاربين من الخدمة ، مما يؤشر على الرغبة الكبيرة لدى المواطنين في الالتحاق بالجيش .

    إنجاز 156 معاملة تقاعدية واخرى غير قيد الإنجاز .

    اضافة نحو 200 ضابط وجندي الى مقر فرقة المشاة 11ويجري تخصيص ضباط ومراتب للفرقة 12 .

    تخصيص 2000 من المراتب للواء سامراء ويجري تخصيص الضباط له .

    اضافة نحو 163 ضابطا و 944 من مراتب لواء المشاة الرابع الى الفرقة التاسعة .

    التدريب

    بلغت الطاقة الاجمالية 15450 متدربا و72 دورة اساسية .

    تدريب 1583 من الضباط والمراتب في قسم التدريب البحري .

    بلغ عدد الدورات خارج العراق 57 دورة وداخل العراق 276 دورة ، وبلغ عدد المشتركين بالدورات خارج العراق 219 وداخل العراق 16480 في ضباط ومراتب ومدنيين وايفاد 8 طلاب كطيارين و69 كمهندسين و 32 طالبا كفنيين ودورات طيران.

    تدريب 489 في قسم الصنوف القتالية .

    بلغ عدد طلاب الكليات العسكرية 1703 موزعون في كليات الرستمية وزاخو والسليمانية والناصرية للدورتين 95 و 96 ويدرس 14 ضابطا حاليا في كليات الاركان والحرب والدفاع الوطني خارج العراق و59 طالبا في كليات عسكرية خارجية برية وجوية وبحرية .

    الاسلحة والمعدات

    ابرمت الوزارة خلال الاشهر الثلاثة الاخيرة من عام 2006 ا لعديد من العقود وسيتم تكامل وصول الاسلحة الثقيلة من طائرات هليوكوبتر مختلفة الانواع وطائرات الاستطلاع والسفن الدورية وسفن الاسناد مختلفة المناشئ . وعجلات مدولبة ومدرعة ، اضافة الى اكثر من 32 الف بندقية امريكية متطورة وعجلات نوع همر وشاحنات .

    الاتصالات

    تجهيز القيادات والتشكيلات والوحدات بالاجهزة اللاسلكية والمعدات بنسب 85 %

    الاسلحة التي دخلت الخدمة

    طائرات سمتية حديثة وعجلات مدولبة حديثة وبنادق الصولة وعجلات كوركر .

    العمليات

    تقوم التشكيلات بعمليات مختلفة وحسب الموقف الامني ، وقد حققت نجاحات ملموسة في خطة فرض القانون اذ بلغ عددها 25586 في الشهر الاول وبنسبة زيادة 100% عن العام الماضي .انخفض عدد الشهداء من منتسبي القوات المسلحة بنسبة 26% عن العام الماضي .

    الجانب الاداري والقانوني

    اعادة النظر في الهيكل التنظيمي للوزارة والقوات المشتركة ، وفي ضوء ذلك استحدث 31 تشكيلا من مختلف المستويات والغاء 8 اخرى وتم اعتماد تسمية ( اركان الجيش ومعاونيها ) انسجاما مع نصوص الدستور .

    المفصولون السياسيون

    النظر في 2500 معاملة ل 6000 مفصول سياسي وقد صدرت قرارات ايجابية بحق 500 منهم حتى الان .

    الانشطة القانونية

    حسم 27,3 % من الدعاوى المعروضة لصالح الوزارة واحالة 73 دعوى الى الجهات القانونية المختصة .

    ازدياد انشطة كاتب العدل في الوزارة بنسبة 40% .

    اعتماد مسودة ثلاثة قوانين ونظام عمل واحد وكما يلي :

    o قانون العقوبات العسكري ( رقم 19 لسنة 2007 )

    o قانون اصول المحاكمات العسكرية

    o قانون الخدمة والتقاعد العسكري

    o نظام وزرة الدفاع

    نهج الدفاع والتخطيط والمتطلبات

    اصدار سياسة وزارة الدفاع لعام 2006 والعمل جار لاصدار سياسة الوزارة من 2007 الى عام 2011

    اعداد مذكرة تسليم المسؤولية الامنية والتي وقعت من قبل السيد رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة والجنرال كيسي

    اعداد مذكرة تفاهم بين وزارتي الدفاع والداخلية والمتعددة الجنسيات فيما يخص الدعم العملياتي والتعبوي لقيادة قوات الحدود ومنافذ الدخول لعامي 2006 و2007

    توحيد متطلبات القيادة العسكرية والميرة من الاسلحة والمعدات اعامي 2006-2007 وتدقيقها للتاكد من انسجامها مع نهج الوزارة .

    عقد اتفاقيات تعاون عسكري مع سلوفاكيا واكرانيا وبولندا ورومانيا وكوريا الجنوبية .

    معالجة موضوع الهبات المجانية المقدمة الى وزارة الدفاع من قبل دول حلف الناتو من اسلحة واعتدة واليات .

    الطبابة العسكرية

    o تطوير الكوادر الطبية بنسبة 78,8% وتسلم المسؤولية الفنية من قبل مديرية الامور الطبية بنسبة 85,7%

    o ازدياد الطاقة الاستيعابية لمراجعة المستوصفات العسكرية بنسبة 25%

    o إنشاء ثلاثة مستودعات طبية و7 شعب لمتابعة الجرحى و 5 مراكز لاستلام الشهداء .

    منظومة الصيانة

    إنشاء مراكز تصليح جديدة وبلغت نسبة التصليح 99,5 % وهو إنجاز وفر للوزارة مبالغ كبيرة .

    موقف الاسكان

    إنجاز 40 % من خطة اسكان الوحدات العسكرية عام 2006 والتخطيط لإنجاز قدره 42 خلال عام 2007 وتخصيص 62 مليار دينار عراقي لهذا الغرض . في موازنة 2007 واستمرار العمل في مشاريع الاسكان المتبقية .

    انشطة مجلس الدفاع واللجان الساندة

    عقد مجلس الدفاع 20 اجتماعا تتناول اكثر من 70 موضوعا ساهمت بتنظيم عمل الوزارة .

    الانشطة المالية :

    بلغت تخصيصات عام 2006 3,3 مليار دولار وفي عام 2007 بلغت 4,1 مليار دولار اي بنسبة زيادة 26%

    التعاقد مع مؤسسة مبيعات السلاح الخارجية الامريكية fms على شراء احتياجات الوزارة لتلافي انخفاض نسبة الصرف .

    نتيجة للاجراءات المالية المتبعة فقد تحققت ارباح مصرفية عن المبالغ المودعة وقد بلغت ارباح الوزارة لحد الان 30 مليون دولار ، ومن المؤمل ان نربح 10 مليون دولار شهريا ، اضافة الى ضمان اسلحة ومعدات بمواصفات قياسية وتجنب حالات الفساد المالي والسرعة في وصول المواد .

    الشفافية ونشاط التفتيش

    حسم 134 حالة من 177 بنسبة 75,7%وقامت المديرية الفنية في مجال حقوق الانسان بمتابعة 30 مركز احتجاز للتأكد من تطبيق قواعد العدالة وحقوق الانسان .


    وزارة الداخلية



    تهدف وزارة الداخلية الى تنفيذ السياسة العامة للدولة في حفظ الأمن الداخلي وتوطيد النظام العام وحماية الحقوق الدستورية وبشكل خاص إلى :

    حماية أرواح الناس وحرياتهم والأموال العامة والخاصة .

    منع ارتكاب الجرائم واتخاذ الإجراءات القانونية بحق مرتكبيها .

    تنفيذ القوانين والانظمة ذات الصلة كلا أو بعضاً بمهامه .

    تنسيق التعامل بين وزارة الداخلية والاقطار العربية والاجنبية.

    إعداد (11) قانون تم رفعها إلى الجهات التشريعية لغرض البت فيها وهي :

    مشروع قانون وزارة الداخلية .

    مشروع قانون الشركات الأمنية .

    مشروع قانون حماية المنشأت FPS .

    مشروع قانون الاسلحة .

    مشروع قانون عقوبات قوى الأمن الداخلي .

    مشروع قانون اصول المحاكمات لقوى الأمن الداخلي .

    مشروع قانون تعديل الأمر رقم (71) لسنة 2004 .

    مشروع قانون تعديل قانون الخدمة والتقاعد لقوى الأمن الداخلي .

    مشروع قانون تعديل الأمر (10) لسنة 2004 .

    مشروع قانون الاحزاب السياسية .

    مشروع قانون تعليمات استحداث الاتفاقات و المعاهدات .

    الإجراءات الوقائية ضد الارهاب

    تمكنت قوات الشرطة خلال الفترة من 22/5/2006 إلى 22/4/2007 القبض على 68614 شخصا توزعوا كالاتي :



    29849شخصا تنفيذا لأمر قبض دعما لعملية تنفيذ القانون

    13518 شخصا مشتبه به

    2425 ارهابيا

    2026 متهم في جرائم السرقات

    716 من متعاطي المخدرات أو حائزيها أو مهربيها

    5849 مقبوضا عليهم بجريمة ايذاء

    1719 مقبوضا عليهم بجريمة قتل

    865 مقبوضا عليهم في جريمة خطف

    تمكنت قوات الشرطة من ضبط أعداد كبيرة من الاسلحة والاعتدة وقد كانت حصيلة تلك الجهود ضبط( 24849403 ) اربعة وعشرون مليون وثمانمائة وتسع واربعون ألف واربعمائة وثلاث مفردة مابين اطلاقة متوسطة أو خفيفة وقنابر مدفعية وصواريخ مختلفة وكميات من البنادق والرشاشات والمدافع والقاذفات بالاضافة إلى ضبط الاف الالتار المهربة من النفط الابيض وزيت الكاز والبنزين والسيارات المسروقة أو المشتبه بها ومواد اخرى بلغت (120) نوع وكالاتي :

    (55150) اطلاقة متوسطة وثقيلة

    46673) اطلاقة خفيفة 62/7

    (11005) قنبرة هاون ومدفعية مختلفة

    (1734) صاروخ مختلف

    (318) عبوة ناسفة

    (4105) بندقية و (149) رشاشة BKC و (117) رشاشة RBK و (680) مسدس

    ضبط (146) مدفع هاون و (266) قاذفة .

    كما تم ضبط (19272747) لتر نفط ابيض مهرب و (410770) لتر زيت الغاز و (796460) لتر وقود مع عشرات وسائط النقل المعده للتهريب .

    اداء خدمات في مجالات :

    3167234) عملية إصدار هوية احوال مدنية

    (818546) عملية إصدار بدل تالف

    (427570) إصدار الشهادة الجنسية

    (550108) إصدار جواز سفر

    (179746) تمديد جواز

    متابعة خرق القوانين النافذة :

    ضبط (207642) مخالفة لقانون المرور

    (3178) عملية تفتيش لضبط ادلة والقبض على متهمين

    كشف وتفكيك (259) خلية ارهابية

    اعداد رجال الشرطة وتسليحهم وتجهيزهم :

    تنظيم 249 دورة داخل العراق وتدرب خلالها 3070 ضابطاً و 29930 منتسب

    تنظيم 28 دورة خارج العراق تدرب فيها 1148 ضابط و 8416 منتسبا ( لثلاث اشهر الاولى من عام 2007فقط)

    رفع أعداد العاملين في الجهاز من (269703) إلى (320273) وبنسبة مقدارها +18% . وكانت تلك العملية تتم جنبا إلى جنب مع عملية تطهير الجهاز من العناصر الفاسدة حيث تم ابعاد ( 12589) من افراد الجهاز .

    الملف الامني:

    خلال الفترة من 22/5/2006 ولغاية 22/4/2007 تم استلام الملف الامني في (4) محافظات وهي : ( ميسان / ذي قار / المثنى / الديوانية ) 0 وتسعى هذه الوزارة لاكمال تأهيل القوات الأمنية في الكثير من المحافظات الاخرى لاستلام الملف الامني وتسليمه إلى القوات الأمنية العراقية .

    ابطال مفعول (3178) عبوة ناسفة خلال الفترة الزمنية من 22/5/2006 حتى 22/4/2007 وابطال مفعول (216) سيارة مفخخة.

    القبض على (2394) وقتل (603) ارهابي اخر وجرح (78) ارهابي اخرين

    تعتبر المؤشرات في مجال الجثث المجهولة الهوية والخطف والاغتيال جيدة قياساً بالفصل الاخير مع الفصل السابق وكالاتي :

    الخطف بلغ (330) جريمة مقابل (587) بانخفاض -43%

    الاغتيال بلغ (1675) مقابل (2453) بانخفاض – 32%

    الجثث مجهولة الهوية (1928) مقابل (2985) بانخفاض – 35%

    حقوق الإنسان

    اكدت الوزارة على جميع منتسبيها بالتزام السياقات القانونية في التعامل مع المواطنين وان لا احد يعلو فوق القانون .ولا يجوز استخدام اساليب العنف أو الايذاء أو التهديد مع المواطنين . وتم تعميم ذلك بكتب رسمية تبلغ عليها جميع رجال الشرطة

    تم طبع مادة حقوق الإنسان وتدريسها ضمن اكاديميات ومعاهد الشرطة وتخصيص اساتذة متخصصين في تدريس هذه المادة

    تحقيق العديد من الزيارات إلى السجون وتشكيل (3) لجان لمتابعة شؤون السجناء والتاكد من تطبيق كافة المعاير الإنسانية على المسجونين .وكذالك الحال مع المواقف الموجودة في مراكز ومديريات الشرطة .

    في مجال الولاء القانون لرجال الشرطة
    عملت الوزارة على تنفيذ تبليغ رئاسة الوزراء بمنع التحزب داخل أجهزة الشرطة . وان الولاء لا يكون لحزب أو طائفة وانما هو للعراق والقانون . وقد تم تبليغ ومتابعة منتسبي الوزارة بخصوص :

    قرار مجلس الوزراء بجلسته الثامنة وبتاريخ 6/7/2006 حول منع النشاطات السياسية وكافة اشكالها في الوزارات والجامعات والمؤسسات الحكومية وازالة الصور والشعارات من على جدرانها وتجنب كل ما من شانه اثارة الفتنة الطائفية.

    توقيع وتلاوة قسم الشرف بالولاء للوطن والشعب وعدم الانتماء لأي حزب أو تيار (سياسي أو ديني ) أو الانظمام إلى المليشيات.

    مجال رعاية الشهداء والجرحى :

    إنجاز (3403) مجلس تحقيقي يخص الشهداء و (17995) مجلس اخر يخص الجرحى وما يتعلق بمنتسبي جهاز الشرطة وتقديم (1510) مساعدة مالية للجرحى و (708) مساعدة مالية لمنتسبي الوزارة و (661) هدية لعوائل الشهداء.





    وزارة الخارجية

    المجال الدبلوماسي العربي والدولي :

    افتتاح السفارة العراقية في الرياض والقنصلية العامة في جدة .

    التحرك في الاوساط المنظمات الدولية لدعم ترشيح العراق لمنصب نائب رئيس الجمعية العامة للامم المتحدة في دورتها 62 اثناء الانتخابات المقررة هذا العام .

    دراسة انضمام العراق الى الاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الانسان .

    المشاركة في اجتماعات مجلس العربية الدورة 127 على المستوى الوزاري والاجتماعات التحضيرية لقمة الرياض الـ 19.

    عقدت الوزارة اجتماع كبار الخبراء والمسؤولين لدول الجوار مع العراق والمنظمات الدولية والاقليمية والسفراء الخمسة الدائمي العضوية والمعتمدين في بغداد .

    اعادة فتح السفارة العراقية في موريتانيا .

    المساهمة في حضور الاجتماع الثلاثي بين العراق وتركيا والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين لمناقشة اتفاقية العودة الطوعية للاجئين الاكراد في مخيم مخمور .

    المشاركة في اعمال المؤتمر الدولي عن اللاجئين والنازحين العراقيين في جنيف بتاريخ 18/ 4/ 2007.

    اعادة احياء معاهدة الصداقة العراقية الجيكية والعراقية السلوفاكية .

    مجال الكادر الوظيفي :

    تنفيذ مستلزمات فتح 14 بعثة جديدة .

    اضافة 464درجة وظيفية لتعيين دبلوماسيين واداريين .

    استحصال موافقة رئاسة الوزراء على اعادة هيكلة ملاك المستخدمين في الخارج وزيادة رواتبهم .

    تصديق ميزانية الوزارة وزيادتها .

    زيادة مخصصات الخدمة الخارجية للدبلوماسيين والاداريين .









    وزارة المالية


    اطلاق السلف الشخصية للموظفين لاستخدامها في تلبية احتياجاتهم الضرورية .

    اطلاق القروض العقارية للمواطنين عن طريق المصرف العقاري وفق شروط سهلة لبناء دور سكنية على قطع الاراضي التي يملكونها وبمقدار 20 -30 مليون دينار لكل مواطن

    منح سلف لاصحاب سيارات الاجرة المرقنة سياراتهم ، لتمكينهم من شراء سيارات بديلة تضمن له مصدر رزق.

    اطلاق 20% من الميزانية الخاصة لانعاش الاهوار والبالغة 151 مليون دولار ، والبدء بتنفيذ مشاريع في الناصرية والبصرة والعمارة .

    اطلاق المبلغ المتبقي من تخصيصات تنمية الاقاليم والبالغ 1،2 مليار دولار .

    المساهمة في معالجة ازمة المنتجات النفطية حيث يتم تمويل وزارة النفط بـ 426 مليون دولار شهريا . وتسديد المبالغ المتأخرة عن استيراد المنتجات النفطية - تركيا 850 مليون دولار، وايران والكويت 170 مليون دولار .

    اعداد موازنة عام 2007 التي صادق عليها مجلس النواب .

    عقد اجتماعات دورية مع صندوق النقد الدولي والدول الدائنة من غير اعضاء نادي باريس وقد تحققت نتائج جيدة في هذا الخصوص – قبرص شطبت 100% من ديونها على العراق – واستجابت الصين وبلغاريا واندونيسيا وماليزيا . وبلغت الدول التي سوت ديونها 53 دولة ، وتسوية ديون الغالبية من دائني القطاع الخاص البالغة 20 مليار دولار ، وبذلك يكون مجموع المبالغ التي التي تم خفضها من الديون 75 مليار دولار .

    اعداد مشروع قانون جديد لوزارة المالية .

    اعداد مشروع قانون تعديل بعض مواد قانون التقاعد الموحد رقم 27 لسنة 2006.

    اعداد مشروع قانون مكافأة المخبرين .

    اعداد مشروع قانون ضبط الاموال المهربة والممنوع تداوله في الاسواق المحلية .

    إقتراح تعديل رواتب الفئات الدنيا من الدرجة الخامسة حتى العاشرة وتطبيق سلم الرواتب الجديد اعتبارا من 1-1-2007.

    إقتراح حجب البطاقة التموينية عن اصحاب الدرجات الخاصة والوزراء واعضاء مجلس النواب .

    مضاعفة مخصصات شبكة الحماية الاجتماعية ، لشمول اكثر من مليوني عائلة فقيرة في عام 2007 .














    وزارة النفط


    حققت وزارة النفط زيادة في معدلات الانتاج وتصريف النفط الخام واستيراد واستهلاك المنتجات النفطية مقارنة بالعام 2005 .

    القطاع الاستخراجي :

    تطوير حقل الطوبة النفطي في نفط الجنوب بطاقة 40 الف برميل يوميا .

    إنجاز حفر 30بئرا نفطيا واستصلاح 250.

    نصب 12 عداد اوتوماتيكي في ميناء البصرة .

    تشغيل محطة كبس الغاز ومحطة عزل الغاز في شركة نفط الشمال .

    القطاع التحويلي :
    تشغيل مصفى النجف بطاقة 10الف برميل يوميا.

    نصب وحدتين للتصفية بطاقة 10 الف برميل يوميا في السماوة والبصرة والناصرية .

    إنشاء مخازن المواد الكيمياوية في مصفى الجنوب .

    تأهيل المرجل البخاري في غاز الشمال .

    صيانة معمل فصل السوائل في الرميلة الشمالية .

    إنجاز محطة حقن الماء في المرادية (نفط الجنوب ).

    تأهيل انبوب نقل النفط الخام في الفاو ، واستثمار الغاز في محطة الرافضية .

    ادامة معدلات الانتاج من حقل شرقي بغداد ب12 الف برميل يوميا .

    الاستمرار بتأهيل موانئ تصدير النفط وإنشاء مجمعات سكنية لمنتسبي شركة نفط الجنوب في البصرة وميسان .

    القطاع التوزيعي :
    تشييد 9 معامل اهلية لتعبئة الغاز السائل .

    تجهيز 78380الف اسطوانة غاز .

    تصنيع ونصب 4 خزانات افقية بسعة 50 طن لكل منها في كربلاء وميسان والنجف .

    تأهيل خزان الغاز الكروي سعة 2000 طن في مستودع صلاح الدين .

    نقل 1,8 مليون متر مكعب من المنتجات النفطية الى المستودعات و336099مليون متر مكعب من الغاز الجاف الى محطات الطاقة الكهربائية ،و1896الف متر مكعب من زيت الغاز لاغراض التصدير و893الف متر مكعب من المنتجات المستوردة .

    افتتاح 105 محطة تعبئة جديدة .

    تأهيل 158 من مناطق الانابيب المتضررة .

    النشاط الاداري والتدريب :

    تعيين 1435موظفا واعادة 499 وايفاد 569 موظفا و155 دورة تطويرية .

    القوانين :

    اصدرت الوزارة القانون رقم 9 لسنة 2006 لاستيراد المشتقات النفطية وصياغة قانون الاستثمار واعداد قانون مكافحة تهريب النفط واعداد مسودة قانون النفط والغاز .



    وزارة الكهرباء
    الإجراءات المتخذة والإنجازات:

    الوصول الى انتاج مقداره (5400) ميغا .واط خلال ذروة الصيف الماضي ونعمل لايصال التوليد الى (6000) ميغا .واط في ذروة هذا الصيف .

    بذلت جهود حثيثة في مجال تاهيل وصيانة محطات التوليد الحالية البخارية والغازية والكهرومائية حيث باشرت المحطات ببرنامج الصيانة لموسم 2006-2007 للفترة من 1/10/2006 ومستمرة لغاية 31/5/2007 لغرض زيادة الانتاج في صيف عام 2007 لتشمل اعادة وتأهيل معظم الوحدات التوليدية العاملة وذلك لغرض ايقاف التدهور الحاصل في سعات وحدات التوليد بأجراء الصيانات الدورية حيث تقدر نسبة الانخفاض السنوي اكثر من 5% سنويا وان اجراء الصيانات يعيد الوحدات الى سعاتها الاعتيادية

    عقود التأهيل والعقود الساندة لمحطات التوليد

    توقيع عقود لتأهيل الوحدات التوليدية

    تهيئة عقد تأهيل وحدتين (2x200) ميكاواط في محطة الهارثة البخارية والمتوقفة منذ عام 1991 والعقد قيد التوقيع.

    توقيع عقود تكميلية اخرى لمساندة وحدات انتاج الطاقة الكهربائية مثل منظومات الوقود ، استيراد مواد كيمياوية ... الخ.

    اسناد عمل وحدات التوليد الحالية وتضمنت : تصنيع مفاصل مهمة في مجال مراجل وحدات التوليد ، الترابين ، الاجهزة والمعدات الكهربائية وكان لهذا الجهد اثر كبير في تقليص استيرادات الوزارة وتشغيل الايدي العاملة.

    عقود المشاريع الجديدة

    توقيع عقد لتوسيع محطة النجف الغازية بسعة (2x132) ميكاواط

    توقيع عقدين لتجهيز مولدات ديزل مع ملحقاتها لخدمة المستهلكين يحتوي العقد الواحد على (8محطات x7ام.في.اي).

    عقود موقعة ومعروضة على اللجنة الاقتصادية بصدد استحصال الموافقات على التعاقد وهي:-

    محطة الصدر الغازية بسعة 2x125 ميكاواط

    محطة سد العظيم الكهرومائية بسعة 2x13.5 ميكاواط

    مشاريع لمحطات توليد تم دراستها وهي قيد الاحالة:-

    محطة الديوانية بسعة 2x125 ميكاواط ومحطة البزركان الغازية بسعة 2x40 ميكاواط ومحطة الخيرات البخارية بسعة 2x300 ميكاواط

    مشاريع لمحطات توليد في مرحلة اعداد وثائق المناقصة أو في مرحلة التفاوض مع الشركات وهي:محطة الشمال البخارية 4x350 ميكاواط ومحطة واسط البخارية بسعة 4x330 ميكاواط ووحدات مركبة للوحدات الغازية بسع 2x100 2. جاز محطة الامين 400 ك.ف ويتم العمل على إنجاز محطة الرشيد 400 ك.ف كل بسعة ( 4 X 250 ام كي في ) .

    إنجاز محطات 132 ك ف (3 X63 ام في اي ) مركز البصرة , الدورة الصناعية , موصل المنصور , التاجي , بعقوبة الجديدة , الجواهري , الوشاش , عكركوف .

    المباشرة بتنفيذ خطوط 400 ك.ف هارثة – خور الزبير رقم (2) ,الموصل – تأميم.

    يتم العمل حاليا لاكمال اصلاح خطي حديثة – بيجي وحديثة – قائم

    يتم العمل حاليا بإنشاء خط ربط كهربائي 400 ك.ف مع ايران بطول حوالي (36) كم الى الحدود الايرانية وذلك لاستيراد قدرة تصل الى (250) ميغا . واط من الجانب الايراني.

    احالة تنفيذ محطة العمارة للضغط الفائق .

    تم توقيع عقد لاصلاح خمسة خطوط 400 ك.ف المتضررة والخارجة من محطة جنوب بغداد.

    اكمال خط 132 ك.ف من محطة النجف الغازية – غماس .

    تنفيذ جزء من خط الربط العراقي – التركي 400ك.ف والعمل مستمر عليه.

    اكمال تنفيذ قابلو جنوب بغداد – الامين 400ك.ف رقم (1) ، اما القابلو الثاني فهو في دور الاعلان .و. تأهيل وصيانة محطات حزام بغداد 400ك.ف

    تأهيل عدد من خطوط النقل 400 و 132 ك.ف والتي تتعرض الى اعمال تخريبية بشكل مستمر.

    تنفيذ شبكات كهربائية للاحياء السكنية الجديدة في عموم المحافظات بعدد (172) حيا سكنيا لتغذية (44270) مستهلك.

    توسيع وتطوير شبكات كهربائية للاحياء السكنية القديمة بعدد(194) حي سكني لتغذية (92050) مستهلك.

    تأهيل وتوسيع محطات 33/11 كي.في عدد (19) لمعالجة الشحة في مصادر الطاقة الكهربائية.

    تنفيذ وتأهيل مغذيات 33كي.في هوائية وارضية عدد 65 بطول (590) كم
    تنفيذ وتأهيل مغذيات 11كي.في هوائية وارضية عدد 222 بطول (834) كم
    تنفيذ شبكات كهربائية جديدة للقرى غير المنورة لعدد (58) قرية لتغذية (2046) مستهلكا.

    توقيع عقود لتأهيل بعض مناطق شبكة الاعظمية وشبكة زيونة وكذلك تجهيز محولات القدرة.[/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي

    [align=justify]

    وزارة الاعمار والاسكان



    انجزت الوزارة 321 مشروعا بكلفة 229,63 ومن مشاريعها الاستثمارية 280 مشروعا بكلفة 1507 مليار دينار و170 مشروعا مستمرا مع ارباب عمل اخرين بكلفة 191,15 ومشاريع الموازنة الجارية 62 مشروعا بكلفة 39,798 مليار دينار .

    المشاريع الجديدة ضمن الخطة الاستثمارية في مرحلة التحليل والاعلان- 69 وبكلفة 859 .

    عدد مشاريع المنح الامريكية 8 وبكلفة 123 مليار دينار .

    صندوق الاسكان 8824 معاملة و

    بكلفة 47 مليار دينار وتم تشييد 4100 وحدة سكنية بالاستفادة من هذه القروض .



    المشاريع المنجزة للفترة من 1-5-2006 الى 1-5-2007

    المشاريع
    العدد
    الكلفة (مليار دينار )

    مبانٍ عامة
    140
    96

    طرق وجسور
    84
    78,85

    مشاريع ابنية مدرسية
    97
    54,78

    المجموع
    321
    229,63




    المشاريع المستمرة بموجب الخطة الاستثمارية

    المشروع
    العدد
    الكلفة ( مليار دينار )

    المبانٍ العامة
    205
    207,36

    طرق وجسور
    63
    967,11

    الاسكان
    12
    332,980

    المجموع
    280
    1507


    170 مشروعا مع ارباب عمل أخرين بكلفة اجمالية قدرها 191,15 مليار دينار

    مشاريع الموازنة الجارية 69 مشروعا بكلفة 859 مليار دينار

    مشاريع المنحة الامريكية مجموعها 123 مليار دينار

    صندوق الاسكان ويشمل 15 محافظة والمبلغ الفعلي المصروف 44,57 مليار دينار نفذ منها 4000 سكنية

    خلاصة المشاريع المنجزة من 1-6-2006 لغاية 1-5-2007 هي 198 مروعا وبكلفة 81 مليار دينار







    وزارة التربية

    التشريعات التربوية :

    اعداد مسودة تشريع لتعديل قانون وزارة التربية رقم 34 لسنة 1998.

    اعادة النظر لهيكلية وزارة التربية والفلسفة التربيوية والخطط الدارسية والسلم التعليمي تمهيدا لتأليف كتب جديدة

    اعداد مسودة تشريع بشمول منتسبي الوزارة بقانون الخدمة الجامعية .

    وضع الية وضوابط لتحديد رواتب مديرية المدارس العراقية خارج البلاد ورفعه الى رئاسة الوزراء لاقراره.

    اعداد مسودة تشريع قانون الحوانيت المدرسية .

    الشؤون المالية :

    o فتح وحدة حسابية مستقلة لتنفيذ مشاريع الخطة الاستثمارية في المديرية العامة للابنية المدرسية لتامين صرف استحقاقات المقاولين بموجب العقود المبرمة .



    البرامج الدولية المتفق عليها:

    الشروع ببناء وتجهيز وتاثيث 17 مدرسة نموذجية عن طريق المنحة الكويتية .

    الشروع ببناء المدارس عن طريق منحة البنك الدولي بواقع 117 مدرسة قيد الاحالة وترميم 144 مدرسة

    إنجاز وتاهيل كامل لـ 119 بناية مدرسية ضمن مشروع اليونسيف واستمرار العمل في 129 مدرسة

    إنجاز وتاهيل التاسيسات والشبكات والمجاري لـ 685 بناية مدرسية ضمن مشروع اليونسيف لتأهيل المدارس

    تسبيم منحة اليونسيف على شكل قرطاسة تبلغ قيمتها 18 مليون دولار

    ترشيح المدارس لبرنامج تعزيز الصحة بالتنسيق مع منظمة الصحة الدولية

    إنجاز 80% من مشروع تعزيز التعليم المهني المرحلة الاولى بالتنسيق مع اليونسكو

    إنجاز مشروع تاهيل الابنية المدرسية بواقع 300 مدرسة في البصرة والناصرية وميسان بالتنسيق مع منظمة الهبيات.

    إنجاز المرحلة الاولى من مشروع التعليم الذي يشمل 50 الف متسرب بالتعاون مع اليونسيف

    إنجاز مشروع محو الامية وتعليم مهارات الحياة للفتيات بنسبة 75%

    إنجاز مشروع اعادة وتاهيل وبناء 134 مدرسة وبناء 17 مدرسة بنسبة 30 %

    إنجاز الاشتقاق على مشروع تعليم المرحلين والمهاجرين.

    إنجاز المشروع المتكامل بتوفير الخدمات الاساسية لتطوير 100 مدرسة في المناطق المحرومة بكلفة 12900360 دولار بنسبة إنجاز 50%.

    إنجاز المركز الوطني لاعمار ما قبل الطباعة بالتعاون مع منظمة اليونسكو لتحويل الكتب الى اقراص مدمجة.

    إنجاز 80% من مشروع تعزيز التعليم الثانوي في العراق لتجهيز 25 مدرسة ثانوية بالاجهزة والتجهيزات والكتب والى 20 مركزا لمحو الاثاث.

    إنجاز التصاميم الخاصة بمشروع بناء 36 مدرسة في مناطق الاهوار بموجب منحة البنك الدولي البالغة 6 مليون دولار .

    إنجاز 100 مدرسة ومؤسسة تربوية لإنشاء مرافق صحية وبناء مخازن للتجهيزات المدرسية

    الطلبة

    السماح للراسبين لسنتين بالدوام لسنة ثالثة بسبب الظروف الامنية

    التوسع في فتح صفوف للبالغين بعمر 10 – 15 سنة

    فتح مراكز لمحو الامية استوعبت 9241 دارسا في 357 صفا اضافة الى 20 مركزا لمحو الامية في اربع محافظات.

    التوسع في مجال الارشاد التربوي من خلال طبع 3003078 بطاقة مدرسية

    فتح مراكز لتشغيل الطلبة في العطل الصيفية واوقات الفراغ.

    تطوير العمل الكشفب واعادة تشكيل حملة الكشافة واعداد وتوزيع كراسات تعريفية ومطبوعات خاصة بالحركة الكشفية وتوفير التجهيزات الكشفية للطلبة .

    المشاركة في الدورة العربية المدرسية في الجزائر للفترة من 1\9الى 14\9\2006 وحصول العراق على المدالية الذهبية بكرة القدم وجوائز اخرى.

    اقامة تصفيات الالعاب المنظمة للمدارس الابتدائية في المحافظات

    ادخال مادة كرة اليد الاول مرة في مناهج الابتدائية.

    رفع مستوى القبول الى 70 %كحد ادنى في معاهد المعلمين .

    المشاركة في العديد من المهرجانات الطلابية والمسرحية .

    الهيئات التعليمية والتدريسية :

    تعيين 20 الف معلم ومدرس وموظف وحارس .

    احتساب خدمة 8044 معادا من المتضررين السياسيين واعادة 24306.

    منح 1164 اجازة دراسية للحصول على الاولية والعليا .

    شمول اعضاء الهيئات التعليمية والتدريسية 118 850 معلما ومدرسا بمخصصات الموقع الجغرافي .

    طبع 52 مليون نسخة كتاب وزعت بنسبة 100% في العام الدراسي الحالي .

    الى اعداد المناهج الاخرى ومنح اجازات فتح مدارس ومعاهد اهلية وبناء المدارس المهنية ، وانشطة ثقافية واعلامية عديدة ، واعداد مشاريع ومقترحات على صعيد العلاقات الثقافية والخارجية .

    [/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي

    [align=justify]



    وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

    المحور العلمي



    قبول ( 2805 ) طالبا عن طريق القبول المركزي وبنسبة زيادة (25%) عن العام الماضي.

    توفير فرصة لاعادة المتميزين الى الدراسة مع وضع ضوابط لقبولهم .

    اصدار قرار عودة الطلبة المرقنة قيودهم .

    اصدار ضوابط بانتقال واستضافة الطلبة .

    انفرد القبول المركزي لهذا العام باستمارة جديدة ودليل الطالب .

    اصدار دليل للوافدين لتوضيح كيفية التقديم للدراسة .

    تنظيم استمارة متابعة الطالب وعلى غرار بطاقة الطالب المدرسية .

    شمول خريجي مدرسة الموهوبين ببعثات خارج القطر اضافة الى المتفوقين الاوائل على مديريات التربية في العراق .

    الدراسات العليا والبحوث

    استحداث واعادة فتح اقسام في الدراسات العليا في مختلف الاختصاصات في الجامعات كافة

    اعداد دليل الدراسات العليا للجامعات العراقية .

    العمل على اعادة تفعيل عقد المؤتمرات العلمية القطرية حيث تم تشكيل لجان تحضيرية لغرض الاعداد والتهيئة لعقد مؤتمرات عديدة تناقش المواضيع التي تهتم بوضع ضوابط وتعليمات القبول في الدراسات العليا للعام الدراسي 2006 – 2007 .

    إنجاز مشروع البعثات البحثية لطلبة الدكتوراه وفي مرحلة البحث حيث تم ارسال عدد من الطلبة خارج العراق لإنجاز بحوثهم وعلى نفقة الوزارة والمشروع مستمر العمل به حاليا وسيتم توسيعه في المستقبل ليشمل طلبة الماجستير ايضا .

    استحداث ( 15 ) كلية في مختلف الجامعات وبلغت الأقسام المفتوحة فيها (أقسام واستحداث ( 20 ) قسم علمي و( 2 ) فرع علمي في كليات قائمة ، عدا اقليم كردستان.

    استحدث كليتين اهليتٍين كما وتم استحداث عدد من الاقسام العلمية واستحداث اربع وحدات بحثية .

    تنظيم الملف التقويمي لاداء القيادات الجامعية العليا والتدريسيين والموظفين .
    الإنجازات العلمية الاخرى



    تفعيل المكتبة الافتراضية العلمية العراقية في سبعة جامعات عراقية ( بغداد ، التكنولوجية ، النهرين ، المستنصرية، الموصل ، السليمانية ، البصرة ) وتوفير (8) سيرفرات للجامعات السبعة أعلاه .

    تفعيل مشروع تدريب التدريسين لكليات العلوم والتربية في أربعة جامعات موزعة جغرافياً وهي ( بغداد ، البصرة ، صلاح الدين ، الانبار ) هذا المشروع ممول من صندوق دعم العراق بأدارة منظمة اليونسكو / مكتب بغداد .

    تنظيم دورات محو أمية الحاسوب لموظفي مركز الوزارة وتخريج اول دورة في منتصف شهر العاشر .

    الاتفاق مع غرفة التجارة العراقية الامريكية لتدريب منتسبي الوزارة والجامعات على اللغة الانكليزية والحصول على شهادة معترف بها عالميا صادرة من جامعة اكسفورد .

    مشروع تطوير أقسام الادارة العامة في كليات الادارة والاقتصاد والممول من قبل وكالة التنمية الامريكية USAID وقد تم تشكيل لجنة من قبل السادة عمداء كليات الادارة والاقتصاد في كل من بغداد والمستنصرية وهيئة التعليم التقني وقد تم التنسيق والمتابعة مع السيد مدير المشروع في الوكالة المذكورة .

    اصدار دليل للعناوين الالكترونية للوزارة .

    مشروع ربط اقسام الدائرة بشبكة داخلية لنقل المعلومات .

    اصدار دليل بالاحصاء الجامعي يتضمن قاعدة معلومات تفصيلية عن الجامعات ومنتسبيها كافة .

    تحديث المعلومات الخاصة بالمجلات العلمية في قاعدة المعلومات المخططة .

    استحداث الية لقبول المبدعين والموهوبين في الدراسات العليا ( الماجستير والدكتوراه ) .

    منح لقب مدرس الى (24) من منتسبي وزارة التربية من حملة شهادة الدكتوراه ولقب مدرس مساعد الى (117) من حملة شهادة الماجستير.

    ترقية (6) الى مرتبة استاذ مساعد و (1) الى مرتبة مدرس من منتسبي وزارة التربية .

    اجراء تعديلات على تعليمات الترقيات العلمية وهي قيد الاقرار .
    ارسال (65) بحثا من مختلف الجامعات لتقويمها خارج القطر لغرض الترقية الى مرتبة الاستاذية .

    المحور المالي

    اعداد موازنة متميزة لسنة 2007 عملاً بنظام الموازنة الصفرية .
    § اجراء المناقلات لتشكيلات الوزارة كافة حسب احتياجاتها كافة ضمن موازنة 2006 .

    اجراء دراسة اولية حول كلفة الطالب في الدراسة المسائية .
    صرف مبلغ ( 435 ) مليون دينار لتلافي متطلبات الاقسام الداخلية .

    § تمويل المشاريع البحثية المقترحة من قبل الاقسام العلمية والمراكز والوحدات البحثية في *لجامعات والهيئات كافة من خلال مشروع خطة البحث والتطوير / البرنامج الاول المشمول بالموازنة الاستثمارية حيث تم تمويل (410) مشروع في التخصصات كافة.

    § الشروع بتنفيذ مشروعين رياديين متخصصة (مشروع بحوث الادوية بكلفة اجمالية (2195) مليون دينار وبتخصيص سنوي مقداره (375) مليون دينار ومشروع بحوث النباتات الطبية والادوية العشبية بكلفة اجمالية مقدارها (500) مليون دينار وبتخصيص سنوي بمقداره (125) مليون دينار .

    المحور الاداري

    الاستمرار في تعيين حملة الشهادات العليا ( الدكتوراه والماجستير ) و الاوائل من حملة شهادة البكلوريوس و اعادة المفصولين السياسين .

    اعداد القوانين التالية :

    قانون الخدمة الجامعية .

    قانون وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الاتحادية

    تعديل امر سلطة الائتلاف رقم (71 ) لسنة 2004 .

    التعديل السابع لقانون وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رقم ( 40 ) لسنة 1988 النافذ .*قانون منح مخصصات المنصب لمعاوني العمداء ورؤساء الاقسام العلمية .

    تعليمات انضباط طلبة التعليم العالي والبحث العلمي . نظام هيئة البحث العلمي .

    قانون حماية المستهلك في العراق .

    قانون استقطاب الكفاءات العلمية من المهجر .

    قانون التعليم الاهلي .

    محور الاعمار

    تنفيذ ومتابعة ( 146 ) مشروعا بتخصيص سنوي قدره ( 60 ) ستون مليار دينار وبكلفة كلية قدرها ( 1,400 ) ترليون واربعمائة مليار دينار , تم تنفيذ (60% ) من المشاريع .

    تنفيذ ( 165 ) مشروع بكلفة كلية قدرها ( 318 ) ثلاثمائة وثمانية عشر مليار دينار والمشاريع بنسب إنجاز متفاوته بين 35% الى 100% .

    اعداد خطة الموازنة الاستثمارية لعام 2007 وتم اعداد دراسات الجدوي الفنية والاقتصادية لـ ( 104 ) مشروع مستمر و ( 12 ) مشروع جديد وبمبلغ كلي قدره ( 110 ) مائة وعشرة مليار دينار .



    وزارة الصحة

    المشاريـــع


    المباشرة بتأهيل ردهات الطوارئ في (15) مستشفى في العراق فضلا عن إنشاء تأهيل مركز اسعاف الخليج الفوري .

    اكمال جميع متطلبات إنشاء عشرة مستشفيات سعة 400 سريرا في عدد من المحافظات بمبلغ قدره مليار دولار.

    اكمال تأهيل مسستشفى بغداد التعليمي وفي زمن قياسي

    الانتهاء من إنشاء سته مراكز صحية نموذجية وضمن المنحة الامريكية مع المباشرة بإنشاء العدد المتبقي من المراكز الصحية المتفق على انشائها وهو (136)

    البدء بتاهيل (13) مستشفى في عدد من المحافظات وضمن المنحة اليابانية تم إنجاز سبع منها

    اعادة تاهيل مركز العلوم العصبية مع تجهيزه باحدث الاجهزة الطبية

    اعادة تأهيل مختبر الرقابة الدوائية وتجهيزه باحدث الاجهزة وباشر بتقديم خدماته في مجال فحص الادوية

    اعادة تأهيل مختبر الصحة المركزي وباشر بتقديم خدماته

    تأهيل عدد من المراكز الصحية في جميع محافظات القطر فضلا عن إنشاء مراكز صحية جديدة خاصة في المناطق التي تفتقر الى الخدمات الصحية

    الاتفاق مع مجلس محافظة بغداد لدعم ترميم وتأهيل صالات الانتظار في مستشفيات بغداد الـ (34) .

    وفيما ياتي مجمل المشاريع المنجزة خلال المدة المذكورة



    تدريب الملاكات

    خارج العراق:


    ايفاد وتدريب الملاكات الطبية والهندسية والادارية للتدريب والمؤتمرات والجولات الاستطلاعية وبلغ عددهم :

    الاختصاصات الطبية والصحية 2267

    الاختصاصات الهندسية 389

    اختصاصات اخرى 71

    داخل العراق:

    تدريب 126 من ذوي المهن الطبية والصحية

    تسهيل مهمة إنجاز بحوث لـ 151 باحث

    عدد الدورات المنفذة من قبل مركز تطوير الملاكات بلغت 8 دورات تدريبية لذوي المهن الطبية والصحية و7 دورات للاداريين و18 دورة في مجال علم الحاسوب و 7 دورات في المجالات الهندسية والفنية ودورتين للانترنت

    إنجاز ورش وتدريبات في شعبة المانحين بلغت 132 ورشة عمل

    تدريب 3973 في الملاكات الطبية والتمريضية والهندسية ضمن المنح الامريكية والكورية واليابانية

    الادوية

    o أخذت الوزارة على عاتقها متابعة الشحة الدوائية في المؤسسات الصحية وبكل جدية ومثابرة واعتمدت عدة طرق منها

    o شراء الادوية بالآجل ب- الاستفادة من تجربة دول الخليج العربي في توفير الادوية

    بلغت عدد الاحالات الخاصة بالادوية (482 ) احالة ومبلغها 423.535.805 مليون دولار اما عدد العقود المنجزة خلال تلك المدة فبلغت 299 عقداً ومبلغها 226.725.515 مليون دولار

    اعداد القائمه الاساسية المعتمدة في استيراد الادوية بالاسبقيات A,B,C وتصديقها بكل دواء مع مراجعة قائمة الموصفات العلمية (DTC )

    اعداد مسودة مشروع السياسة الوطنية للادوية في العراق

    منح صلاحية للمديرين العمين ومديري المستشفيات في بغداد والمحافظات شراء الادوية والمستلزمات الطبية وبمبلغ قدره خمسين مليون دينار وحتى دون الرجوع الى الوزارة لتامين انسيابية توفيرالادوية للمستشفيات

    المستوى المعاشي للملاكات

    الحصول على موافقة مجلس الوزراء لصرف مخصصات خطورة الاطباء والصيادلة واطباء اسنان قدرها (150) الف دينار

    تعديل رواتب العاملين في الطب العدلي بنسبة 100% مع شمول الاطباء والصيادلة بمخصصات الخطورة.

    تعديل رواتب اطباء التخدير بمنحهم مخصصات قدرها خمسين الف للعاملين في بغداد و100 الف للعاملين في المحافظات

    تعديل رواتب الملاكات الادارية والهندسيه وذوي المهن الصحية بمنحهم درجة وظيفية اضافية لكل منهم والوزارة مستمرة بمساعيها لتحسين رواتب الملاكات الوسطية العاملة في جميع المؤسسات الصحية [/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي

    [align=justify]التعيينات

    o تعيين جميع خريجي كليات الطب والصيدلة وطب الاسنان والمعاهد واعداديات التمريض لعام 2005- 2006 بعد توفير الدرجات الوظيفية لهم جميعا والبالغة 6082 درجة وظيفية.

    o اعتماد مكننة المعلومات في نقل وتنسيب ذوي المهن الطبية والصحية والتمريضية وتم اعداد الاستمارات خاصة بذلك

    o اعادة تعيين المفصولين سياسيا اذ تم اصدار 27 قرار باعادة 6377 مفصولا سياسيا من الاطباء والصيادلة وذوي المهن الطبية والصحية والتمريضية والهندسية والادارية والخدمية الى الوظيفة موزعيين على الدوائر في بغداد والمحافظات كافة ولا تزال الوزارة تنظر بتلك الطلبات واتخاذ الاجراءات اللازمة بشأنها

    تخصيص الدرجات الوظيفية لكل دائرة صحة مع عدم جواز مناقلة تلك الدرجات بين دوائر الصحة

    الصحة العامة والرعاية الصحية

    نفذت دائرة الصحة العامة عدداً من الحملات الصحية في العام كالاتي :
    o حملة تلقيح ضد شلل الاطفال ( الخريفية والربيعية ) ولكل منها جولتين تحققت نسب نجاح فيها اكثر من 96 % .

    o تنفيذ برنامج العلاج قصير الامد لمرضى التدرن مؤكدين في البرنامج على ان التدرن مرض قابل للشفاءمع اعداد الخطة الستراتيجية لمكافحة التدرن في العراق.

    o تنفيذ حملة واسعة للتحري عن مرض الانفلونزا الطيور ومتابعتة بالتنسيق مع عدد من الوزارات وشملت الحملة جميع محافظات العراق .

    o باشرت الوزارة بتنفيذ حملة لمكافحة المخدرات في العراق وبالتنسيق مع الوزارات ذات العلاقة مع اعداد برامج توعية بمخاطر هذه الظاهرة .

    o متابعة المستجدات الخاصة بتنفيذ الاجراءات الوقائية والعلاجية النازحين والمهجرين وسكان الاهوار .

    o وضع خطة استثنائية لتنفيذ مسح صحة الاسرة والصحة النفسية في محافظة الانبار .

    o وضع اليات فحص الحجاج وتنفيذها في بغداد والمحافظات .

    o المتابعة الصحية لزوار العتبات المقدسة في جميع المناسبات الدينية وبالتنسيق مع الدوائر والجهات ذات العاقة .

    o المتابعة والاشراف على المحلات العامة والمعامل الغذائية فقد تم متابعة 33314 محلاً عاماً وكانت نسبة التغطية 80%وعدد المعامل الغذائية المجازة 1852 وكانت نسبة التغطية 19% اما نسبة التغطية للمجازر فكانت 100% .

    o حملة تلقيح ضد مرض الحصبة المختلطة في جميع انحاء العراق بغض النظر عن الموقف التلقيحي السابق للاعمار من 1-5 سنوات

    o تنفيذ ورش عمل لمدراء شعب التوعية الصحية في مجال الاتصال والتثقيف وكذلك للملاكات الطبية العاملة في مجال الاتصال والتثقيف الصحي .

    o اعداد جدول بالرصد الوبائي للامراض الانتقالية في جميع محافظات العراق خلال تلك المدة .



    وزارة التخطيط والتعاون الانمائي


    متابعة تنفيذ المشاريع المنهاج الاستثماري خلال عام 2006 ورفع التقارير الدورية حول سير المشاريع واطلاق الصرف للمشاريع ومتابعة وتنفيذ المناقلات الضرورية لضمان التنفيذ الكامل للمشاريع

    عقد ورش عمل دورية ابتداء من الشهر السابع وحتى نهاية الشهر التاسع لمعظم محافظات العراق لبحث اهم المعوقات التي تواجه تنفيذ المشاريع في محافظات العراق وبالتنسيق مع محافظي ورؤساء المجالس ومدراء المشاريع في تلك المحافظات وبالتنسيق المستمر مع الوزارات القطاعية

    عقد ورشة عمل لتشخيص اسباب التلكؤ في تنفيذ مشاريع الخطة الاستثمارية لهذا العام وسبل تجاوزها بناءا على تقارير سابقة تم ارسالها الى وزارة من جميع الوزارات ومجالس

    اسهمت وزارة التخطيط والتعاون الانمائي في وضع الخطة الاستثمارية لعام 2007 للمحافظات واعداد برنامج للمشاريع التي نفذت خلال العام الحالي والتي ستنفذ في العام القادم

    اعداد دراسة تمثل درجة الحرمان في محافظات العراق ( من اعداد دائرة التخطيط الاقتصادي ) مقرونة بعدد السكان ثم تم رفعها الى مجلس الوزراء لغرض دراستها

    اعداد النسخة الثانية من استراتيجية التنمية الوطنية ( NDS ) بعد عمل بعض التنقيحات الضرورية لها

    شاركت وزارة التخطيط والتعاون الانمائي وبشكل فاعل في وثيقة العهد الدولي وقامت بحضور جميع الاجتماعات التحضيرية لها وتقديم الدعم الفني اللازم للجهات الوطنية والدولية العاملة في وثيقة العهد وتوجيه الوثيقة بما ينسجمه اهداف استراتيجية التنمية الوطنية

    اعداد دراسات تخص القوى العاملة والتخطيطي والتربوي ومشروع تقرير التنمية البشرية الوطني 2007 بالتنسيق مع منظمة ( UNDP ) وبيت الحكمة ودراسات عن واقع وحركة الايدي العاملة في الوزارات العراقية ومشروع المسح الاقتصادي والاجتماعي وبالتعاون مع البنك الدولي واعداد ستة بحوث متنوعة في التطوير الاداري وتحديث النظم الفنية والادارية والعمل على اصدار دليل جديد لتشكيلات الدولة العراقية ودراسات تخص مواضيع الحاسبات والبرمجة

    لاول مرة في الوزارة إنشاء لجنة مختصة لتعزيز قدرات موظفي الدولة العراقية تتولى مهمة اعادة النظر في هيكلة وزارات ودوائر الدولة وتدريب العاملين فيها بما ينسجم مع الاطار القانوني واهداف الوزارات المعنية

    اعداد (60 ) دورة تدريبية ضمن خطة المركز لهذا العام و (20 ) دورة خارج خطة المركز تمت الاستفادة منها من قبل معظم الوزارات العراقية وابرزها وزارة البلديات والاشغال العامة وزارة الموارد المائية وهيئة النزاهة

    قامت الوزارة وبعد مداولات عديدة مع الجهات المانحة بالحصول على (50 ) زمالة دراسية ( دبلوم ، ماجستير )في الاختصاصات الادارية والمالية في الولايات المتحدة الامريكية والجامعات الامريكية في الدول الاقليمية وقد تم فتح باب التقديم لجميع الوزارات والقطاع الخاص وتم قبول ستة اشخاص وبقيت اربعة واربعين فرصة دراسية لحين استكمال التقديم عليها

    إنشاء ستة عشر وحدة تخطيطية في جميع محافظات العراق بالاضافة الى وحدتين في اقليم كردستان للعمل بالقرب من مجالس المحافظات والعمل على مساعدة مجالس المحافظات على تجاوز العقبات التي تواجهه في تنفيذ ميزانية تنمية الاقاليم ومتابعة نسب التنفيذ بدلا من ارسال الفرق الهندسية الى تلك المحافظات.

    قامت الهيئة الوطنية لازالة الالغام التابعة لوزارة التخطيط اعداد خطة لعام 2007 لازالة الالغام في جميع مناطق العراق وقد شكلت لجنة لهذا الغرض وبالتنسيق المستمر مع عدد من الخبراء من منظمة (UNDP ) كما تم فتح مركزين لازالة الالغام في محافظتي البصرة وبابل مهمتهما جمع المعلومات الضرورية واجراء المسوحات اللازمة

    قام الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط والتعاون الانمائي باعداد دراسة حول المختبرات في عموم البلاد ( الخاصة والحكومية ) وسوف تقدم هذه الدراسة الى لجنة مركزية لاعداد التوصيات بخصوصها ورفعها لمجلس الوزراء لاقرارها

    الحصول على منحة من الجانب الكوري بقيمة عشرة مليون دولار لدعم ميزانية اعمار مجمع التخطيط وقد تم توقيع مذكرة تفاهم مع الجانب الكوري وتم ازالة كافة المعوقات التي اعاقة تنفيذ المشروع والوصول الى المجمع بسبب موقعه الحساس ، ويتوقع البدء في تنفيذ في الرابع الاول من العام القادم

    لازال مشروع ( العراقيون يعيدون بناء العراق ) مستمرا وبالتنسيق المستمر بين وزارة التخطيط والتعاون الانمائي والامم المتحدة بتوفير فرص عمل لمئات الخبراء العراقيين من خارج العراق وبراتب شهري يصل سقفه الى ثلاثة الاف وستمائة دولار للخبير الواحد .

    تدير وزارة التخطيط والتعاون الانمائي ملف المنح الخارجية للعراق ضمن مايعرف بالهيئة الستراتيجية لاعادة الاعمار وكما هو مبين في الجدول التالي والذي يبين عدد الاجتماعات والجهات المستفيدة والمبالغ المقرة في الاجتماعات . مجموع اجتماعات الهيئة الستراتيجية في النصف الثاني من عام 2006 بلغ ستة اجتماعات.

    وكما يلي :

    عدد المشاريع المقرة بتاريخ 20/6/2006 تبلغ 5 مشاريع ومجموع الكلفة الكلية 39084947 دولار

    عدد المشاريع المقرة بتاريخ 8/8/2006 تبلغ 8 مشاريع ومجموع الكلفة الكلية 171962115 دولار

    عدد المشاريع المقرة بتاريخ 20/9/2006 تبلغ 4 مشاريع ومجموع الكلفة الكلية 31368416 دولار

    عدد المشاريع المقرة بتاريخ 11/10/2006 تبلغ 4 مشاريع ومجموع الكلفة الكلية 12379197 دولار

    عدد المشاريع المقرة بتاريخ 21/11/2006 تبلغ 8 مشاريع ومجموع الكلفة الكلية 34985347 دولار

    عدد المشاريع المقرة الكلية تبلغ 29 مشروع بمجموع كلفة 289780022 دولار

    لعبت وزارة التخطيط والتعاون الانمائي دورا حيويا في موضوع القروض الميسرة وكما يلي :

    ساهمت الوزارة في معظم الاجتماعات التي تمت بين وزارة المالية والجانب الايراني واثمرت تلك الاجتماعات بالتوقيع على مذكرة تفاهم مع الجانب الايراني على تقديم مليار دولار كقرض ميسر لجمهورية العراق ولمشاريع تحدد من قبل الجانب الايراني

    تقديم ستة عشر مشروعا الى الجانب الياباني وقد وافق الجانب الياباني على ثمانية مشاريع تبلغ كلفها التقديرية 1.6 مليار وبشروط تفضيلية لمدة اربعين سنة وبفترة امهال عشرة سنوات وبمعدل سنوي للفائدة يعادل 0.75 % سنويا غير مربوط بسلع يابانية . وقد تم الاتفاق مع الجانب الياباني على بناء محطة كهرباء في وسط العراق بالاضافة الى الثمانية مشاريع السابقة وكذلك محطة كهرباء في كردستان .

    ساهمت وزارة التخطيط والتعاون الانمائي في اعداد قانون الاستثمار .

    تقوم وزارة التخطيط والتعاون الانمائي بالاشراف المباشر على مشاريع تنفذها الجهات المانحة وتديرها وزارة التخطيط مع العلم ان اجمالي مبالغ هذه المشاريع (30 ) مشروع يباغ ( 166 ) مليون دولار مقدمة من عدة جهات مانحة وتحت مشاريع مختلفة



    وزارة الاتصالات



    توسيع وزيادة عدد البدالات في البلاد وتحديث شبكتها القديمة ، وتوسيع الخدمة الدولية ، وتحسين العمل البريدي ، وزيادة قدرة الاتصالات بين المحافظات .

    زيادة مجموع الارقام المشغولة لبدالات الهاتف الارضي في بغداد الى 452111 من اصل 631480 رقما والمحافظات الى 587694 رقما من اصل 672661 رقما .

    نصب بدالات جديدة في مناطق الداوودي والضباط في قضاء بهرز التابع لمحافظة ديالى.

    لتأمين الاتصالات الوطنية والدولية في محافظات البصرة والعمارة والموصل وواسط وكركوك والانبار والمثنى بواسطة بدالات جديدة من شركة اريكسون السويدية وسعات تتراوح 1500 -900

    نصب بدالة الطيارة في بابل سعة 5000 رقم .

    توقيع عقد مع شركة صينية لزيادة الخدمة الهاتفية بمقدار 117000 لعموم العراق واستيراد سعاتها 3000 -5000 رقم

    توقيع عقد مع شركة اريكسون لتحديث البدالات بجيل جديد .

    تجهيز خدمة DSL للشرطة الدولية من بدالة الصالحية ، ومشروع الاستجابة السريعة لصالح وزارة الداخلية AFRAN .

















    وزارة التجارة :



    تأمين نقل البطاقة التموينية إلى المناطق المضطربة أمنياً مثل (والانبار، ديالى ، ابوغريب وغيرها...) وكوبون البطاقة التموينية لعام /2007 خلال شهر واحد حيث بلغ إجمالي عدد الإفراد والأطفال المسجلين على البطاقة التموينية (30336248) فرد مع إقليم كردستان وان عدد البطاقات التموينية المطبوعة بلغ (5240742) بطاقة.

    حماية إيصال البطاقة التموينية للشعب العراقي لعام 2007 بمشاركة قوة طوارئ حماية وامن الوزارة بالتنسيق مع مجلس إنقاذ عشائر الانبار وتم إيصالها إلى دائرة التموين والتخطيط من خلال تكاتف جهود امن الوزارة ومشاركة قوة الفرقة السادسة / وزارة الدفاع.

    متابعة عمل وكلاء الغذائية والطحين وتنظيم إصدار إجازات العمل لهم ومعاقبة المخالفين بإلغاء وكالاتهم وقد بلغ عدد الوكالات الملغية (574 وكالة) في حين بلغ إجمالي عدد الوكالات المستحدثة والمدورة والتعويضية والمعادة والمدمجة ( 1067 ) وكالة ، كما أن الوزارة تولت تجهيز دوائر وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية بحصص من المواد التموينية بمقدار (22959) حصة من مختلف المواد.

    تنظيم (10) دورات تدريبية لتدريب الموظفين من مختلف الوزارات ولمختلف المواضيع منها على سبيل المثال اللغة الانكليزية والتفاوض والكوريل وأساليب الاستيراد وقد بلغ عدد المشاركين (144) متدرب ، كما تقوم الدائرة بتنظيم عمل تدريب الطلبة الصيفي للفترة من 18/6/2006 حيث بلغ عدد الطلبة المتدربين في هذه الوزارة (32) طالب من مختلف جامعات العراق ، كما قامت الوزارة بإشراك (53) موظف من منتسبيها للاشتراك بالدورات المقامة خارج مركز الوزارة.



    استيراد الحنطة والرز من مناشئ عالمية معروفة حيث بلغت الكميات المجهزة من الحنطة والرز:

    إجمالي الكميات المستوردة (3.5 - 4) مليون طن سنوياً /حنطة

    إجمالي الكميات المستوردة (1.1 – 1.25) مليون طن سنوياً رز

    إجمالي الكميات المتعاقد عليها لمادة الحنطة (1600 إلف طن) (مليون وستمائة الف طن)، و(795 إلف طن) (سبعمائة وخمسة وتسعون إلف طن)من مادة الرز ومن مختلف المناشئ.



    توفير المواد الإنشائية من خلال متابعة تنفيذ المتبقي من اعتمادات مذكرة التفاهم وبمواصفات عالية الجودة للإسهام في اعادة اعمار العراق وخدمة المواطن العراقي.

    المساهمة في موازنة اسعار السوق المحلية للمواد الإنشائية.

    توفير خزين للمواد التي تتعامل بها وخاضعة جميع موادها الى الفحص المختبري في الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية قبل دخولها الى المخازن الخاصة بالشركة.

    تضم الشركة العديد من الفروع والمخازن التي لها الدور الفاعل في عموم العراق لتوفير المادة الجيدة ذات المواصفة العالية من المناشئ العالمية .

    بلغ إجمالي الكميات المباعة من المواد الإنشائية للفترة موضوع البحث بمبلغ (83000) مليون دينار .

    المشاركة في المعارض الخارجية التي تقام خارج العراق وكما يلي:

    التعاقد مع الجانب التركي ممثلاً بشركة فورم التركية للمعارض حول اقامة المعرض الدولي الاول الذي عقد في مدينة غازي عنتاب التريكة للفترة من 7/6-11/6-2006 تحت شعار البوابة الى العراق.

    المشاركة في معرض القاهرة الدولي للفترة من 21-30/3/2007 واتخاذ الاجراءات الخاصة المتضمنة حجز المساحة المخصصة للجناح البالغة (150م2) وشحن المعروضات الخاصة بالوزارة وببلدنا العراق الحبيب.



    وزارة الصناعة والمعادن



    اسناد الوزارات الاخرى والقطاع الخاص :

    التوقيع على عدد من العقود لتوفير متطلباتها من منتجات وخدمات الصناعة الوطنية لغاية نهاية عام 2006 بمبلغ اجمالي قدره (425) مليار دينار ، اضافة الى توقيع عقود منذ بداية العام حتى نهايته بمقدار (54.4) مليار دينار و(3465000). وتوزعت هذه العقود كالاتي:

    مشاريع الموازنة الاستثمارية :

    قامت الوزارة بتنفيذ المشاريع العشرة ضمن موازنة الخطة الاستثمارية لعام 2006وبمبلغ اجمالي قدره (14 ) مليار دينار وبلغت نسبة الإنجاز 100% ، اما بخصوص الخطة الاستثمارية لعام 2007 فتشمل (26) مشروعا منها (17) مشروعا جديدا والتخصيص الاجمالي (41.725) مليار دينار مستلم منها (4.1725) مليار دينار ومتحقق منها نسبة (76%) .

    النشاط الاستثماري:

    الترويج لإقامة مشاريع صناعية من قبل القطاع الخاص : قامت الوزارة بالتنسيق والتعاون مع مجالس المحافظات بتشجيع القطاع الخاص المحلي لتنفيذ مشاريع صناعية جديدة والموافقة على تنفيذها وتخصيص مواقع لها بلغت (19) مشروعاً جديداً للأسمنت بطاقة بحدود (20) مليون طن سنوياً ، منح (58) إجازة تأسيس لمشايع أنتاج الطابوق وثلاثة مشاريع لإنتاج الجص الحديث ،علما بان المبالغ المتوقعة للاستثمار تقدر بثلاثة مليارات دولار .

    تأهيل معامل الشركات القائمة : إعداد برنامج لتأهيل معامل الشركات العامة التي تعمل بطاقات متدنية عن طريق استدراج مستثمرين وتشمل ( معامل أسمنت كربلاء، المثنى والقائم ، المجمع البتروكيمياوي في البصرة، معمل الحديد والصلب في البصرة ، معمل ورق ميسان) .

    تنمية القطاع الصناعي الخاص :

    منح (1608) اجازة تاسيس مشروع صناعي موزعة على القطاعات الصناعية وتم اكمال التاسيس لـ ( 212) مشروع صناعي للفترة من ( 22/5/2006 ) ولغاية (12/4/2007).

    تنفيذ المشاريع الممولة من الهيئات الدولية

    o مشروع تأهيل معمل البان القادسية.
    o مشروع تأهيل وحدة الكلور في البصرة.
    o مشروع تاهيل وحدة التنافذ العكسي لتحلية المياه RO في الشركة العامة للصناعات البتروكيمياوية في البصرة . برنامج تنمية الموارد البشرية وتعزيز التنمية.

    o تطوير البناء المؤسسي لوزارة الصناعة والمعادن :

    o تاهيل المعامل :

    o تحديد المبالغ اللازمة لمتطلبات تاهيل الشركات العامة والجدوى الاقتصادية بشكل موجز وذلك لخلق التنافسية في منتجاتها مع التركيز في التاهيل على قطاع الصناعات الانشائية لتلبية متطلبات اعادة اعمار العراق ، وقطاع الصناعات الكيمياوية والبتروكيمياوية والاسمدة لتعظيم القيمة المضافة وتنشيط استغلال الصناعات الهيدروكاربونية ولدعم الخطة الزراعية وتحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الاسمدة النتروجينية والفوسفاتية ، اضافة الى قطاع الصناعات الهندسية والخدمات الصناعية لتوفير القاعدة الصناعية لاسناد وزارتي الكهرباء والنفط ومشاريع اعمار العراق.

    o تاهيل معامل مختارة من خلال قرض بمبلغ (5.6 ) مليون كدفعة اولى لثماني من شركات .

    o تاهيل بعض الخطوط الانتاجية في شركات الوزارة .
    الترويج لمنتجات شركات القطاع العام والمختلط :

    · تنظيم عرض كبير لمنتجات الوزارة في معرض بغداد الدولي.
    · اقامة معرض نوعي لمنتجات قطاع الصناعات النسيجية في مقر وزارة الدفاع والذي تمخض عنه توقيع العديد من العقود مع وزارتي الدفاع والداخلية .

    · فتح مراكز تسويقية جديدة لبعض الشركات في مواقع الوزارات وغيرها .

    · تنظيم المعارض والمشاركة فيها المقامة في عمان ، تركيا ، اربيل، القاهرة ودمشق.

    المنتجات الجديدة

    o اضافة خط انتاجي جديد في شركة أدوية نينوى لانتاج المراهم والكريمات والبدء بتشغيله في النصف الثاني من العام الحالي .

    o المباشرة في الانتاج التجريبي للبخاخات .

    o انتاج اصناف جديدة من الاقمشة في شركة واسط العامة للصناعات النسيجية .

    o انتاج قياسات جديدة من اسلاك التاسيس الظاهري وفقا لمتطلبات السوق المحلي في شركة اور العامة للصناعات الهندسية .

    o تصميم وتصنيع محولات قدرة خاصة (2.5 ام في اي) لشركة مصافي الشمال والسمنت الجنوبية واخرى بسعة ( 2 ام في اي ) لنفط الشمال في شركة ديالى العامة للصناعات الكهربائية .

    o اعداد تصاميم جديدة لخزانات محولات التوزيع وبمختلف السعات المنتجة وكذلك تصميم وتصنيع قلب حديدي نوع stack core لمحولة توزيع سعة (1600كي في اي) في شركة ديالى العامة للصناعات الكهربائية .

    o تصنيع مسحوبة ذات محورين حمولة (35)طن في الشركة العامة لصناعة السيارات .[/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي

    [align=justify]وزارة الزراعة



    عملت الوزارة على تنفيذالخطة الاستثمارية لعام 2006 بنسبة 61% مقارنة بالمبالغ المخصصة 31،6% بالنسبة للمبالغ المخصصة ولـ 96 مشروعا استثماريا .

    تقديم استشارات فنية وبيطرية وتصاميم لبناء مجازر للحيوانات الكبيرة في المحافظات للسنوات الخمس القادمة .

    اكمال 11 مركزا ارشاديا و 33 مزرعة ارشادية نموذجية في المحافظات .

    التوقيع على عقد بناءالقرية العصرية لتشغيل المهندسين الزراعيين والاطباء البيطريين لاستثمار الاراضي الزراعية في محافظة كربلاء للمساهمة في الحد من البطالة وتشغيل مائة عائلة في استثمار الاراضي الزراعية الصحراوية .

    استحصال موافقة مجلس الوزراء على تخفيض بدلات ايجار الاراضي الزراعية المؤجرة وفق القانون 35 لسنة 1083 بنسبة 50% دعما للفلاحين والمزراعين .

    زراعة 207 الف عقلة زيتون مجذرة من الاصناف السورية

    زراعة زراعة مليونين عقلة زيتون مجدرة من الاصناف عالية الزيت واصناف المائدة وتجهيز الفلاحين والمزارعين بشتلات زيتون مدعومة وبسعر 250 دينار للشتلة .

    تنفيذ الحزام الاخضر في محافظة كربلاء والنجف بنسب عالية وإنجاز نسبة عالية من تطوير غابات الموصل ، واعداد دراسة للحزام الاخضر حول بغداد ، واعداد دراسة فنية ومالية للحزام الاخضر حول مدينة الناصرية .

    تنفيذ العديد من المشاريع في مجالات الري المغلق ومشاتل محطات الري والابنية وزراعة مساحات شاسعة في مناطق متعددة اضافة الى انشطة التدريب والتأهيل وإنجاز الاف المعاملات للمواطنين ( ايجار وتجديد وتحويل عقود

    اعداد المسودة النهائية لقانون المحميات الزراعية والعمل على اعداد مسودة وقانون حماية الانتاج الزراعي ، وقانون مزاولة المهنة للاطباء الببيطريين والمهندسين الزراعيين ، وقانون حماية الاحياء المائية .

    توفير المبيدات والقيام بحملة واسعة لمكافحة الافات الزراعية باستخدام الرش الجوي والارضي لمساحة 240 الف دونم وبنسبة إنجاز 75% في عام 2006 .

    تجهيز الفلاحين والمزارعين بالاسمدة الكيمياوية لموسمي 2006-2007 باسعار مدعومة بنسبة 37% من كلفة الشراء .

    رفع سعر شراء محصول زهرة عباد الشمس من 350 الف دينار الى 500 الف دينار للطن الواحد .

    اكمال زراعة6،3 مليون دونم لمحصول الحنطة و 4،4 مليون دونم لمحصول الشعير لموسم 2006 – 2007 بنسب تنفيذ مقدارها 97% من الخطة .

    تنفيذ خطة بيطرية واسعة لتلقيح الحيوانات الزراعية الكبيرة ضد مرض الاجهاض الساري مجانا بمبلغ قدره 300 مليون دينار .

    إنجاز حملة وقائية للسيطرة على الذبابة الحلزونية في البصرة وكربلاء وصلاح الدين وديالى مما ادى الى انخفاض حالات التدوير بنسب عالية وانعدام الافة في كربلاء تماما عام 2006 .

    اجراء التحصينات والمعالجات للحيوانات الكبيرة بعدد 6,2 مليون رأس ، وتلقيح 6,8 مليون فرخة .

    اجراء فحص 250 الف فرخة للسيطرة على مرض انفلونزا الطيور .

    حصلت الوزارة على تمويل المشاريع المقترحة من الدول المانحة وهي ، مشروع تأهيل قطاع النخيل (8 مليون دولار ) . ومشروع انتاج وتحضير بذور الخضروات (3,1 مليون دولار ) ومشروع تطوير الثروة السمكية المحلية ( 4 ملايين دولار ) ومشروع السيطرة على الامراض المتنقلة والانذار المبكر ( 5,5 مليون دولار )



    وزارة العدل



    انجز مجلس شورى الدولة 76 مشروع قانون و16 مشروع تعليمات و109 مشروع بيان رأي ومشورة ، وحسمت محكمة القضاء الاداري 103 دعوى ومجلس الانضباط 401 دعوى والهيئة العامة بصفتها التمييزية 222 دعوى

    نفذت دائرة المفتش العام 185 زيارة تفتيشية ونظرت في 216 شكوى وتابعت 2235 قضية وددققت 120 موازنة وحققت في 95 قضية .

    عينت الدائرة الادارية والمالية 107 خريجا واعادت الى التعيين 30 موظفا ورفعت 23 موظفا وانجزت 5 موازين حسابية وقدمت الخدمة الارشادية لـ 11600 مراجعا لاجهزة ودوائر ديوان الوزارة .

    انجزت دائرة التسجيل العقاري 130436 معاملة اصولية و 1133373 معاملة فنية و 1408963 معاملة متفرقة وبلغ مجموع ايرادات الرسوم والطوابع 49،606،990،794 دينار وتابعت 1047 دعوى تخصها في المحاكم العراقية .

    اجرت دائرة رعاية القاصرين 3116 كشفا واصدرت 5130 اذنا ووضعت اليد على اموال لـ 4871 قاصرا وتابعت 2972 دعوى تخص القاصرين مقامة في محتلف انحاء القطر .

    بلغت الايرادات التي اسحصلتها دوائر الكتاب العدول في بغداد والمحافظات مبلغا قدره 541،643،855دينار وبلغ مجموع مبالغ الامانات المقبوضة من دوائر الكتاب العدول 1،839،248،559 دينار

    اتخذ مكتب الاستشارات القانونية في الدائرة القانونية 101 توصية وتابعت 396 دعوى مقامة خارج العراق و219 دعوى داخل العراق وابطلت 36 دعوى وحسمت 74 دعوى .

    اقامة دورة تدريبية لتنمية وتطوير كفاءة المشاورين القانونيين في الوزارت كافة شارك فيها 56 موظفا .

    رفعت دائرة التخطيط العدلي 12 تقريرا الى مجلس الوزراء واعدت الخطة السنوية للوزارة ، وانجزت 182 دورة تدريبية وتتابع بشكل يومي الخطة الاستثمارية المنتشرة في جميع انحاء العراق . إنشاء إنشاء 5 مجمعات للدوائر العدلية و3 سجون .

    نفذت دائرة الاصلاح 32 برنامجا تثقيفيا و5 دورات تدريبية بلغ عدد المشاركين فيها 1187 متدربا

    اصدار 17 عدد من جريدة الوقائع العراقية وتابع مكتب الاعلام 23 شكوى منشورة في الصحف المحلية .











    وزارة العمل والشؤون الاجتماعية



    المباشرة في 15 شهر آب من عام 2006 بتوزيع اعانات شبكة الحماية الاجتماعية الجديدة بين العوائل المهجرة قسراً.

    تقديم مقترح حول زيادة الحد الادنى لاجور العامل البسيط الى 120 الف دينار وتم تأهيل هذا المقترح لحين استكمال اللجان المتخصصة في اعادة النظر في سلم رواتب الموظفين.

    تشكيل لجنة فورية لإنجاز المعاملات المتراكمة لدى شبكة الحماية الاجتماعية .

    التخطيط لاقراض(100) الف مشروع مدرة للدخل للعاطلين عن العمل المسجلين ضمن مشروع الحماية الاجتماعية خلال عام 2007

    الاعلان يوم الثامن من شهر تشرين الاول /2006 عن /100 / الف مشروع للقروض الصغيرة لتوزيعها مطلع عام 2007 على المحافظات بشكل دقيق وحسب عدد السكان لتوزع القروض على العاطلين في المحافظات مما يؤدي الى تقليل نسبة البطالة بشكل كبير من خلال شمول مالايقل عن ( 250 ) الف عاطل .

    اعداد مشروع خاص بالتدريب اثناء العمل ليعرض على مجلس الوزراء لاقراره والحصول على موافقة شورى الدولة

    المشاركة في اعمال المؤتمر السادس والعشرين لمجلس وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الذي اقيم بمقر الجامعة العربية بحضور وزير العمل والشؤون الاجتماعية.

    بحث ودراسة الاليات والمقترحات والضوابط التي تخص منح القروض لفئات اخرى من غير المنتفعين من شبكة الحماية الاجتماعية من خريجي الكليات والمهجرين واصحاب المحال المتضررة .

    التعاون مع غرفة التجارة العراقية –الامريكية حول موضوع شبكة الحماية الاجتماعية الذي تنفذه الوزارة ويشمل مليون عائلة عراقية ، وسبل تطوير العمل والدراسات في مراكز التشغيل والتدريب المهني التابعة للوزارة في بغداد والمحافظات .

    مناقشة امكانية تشريع قانون يمنح بموجبه المتدربين مكأفأة مالية مقدارها(1000) دينار يومياً مع مجلس شورى الدولة من قبل الخبراء القانونين في الوزارة واعداد الصيغة النهائية لاستحصال الموافقة على تشريعه من قبل مجلس الوزراء ومجلس النواب .

    فصل ميزانية شبكة الحماية الاجتماعية عن ميزانية الوزارة بعد تخفيضها بنسبة 73% عما مخصص له في عام 2006 .

    من المتوقع ان يغطي مشروع شبكة الحماية الاجتماعية خلال العام 2007اكثر من المشمولين عام 2006 و ان عام 2007 سيشهد شمول مليون عائلة اخرى في برنامج شبكة الحماية الاجتماعية .

    الاعلان عن خطة لزيادة رواتب شبكة الحماية الاجتماعية تبلغ 50% وذلك بسبب حالة التضخم التي يشهدها العراق ، و مضاعفة المبالغ المخصصة لبرنامج شبكة الحماية الاجتماعية لسد نفقات الاعانات الاجتماعية الشهرية.

    شطب مجموعة من الذين لايستحقون اعانات شبكة الحماية الاجتماعية . وتشكيل لجان سرية لتدقيق الملفات الخاصة بالمتقدمين للشمول ببرنامج شبكة الحماية الاجتماعية في بغداد والمحافظات. و شمول (112) الفاً و(744) من العاطلين عن العمل وارباب العوائل باعانات شبكـــة الحماية الاجتماعية.

    طلبت الوزارة من مجلس الوزراء منحها ثلاثمائة مليون دولار لدعم رواتب شبكةالحماية لزيادة رواتب شبكة الحماية الاجتماعية بسبب التضخم الحاصل في السوق العراقية .

    اعداد مشروع خاص بالتدريب اثناء العمل، وقد تم عقد اجتماع خاص من اجل الوصول الى صيغة مناسبة لاعداد مشروع خاص بالتدريب اثناء العمل يقدم الى مجلس الوزراء لكي يتم اقراره وعرضه على مجلس شورى الدولة .

    من اجل ان يكون المواطن العراقي الفقيرعلى بينة ودراية بجميع خطوات العمل الاداري في شبكة الحماية الاجتماعية حيث يضمن سرعة وسلامة إنجاز معاملته تقرر تشكيل لجنة خاصة بهذا الصدد لوضع ذلك الدليل الارشادي في الثالث من شهر شباط2007.

    استحداث مديريتين الاولى تتعلق بذوي الاحتياجات الخاصة والثانية بشبكة الحماية الاجتماعية لتأ مين متطلبات وشؤون هذه الشرائح التي تتولى الوزارة رعايتهم مادياً وتربوياً ومهنياً واجتماعياً .

    الهيئة الوطنية العليا للتشغيل:

    تهدف الهيئة الوطنية العليا للتشغيل رسم سياسة وطنية للتشغيل والتدريب المهني بما يتماشى مع اهداف التنمية الوطنية الشاملة وقيام الوزارات بالتعاون مع وزارة العمل والشؤون الاجتماعية عند قيامها بتنفيذ الاعمال والمشاريع لتبني حاجتها من القوى العاملة من العاطلين المدربين في مراكز التشغيل في بغداد والمحافظات لكي تعمل على سد جميع شواغرها وتعاونها لتطوير امكانيات خلق فرص عمل جديدة ووظائف للعاطلين وحسب احتياجات سوق العمل في القطاعين الخاص والعام.

    قانون وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الجديد



    صادق مجلس الرئاسة على قانون وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الجديد الذي اصبح نافذاً ابتداءاً من 28/12/2006 وهو تاريخ نشره في الجريدة الرسمية والذي يهدف الى تأسيس هيكلية جديدة للوزارة واستغلال الطاقات المادية والبشرية على احسن وجه واعادة تشكيل مجلس الوزارة وتنظيم العمل بما يؤمن تحسين الخدمات ورفع كفاءة الاداء، والقانون يتألف من 15 مادة تعالج القضايا التي شرع من اجلها .

    المجالس الساندة لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية ومنها:

    الهيئة الاستشارية للوزارة:

    تأسست بتاريخ 8/6/2006الهيئة الاستشارية للوزارة وبرئاسة السيد وزير العمل والشؤون الاجتماعية وتضم في عضويتها السيد وكيل الوزارة والسادة المدراء العامين لدوائر الوزارة ومقرر الهيئة وخبير خارجي.

    هيئة رعاية الطفولة

    في ضوء صدور قرار الامم المتحدة باعتبار عام 1979 سنة دولية للطفولة تشكلت هيئة رعاية الطفولة بعد ثلاث سنوات بناءاً على إقتراحات اللجنة الوطنية العليا والمكونة عضويتها من ممثلي الوزارات والجهات ذات العلاقة.

    وقد ارتبطت هيئة رعاية الطفولة بالسيد رئيس الوزارة مباشرة باعتباره الذات التي تشرف على اعمال الهيئة وتصادق على محاضر الاجتماع.

    قانون مؤسسة الشهداء

    بدء العمل بقانون مؤسسة الشهداء ، ويعد قانون مؤسسة الشهداء يعد احد القوانين المهمة التي أنجزتها الحكومة العراقية وحظي بمصادقة الجمعية الوطنية لرعاية أسر الشهداء ويشمل هذا القانون الشهداء الذين سقطوا منذ بدء النظام البائد ولغاية سقوط في 2003 ويحظى هذا القانون بدعم مباشر من قبل رئيس الوزراء وكلفت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بشكل مؤقت بتنفيذ ( قانون مؤسسة الشهداء ) لحين تشكيل الهياكل اللازمة لهذه المؤسسة من أجل أختزال الوقت والجهد .

    وزارة الموارد المائية

    السدود والخزانات :

    إنشاء سدود في السليمانية وديالى ومندلي وسد حوران ةسد المساد على وادي حوران ، وفي الموصل وكركوك واعالي العظيم .

    الري والاستصلاح :

    استمرت اعمال المشاريع التالية : مشروع حرية دغارة في الديوانية ومشروع نهر سعد في العمارة والحسينية في كربلاء والسويب في البصرة ، اضافة إنجاز مشاريع اخرى ومقاولات لتنفيذ اعمال اروائية اخرى

    إنشاء المصبات الرئيسية وذلك لربطها بالمصب العام البالغ 565كيلومترا ، ويجري العمل بمضخة الناصرية وهي من اكبر المحطات في الشرق الاوسط ، وتستمرالاعمال في مبزل الفرات الشرقي ومبزل شرق الغراف .

    صيانة وتشغيل مشاريع الري والبزل :

    القيام بتحسين مشاريع الري والبزل وتبطين القنوات الاروائية وتقوية السداد الترابية وصيانة القنوات والجسور والنواظم والعبارات ، ومحطات الضخ ، وقد بلغ المنفذ من تطهيرات الجداول 7764 كم وتطهيرات المبازل 7990 كم .ومخطط في عام 2007 لتطهير 1120 كم ، اضافة الى ازالة الاعشاب المائية وزهرة النيل لمساحات واسعة ، واعمال تطهير واسعة اخرى .

    ادارة الموارد المائية :

    انجز مانسبته 100%للمبالغ المرصودة لعدة اعمال في مجال تحديث دراسة الموازنة المائية ودراسة مركز السيطرة الاروائية وإنشاء شبكة محطات هيدروكوربونية ومسح التربة وتصنيف الاراضي في عموم البلاد .

    اضافة الى انشطة اخرى في عموم المحافظات في مجالات كري الانهر وحفر الابار وشرارء مكائن والات المسح ، وفي مجال انعاش الاهوار واعداد الدراسات والتصاميم وحول المياه الدولية وغير ذلك من الانشطة .

    المنح والقروض :

    حصلت الوزارة على تمويل العديد من مشاريعها من منح المنظمات الدولية كصندوق النقد الدولي والكونكرس الامريكي والاغذية والزراعة الدولية واليونسكو ودولة الدانمارك واليابان .

    وفي مجال إنشاء الدور والدوائر في مواقع السدود والمشاريع بلغ عدد المنشات 120 بكلفة

    610، 20،470،مليون دولار .،هذا اضافة الى ادخال تقنيات حديثة واحالة مقاولات وعقود تصل الى 181 مقاولة .

    وزارة الثقافة

    المهرجانات :

    اقامت الوزارة المهرجانات التالية : مهرجان الملاعثمان الموصلي ،الاغنية من اجل المصالحة الوطنية ، ربيع الشهادة العالمي في كربلاء ،المربد ، الفرات الاوسط الشعري اقامه البيت الثقافي في النجف الاشرف ، مجلتي والمزمار لاغاني الاطفال لدار ثقافة الاطفال فرع المثنى ،الشعر الشعبي في محافظة بابل، الخط العربي ،اضافة الى المشاركة في مهرجانات محلية وعربية اخرى .

    الاحتفالات والندوات :

    اقامت الوزارة عدة احتفاليات منها :احتفالية يوم المرأةالعراقية ، يوم الطفل العراقي ،ندوة حول الاعلام والدعاية في بابل ، ندوة درء الفتنة الطائفية ، ندوة تصميم الموقع الاعلامي ،احتفالية يوم الموسيقى العالمي ، ذكرى قصف حلبجة ، يوم 9/4، وغيرها من الاحتفاليات الوطنية والدينية .

    العروض السينمائية والمسرحية :

    ومنها عرض مسرحية احلام ولكن ، والسندباد ، وعروض اخرى للاطفال ، وعرض افلام تسجيلية وسينمائية للاطفال.

    المعارض :

    اقامت الوزارة معارض للفنون التشكيلية والكتاب والرسوم والصور والازياء ولنتاجات الطلبة ، اضافة الى اقامة امسيات ومسابقات ودورات ومحاضرات وانشطة واصدارات.

    وزارة العلوم والتكنولوجيا



    مشاريع الخطة الاستثمارية :

    تنفيذ 46 مشروعا استثماريا واستمرار العمل ب43 مشروعا من العام الماضي 3 منها جديدة لاعادة البنية العلمية التحتية .

    وفي بداية عام 2007 تبنت الوزارة 51 مشروعا استثماريا في قطاعات الصناعة والزراعة والخدمات والنقل.

    مشاريع الخطة البحثية :

    تنفيذ 249 بحثا في مجالات علوم الفيزياء وتكنولوجيا الطيران والكيمياء والصناعات البتروكيمياوية والزراعة وتكنولوجيا الغذاء وعلوم المواد وتكنولوجيا معالجة المياه ، وفي مجال النظم الالكترونية والاتصالات ، وتكنولوجيا المعلومات ، ومجال المواد الخطرة وبحوث البيئة ، والتطبيقات الهندسية .

    في بداية 2007 تبنت الوزارة 136 مشروعا بحثيا في نفس المجالات المذكورة ويجري العمل على تنفيذها وفق جدول زمني .

    ابرام العقود :

    ابرمت الوزارة عدة عقود ، الاول خلال النصف الثاني من عام 2006 مع وزارة النقل و3 عقود مع مجلس القضاء الاعلى ،ووزارة النفط ، والهيئة العراقية للسيطرة على المصادر المشعة .

    في عام 2007 ابرمت عقدا مع وزارة الزراعة في مجال تقديم الخدمات للغير .

    الاستشارات العلمية والفنية :

    تأهيل الابنية العائدة للوزارة وعددها 5 واستمرار تأهيل مواقع ( الثويثة والجادرية والفارابي والرقابة الوطنية في محافظة نينوى ).

    اعداد مسودة قانون الوزارة والنظام الداخلي والهيكل التنظيمي .

    إدامة الاتصال والتنسيق مع المنظمات الدولية .

    استمرار اعمل والتعاون مع اللجان العربية والمنظمات الدولية .



    وزارة الهجرة والمهجرين



    ان عملية عودة الجنسية للذين رقنت او جمدت او الغيت عنهم الجنسية بسبب القرار سيء الصيت (666) تم اعادة الجنسية اليهم من قبل وزارة الداخلية – مديرية الجنسية العامة بعد الغاء القانون المذكور واصدار قانون جديد وبمتابعات حثيثة للوزارة حول تنفيذ القانون ومن خلال غرفة عمليات متمثلة في وزارتنا اوجدت في مديرية الجنسية العامة لمتابعة وتذليل كافة العقبات امام تطبيق القانون الجديد وقد انجزت جميع المعاملات الذين قدموا على طلب الجنسية حتى وصل الامر الى الاعتماد على سجل 1957 كأساس في الرجوع ولم يكن هناك احصاء كامل في مديرية الجنسية لمعرفة عدد المعاملات التي تم إنجازها .

    يمكن الحصول على الاملاك التي تم اعادتها للمهجرين العائدين المستولى على املاكهم من هيئة نزاعات الملكية .

    شمول (86.000) عائلة من النازحين قسراً بشبكة الحماية الأجتماعية لحد الان .

    ترويج معاملات العائدين من المهاجرين (9819) معاملة .

    عدد شهادات الجنسية الممنوحة لحد الان (10215) شهادة جنسية .

    دفع أيجارات للاجئين الفلسطينين وتقديم المساعدات لهم .

    فتح مكاتب في الخارج وذلك لأدارة شؤون العراقيين المتواجدين في كل من (سوريا ,أيران , الأردن ,مصر ,لبنان ) .

    توقيع أتفاقيات مع الدول المضيفة مثل (مذكرة التفاهم مع أيران ) .

    إنجاز أكثر من ثلاث مناقصات تجهيز مواد غذائية وضرورية لدعم العوائل النازحة .

    وضع السياسات والتشريعات والتعليمات اللازم لتنظيم وتسهل أدارة الهجرة

    توزيع منحة دولة رئيس الوزراء والبالغة (100.000) دينار لكل عائلة والتي شملت (78.000) عائلة نازحة قسراً وسوف تستمر الوزارة بالتوزيع من المبالغ المخصصة من ميزانيتها .

    تشكيل مركز لدعم العوائل العائدة ووضع قاعدة بيانات خاصة بهم ,وكذلك منحهم مبلغ مليون دينار من تخصيص مجلس محافظة بغداد .

    أيجاد لجنة مشتركة مع وزارة العمل والشؤون الأجتماعية لدعم العوائل المهجرة بمشاريع مدرة للدخل.

    أعداد مشروع أيجاد حاضنات عمل لمعالجة مشكلة البطالة المتفاقمة بالخصوص في أوساط العائدين والنازحين في محافظة البصرة نموذجا .

    القيام وبالتنسيق مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ووزارة الخارجية حول حل مشكلة الأكراد الأتراك في مخيم مخمور ووضع بروتوكول تفاهم مع الجانب التركي ,وقد قطعنا أشواطاً كبيرة في العودة الطوعية والسعي في أغلاق مخيم مخمور في أربيل

    بناء ثلاث مخيمات ووضع الأسس لبناء مخيمات نموذجية والتنسيق مع الهلال الأحمر العراقي لأيواء العوائل النازحة في محافظات (نينوى وذي قار و ميسان ) .

    بناء قدرات الوزارة من خلال ورشات عمل دراسة مبرمجة .

    وضع اللمسات الأخيرة لقانون الوزارة وسوف يصار الى الأقرار من قبل مجلس الوزراء وكذلك مجلس النواب .

    الحصول على العديد من المنح المقدمة من اليابان والتي تبلغ عشرين مليون دولار للمهجرين .

    حصلت الوزارة على منحتين (أسترالية , دنماركية ) لتقديم المساعدات للنازحين .

    [/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي

    [align=justify]





    وزارة الشباب والرياضة



    اكمال قانون وزارة الشباب والرياضة حيث تتبنى الوزارة السياسة العامة للشباب والرياضة في العراق بعد مصادقة مجلس النواب على القانون.

    اعداد اللوائح الانتخابية للاندية الرياضية في العراق واكمال ممارسة العمليات الانتخابية في( 230 ) نادي رياضي من مجموع( 269 ) وبمشاركة 39100 من الرياضيين المنتمين لهذه الاندية في (14) محافظة و(206)مدينة حيث تعتبر اكبر عملية انتخابية رياضية في تاريخ العراق حيث كانت نسبة التغير بمعدل (48.3%) في قيادات الاندية بعد الانتخابات.

    استحصال الموافقة لاستضافة العراق لبطولة خليجي 21 لكرة القدم لعام 2013 في البصرة والذي يعتبر إنجازا" سياسيا"ورياضيا" رائعاً للعراق.

    التنسيق والعمل المشترك مع منظمة اليونسيف لاعداد ورش عمل وندوات لوضع ا لأستراتجية لعمل الشباب واسلوب كسب التأيد الجماهيري والحكومي وحشد الدعم الاعلامي لهذه الأستراتيجية التي تؤسس دور الشباب الفاعل لبناء المجتمع العراقي والمباشرة مع منظمة الاسكوا / الامم المتحدة باعداد مشاريع وانشطة للحد من ظاهرة العنف بين الشباب.

    السعي لاسترجاع ممتلكات الوزارة من العقارات والاراضي وفق القرار رقم 6 لعام 2006 حيث تم استرجاع (307)عقارالى الوزارة من مجموع (526) 0عقاراً مسجلا باسم الوزارة وتم استرجاع (81)قطعة ارض من مجموع(122)قطعة ارض مسجلة باسم الوزارة من قبل لجنة متخصصة في الوزارة لمتابعة تنفيذ القراراعلاه بالتنسيق مع الدوائر المتخصصة ذات العلاقة.

    المشاركة في ألاجتماعات المحلية والدولية ذات العلاقة بالشؤون الشبابية والرياضية والعمل من اجل أطفاء الديون المستحقة على العراق بالتنسيق مع المؤسسات العراقية المعنية وكانت اخرها في اجتماع وزارة الشباب والرياضة العرب في القاهرة حيث تم شطب (70%)من الديون وجدولة الديون بالنسبة لـ(30%)الباقية.

    السعي لبناء ملعب بسعة 50 الف متفرج في محافظة البصرة والشروع باعداد التصاميم للمدينة الرياضية في بغداد وكربلاء والبصرة.

    السعي لبناء ملعب بسعة 20 الف متفرج وملعب اخر بسعة 5 الاف متفرج في مدينة الصدر والبدء بالمشروع مرتبط باطلاق التخصيصات اللازمة للمشروع من مجلس الوزراء ورفع التجاوزات على الاراضي المخصصة للمشروع.

    تبنت الوزارة أعادة الهيكل التنظيمي وتنظيم القوى العاملة في الوزارة وتحديد ومكافحة كل مجالات الفساد الاداري والمالي وتنظيم دوائر الوزارة وتعيين العناصر الكفؤة في الادارات العامة

    تم تعيين خمسة من المدراء العامين المعروفين بالكفاءة والنزاهة وإنجاز ملاك الوزارة وتثبيت (302) موظف من صيغة العقود المؤقتة الى الملاك الدائم وترقية (314) موظف الى درجات وظيفية اعلى كما تم اعادة (206) من المفصولين السياسيين الى وظائفهم.

    السعي لتكوين برلمان الشباب في العراق حيث سيتركز النشاط لهذه السنة باعداد ورش العمل لتثقيف الشباب لفكرة المشروع واعداد مسودة القانون واللوائح المتعلقة ببرلمان الشباب وكما يتم وضع استراتجية عمل الشباب والتنسيق مع الدول العربية للمساهمة في وضع أستراتجية الشباب العربي.

    أقامة مهرجان ربيع التاخي الرياضي في اقليم كردستان.

    افتتاح خمسة منتديات نسوية في(مدينة الصدر-الكريعات- الكرخ- البصرة-النجف)والسعي لفتح (20) منتدى نسوي في العراق خلال هذه السنة.

    مشاريع الخطة الاستثمارية :

    تنفذ الوزارة خطة أستثمارية مؤلفة من 85مشروع وبتخصيص مالي قدره 37.5 مليار دينار وبصدد تنفيذ المشروع نوضح مايلي:

    عدد المشاريع المعلنة يبلغ 55 مشروع وبنسبة 65% من مشاريع الخطة.

    عدد المشاريع التي تم أحالتها 16 مشروع علماً ان مبلغ احالة المقاولات كان 16.8 مليار دينار وبنسبة 50% من التخصيص السنوي.

    شملت المشاريع أعلاه إنشاء (8)منتديات علمية ونسوية , وإنشاء وترميم (30) منتدى شباب وثقافة وإنشاء(3) قاعات بالأضافة الى (26) ساحة متعددة الاغراض وكذلك (4) دور ضيافة وترميم(3) ملاعب في ( ميسان – بغداد- الديوانية) وإكمال اعمال التسوية والتعديل والتشجير للمشروع المدينة الرياضية في بغداد.

    خطة مديريات الشباب والمنتديات :

    وتشمل الخطة اقامة (106) نشاط ثقافي وعلمي ورياضي علما" ان نسبة الإنجاز لهذه الخطة 28% حتى الان.

    الخطة المركزية لدوائر الوزارة:

    تشمل الخطة اقامة (75) نشاط ومهرجان مركزي (ثقافي-علمي-رياضي) علماً ان نسبة الإنجاز تبلغ (15%).

    النشاط الرياضي : المديرية العامة للتربية البدنية



    أقامة بطولات للاشبال والناشئة في (الملاكمة, رفع الاثقال, الخماسي ، كرة الطائرة، الشطرنج، كرة المنضدة، الدراجات الهوائية) للفترة من 16-22/3/2007.

    اقامة مسابقة العاب الساحة والميدان لكافة الفئات العمرية للفترة 5-6/4/2007.

    ج. اقامة بطولة العراق المركزية للملاكمة.
    د. اقامة مهرجان الرياضة للجميع.
    هـ. اقامة ندوة موسعة في فندق بابل عن سبب عزوف النساء عن النشاط الرياضي بالتعاون مع وزارة شؤون المرأة

    النشاط العلمي: المديرية العامة للرعاية العلمية:

    اقامة الدورات العلمية في (استخدامات الطاقة الشمسية,المخدرات خطورتها,الايدز,التحليلات المرضية ، خطورة تلوث البئية , فن التفصيل والخياطة , تربية النحل , صيانة الاجهزة والمولدات المنزلية ,الاعلام العلمي ,تحنيط الطيور).

    اقامة دورة طيران (P.P.L ) للفئة العمرية (18-30) ولمدة شهرين في نادي فرناس الجوي.

    اقامة مناظرات علمية بين اعداديات البنين والبنات في مدينة الصدر.
    د. اقامة مسابقة البحوث العلمية بمشاركة 48 بحثاً من مختلف المحافظات.
    هـ. المباشرة بإنشاء الورش التدربية المهنية والعلمية للشباب.
    و. المباشرة بإنشاء المكتبة العلمية المركزية للشباب.
    ز. اقامة معرض النماذج العلمية للفترة من 17-27/4/2007 للشباب.
    تطوير سلسة الدروس العلمية واعداد أفلام عن الظواهر الطبيعية.
    النشاط الثقافي والفني: المديرية العامة للثقافة والفنون:

    اقامة احتفالية الزفاف الجماعي في فندق بابل بمشاركة 50 شاب وشابة.
    ورش عمل حول مساهمة المرأة في العمل بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني.

    اقامة مسرح الشباب للفترة 13-15/3/2007 لكافة الفئات.
    اقامة مسابقة لرسوم الطبيعة لفئة الشباب والناشئة .
    اقامة مسابقة الشعر والموسيقى والاناشيد للفترة 18-19/4/2007 للاشبال والناشئة.

    مسابقة التراث الشعبي العربي (حرف يدوية- أزياء - انشاد).
    مركز الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات:

    التنفيذ المباشر لمشروع أنترنيت الوزارة بكلفة تقدر 10% من الكلفة المرصودة .

    ترأس وزارتنا (الحملة الوطنية لمحو أميه الحاسوب) وبمشاركة وزارت التعليم العالي والبحث العلمي ، التربية ، العمل والشؤون الاجتماعية ، المجتمع المدني.

    تجهيز سبعة مراكز حاسوب وانترنيت في بغداد والمحافظات .
    اكمال 80% من مشروع التعليم الالكتروني.
    هـ. اكمال 50% من المرحلة التحضرية لمشروع بناء اول فلم كارتوني لترسيخ الثقافة الوطنية العراقية للاطفال.

    وزارة البيئة



    اعداد واحالة عدة مشاريع قوانين الى مجلس شورى الدولة واعداد هيكلية جديدة .

    اقرار 15 مشروعا ضمن الخطة الاستثمارية لعام 2007.

    توقيع اتفاقيات دولية ذات اغراض صحية وبيئية ولانعاش الاهوار ، قيد التنفيذ حاليا .

    تعزيز الملاكات الفنية والادارية والتعاقد مع 600شخص من ذوي الاختصاص .

    الاستمرار في اعمال الصيانةلمنشآت الوزارة ،وتنفيذ برامج الرصد والرقابة على نوعية المياه والملوثات .

    منح الموافقة على 1389 موقعا ورفض 104 موقعا لعدم مطابقتها مع التعليمات .

    تشكيل لجان لدراسة انضمام العراق ل 10 اتفاقيات بيئية .

    انشطة اعلامية مختلفة على صعيد توعية طلاب المدارس والشرائح الاخرى من التلوث البيئي ، واصدار مطبوعات وبرامج اذاعية متنوعة .

    استحداث غرف عمليات في بغداد والمحافظات لمتابعة وتطويق مرض انفلونزا الطيو.ر

    القيام بحملات لرفع النفايات والتشجير في يوم البيئة .



    وزارة البلديات والاشغال العامة

    قامت الوزارة باعداد خطة طموحة للسنوات الاربع القادمة 2007- 2010 والتي سيتم من خلالها زيادة نسبة السكان المخدومين بالماء من 74% للحضر و50%للريف) الى (92%للحضر و65% للريف ) والمخدومين في قطاع الصرف الصحي من (13%الى 47%) وفي قطاع الخدمات البلدية من 43% الى 100%) في تبليط الشوارع ومن 55% الى 100%) في اكساء الشوارع ومن 40% الى 75% في برنامج ادارة النفايات الصلبة كما سيتم تحديث التصاميم الاساسية لجميع الحافظات وعدد كبير من الاقضية والنواحي .وتم ايضا وضع برنامج يتضمن توفير (500000) قطعة ارض سكنية لتوزيعها وفق اسبقيات وضعت لهذا الغرض.

    اضافة (486742) م2 /يوم ويمثل نسبة (9,18%) من كمية الماء المنتج منذ تاسيس الدولة العراقية .

    إنشاء 268 مجمع ماء بطاقت مختلفة ويمثل نسبة 19,35% مما تم انشائه سابقا .

    تاهيل 155 مشروع ومجمع مائي .

    تنفيذ 1700 كم من شبكات الماء وتغذية 268 حي سكني بالماء

    إنشاء 20 محطة ضخ وتقوية وتحلية

    اضافة ( 1446830) نسمة الى السكان لمخدومين ويمثل نسبة (96%) مما انجزته دوائر المجاري منذ تاسيس الدولة العراقية

    تأهيل 44 مشروعا و 18 محطة ضخ ومد خطوط مجاري بطول 426 كم وتاهيل 586 كم من الشبكات القديمة

    اضافة 3,4 مليون متر مربع الى الشوارع المبلطة ويمثل نسبة 3% من الشوارع المبلطة سابقا 2,3 مليون تر مربع الى الشوارع التي تم اكسائها ويمثل نسبة 1,3 من الشوارع المكسية سابقا وتنفيذ 563 الف متر طول قوالب جانبية وإنشاء وتاهيل 37 حديقة

    فرز 118 الف قطعة ارض سكنية ويمثل نسبة 24% من خطة الوزارة .

    المتحقق في قطاع التخطيط العمراني ضمن الخطة الاستثمارية

    اولا : مشاريع المديرية العامة للتخطيط العمراني المركزية :
    تحديث التصميم الاساسي لمدن الحلة بنسبة إنجاز 75%،ومدينة النجف 25%و العمارة و 20%ومدينة سامراء 20% كربلاء بنسبة 20%

    الدراسة الهيكلية لمحافظة المثنى نسبة الإنجاز 25%والتجديد الحضري لمدينة الموصل القديمة نسبة الإنجاز 25%والتطوير الريفي نسبة الإنجاز 35%وقانون التخطيط العمراني نسبة الإنجاز 20%.

    ثانيا : مشاريع دوائر التخطيط العمراني في المحافظات التي تم تمويلها من قبل المديرية من ميزانية عام 2006، جميع هذه المشاريع قدانجزت بنسبة 100%

    تطوير ضفاف نهر الخاصة (كركوك)وتحديث التصميم الاساس لقصبة حمام العليل (نينوى)وتحديث التصميم الاساسي لمركزناحية عين تمر (كربلاء )وتحديث التصميم الاساسي لمركز قضاء المشخاب ( النجف)وتجديد حضري لمرقد سعيد بن جبير (واسط)تجديد حضري لمركز قضاء الشطرة ( ذي قار) وتحديث التصميم الاساسي لناحية علي الشرقي (ميسان)ومشروع المنطقة الترفيهية الصفاة (المثنى) وتحديث التصميم الاساسي لقضاء شط العرب( البصرة).



    وزارة حقوق الانسان

    توثيق انتهاكات النظام السابق ومحاولة ازالة اثارها :

    أ- المقابر الجماعية : قامت الوزارة بزيارات ميدانية لاثنتي عشرة محافظة واعداد مسح ميداني لـ 80 موقعا يحتوي 250 مقبرة لغرض حمايتها . وقد تم تثبيت حدود ورسم الخرائط لـ 63 مقبرة جماعية كمرحلة اولى في تسع محافظات . واعداد استمارة خاصة بالمفقودين في زمن النظام السابق لتكون قاعدة معلومات .

    ب- تفعيل ملف الاسرى والمفقودين في الحرب العراقية الايرانية تحت اشراف الصليب الاحمر الدولي وضمان حقوقهم ورواتبهم التقاعدية . واستمرار تبادل المعلومات مع الجانبين الكويتي والسعودي حول الاسرى والمفقودين في حرب الخليج الثانية ، وتم استلام رفاة 9 عسكريين عراقيين 8 منهم مجهولي الهوية

    ج-تعويض متضرري النظام السابق اذ تم إنجاز 196 طلبا من المواطنين المتضررين من النظام السابق وتم عرض مشروع التعويض على الحكومة لاقراره .

    د- مراجعة القوانين والتشريعات التي تتعارض مع الدستور والتوجه الجديد والمنتهكة لحقوق الانسان والاقليات او المتضمنة تمييزا عرقيا او دينيا او مذهبيا ، اضافة الى صلاحيات الحجز الاداري المخالفة للقانون .

    ثانيا : تحقيق هدف نشر ثقافة حقوق الانسان

    تضمنت اعداد وتنسيق برامج متكاملة حول حقوق الانسان وعقد العديد من الندوات وورش العمل حول مجالات حرية التعبير والرأي والمساهمة في المؤتمرات الدولية والاقليمية حول حقوق الانسان ، وفتح وحدات لحقوق الانسان لاشاعة ثقافة حقوق الانسان . وتوزيع الدوريات والمطبوعات المهتمة بهذا الجانب ، واعداد كتيب احصائي حول حقوق الانسان .

    ثالثا : تحقيق هدف رصد الانتهاكات وحماية حقوق الانسان ..

    قام فريق السجون بـ 271 زيارة منذ 22-7-2007 في حين انه نفذ 98 زيارة في الفترة السابقة اي بزيادة مقدارها 73 زيارة . وذلك بفعل الاوامر الصادرة من رئيس الوزراء الى كافة الوزارات بالسماح لفرقنا باجراء التفتيش .

    12 زيارة ميدانية للسجون التابعة للقوات متعددة الجنسيات ، 8 زيارات قام بها مكتب البصرة ، و4 قام بها فريق الوزارة .

    قام فريق البيئة والصحة بـ 20 زيارة ميدانية للمؤسسات الصحية والبيئية في بغداد والمحافظات ، اضافة الى قيام فريق رصد الخدمات العامة بزيارات الى وزاراتالنفط والتجارة والكهرباء وامانة بغداد .

    فريق رصد الثقافة زار المؤسسات التربوية والثقافية في وزارتي التعليم والتربية والثقافة .

    قام فريق الاثنيات والاقليات بزيارات ميدانية لدور العبادة والمؤسات الخاصة بكل اقلية .

    متابعة اوضاع اللاجئين في الخارج ووضع المشردين في الداخل .
    متابعة اوضاع غير العراقيين في العراق لتحسين اوضاعهم ورصد الانتهاكات التي يتعرضون لها .

    اعداد متطلبات إنشاء قاعدة المعلومات حول ضحايا الارهاب .

    استلام 320 طلبا من المواطنين المتضررين من العمليات الارهابية و157 طلبا للمتضررين من العمليات العسكرية للقوات متعددة الجنسيات ، و13 شكوى على وزارة الداخلية و 163 طلبا لجهات حكومية مختلفة

    قامت فرق الرصد التابعة لشؤون المحافظات بزيارات ميدانية في مجال حقوق الانسان:

    § 65 زيارة في مجال حقوق الانسان .

    § 68 زيارة مؤسسات تربوية

    34 زيارة مؤسسات صحية ودينية
    § 106 زيارة خدمات عامة

    § 92 زيارة اخرى

    رابعا : تعزيز القدرات :

    اعادة النظر في هيكلية الوزارة وقانونها .

    افتتاح 14 مكتبا في المحافظات .

    اعداد المشاريع الاستثمارية للوزارة وادراجها ضمن الخطة الاستثمارية للدولة ومتابعة تنفيذها .

    استملاك اراضي في جميع المحافظات وبغداد لاقامة مشاريع ثقافية وتوثيقية وشبكة لحقوق الانسان .

    إنشاء الموقع الالكتروني للوزارة .

    عقد الاجتماعات مع الامم المتحدة والدوال المانحة والسفراء .

    المشاركة في 60 ايفاد خارجي و 90 ايفاد داخلي.

    المشاركة في العديد من الدورات التطويرية

    تعيين 151 موظفا والتعاقد مع 54 اخرين .





    وزارة الدولة لشؤون الحوار الوطني



    اهتمت اللجنة العليا للحوار والمصالحة الوطنية بنوعين من النشاطات والفعاليات تنفيذا للمبادرة التي اطلقها السيد رئيس الوزراء .

    الاول : اجراء اتصالات وحوارات مباشرة وغير مباشرة مع الشخصيات والقوى المستعدة للحوار والمصالحة ضمن الثوابت الوطنية المتفق عليها .

    الثاني : عقد مؤتمرات تضم مختلف شرائح ومكونات الشعب العراقي تهدف الى بلورة مواقف مشتركة تؤسس لوحدة وطنية حقيقية ومن مؤتمرات المصالحة الوطنية هذه ، مؤتمر علماء الدين ، مؤتمر العشائر ، مؤتمر القوى السياسية ، مؤتمر ضباط الجيش العراقي مؤتمر منظمات المجتمع المدني .مؤتمر وجهاء وشخصيات العراق . مؤتمر الجالية العراقية في المملكة المتحدة لدعم جهود المصالحة الوطنية .

    قيام وفد الهيئة العليا للمصالحة الوطنية بجولة في عدد من العواصم العربية ( عمان ، القاهرة ، دبي ) والتحاور هناك مع الشخصيات السياسية الراقية المغتربة .



    وزارة الدولة لشؤون المرأة



    اقامة برامج توعية تتضمن دورات حول مفهوم التنوع الاجتماعي لموظفي الوزارات كافة وموظفي الامانة العامة لمجلس الوزراء ودورات في التوعية بقانون الاحوال الشخصية ، ودورات حول اتفاقيات حقوق المرأة ، ودورات عن الادارة والتخطيط الستراتيجي .

    اقامة ورش عمل لاعضاء الهيئة العليا للنهوض بالمرأة حول الجندر في عمان بدعم من اليونسيف .

    عقد اجتماعين مع صندوق المرأة الانمائي في الامم المتحدة ( اليونيفيم )

    تدريب النساء العراقيات في ايطاليا لاكتساب المعرفة حول تجارب الدول السباقة في التجربة الفيدرالية .

    الاتفاق مع منظمة اليونسكو على فتح مركز للبحوث النسوية والتوثيق في جامعة بغداد .

    المشاركة في المؤتمر الاسلامي الاول في تركيا 20-21 تشرين الثاني 2006

    حضور برنامج المجتمع المدني في عمان

    المشاركة في اجتماعات الدورة الثالثة للجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب اسيا في الامم المتحدة ( الاسكوا ) حول المرأة والنزاعات المسلحة في اذار 2007 واختيار العراق ليكون النائب الثاني لرئيس هذه الدورة .

    عقد مؤتمر للمصالحة الوطنية في 19-9-2006 والمشاركة في مؤتمرات المصالحة الوطنية .

    تقديم مشروع قانون لتحويل الوزارة الى (وزارة المرأة وشؤون الاسرة ) تم رفعه الى مجلس النواب وتعديل العديد من القوانين ذات العلاقة بحقوق المرأة .

    إنجاز العديد من البحوث والدراسات عن حقوق المرأة والاسرة ومحاربة التمييز .



    وزارة الدولة لشؤون المحافظات



    أعدت الوزارة الكثير من مشاريع القوانين والدراسات والمقترحات في مختلف مجالات اختصاصها .

    نورد جانبا منها :

    مشروع قانون وزارة شؤون المحافظات ،ومشروع قانون المحافظات ، ومشروع قانون المعهد الوطني للادارة واعداد دراسات بصدد الملاك المقترح للوزارة وميزانيتهم ، وآخر لتفعيل وزارة شؤون المحافظات ، ودراسات ومقترحات اخرى حول نظام المختارين والبيئة ومعالجة الفساد الاداري والاستثمار .

    الى جانب ذلك واصلت الوزارة التعاون والتنسيق مع المحافظات والاسهام في حل مشاكلها وتلبية الطلبات المحالة اليها ومتابعة شؤونها ، والتسيق مع الوزارات الاخرى بما .

    قدمت الوزارة مقترحات وخطط لدعم مشروع المصالحة الوطنية وشاركت في مؤتمرات التي عقدت بهذا الصدد.



    وزارة الدولة لشؤون مجلس النواب



    قدمت الوزارة 63 مشروع قانون الى مجلس النواب تمت المصادقة على عدد منها ونشرت في جريدة الوقائع الرسمية ، ومشاريع قوانين اخرى تم التصويت عليها ، واخرى قيد التشريع ، وقوانين اخرى تنتظر المناقشة في مجلس النواب .

    الى جانب ذلك ، قدمت الوزارة مشاريع قوانين حول المنح واعتماد التبرعات ، اضافة الى المصادقة على تعيينات اصحاب الدرجات الخاصة .

    يضاف الى ذلك ، إنجازات عديدة لاقسام متابعة اللجان الدائمة و الرقابة البرلمانية واللجان الوزارية ، وانشطة اعلامية اخرى .



    هيئة نزاعات الملكية

    البدء بتوزيع مبالغ التعويضات المخصصة لاول وجبة من المتضررين من جراء سياسات النظام البائد ( المصادرة والاستملاك التعسفي ) وزعت الصكوك على المستحقين بحفل رعاه رئيس الوزراء .

    اصدار مجلة (الحل )المتخصصة .

    توزيع الوجبة الثانية من التعويضات الخاصة بالمستفيدين في 27 -2-2007

    استلام 131355دعوى من المتضررين

    حسم 33160دعوى من اللجان القضائية منها 27679 دعوى ضد الدولة و 5481 ضد الاشخاص

    اصدار 6519 قرارا من الهيئة التمييزية

    صرف مبالغ 33 قرارا مجموع مبالغها 22،492،000،000 دينار .



    هيئة الزاهة العامة



    بلغ عدد الاخبار الواردة لهيئة النزاهة والتي هي قيد التحقيق او الحفظ او الاحالة او الاحالة 1971 اخبار في 2006 و486 اخبار في 2007

    موقف القضايا الجزائية قيد التحقيق في الوزارات والدوائر والمجالس البلدية: -العدد الكلي 969 قضية .

    عدد المحكومين 113

    عدد القضايا الجزائية لغاية 23 نيسان 2007 جزائية

    عدد القضايا الجزائية المحالة الى محاكم الحنايات والتحقيق والى فروع الهيئة والمغلقة والمحالة حوسب الوزارات يبلغ 1233 قضية

    منجزات الشؤون القانونية : قسم شؤون الوزارات 1155 قضية

    o قسم التفتيش 80 قضية

    o قسم الحقوق والدعاوى 540 قضية

    o قسم مراجعة التشريعات 505

    اضافة الى انشطة عديدة لاقسام وشعب الهيئة . [/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    237

    افتراضي

    [align=justify]

    امانة بغداد

    اولا: خدمات الدوائر البلدية


    كمية النفايات المرفوعة 980000 طن ،كمية الانقاض المرفوعة 689176 م3،اصلاح النضوحات 13435،اصلاح الكسورات عدد 2737،تجهيز منافذ الماء عدد 391،إنجاز ربطات ماء عدد 53،مشبكات المجاري المنظفة 82716،خطوط المجاري المنظفة 6395 كم،المنهولات المنظفة 55260،التخسفات المنجزة 606،تاهيل محطات المجاري 63،الحفر المصانة 12629،المساحات المبلطة 3461 م2،اجازات البناء الممنوحة 2106،المخافات المزالة 605،زراعة وترقيع 6879 دونما، تقليم اشجار عدد 142173،ادامة جزرات وسطية 46349 دونما .

    ثانيا : مشاريع التطوير للشوارع والساحات والحدائق العامة

    فتح (201) موقع لتطوير ساحات وحدائق عامة.

    فتح (28) موقع لتطوير اعمال القالب الجانبي.

    اكساء شوارع وبكمية(280,000)م2.

    ثالثا: قطاع الماء

    إنجاز تنفيذ التوسع الاول لمشروع ماء شرق دجلة(9 نسيان) بطاقة(225,000) متر مكعب/يوم.

    إنجاز مشروع ماء الصدر بطاقة(90000) متر مكعب يوميا في تموز 2007.

    إنجاز توسيع مشروع ماء الوثبة بطاقة(48,000) متر مكعب/ يوم.

    التعاقد مع شركة استشارية عالمية لاعداد وثائق المناقصات ومن ثم تنفيذ توسيع مشروع ماء الرشيد بطاقة (25,000) متر مكعب / يوم لخدمة منطقة الزعفرانية وتاهيل مشروع ماء الكرخ ( محطة الكلورين والمحطة الكيمياوية ) وتاهيل محطة خام ابو نؤاس التي تغذي الوحدات المجمعه للماء الصافي في مدينة الصدر وإنشاء محطة الكلورين في مشروع شرق دجلة.

    المباشرة بتجهيز ونصب(19) وحدة مجمعة للماء طاقة كل مجمع (4500) متر مكعب/يوم.

    التعاقد لتجديد شبكات الماء الصافي للمحلات وتمديد شبكات الماء الصافي لافرازات الاحياء الحديثة وتم إنجاز(654) كم منها والدائرة مستمرة بإنجاز تمديد شبكات الماء الصافي وحسب التخصيصات المالية المرصودة.

    التعاقد لإنجاز اعمال تجديد شبكات الماء الصافي لبعض االمحلات والقطاع لمدينة الصدر بطول اجمالي(130) كم.

    التعاقد لتاهيل مشاريع التصفية في جوانبها (الكهربائية والميكانيكية والمدنية) والدائرة مستمرة بتنفيذ اعمال تاهيل المشاريع والمحطات ومجمعات التصفية.

    تنفيذ ارقام عمل عن طريق اعمال التنفيذ المباشر من قبل الدائرة لمعالجة الشحة من جانبيالكرخ والرصافةبطول اجمالي بحدود (2)كم وذلك باجراء اعمال الربطات ورفع السدادات وتبديل اجزاء الانانبيب التي يكثر فيها التكسرات لاغراض تقوية الماء الصافي.

    التعاقد لتنفيذ ثلاثة من الخزانات الارضية (R5,R7,R14) بطاقات خزن. (11000,12000,75000)م3 بمبلغ (236,387,000,000) دينار ومدة الإنجاز ( سنتان) والذي سيساهم في معالجة الشحة في جانبي الرصافة.

    التعاقد لتجهيز ونصب وتشغيل اربعة مشاريع تصفية ماء لحساب امانة بغداد (2) في جانب الرصافة بطاقة (112,500) الف متر مكعب /يوم لمعالجة الشحة في منطقة مدينة الصدر والبلديات والعبيديو(2) في جانب الكرخ بطاقات(90,000,112,500)الف متر مكعب/يوم لكل منهم لمعالجة الشحة في منطقة الكاظمية والعطيفية والقادسية بمبلغ (58,236,319,050) دينار.

    التعاقد لإنشاء مجمعات جديدة بطاقة (50) متر مكعب/ ساعة للمجمع الواحد لمعالجة الشحة في جانب الرصافة في المناطق التالية(الفضلية ،سبع قصور، منطقة الاورفلي، منطقة شماعية وكرع،منطقة الشهداء والعبيدي).

    رابعا:قطاع المجاري

    تنفيذ شبكة مجاري المحلات:739- 747. 734.-- 738. -.

    تنفيذ خط مجاري BY Pass لمحطة ضخ رقم (4) في الزعفرانية.

    تنفيذ خطوط مجاري للازقة (51،53،55) محلة 875و75 محلة 823/ السيدية.و- محلة 843ز/23.

    تنفيذ جزء من خط مجاري مقترح في شارع المسعودي في الحريةو مجاري صحية مساعد في شارع الرضوي.

    وخط مجاري مساعد في شارع الفلاح وخط مجاري صحية مساعد في شارع الجوادر يبدا من ساحة الصدرين الى ساحة 55.وتنفيذ خط دفع محطة امطار علي بابا باتجاه نهر دجلة و-تنفيذ مشبكات مياه امطار وتوصيلاتها محلة 848.وتنفيذ مشبكات مياه امطار محلة 512 الشارع الخدمي المحاذي للقناة.وتنفيذ ربطة محلة 534 ز 51 قطاع 69.الى جانب اصلاح العديد من التخسفات، وتأهيل وبناء مخازن .

    خامسا: اعمال الطرق والمباني

    الاعمال التكميلية( الاكساء) للشوراع الرئيسية وبكمية(983577)م2.

    اعمال انشائية في(46)موقع.

    القالب الجانبي(2000)م.ط.

    سادسا: اعمال دائرة التصاميم

    إنجاز (5126)معاملة خاصة بدوائر الدولة والمواطنين

    إنجاز (163) تصميم معماري و(54) تصميم انشائي و(129) تصميم من تصاميم الطرق

    تحديث (175) خارطة من خرائط مدينة بغداد

    سابعا: ادارة ومعالجة النفايات الصلبة

    تم معالجة نفايات صلبة وبكمية(3,200,266)م3

    عقد مقاولة تصميم وإنشاء وتجهيز معامل الرز ومعالجة النفايات الصلبة

    و محطات تحويلية لاستقبال النفايات

    ثامنا:المشاتل والمتنزهات

    o تطوير حدائق متنزه الزوراء.2-تطوير حديقة الحيوانات.3-النباتات المجهزة بلغت(402654)نبته.

    o الزميج المجهز (5406)م3.[/align]
    [align=center]ســلاماً على قبلةِ الـــرافديـــن على طيبِ أهلي بأرضِ العراقِ
    ســلاماَ على نخلهِ في الجنوبِ وشمساً تسيل بكلِ السواقـي
    تجيءُ المنايا خفافاً وتمضــي ومازلتُ باقٍ ومازلتَ باقـــي
    نهضتُ على جرحيَّ المستباحُ وقمتُ وقمتُ وجُرحيَّ ساقـــي
    أُنادي عــراق عــراق عــراقُ سلاماً على كلِ أهلِ العــراقِ
    [/align]

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    22,689

    افتراضي

    [align=center]
    محسن السعدون :الحكومة انقذت العراق من الحرب الاهلية


    [align=center][/align][/align]


    [align=justify]قال عضو مجلس النواب عن كتلة التحالف الكردستاني محسن السعدون الذي ينتمي الى ثاني اكبر الكتل المشاركة في الحكومة ان حكومة المالكي تمكنت من انقاذ العراق من الحرب الأهلية بعد ان كان على شفا حفرة منها
    واضاف السعدون ان حكومة المالكي هي اول حكومة منتخبة وقد واجهتها صعوبات بالغة كان ابرزها العنف الطائفي والتحديات الامنية
    كما ان للحكومة خطوات ايجابية لايمكن اغفالها فقد تبنت محاربة الإرهاب من خلال خططها الامنية وكذلك اعدت مشروع المصالحة الوطنية
    وعقدت لقاءات ومؤتمرات دولية لتعزيز مكانة العراق كان اخرها مؤتمر شرم الشيخ . وبين: اننا لاننكر وجود السلبيات في مسيرة الحكومة فهناك سلبيات رافقت اداء الحكومة الا انها مازالت تعد خطواتها للامام وخير دليل هو استقرار الحياة في محافظة الانبار بعد ان كانت من المناطق الساخنة في العراق
    .
    [/align]





  10. #10

    افتراضي

    مهما ضعفت إنجازات حكومة المالكي وقلت يجب على العراقيين دعمها لأسباب مهمة تتعلق بوحدة العراق كوطن وبوجودنا كعراقيين وإلا سوف يتحول العراق كأفغانستان في الثمانينيات. ثم أن هذه الحكومة ليست كائن غريب عنا وبعيد بل هي تمثل كل عراقي يريد الراحة والطمأنينة.ففشلها يعني فشلنا كعراقيين ونجاحها هو نجاح كل عراقي.
    مع كل اختلافنا مع شخص هنا وشخص هناك إلى أن هذه الحكومة هي الحل الوحيد لأزماتنا وإلا لا خيار آخر أمام كل عراقي.
    ونتمنى من حكومة المالكي في عامها الثاني التركيز أكثر على الخدمات وخاصة الصحية والكهرباء والماء و حل أزمة البطالة لأن الخدمات والعمل المتوفر من الوسائل المهمة في حل القضية الأمنية.
    وندعو لهم بالتوفيق..
    قال الإمام علي عليه السلام " أَعْجَزُ النَّاسِ مَنْ عَجَزَ عَنِ اكْتِسَابِ الاِْخْوَانِ، وَأَعْجَزُ مِنْهُ مَنْ ضَيَّعَ مَنْ ظَفِرَ بِهِ مِنْهُمْ."

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    403

    افتراضي الانجازات الحقيقيه لحكومات الديمقراطيه

    استبشرنا خيرا عندما سقط الصنم واصبحت الحكومه ديمقراطيه ومنخبه من الشعب نفسه الا ان كل الحكوما لم تحل ولا مشكله واحده من مشاكل الشعب العراقي المظلوم على الرغم من ان العراق محتل من قبل اكبر قوتين في العالم لم نرى اي مساعده من قبل القوات المحتله التي يرغب العراق في بقائها من اجل مساعدته واليكم الانجازات التي تحققت:
    1-الكهرباء كانت تعمل في الليل وخصوصا بعد انتفاضة 17/3/1999 الا انه الان تاتي الكهرباء ساعه واحده في اليوم (فليسمع الذي يعيش في غير العراق وليدعو الله لنا فولله قد مللنا الحياة ونفكر بمغادرة البلد باي ثمن)
    2-المجاري الشوارع مغطاة بالمياه في هذا الصيف ونتحاج الى زورق من اجل التنقل
    3-النفايات والله الشوارع مليانه وماكو مكان( للزباله)
    4- الحصه التموينيه(لايوجد طحين وان وجد فهو يصلح علف للحيوانات وليس للبشر ولاحليب ولاتمن ولاشكرر وبالمنلاسبه لحد الان العراقيين يستخدمون الدهن وليس الزيت)
    5-امان لايوجد في العراق لايوجد يوم يمر من دون وجود عدد من الجثث قي الشوارع
    -
    -
    -
    -
    -
    -
    -
    -
    اشلون يعني الحل نبقى على هذا الوضع
    [movek=right]اللهم انا نرغب اليك في دولة كريمه تعز بها الاسلام واهله وتذل بها النفاق واهله وتجعلنا فيها من الدعاة الى طاعتك والقادة الى سبيلك[/movek]

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2003
    المشاركات
    388

    افتراضي

    الوطني زعلان خطية يريد من الحكومة تجيبله خبز وكهرباء مزة وعرق.

    الوطني ينسى انه مجاهد من مجاهد مقتدى يحرق دبابات وناقلات نفط ويستعرض بالشوارع شارة الحزب والثورة ويبكي على ايام زمان ايام ابوعداي كان ينطيهم كهرباء بالليل. ... اللوطني ينسى ان البصرة تدار من جهة ميليشيات قداوي الحلو وميليشيات الجنرال يعقوبي وخالي انهب يا من تنهب...

    موت الكرفكم. ميزانيتة البصرة بالمليارات صارلها سنتين وما استثمرتوا فلس واحد بيها تنظفون بيها شوارعكم. بعد ليش تحجي على الحكومة.

    لا تقول المطلوب من الحكومة تكنسلك الشوارع اللي انت ما تريد تكنسها.
    السندباد بحار مغامر يعشق المعرفة ويمتلك الجرأة ليواجه الخطأ

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    826

    افتراضي

    كلمة رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي بمناسبة مرور عام على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية



    بسم الله الرحمن الرحيم

    أيها الشعب العراقي العزيز

    ياأبناء الرافدين

    أيها الأخوة والأخوات

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    عام مضى على تشكيل أول حكومة منتخبة دائمة في تأريخ العراق الحديث، هذه الحكومة التي حظيت بتأييد الكتل النيابية المشاركة في العملية السياسية والتي أجمعت على دعم البرنامج الوطني ومنحت الثقة للحكومة، ومن هذا الإجماع، فقد توكلنا على الله وبالإعتماد على ثقة الشعب في تنفيذ برنامج الحكومة، وهي مهمة لاشك أنكم تعرفون أنها صعبة ومعقدة وتواجه تحديات ضخمة.

    كان عام ألفين وستة إختباراً حقيقياً لإرادة الحكومة والشعب، لقد كنّا أمام مفترق طرق، إما أن يبقى العراق موحداً ونسيجه الإجتماعي متماسكاً وقوياً، أو أن ينزلق إلى حرب طائفية، حرب هي من أقذر الحروب عبر التأريخ.

    لقد نجحنا في تجاوز خطر الحرب الطائفية بعد تفجير مرقدي الإمامين العسكريين، هذه الجريمة البشعة التي نفذها التكفيريون وحلفاؤهم من أزلام النظام الدكتاتوري. لقد أصبحت الحرب الطائفية التي كانت تهدد وحدتنا الوطنية خلف ظهورنا.

    كما شهد عام الفين وستة نهاية الدكتاتور وحكمه البغيض الذي جر البلاد إلى حروب ومغامرات طائشة، تلك الحقبة المظلمة التي عانينا منها أشد المآسي والآلام، وقدمنا فيها مئآت الآلاف من الشهداء في السجون والمعتقلات والأنفال وحلبجة والمقابر الجماعية. لقد إنتهى وإلى غير رجعة حكم الحزب الواحد والطائفة الواحدة والقائد الظرورة ونهج التمييز والإقصاء والتهميش.

    لم يكن نجاحنا في تجاوز الحرب الطائفية ونهاية الدكتاتور بدون تضحيات كبيرة، لقد نزفنا دماً وذرفنا دموعاً وواجهنا صعوبات، إنه ثمن باهض ندفعه اليوم في مواجهة الإرهاب، وهو ذاته الذي دفعناه على مدى خمسة وثلاثين عاماً، فالطريق إلى الحرية والعدالة والديمقراطية والمساواة لايمكن إلا أن يكون صعباً وشاقاً.





    أيها الأخوة والأخوات

    منذ اليوم الأول لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية التي تشرفت برئاستها، أطلقت مبادرة المصالحة والحوار الوطني، ولم ينطلق الإعلان عن المبادرة من حسابات سياسية أو حزبية أو طائفية إنما هي رؤية إستراتيجية لإعادة بناء الدولة وتكريس ثقافة الحوار والتسامح ونبذ الخلافات الجانبية وطي صفحة الماضي.

    لقد وضعنا المصالحة الوطنية على راس أولويات عمل الحكومة وسخرنا لها كل الإمكانيات وقلنا في أكثر من مناسبة إنها قارب النجاة للعراقيين والخيار الوحيد لتجاوز المحنة والعبور إلى بر الأمان ويؤسفنا ان البعض قد تمرد على الحوار والمصالحة وسيكون لنا معهم موقف شديد وفق القانون.

    مبادرة المصالحة الوطنية، أفرزت مؤتمرات للعشائر ومنظمات المجتمع المدني والقوى السياسية والضباط والمثقفين في عموم العراق،

    كما وفرت الأرضية المناسبة لإجراء تعديلات دستورية تكون فيها سلطة القانون هي الفصل وذلك من خلال تقديم مشروع المساءلة والعدالة إلى مجلس النواب.

    إن مشروع قانون المساءلة والعدالة يضمن حقوق الشهداء ويفرق بين من تلطخت أيديهم بدماء الأبرياء ومن أجبروا على الإنتماء لحزب البعث المنحل، فالمشروع يوفر إطاراً قانونياً ومحاسبة عادلة ويطوي صفحة الماضي الدموية. إن القانون الذي نريده حكماً وحاكماً لايعني التساهل مع المجرمين من البعثيين وتضييع حقوق الشهداء والسجناء بل هو إحقاق للحق وإعادة الإعتبار لكل الذين تعرضوا للظلم والتعسف والإضطهاد.

    أيها الشعب العراقي الكريم

    مشروع المصالحة الوطنية، نعتبره السلاح الأقوى في محاربة الإرهاب، وكنا على ثقة كاملة بأنه سيفلح في دحر التكفيريين وحلفائهم على الرغم من تشكيك بعض القوى السياسية التي كانت تراهن على أن تتحول المصالحة الوطنية إلى جسر لعودة القتلة والمجرمين، وهيهات أن يتحقق هذا الوهم، فالعراق الجديد لامكان فيه لحزب البعث الحافل تاريخه بالانقلابات والتآمر ولعتاة الجريمة والإبادة الجماعية.

    ولايفوتني هنا أن أدعو العشائر العراقية المخلصة ومنظمات المجتمع المدني لتشكيل مجالس إنقاذ وطني في جميع محافظات العراق والوقوف إلى جانب قواتنا المسلحة للقضاء على آفة الإرهاب الذي يستهدف العراق، أرضاً وشعباً وتراثاً عظيماً، فالإرهابيون يدمرون البنى التحتية ويقتلون الأساتذة والأطباء والمهندسين وعمال النباء والصحفيين والرياضيين والفنانين فضلاً عن النساء والأطفال كما يضربون المساجد والكنائس والجامعات ويطال حقدهم الأعمى معالم بغداد التأريخية والمدنية والثقافية.

    أيها الإخوة والأخوات

    إن معركتنا مع الإرهاب مفتوحة وطويلة، ولايضنن أحد أن هذه المعركة ستنتهي اليوم أو غداً، فالتحديات الأمنية التي تواجه عراقنا العزيز بالغة الخطورة، ومايزيد في صعوبتها التدخل الخارجي الذي لم يعد خافياً على الجميع، كما أن إستجابة وخضوع بعض القوى السياسية لتأثيرعدد من الدول قد أدى إلى تعقيد الملف الأمني الذي لم يعد تحدياً داخلياً، وهو مايدعونا إلى المزيد من اليقضة والحذر، وسيأتي اليوم الذي نكشف فيه عن تورط جماعات وشخصيات سياسية في تأجيج الأعمال الإرهابية ولن نتردد في فضح الدور التخريبي الذي تقوم به بعض الأطراف الاقليمية والدولية التي لايسرها أن ترى العراق قويا يعيش تجربة ديمقراطية ومصمم على إقامة دولة المؤسسات.

    إن هذه الجهات التي نعرفها جيداً ستدفع ثمناً باهضاً من أمنها وإستقرارها في حال لم تتوقف عن سياسة إرباك العراق أمنياً ليبقى ضعيفاً، فالعراق القوي، الديمقراطي، التعددي هو الضمانة الوحيدة لمنع عودة الدكتاتورية وصمام الأمان للإستقرار والإزدهار في المنطقة.

    يرتكب خطأ فادحاً، أي مكون من مكونات الشعب العراقي أن يستقوي بالخارج، لأن ذلك من شأنه أن يؤدي إلى صراع القوى الإقليمية والدولية على الساحة العراقية كما إننا ندعو جميع الحريصين على وحدة وسلامة أرض العراق وسيادته أن يكفوا عن التدخل في شؤوننا الداخلية، فالعراقيون وحدهم القادرون على حماية بلادهم والذود عن كرامتهم. إن شعبنا الذي سطر ملاحم إنتخابية في فترة زمنية قياسيةوعصيبة وأقام مؤسساته الدستورية على أنقاض الدكتاتورية يرفض منطق الوصاية والتفكير بالنيابة عنه.

    أيها الاخوة والأخوات

    إن إستكمال بناء قواتنا المسلحة مهمة وطنية ومركزية نعمل لتحقيقها في أقرب وقت ممكن وهي عملية تقربنا يوماً بعد آخر من تسلم المسؤولية الامنية الكاملة ومسك الملف الأمني في عموم البلاد. لقد قطعنا في هذا المجال شوطاً كبيراً وأصبحنا نسابق الزمن في التدريب والتأهيل والتجهيز بالأسلحة والمعدات العسكرية الحديثة لتأخذ اجهزتنا الامنية زمام المبادرة والمسؤولية في حماية الوطن والمواطن وتمهد لإنسحاب القوات المتعددة الجنسيات من البلاد، وستبقى هذه المهمة في مقدمة أولويات برنامجنا في عام ألفين وسبعة.

    وبهذه المناسبة أدعو جميع العراقيين إلى تحمل مسؤولياتهم ومساعدة قواتنا المسلحة لتتمكن من القيام بواجبها في ظل سيادة القانون واحترام حقوق الانسان.

    إن خطة فرض القانون التي دخلت شهرها الرابع هي خطة مهنية تكاملية يتم تنفيذها على مراحل ، وقد قلنا منذ اليوم الاول انها لاتستهدف اي مكون اوطائفة ، انما هي لحماية الموطنيين وحرب مفتوحة على الإرهابيين. إننا عازمون على الضرب بيد من حديد جميع الخارجين عن القانون من المنظمات الإرهابية والميليشيات والجماعات المسلحة التي تعبث بأمن البلاد فلايمكن أن نبني دولة في ظل ميليشيات متعددة الولاءات والإنتماءات والمصالح وسنعطي الفرصة كاملة لمن يلقي السلاح طوعاً ويعود إلى الصف الوطني وسوف نستنفذ كل الحلول السياسية قبل الشروع بالإجراءات العسكرية التي نتمنى أن لانضطر لإتباعها لفرض سلطة القانون.

    لقد نجحنا في خفض معدلات القتل الطائفي بدرجة كبيرة وتمكنّا من إعادة الحياة إلى عدد من المناطق في بغداد التي كان يسيطر عليها الإرهابيون ، وعلى الرغم من عملية التشويش المقصودة التي تقوم بها بعض الأطراف والشخصيات المعروفة الحال والنيل من سمعة قواتنا المسلحة وأجهزتنا الأمنية، فإننا نطالب السلطة القضائية بملاحقة هؤلاء وإحالة ملفاتهم للعدالة لمحاسبتهم بإعتبارهم يشجعون الإرهاب ويحرضون على الكراهية والفتنة الطائفية.

    أيها الإخوة والأخوات

    يخطيء من يظن أن بناء الدولة ومؤسساتها وأجهزتها المختلفة محصور بيد الحكومة فقط، إننا جميعاً مسؤولون على أن يسترد العراق عافيته ويحقق أمنه وإستقراره وإزدهاره ولاشك أن هذه المهمة الشاقة والصعبة والطويلة لايمكن أن تتحقق في فترة قصيرة، إنها مهمة تدريجية يتطلب إنجازها عملاً تضامنياً وتضحيات من الجميع ولايجوز للقوى السياسية المشاركة في العملية السياسية الوقوف حيال ذلك موقف المحايد أو المتفرج أو المتصيد للأخطاء،

    وقد لمسنا ذلك وللأسف الشديد من بعض الذين وضعوا أنفسهم موضع المراقبين والمتربصين عن بعد بدل أن يضعوا أيديهم بأيدينا لبناء العراق الجديد.

    إن التعاون بين السلطات الثلاث يتم بطريقة تكاملية ودون أي تدخل من جانب أي سلطة في شؤون السلطات الأخرى، لقد رفعنا مع شركائنا في العملية السياسية شعارالتعاون والتكامل والمراجعة لتحقيق أكبرقدرمن التفاهم القائم على أساس الضوابط الدستورية بهدف مراجعة البرامج والتشريعات وبما يخدم المصالح العليا للبلاد.

    لقد أسسنا في عام الفين وستة لعلاقات إقليمية ودولية متوازنة مع العديد من دول العالم، ونجحنا في تطويرعلاقات العراق مع هذه الدول في المجالات المختلفة. لقد وقّع العراق مع ستين دولة ومنظمة دولية على وثيقة العهد الدولي في شرم الشيخ، وهي الوثيقة التي تمثل إلتزامات متبادلة بين العراق والمجتمع الدولي،



    نتوقع أن يجني العراق منها نتائج طيبة سوف تنعكس على الإقتصاد وبناه التحتية ومسيرة البناء والإعماروتشجيع الإستثمارات الأجنبية وتوفير الأمن والإستقرار.

    لقد تمكنت الحكومة وبالتعاون مع مجلس النواب من التصديق على مشروع قانون الإستشمار الذي يعد خطوة في غاية الأهمية لتطوير الإقتصاد وإعادة بناء البنية التحتية المدمرة وتوفير فرص للعاطلين عن العمل كما أقرّت الحكومة أكبر ميزانية في تأريخ العراق تم تخصيص جزء مهم منها لإعادة البناء والإعمار. كما قدمت الحكومة مشروع قانون النفط الذي تمثل مصادقه البرلمان علية، قفزة نوعية في عملية البناء وتطوير صناعة النفط وتوزيع عادل للثروة وتكريس لوحدة العراق وسيادتة.

    أيها الإخوة والأخوات.

    إن تجسيد تطلعاتكم وآمالكم هي في صميم برنامج عملنا ونصب أعيننا وقد عاهدنا الله وعاهدناكم على المضي لتحقيقها ولن نألو جهداً للوصول إلى هذا الهدف.

    همومكم الحياتية اليومية ليست غائبة عنّا، نتابعها لحظة بلحظة ونعمل بكل جد ومثابرة من أجل تحسين الخدمات ورفع المستوى المعيشي وأن جهودنا ستتواصل ولن يثنينا النهج التخريبي للعصابات الإرهابية عن خدمتكم أو يفل من عزمنا عن سماع همومكم ومعاناتكم.

    إن مايساعدنا في الإستمرار في تحمل المسؤولية، شعورنا هو أنكم تدركون حجم التحديات والمخاطر الداخلية والخارجية التي تواجه عراقنا العزيز، وهو مايزيدنا إصراراً على مواصلة الطريق لبناء عراق حر، ديمقراطي، تعددي، إتحادي.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.







    نوري كامل المالكي

    رئيس وزراء جمهورية العراق

    22/5/2007

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    403

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السندباد مشاهدة المشاركة
    الوطني زعلان خطية يريد من الحكومة تجيبله خبز وكهرباء مزة وعرق.

    الوطني ينسى انه مجاهد من مجاهد مقتدى يحرق دبابات وناقلات نفط ويستعرض بالشوارع شارة الحزب والثورة ويبكي على ايام زمان ايام ابوعداي كان ينطيهم كهرباء بالليل. ... اللوطني ينسى ان البصرة تدار من جهة ميليشيات قداوي الحلو وميليشيات الجنرال يعقوبي وخالي انهب يا من تنهب...

    موت الكرفكم. ميزانيتة البصرة بالمليارات صارلها سنتين وما استثمرتوا فلس واحد بيها تنظفون بيها شوارعكم. بعد ليش تحجي على الحكومة.

    لا تقول المطلوب من الحكومة تكنسلك الشوارع اللي انت ما تريد تكنسها.
    لماذا الكذب اريد ان تاتي بناقلة نفط واحده تم حرقها من قبل التيار الصدري
    حبوبي سندباد انت تذكرني بجدتي الله يرحمه جانت حجايتهه المفضله (موت الكرفكم)
    زين البصره مسيطر عليه انا زين النجف كربلاء الحله الناصريه الديوانيه كردستان ديالى الموصل لوكله مامسيطره عليها الحكومه جا عليمن مسيطره هاي الحكومه بسعلى المنطقه الحمره
    [movek=right]اللهم انا نرغب اليك في دولة كريمه تعز بها الاسلام واهله وتذل بها النفاق واهله وتجعلنا فيها من الدعاة الى طاعتك والقادة الى سبيلك[/movek]

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني