صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 26
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    337

    افتراضي قلعة صالح ( شطرة ألعماره ) في ألتاريخ



    كانت قديما تسمى ب(الشطرة) ثم سميت (شطرة العماره) تمييزاً لها عن شطرة المنتفك وذلك في عام ـ1884ميلادي ألموافق 1288 هجري وقد مر بها ألرحاله ( تافرنييه ) في العام 1678 ميلادي وقد سميت ب(قلعة صالح) نسبة الى (صالح سليمان النجدي) الذي انتدبته الحكومة العثمانية لمحاربة العشائر التي امتنعت عن أداء الرسوم إلى الدولة العثمانية وهو الذي انشأ قلعة في الموقع الذي كان قد عسكر فيه فسميت بهذا الاسم وهو الذي اشرف على إسكان مجاميع من الناس على ضفتي نهر (الكرمه) الذي يربط نهر دجلة بنهر المجرية وهكذا اتسعت المدينة حتى أصبحت قضاء تابع إلى مدينة ألعماره وقد بنيت فيها الأبنية على الجانب الأيسر من نهر دجلة وكان يربطها بالجانب الأيمن عباره تحولت بمرور الزمن إلى جسر مكون من عدد من السفن (المهيلات) فأصبحت سوقا كبيرا وفيها من النفوس حسب إحصاء 1930 (3045) ثلثهم من الصائبة الذين أقاموا معابدهم الدينية المنادي في موضع يقال له (لطلاطه) وأصبح عدد نفوسها زهاء 5000 في عام 1947 وهم خليط من المسلمين والصابئة واليهود فالمجتمع في قلعة صالح مكون من طبقة الموظفين الذين يديرون شؤون القضاء إدارياً وطبقة من أبناء العشائر الذين نزحوا من مرقدي (عبد الله بن علي بن ابي طالب) ، ونبي الله (العزير) وهم ( العطارون ، والبقالون ؟، والوزانون) ومن عشائر مختلفة وطبقة من أبناء الصابئة الذين يمارسون صياغة الحلي وطبقة من اليهود الذين نزحوا من منطقة مرقد نبي الله (العزير) ، وكانوا يشتغلون بالربا وحتى بيع المشروبات الخمور وبعد ذلك سكن المدينة أصحاب الحرف الشعبية وخاصة البنائين وقلعة صالح مكونة من عدة محلات :
    أولا: محلة الصائبة في لطلاطه في الجانب الايسر من نهر دجلة .
    ثانيا : محلة السليمانية وحدودها من الجسر إلى علوة الأسماك وكان اغلب سكانها من اليهود .
    ثالثا : محلة الغربية وهي المحلة التي تقع على الجانب الأيسر من نهر الكرمة والذي اندثر وأصبح شارعا.
    رابعا: محلة الحسينية وهي المحلة التي تقع على الجانب الايمن من نهر الكرمه المندثر .
    ومجتمع قلعة صالح لم يتغير منذ تأسيس المدينة حتى قيام ثورة 14/تموز/1958 عندما شرعت الثورة قانون الاصلاح الزراعي رقم 30/1959 الذي حدد العلاقات الزراعية وانهي مرحلة الإقطاع إذ كانت جميع الأرضي في قلعة صالح موزعة بطريقة الالتزام على 26 شخصا منهم 18 من شيوخ العشائر و 8 أشخاص من المزارعين الكبار ومن أشهر الأسر التي سكنت القضاء 1. بيت مرزوك 2. بيت دمعه 3. بيت احمد حميدي الخفي 4. بيت سيد جواد القزويني 5. بيت الشيخ عبد المجيد الهاشمي 6. بيت الشيخ محمد حسين الحر العاملي ، 7. بيت الحاج علي البهار الظالمي 8. بيت احمد الخماس ، 9. بيت عاشور الحسن 10. بيت قاسم الحاج علي ،11. بيت هادي السعيد 12. بيت عمران 13. بيت درجال . 14. بيت حامي عبيد . 15. مله سليمان الصالح 16. بيت الشيخ حسين الخزعلي . 17. بيت السيد عريبي البو حيه . 18. بيت الشنك 19. بيت حسين الشندل التميمي 20. بيت منصور الزاير . 21. بيت محسر المالكي 22. بيت سلمان الغرباوى 23. بيت فرعون 24. بيت مصلح. 25 بيت ناموس 26 بيت منخي27 بيت مصلح 28 بيت فرعون 29 بيت ألملايه 30 بيت رومي وأخرون
    وكان المختار في القضاء ينتخب من قبل عامة الناس وهم على التوالي 1. منصور الزاير 2. حسين علي الشندل 3. كاظم الدرجال . ..... ثم أصبح لكل محلة مختار .
    أفتتحت أول مدرسة في قلعة صالح في حزيران 1917 ، وافتتحت ثاني مدرسة في عام 1949 وسميت مدرسة الأندلس . ومن إعلام هذه المدينة الدكتور (عبد الجبار عبد الله ال سالم ) عالم الفيزياء وأشهر علماء العلوم الطبيعية في العالم ولد في 1909 ، ومن أشهر مؤلفاته (موسوعة الأنواء الجوية) و (العراق في القرن السابع عشر) ، ( علم الصوت) ، و( مقدمة في الفيزياء النووية والذرية ) ، توفي في 9/6/1969 ، والأستاذ (غضبان رومي الناشئ) ولد في 1905 ، اصدر كتاب ( الصابئة المندائيون ) و (تعاليم دينية لأبناء الطائفة ) ، والدكتور ( مجيد دمعه) اصدر كتاب (دراسات في الأدب العربي) ، والدكتور (فرحان سيف ) المولود عام 1909 وهو أول طبيب في ميسان ، والأستاذ (عبد الواحد محمد ) ولد في 1933 حاصل على شهادة الماجستير (آداب ) في النحو وعلم اللغة ، له مؤلفات مطبوعة قصص (باتريشيا ) في 1957 ، و( الرواية البابلية الحديثة ) في 1986 وله كتب مترجمات (الرواية الحديثة لبول ويست ) في 1980 ، و (الانطباعية الحسية لهيو ادفيل ) في 1960 ، ومن إعلام القضاء أيضا السيد ( عبد الله نجم زهرون ) رئيس المجلس الروحاني الأعلى للطائفة الصابئة المندائية واسم الشهرة له ( الريش) زهرون السبتي ولد في 1927 وهو اول رجل دين صابئي يزور قداسة البابا يوحنا بولص في روما ، والدكتور القزويني مؤلف (عالم طبيعيات ) ، وأستاذ العلوم (محمود الموسى ، والبروفسور (محسن حرفش السيد ) استاذ علم الاقتصاد في جامعة البصرة ، والدكتور (قبيل كودي) شاعر وباحث ) ، والسيد (حمود حسين العبيدي ) شاعر ،وألدكتور جعفر عباس حميدي والدكتور جاسم محمد ألخلف/ رئيس جامعة بغداد والشيخ (حسين الخزعلي ) شاعر معروف ، والسيد (فيصل لعيبي) فنان تشكيلي معروف ، والسيد ( قاسم رسن ) خطاط (، والسيد علاء بن رسول العباسي ) خطاط ، والسيد (علي كاظم الدرجال ) شاعر وباحث ، مؤلف اوبريت (هيله وحمد ) عام 1973 ، وتاريخ (عبد الله بن الإمام علي ) في 2009 وديوان وقفات في ألشعر ألعمودي والسيد (حميد ألمالكي أبو عباس) شاعر شعبي معروف والشاعر الرادود (جبار محمد علي الخطاوي) وحمدي عبد ألرضا ألسيد ( من ألشعراء ألرواد )، ومن أشهر الفنانين العراقيين من ابناء هذه المدينة (عبد الواحد جمعه ) ، (سامي عمران ) (وصالح هيله ) ،(سلمان الجوهر ) ، والمذيع المعروف (مزعل شنته الحاتم ) وآخرون ......... ، وكان أول من شغل وظيفة معلم مدرسة لمدرسة قلعة صالح عند افتتاحها هو السيد ( عبد القادر صالح عبد القادر ) من مواليد محافظة البصرة ولد في 1884 وخريج دار المعلمين (العثمانية) في البصرة لعام 1911 ، والتحق معه للتدريس من محافظة ألعماره كلا من (الملا كريم ) لتدريس التربية الإسلامية للتلاميذ المسلمين ، و (الشيخ عبد الله المندائي ) لتدريس الدين الصابئي للتلاميذ الصابئة ، وكان قبل هذه المدرسة المدارس الأهلية والمدارس التركية ، حتى عام 1915 ، واحد تلاميذ هذه المدارس من أبناء هذه المدينة السيد ( سليم خورشيد ) تولد 1887 ، وأول مدير لمدرسة الأندلس هو المرحوم السيد (مكي عبد الرحمن الصالح ) .وأول مدرسه أهليه في قلعة ضالح هي مدرسة ألجامع ألكبير بأدارة ألملا سليمان ألصالح ومدرسه أخرى بأدارة ألشيخ محمد حسين ألحر ألعاملي
    والذي أتمناه من أبناء قلعة صالح الأعزاء تعريف الناس بأعلام هذه المدينة الذين لم يرد ذكرهم والله الموفق .

    المصادر :
    1. عبد الهادي الجواهري / العماره تاريخ وتحليل .
    2. عبد الجبار الجويبراوي / تاريخ ميسان .
    3. عبد الرزاق الهلالي / تاريخ التعليم في العراق
    4 .تاريخ ميسان وعشائر العماره / ألجويبراوي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    337

    افتراضي معلومات أضافيه عن قلعة صالح *

    معلومات إضافية عن قلعة صالح
    لقد اختلفت الآراء في تسمية قلعة صالح فعندما مر بها ألرحاله (تافرنييه)عام1678 ميلادي أطلق عليها اسم ألشطره وذلك بعد مروره بالعمارة وقد سميت ألعماره بهذا ألأسم نسبة ألى عماره ألدلمي ألعذاري أو عماره بن صهيب شيخ عشائر الدارميين من ربيعه ويخطأ من يعتقد أنها سميت نسبة ألى ألوا لي ألعباسي عماره بن ألحمزه لأن مقر ألولايه كان في جواسق ميسان ( ناحية ألعزير أليوم ) وأرض ألعماره ألحا ليه مستنقعات وأهوار لاتصلح مقرا للولايه وكانت موطنا لعشائر من ربيعه وقد بنى شيخها عماره قلعة من الطين وحنايا ألقصب وألبردي أطلق عليها قلعة عماره ألعذاري أو عماره بن صهيب بتسكين ألعين *
    واستمرت هذه التسمية طوا ل القرن السابع عشر الميلادي وفي منتصف القرن التاسع عشر الميلادي كانت تسمى قلعة صالح وسبب التسمية كما ذكرنا في أول البحث ترجع الى صالح سليمان النجدي الذي تولى قيادة عسكر ( الهايته )الذي قامت بتشكيله الحكومة العثمانية سنة 1853 وكان برتبة (دللي باشا )وسبب إرساله إلى شطره العمارة كما ذكرنا ثورة العشائر وامتناعهم عن دفع الضرائب
    إلى الحكومة وقد تمكن من احتلال موقع ألعماره الحالي ثم اندفع باتجاه شطره ألعماره وكان بصحبته عدد غير قليل من ألنجاده وعند وصوله الى نهر المجرية القديم (نهر ألكرمه ) قطع خطوط التموين على العشائر المتمردة على الحكومة
    واستطاع قمع ثورة العشائر وعلى اثر ذلك عهدت إليه الحكومة العثمانية حكم المنطقة وإدارتها وشرع ببناء قلعه من الطين في ذلك الموقع لغرض تشجيع الناس وتشويقهم إلى السكن فاسكن الصابئة في الضفة اليمنى من نهر ألكرمه والطوائف الأخرى من المسلمين واليهود اللذين قدموا من مراقد نبي الله الغزير (عليه السلام ) ومرقد عبد الله بن على بن أبي طالب ( رض ) في الضفة اليسرى من نهر ألكرمه كما ذكر ذلك الأستاذ عبد الرزاق الحسني في كتابه (موجز تاريخ البلدان العراقية ) وأول مدير إداري لقلعة صالح ( حسن بك ) وهو أول موظف حكومي يعين فيها وأول قائممقام هو ( الحاج أمين بك ) وقد شيد فيها الجامع الكبير عام 1886 م الموافق 1304 هجري وذلك في زمن الوالي العثماني ( عاصم باشا ( ومن ألعوائل ألنجديه ألتي أستوطنت قلعة صالح بيت ألملا سليمان ألصالح أول معلم لمدرسه أهليه في ألجامع ألكبير ألذي أمر ببنائه ألوالي مصطفى عاصم باشا كما أسلفنا وبيت مرزوك وهم كاطع ألمزوك ومنصور ألمرزوك وطوبان ألمرزوك وقد أنجب هذا ألبيت عدد من ألمعلمين كان أبرزهم ضيف ألله ألعثما ن وعبد ألكريم ألمناحي وعبد ألرزاق كاطع وأ حمد عثمان وألساده ألأشراف حسن ومحمد ألخلف وبيوت كثيره تصاهرت مع ألعشائر ألتي أستوطنت قلعة صالح وأصبحوا عائله واحده *****



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    337

    افتراضي

    ألطا ئفه ألصابئيه في قلعة صالح :
    للمعلومات لايستطيع المرء في قلعة صا لح وعموم ميسان ان ينسى الفضل الكبير لابناء الطائفه الصابئيه المندائيه الذين انخرطوا في سلك التعليم وكانوا مربين بكل ماتعنيه الكلمه والصابئه المندائيين هم من سكان ميسان القدماء ولهم فيها معابد يسمى الواحد منها ( مندي ) واهمها :
    1 مندي الشيخ جوده بن الشيخ داموك في العماره
    2 مندي الشيخ رومي بن الشيخ سام في قلعة صالح وكلاهما من عشيرة ( المندويه )
    3مندي الشيخ يحيى بن الشيخ زهرون في قلعة صالح وهو من عشيرة ( البو سبتي )
    4 مندي الشيخ جثير بن منتوب في ناحية المشرح
    واهم عشائرهم في ميسان :
    1 عشيرة المندويه وموطنها العماره
    2عشيرة الخميسيه وموطنها قلعة صالح
    3 عشيرة المسودنيه وموطنها المجر الكبير
    4 عشيرة ألبو زهرون وموطنها ألكحلاء وألمشرح
    5 عشيرة ألبو سبتي في قلعة صالح
    6 عشيرة ألبوكلمش وموطنها ألكحلاء
    7 عشيرة ألسيفيه وموطنها قلعة صالح
    ومن أبرز ألأسر ألتي سكنت ألعماره وألمدن ألتابعه لها :
    1 أسرة أل زهرون 2 أسرة أل جوده 3 أسرة أل كثير 4 أسرة أل مغامس
    5 أسرة أل زامل 6 أسرة أل تقي 7 أسرة أل عيسى
    ومن أوائل ألأساتذه ألدكتور ألمعجزه عبد ألجبار عبدألله تولد 1909 م وغضبان رومي ألناشىْ تولد 1905 م وعبد ألواحد مهتم ـ خريج ألدوره ألتربويه لعام 1957 م و أنيس عمورمخيظر ـ دوره 1957 م وغيرهم *

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    191

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي العزيز صلح المعلومات عن الشطره وتاريخ تئسيسها واذكر المؤسس الحقيقي للشطره بأمانه والله الموفق وشكرا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    337

    افتراضي

    ألأخ نجم ألعبودي ألمحترم :
    لماذا تجعل ألموضوع غامضا على ألقارىْ وألمفروض تدلوا بدلوك وكفى ألله ألمؤمنين شر ألقتال :
    1 ألمقصود بالشطره هي قلعة صالح ( شطرة ألعماره ) وليست شطرة ذي قار وكانت شبه جزيره يحيط بها ألماء من كل مكان نهر دجله ألرئيسي ونهر ألكرمه ونهر ألمجريه أضافة ألى ألفروع ألأخرى مثل ألربيحيه وأم أرانب وألكسره وخر ألكوام والحصان ومريبي وألبطاط وفروع كثيره *
    2 أستطاع ألدلي باشا صالح سليمان ألنجدي دحر ألعشائر ألتي أمتنعت عن دفع ألضرائب ألى ألحكومه ألعثمانيه وأتخذ من هذه ألأراضي معسكرا له وبنى فيه قلعه من ألطين سميت بأ سمه ( قلعة صالح ) ولأنها كانت تسمى ألشطره وبسبب ألأشكالات ألتي تحصل لخطوط ألتلغراف لحصول خلط بينها وبين شطرة ألمنتفك أكتسبت هذا ألأسم ألجديد وألدليل على ذلك ألأخوه ألنجاده ألذين جلبهم معه من نجد وألحجاز وألذين مازالوا في ألمدينه
    من ألأحفاد وحتى ألأجداد
    3 راجع ألمصادر ألمذكوره في ذيل ألبحث وألسلام عليكم *****


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    191

    افتراضي

    شكرا اخي نور على هذا التوضيح : اخي شعندي وياك حتى الله يكفينا شر القتال . مجرد ذكر اسم مؤسس الشطره والله الموفق

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    337

    افتراضي ألرد على ألأخ نجم ألعبودي *

    ألأخ نجم ألعبودي أنا مسرور جدا على أقتناعك بالبحث وأتمنى أكمال بحثك ألخاص ( ألعشائر ألعدنانيه ) وربط ألعشائر ألعدنانيه ألتي أتخذت أسماء شتى في ألوقت ألحاضر مع ألقبيله ألأم وألسلام عليكم ***

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    337

    افتراضي معلومات أضاقيه عن قلعة صالح

    [center]
    مدينة قلعة صالح احدى اقدم أقضية العمارة الصغيرة [
    /center]
    ..، وكانت تسمى الشطرة أو شطرة العمارة تمييزا لها عن شطرة (المنتفك ).. ولعل هذه التسمية جاءت نتيجة مرور نهر دجلة الذي يشطرها إلى شطرين أحدهما يقع عند الطريق الدولي بين بغداد والبصرة ..، والاخر يمثل مركز المدينة ( نهر ألكرمه ).. أما تسميتها فقد اختلفت فيها الاراء .. فقد مر بها الرحالة الفرنسي ( تافرنية)عام 1678 وسماها ( الشطرة) وذلك بعد مروره بمدينة العمارة ..

    ويبدو ان تسمية الشطرة وقلعة صالح ذكرت على فترتين تاريخيتين مختلفتين ففي بادئ الأمر أي في القرن السابع عشر الميلادي كانت تسمى ( قلعة صالح) ثم سرعان ما أعيدت تسميتها إلى الشطرة .. وقد ثبتت في السجلات الرسمية إلى ما قبل عام 1921 إذ كانت تسمى ( شطرة العمارة ) بعدها عادت إلى تسمية قلعة صالح ومازالت حتى الآن..،
    على ان التسمية جاءت من اسم ( صالح السليمان النجدي) والذي كانت له في وقتها رتبة ( دلي باشا) حين كان يقود ( عسكر الهايته) عام 1853 وهو رجل نجدي الأصل عراقي الولادة وهو الذي قام بتشييد تلك القلعة وسميت باسمه.،

    وكانت هذه المدينة إحدى المناطق العسكرية للإنكليز بعد احتلال العمارة من قبل البريطانيين .. حيث كان الحاكم العسكري فيها آنذاك النقيب ( هجكوك) الذي ألف كتاب ( الحاج ريكان ) أو عرب الاهوار وكان هجكوك يجيد اللغة العربية بطلاقة .

    وتضم قلعة صالح عشائر قبيلتي بني مالك ةوعشائر أخرى من السراي وعبادة وطبقة من أبناء طائفة الصابئة المندائيين الذين يمارسون صياغة الحلي الذهبية والفضية والحدادة والنجارة وتربطهم بأسر الشيوخ والمزارعين روابط حميمة وخاصة النساء ,وطائفه من اليهود.

    (أقدم مدرسة في المدينة)

    وتعد مدرسة قلعة صالح التي افتتحت في حزيران عام 1917 من المدارس القديمة في المحافظة وكانت تضم 90 تلميذا منهم (45) تلميذاصابئيا و (45)تلميذا مسلما ..، حيث بنيت في زمن الجنرال ستا نلي مود ومن تبرعات أهالي قلعة صالح وفيها درس العالم الفيزياوي الأستاذ الدكتور عبد الجبار عبد الله في مطلع العشرينات ( وهو من الطائفة المندائية) والذي عرف بتنبؤاته في التغييرات المناخية المفاجئة مما أثار سخط وسخرية أقرانه التلاميذ آنذاك في الوقت نفسه أذهل معلميه الذين سرعان ما انحازوا إلى مساعدته وتشجيعه عندما تحقق كل ما تنبأ به على صعيد الأنواء الجوية .. فقد كان عبد الجبار عبد الله يصطحب معه في الأيام المشمسة مظلة يصنعها بنفسه ويجتمع حوله التلاميذ مطلقين عبارات السخرية والاستهزاء إلا انه لم يأبه لما يفعلون حتى يتحقق متنبأ به بعد فترة قصيرة إذ تتلبد السماء بالغيوم ومن ثم تبدأ الأمطار تسقط وبذلك يبدا بنشر مظلته فوق رأسه كما كان في كل يوم يكتب على السبورة درجات حرارة الجو وسرعة الرياح واتجاهاتها في قلعة صالح ومثلما يحدث اليوم في النشرة الجوية التي تذاع عبر الإذاعة والتلفزيون .
    وجدير بالذكر ان باخرة تركية للمؤنة اغرقت عند دخول الانكليز قرب قضاء قلعة صالح من جهة العزيرتسمى ( مرمريس) ..، كما يوجد في القضاء في زمن الاتراك سجن تحت الارض قريب من شاطىء دجلة جنوب المدينة ويقال ان الاتراك يطلقون طلقة واحدة على من يهرب منه دون ان يكلفوا انفسهم عناء العبور خلفه .

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    266

    افتراضي من اعلام قلعة صالح

    الراحل الدكتور البروفسور صبري سباهي / من مواليد قلعة صالح / من الطائفه ألصابئيه
    _ أكمل دراسته ألأوليه في مدارس قلعة صالح
    - حصل على شهادة الدكتوراه في مجال الزراعة
    - عمل كاستاذ برفسور في اكاديمية العلوم الزراعية بموسكو
    - قدم عدد من الاطروحات والبحوث العلمية في مجال تطوير انتاج القمح والشعير والرز
    - كرم من قبل اكاديمية العلوم الزراعية تقديرا لجهوده في تحسين زراعة الرز في فترة قيام الاتحاد السوفياتي
    - كرم من قبل الحكومة الروسية وجامعة موسكو بعد التحولات التي شهدها الاتحاد السوفياتي لجهوده القيمة في تطوير وتحسين وزيادة انتاج القمح
    - اسس اول نقابة لعمال الصياغة بعد قيام الجمهورية العراقية عام 1958
    - ساهم باعادة روابط تنظيمات الحزب الشيوعي العراقي بعد انتكاسة 1949
    - توفي في 20 كانون الثاني 2008

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    266

    افتراضي من أعلام قلعة صالح

    الاستاذ عائش جبر يحيى
    _____________

    - ولد الاستاذ عائش جبر يحيى عام 1910 في قضاء قلعة صالح في محافظة ميسان وأكمل دراسته الابتدائية فيها.
    - دخل دار المعلمين الابتدائية في بغداد وتخرج منها عام 1931 وكان من ضمن الخرجين لتلك السنة من المندائيين ، إضافة للمرحوم عائش جبر كل من المرحوم نعيم رومي والمرحوم راشد لامي.
    - عمل في سلك التعليم فتعين لاول مرة في البصرة ثم إنتقل الى مدينة العمارة.
    - عمل كمدير مدرسة لمدة قاربت خمسة عشر عاما.
    - إنتقل الى بغداد عام 1958 وعمل في سلك التعليم لحين إحالته على التقاعد عام 1964 بعد أكثر من ثلاثة وثلاثون في سلك التعليم كان فيها مثالا للمعلم الناجح والمربي للالاف من طلبته الذين لايزال الاحياء منهم يحمل له أسمى وأنبل الذكريات.
    - تزوج عام 1939 من كريمة المرحوم الكنزبرا يحيى الكنزبرا زهرون.
    - أنجب ثلاثة أبناء وهم الدكتور غسان عائش والمرحوم المهندس عدنان عائش والدكتور نعمان عائش، وستة بنات وهن نجله وأميره وخوله ونهله ونضال وبان.
    - إنتقل الى جوار الحي العظيم في 8.7.1990 بعد مرض لم يمهله طويلا.

    عمل المرحوم عائش جبر في خدمة الدين المندائي وأبنائه بنكران ذات على مدى أكثر من ثلاثين عاما من العمل المتواصل فكان من أوائل الذين سعوا لكي يكون لهذه الطائفة كيان معترف به.
    منذ تأسيس مجلس التولية في زمن المرحوم الكنزبرا عبد الله الكنزبرا سام، عمل المرحوم عائش جبر مع الاستاذ المرحوم غضبان رومي والاستاذ المرحوم زهرون وهام و المرحوم خليل مال الله وآخرين بجهد لايكل ولايمل من أجل أن تحصل الطائفة على بعض حقوقها ، ونتيجة لتلك الجهود المضنية تم شراء دارلكي تكون أول مندي للطائفة و كذلك الحصول على قطعة أرض لتكون مقبرة
    خاصة للمندائيين في منطقة أبي غريب. ثم تكون المجلس الروحاني الاعلي للطائفة فكان المرحوم عائش جبر من أوائل أعضاء المجلس الذين ساهموا في وضع اللبنات الاولي لكان منظم للطائفة وبقي عضوا فعالا في المجلس لفترة قصيرة قبل وفاته.
    لقد كان إيمانه بخدمة الطائفة لا يتزعزع وكان مؤمنا بأن ما يفعله من أجل الطائفة سيكون ثوابا له في آخرته وذكرى طيبة بعد مماته.
    لقد رثاه الدكتور الشاعر محمد جواد الحلي في أربعينيته بقصيدة مؤثرة قال في أحد ابياتها

    أنت الذي لم تكن يوما جوارحه ** الا سراجا بحب الناس يلتهب

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    266

    افتراضي من اعلام قلعة صالح / زهرون وهام / من الطائفه المندائيه

    زهرون وهام الشيخ سام الذي ولد في ( لواء العمارة ) محافظة ميسان حاليا ً في( قلعة صالح ) من عام (1911ـــ 2003 ) م وهي السنة التي ولد فيها معه وفي نفس المدينة ( لواء العمارة ــ قلعة صالح) كل من العالم ( عبد الجبار عبد الله 1911ـــ 1969) و في ( لواء العمارة ــ المجر الكبير ) ولد الأستاذ المبدع والعقلية النيرة ، المفكر ( نعيم بدوي 1911ــ 2002 ) رحمهم الله.
    المرحوم زهرون وهام نشأ وسط عائلة مندائية ملتزمة في ديانتها و تعاليمها وطقوسها ، وتحيط به العوائل المندائية التي لاتقل عن عائلته التزاما ً بالديانة المندائية وقيمها الأخلافية .
    وسط هذا الجو عاش ونهل وترعرع ، ليكمل بعدها كل سنين عمره في سبيل خدمة وطنه وأخوانه المندائيين ، فهو بحق ( مربي فاضل ) فقد زرع مع كل كلمة علمها لطلابه الحب الحقيقي ،والصدق، والرحمة ، والطيبة ، والتسامح ، ونظافة الروح !! فلقد تخرج من دار المعلمين( عام 1937 ) وبعد خدمة طويلة في مهنة التعليم تجاوزت الثلاثين عاما ً أحيل على التقاعد ( عام 1968) ***

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    266

    افتراضي من اعلام قلعة صالح / زهرون وهام

    زهرون وهام الشيخ سام الذي ولد في ( لواء العمارة ) محافظة ميسان حاليا ً في( قلعة صالح ) من عام (1911ـــ 2003 ) م وهي السنة التي ولد فيها معه وفي نفس المدينة ( لواء العمارة ــ قلعة صالح) كل من العالم ( عبد الجبار عبد الله 1911ـــ 1969) و في ( لواء العمارة ــ المجر الكبير ) ولد الأستاذ المبدع والعقلية النيرة ، المفكر ( نعيم بدوي 1911ــ 2002 ) رحمهم الله.
    المرحوم زهرون وهام نشأ وسط عائلة مندائية ملتزمة في ديانتها و تعاليمها وطقوسها ، وتحيط به العوائل المندائية التي لاتقل عن عائلته التزاما ً بالديانة المندائية وقيمها الأخلافية .
    وسط هذا الجو عاش ونهل وترعرع ، ليكمل بعدها كل سنين عمره في سبيل خدمة وطنه وأخوانه المندائيين ، فهو بحق ( مربي فاضل ) فقد زرع مع كل كلمة علمها لطلابه الحب الحقيقي ،والصدق، والرحمة ، والطيبة ، والتسامح ، ونظافة الروح !! فلقد تخرج من دار المعلمين( عام 1937 ) وبعد خدمة طويلة في مهنة التعليم تجاوزت الثلاثين عاما ً أحيل على التقاعد ( عام 1968)***

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    266

    افتراضي روايه جديده عن تاريخ قلعة صالح

    روايه جديده عن تاريخ قلعة صالح ::
    *******************

    قلعة الشيخ صالح السليمان ::
    هو شيخ قدم من نجد واشترى اراضي واسعة في جنوب العراق واسس قلعة له سميت بقلعة الصالح
    التي فيما بعد صارت مع الاراضي الشاسعة قضاء معروف في جنوب العراق في محافظة ميسان وسمي ( قلعة الصالح )
    نسبة الى الشيخ صالح السليمان وهو تاجر نجدي شمري من الزقاريط والى الآن موجودة هذه القلعة وهذا القضاء ..
    قام الشيخ بتزويج بنته ( فاطمة صالح السليمان) الى الشيخ ( منيع الحسن المنيع )
    وهو ايضا شيخ وتاجر نجدي من قبيلة شمر وكان يتاجر بالقماش ( الجوخ ) ويأتي من نجد الى العراق الى الشام
    وهذا الشيخ ايضاً قدم لشراء الاراضي الزراعية في محافظة ميسان لان هذه المحافظة تتميز بالاراضي الخصبة الواقعة على نهر دجلة
    وفي عام 1917 م ومع بداية الاحتلال الانجليزي للعراق آنذاك وحاجتهم الماسة الى من يمسك بالمناصب ويواليهم
    عرضوا على الشيخ منيع منصب ادارة ناحيةالمشرح وعلى الشيخ علي ناصر البهيجي ادارة بلدية الكحلاء
    ولكنهم رفضوا وقالوا للانجليز بالحرف الواحد انتم ( محتلون ) لانتعاون معكم .. غضب الجنرال الانجليزي من ردهم وامر بسجنهم
    وسجنوا مدة طويلة وحل ماحل بهم وباهاليهم ومن ثم قام التاجر المدعو ( العصيمي ) باقناعهم بقبول المنصب وذلك لما حل بهم وعدم وقوف اي احد الى جانبهم
    وهم الغرباء في ارض العراق ..
    قبلوا المناصب عام 1920م قام الشيخ منيع
    بالاخذ بثأره وذلك عندما قام بتوقيع وثيقة تطالب بخروج الانجليز من العراق .. ومن ثم تسربت هذه الوثيقة الى المحتلين
    وعلموا بما فعله الشيخ منيع وقاموا بعزله عن منصبه عام 1921م ..
    والى الآن لازالت هناك العديد من المقاطاعات التابعة للشيخ منيع وهي اراضي واسعة مصادرة ..
    والشيخ علي البهيجي هو ايضا تاجر نجدي تزوج من اخت الشيخ منيع ( موضي ) ..
    وهناك العديد من العائلات النجدية حوالي ( 50 اسرة ) ومن قبائل متفرقة تكاتفوا مع بعضهم وذلك من اجل المحافظة على النسب والاصل
    واطلقوا على انفسهم اسم النجادة نسبة الى نجد والشيخ منيع اول من ترأسهم ثم خلفه ابنه في الشيخة الشيخ حسين المنيع ..
    والعائلات هذه من عتيبة وشمر وعنزة ودواسر ومطير وقحطان وبهيج .. الخ .. وبعض القابهم المنيع - الراشد - الخليفة - البهيجي - العصيمي - السمعاني ..الخ
    والشيخ منيع له ابناء ( حسين - عبد المحسن - الحسن - محمد ) وايضا بنات وألله أعلم مامدى صحة هذه ألمعلومات ***
    ألمصدر // موقع قبيلة شمر ألرسمي

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    266

    افتراضي روايه جديده عن تاريخ قلعة صالح

    روايه جديده عن تاريخ قلعة صالح ::
    *******************

    قلعة الشيخ صالح السليمان ::
    هو شيخ قدم من نجد واشترى اراضي واسعة في جنوب العراق واسس قلعة له سميت بقلعة الصالح
    التي فيما بعد صارت مع الاراضي الشاسعة قضاء معروف في جنوب العراق في محافظة ميسان وسمي ( قلعة الصالح )
    نسبة الى الشيخ صالح السليمان وهو تاجر نجدي شمري من الزقاريط والى الآن موجودة هذه القلعة وهذا القضاء ..
    قام الشيخ بتزويج بنته ( فاطمة صالح السليمان) الى الشيخ ( منيع الحسن المنيع )
    وهو ايضا شيخ وتاجر نجدي من قبيلة شمر وكان يتاجر بالقماش ( الجوخ ) ويأتي من نجد الى العراق الى الشام
    وهذا الشيخ ايضاً قدم لشراء الاراضي الزراعية في محافظة ميسان لان هذه المحافظة تتميز بالاراضي الخصبة الواقعة على نهر دجلة
    وفي عام 1917 م ومع بداية الاحتلال الانجليزي للعراق آنذاك وحاجتهم الماسة الى من يمسك بالمناصب ويواليهم
    عرضوا على الشيخ منيع منصب ادارة ناحيةالمشرح وعلى الشيخ علي ناصر البهيجي ادارة بلدية الكحلاء
    ولكنهم رفضوا وقالوا للانجليز بالحرف الواحد انتم ( محتلون ) لانتعاون معكم .. غضب الجنرال الانجليزي من ردهم وامر بسجنهم
    وسجنوا مدة طويلة وحل ماحل بهم وباهاليهم ومن ثم قام التاجر المدعو ( العصيمي ) باقناعهم بقبول المنصب وذلك لما حل بهم وعدم وقوف اي احد الى جانبهم
    وهم الغرباء في ارض العراق ..
    قبلوا المناصب عام 1920م قام الشيخ منيع
    بالاخذ بثأره وذلك عندما قام بتوقيع وثيقة تطالب بخروج الانجليز من العراق .. ومن ثم تسربت هذه الوثيقة الى المحتلين
    وعلموا بما فعله الشيخ منيع وقاموا بعزله عن منصبه عام 1921م ..
    والى الآن لازالت هناك العديد من المقاطاعات التابعة للشيخ منيع وهي اراضي واسعة مصادرة ..
    والشيخ علي البهيجي هو ايضا تاجر نجدي تزوج من اخت الشيخ منيع ( موضي ) ..
    وهناك العديد من العائلات النجدية حوالي ( 50 اسرة ) ومن قبائل متفرقة تكاتفوا مع بعضهم وذلك من اجل المحافظة على النسب والاصل
    واطلقوا على انفسهم اسم النجادة نسبة الى نجد والشيخ منيع اول من ترأسهم ثم خلفه ابنه في الشيخة الشيخ حسين المنيع ..
    والعائلات هذه من عتيبة وشمر وعنزة ودواسر ومطير وقحطان وبهيج .. الخ .. وبعض القابهم المنيع - الراشد - الخليفة - البهيجي - العصيمي - السمعاني ..الخ
    والشيخ منيع له ابناء ( حسين - عبد المحسن - الحسن - محمد ) وايضا بنات وألله أعلم مامدى صحة هذه ألمعلومات ***
    ألمصدر // موقع قبيلة شمر ألرسمي

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    266

    افتراضي معلومات عن قلعة صالح

    .

    قلعة صالح ::
    *******
    تقع مدينة قلعة صالح على ضفاف نهر دجلة وعلى مسافة لاتتجاوز ( 30 ) كيلو مترا شرق مدينة العمارة حيث نصل الى هذه المدينة وهي تطل علينا باشجارها ونخيلها ومياها بحيث يصبح جريان نهر دجلة محاذيا الى الاهوار تماما وكان وما يزال موقعها الجغرافي الجميل يحظى باهمية بارزة لكونها ذات ماض عريق نظرا لقربها من مرقد الامام ( عبد الله بن علي ) والذي كان يؤمه

    الكثير من الرجال والنساء من جميع المقاطعات الريفية هناك ويعدونه مزارا مقدسا ، ففي السنوات السابقة اي ماقبل عام 1958 كان نهر دجلة مليئا بالسفن الشراعية الراسية والمحملة بانواع الحبوب مثل الرز والقمح ، وهذا بالطبع يزيد من اهميته الاقتصادية على مر السنين حيث يدخل القسم الاكبر من هذه الحاصلات الى المدينة من بعض المناطق الريفية المجاورة ، مثل مقاطعة ( مريبي ) و ( المجرية ) و ( والشلفة ) و ( المحدر ) ومقاطعات ( الحفيرة ) العائدة الى بعض قبائل بني مالك وعباده وعشائر السراي من ربيعه وغيرهم ، وبذلك فانها اصبحت مركزا تجاريا في تلك الفترة ، كما كان يؤم المدينة يوميا اعداد كبيرة من باعة الاسماك والطيور والبرية الوافدة من اقطار اخرى والتي تباع باسعار زهيدة جدا ،وربما يعود ذلك للنشاط الاقتصادي الكبير الذي كان يدخل الى المدينة من قبل جميع الاسر الفلاحية وهي تحمل البضائع من تلك الطيور والاسماك وغيرها ، وبمرور الايام انتعش الوضع الاقتصادي لتلك المدينة بسبب ذلك الفائض من من هذه الثروة الحيوانية والزراعية جراء تزايد عدد الاشخاص من الفلاحين الذين يقومون بتربية المواشي المتنوعة مما حمل معظم التجار في المدينة على ارسال تلك المنتجات الى مدن العمارة والبصرة وبغداد .
    وفي مدخل سوقها نشاهد باعة الاقمشة وغيرهم من الصاغة والبقالين الذين كانوا يملأون السوق بالبضائع المتنوعة التي كانت تباع الى الفلاحين الوافدين الى قلعة صالح ، الأمر الذي حمل معظم الملاكين وابناء الاقطاعيين على التردد الى المدينة يوميا وكانها اصبحت ملتقى لجميع الاصدقاء وكانت المقاهي الموجودة في المدينة منتشرة هنا وهناك وهي تغص يوميا بزوار المدينة الذين يدخلون اليها كل يوم لشراء ما يحتاجونه من البضائع وايصال المواد الغذائية من الرز والقمح الى مكائن الطحن لاستخراج الدقيق الذي يعد بالنسبة للفلاحين المصدر الوحيد لغذائهم اليومي ، حيث ان معظم سكان الريف كانوا يستعملون ( الصاج )ليحولوا بعد ذلك الطحين الى مادة ( الخبز ) وهي المادة الغذئية لهم ، وفي عهود تاريخية متعددة استوطن فيها الكثير من اليهود بسبب قربها من مرقد ( العزير ) الذي يعد بالنسبة لهم المركز الديني

    المقدس كما كانت لهم مشاركة مع الصابئة المندائيين والمسوطنين من اهل المدينة في عملية تفاعل مشترك فيما بينهم ، وكان هذا التفاعل المشترك وليد سلسلة لتأريخ طويل لا يعرفون زمن بداياته ولكن الذي يقرأ التاريخ يعرف ان اليهود كانوا مستوطنين في تلك المدينة منذ زمن طويل واصبحوا مشاركين في بعض الاعمال التجارية مع باقي التجار من اهل المدينة ، ونذكر منهم ( نعيم ) و ( فرام ساسوني اليهودي ) الذي كان مسيطرا على الكثير من الاعمال التجارية هناك ولشدة الاعجاب الحاصل بهذه المدينة جعل معظم ابناء الملاكين والإقطاعيين في حالة شغف واعجاب باسواقها في ذلك التاريخ ، فكان الشيخ ( جاسم بن محمد ) الابن الاكبر للشيخ ( محمد العريبي ) يزور المدينة باستمرار وحاول ان يتزوج من احدى بنات ( عزيز ) صاحب المقهى الشهير في المدينة وتدعى ( فضيلة ) وتزوج منها ثم تزوج ابنة ( الحاج حميدي ) والتي تدعى ( حُسن ) واشترى لها بيوتا في قلعة صالح وكان يتردد الى المدينة بين حين وآخر ومعه احدث الموديلات من سيارات ( الشفروليه ) ونوع ( بيوك ) التي ادخلت الى المدينة عام 1940 من شركة ( بيت لاوي ) في بغداد ، فكانت هذه السيارة موضع اعجاب السكان المحليين هناك لمتانتها وجمالها لكونها كانت بمثابة دخول اول حضارة الى الريف الذي كان يخلو من من الكهرباء والسيارات حيث ادهش بها جميع السكان في المنطقة ولم يمض عام واحد حتى تبعه في شراء واحدة مشابهة لها الشيخ ( حاتم بن طاهر ) من شركة ( بيت لاوي ) ايضا و وقد كلف احد السواقين الموجودين في المدينة لجلبها والمدعو ( شا وي ) ، فادخلت الى قلعة صالح وبعدها تم تعبيد الطرق الخاصة بهذه السيارات الى مسكن جاسم بن محمد وحاتم بن طاهر

    التركيب الاجتماعي للمدينة ::
    **************
    اما فيما يتعلق بالتركيب الاجتماعي فقد كانت الصفة الاساسية المميزة للتركيب الاجتماعي لقضاء قلعة صالح يتمثل بانعدام اية طبقة ذات منزلة اقتصادية مهمة اذا ما نظرنا الى الموظفين والتجار والمعلمين بصورة عامة وبقية الملاكين الآخرين الذين ابتاعوا منازل بسيطة في وسط المدينة لغرض

    السكن ، ولم تكن هناك منزلة خاصة سوى تلك المنزلة التي كان يتمتع بها بعض البقالين والصاغة ورجال الدين من طوائف الصابئة واليهود والمسلمين ، كما لم تكن هناك اية تعقيدات تقع بينهم وبين عامة الناس بسبب العرف او الدين او العقيدة ، وطبيعي ان استمرار الصابئة واليهود كان بسبب ان السكان محتاجون اليهم لمهاراتهم وما يتطلبه سكان الريف من اعمالهم الفنية والتجارية وان هذا النوع من الانتاج الفني كان مفتقدا من قبل الآخرين .
    وتبين لنا من خلال التاريخ المعروف في المدينة ان نظرة الفرد بالنسبة للطوائف الاخرى الموجودة على انه ( اب وابن واخ وزوج ) كما كانت هناك صفات محلية لبقية الممارسات الادبية وحتى في معرفة العلاقات الاجتماعية المعينة ، كما لم تنكشف تعاليم الديانة ( اليهودية ) لأبناء المدينة حيث كانت مقصورة على اليهود وابنائهم فقط وذلك بسبب التعقيدات الموجودة في ( اللغة العبرية ) وفي كتابهم ( التوراة ) وحتى في كتاب ( الكنزة ) للصابئة وفي تراتيلها وطقوسها اليومية حيث بقيت مقصورة على الكبار دون نقلها الى الصغار كما لم تكن هناك مقارنة بين التاثيرات الدينية العقائدية لتلك الطوائف في المدينة ، الا انه كان يعرف ان معظم الاسر الاسلامية هناك كان لا يهمها امر هذه الطوائف وما يتعلق بامور التعبد والديانة ، فكانت متوحدة يجمعها هدف مشترك هو الوجود الاجتماعي الطويل وحب العمل والعيش سوية في تلك المدينة ، ومن بين هذه الابعاد ان هذا الاتحاد او الاندماج كان بسبب عوامل اقتصادية مشتركة لكون المدينة كانت سوقا محليا لجميع الاسر الفلاحية المحيطة بها ، ويبدو انه كان في ذلك التاريخ طبيعة خاصة للموقع الاقتصادي الذي يمثل مرحلة هامة للأعمال التجارية للتجار الذين كانوا يملأون السوق بالبضائع التجارية مثل صياغة الذهب وغيرها وتوزيعها على الصاغة الموجودين هناك مثل ( بيت زهرون ) و ( بيت مهتم ) و ( بيت فرحان ) و ( بيت ياسر الصكر ) والتجار الآخرين اصحاب علاوي الحبوب مثل ( بيت الحاج حميد )وغيرهم ، ويشير تاريخ المدينة الى وجود اصحاب لهذه الحرف وكانها اتحادات مهنية او دينية ومن الممكن العثور على وجود معابد اثرية لتلك الطوائف في المدينة مثل ( التوراة ) التي كانت تقع شرق المدينة والتي يتعبد فيها اليهود حسب طقوسهم

    الخاصة ، وكذلك معبد ( المندي ) الذي يقع شمال المدينة والمخصص لطائفة الصابئة بإدارة ( الشيخ عبد الله ) ، يفيد تاريخ المدينة ان العوامل التي ساعدت على ظهور الصابئة واليهود ربما جاءت بسبب الحروب التي حصلت في تاريخ المنطقة مثل ( السبي البابلي ) في عهد ملوك بابل ( منذ سنة 604 الى 704 ق.م ) حيث جرى فيه جلب اعداد كبيرة من اليهود من أورشليم الى بابل وتوزيعهم على مناطق الجنوب واستقرارهم هناك في منطقة ( القرنة ) و ( قلعة صالح ) و ( البصرة ) ومناطق الجنوب الاخرى وقرب مرقدهم ( العزير )ويعتقد ان حكام بابل كانوا يدركون ان اليهود جاءوا لغزوا بلاد كنعان من مصر وبمرور الزمن توصلت هذه المجموعات البشرية التي جلبت معها خبرات فنية من مناطق استيطانهم السابقة الى نوع من الاندماج والانصهار مع السكان المحليين في جنوب العراق وحتى شماله ، وطيلة فترة تمدن جنوب العراق ظهر منهم الكهنة واهل الحرف وتمسكوا ايضا بأديانهم بصورة غير علنية ولم يفصحوا عن هذه المعقدات ، وفي بداية ظهور الدين الاسلامي ( وما جاء به القرآن الكريم ) والنبي العظيم محمد ( ص ) مارست هذه الطوائف طقوسها بحرية وامان وكان شعار ذلك ( وما انت عليهم بمسيطر ) ، ولهذا فقد كان ( عيد العرازيل ) وهو عيد اليهود يمارس بحرية في داخل المدينة وكانوا يضعون اوراق اشجار الرمان والنخيل امام بيوتهم ، وكذلك بقية الطوائف مثل الصابئة المندائيين فقد كانوا يمارسون طقوسهم ايضا اما اليهود فيذهبون الى ( معبد العزير ) بحرية تامة ، وصفوة القول فان لهذه الطوائف شعائر دينية وطقوسا خاصة واكبت حياتهم طيلة قرون عديدة وبقوا في الجنوب بالرغم من ان الملك كورش الذي هدم اسوار بابل اعاد معظم اليهود الى اورشليم الا ان اليهود في الجنوب فضلوا البقاء هناك حتى عهود تاريخية متاخرة فلقد كانت طقوسهم تعرف في صلواتهم السرية ويتم تقديم القرابين لها في الاعراس وغيرها .
    لذلك فان الفعاليات الدينية لتلك الطوائف كانت تنظم المنهج الاجتماعي لهم وعلى اثر ذلك فان المدينة اصبح لها تاريخ معين ميزها عن غيرها من مدن الريف بحيث كان يشير الى المناخ الديني والوضع الاقتصادي والاجتماعي في تلك المرحلة
    **********************
    ألمصدر / اهل الريف في جنوب ألعراق

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. عشائر قلعة صالح في ميسان / أعداد سلام ألقلعاوي
    بواسطة نور على الدرب في المنتدى واحة المضيف والتراث الشعبي
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 13-09-2011, 22:13
  2. // شعر // قلعة دزه
    بواسطة shad_kurdistan في المنتدى واحة الملتقى الادبي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 26-03-2011, 16:46
  3. من أطلق أسم ألعماره مركز محاقظة ميسان أليوم
    بواسطة نور على الدرب في المنتدى واحة المضيف والتراث الشعبي
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 02-02-2010, 22:39
  4. كعب ألعماره ( محافظة ميسان )
    بواسطة مسكين الدارمي في المنتدى واحة المضيف والتراث الشعبي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 31-01-2010, 19:31
  5. قلعة تلعفر
    بواسطة المراقب في المنتدى واحة المضيف والتراث الشعبي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-04-2005, 17:56

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم   شبكة حنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني